موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

الأزمة المصرية والمواقف العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

خرج الشعب المصري بالملايين في 30 يونيو الماضي رفضاً لحكم فاشي جائر عديم الكفاءة لم يروا منه إلا تفاقم مشكلات حياتهم اليومية وعصفاً بما تحقق من منجزات ديمقراطية وسيطرة أو «أخونة» لكافة المواقع المهمة للدولة.

استندت القوات المسلحة إلى هذا الخروج العظيم وحاولت إقناع الرئيس المعزول بالاستجابة إلى المطالب الشعبية، أو أهمها، فرفض فأمهلته 48 ساعة مرت دون جدوى، فقامت بعد التشاور مع الرموز السياسية والدينية بعزله وإحلال رئيس المحكمة الدستورية العليا محله وتعطيل العمل بالدستور إلى حين تعديله وإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية على أساسه. وقد لقيت هذه الخطوة تأييداً شعبياً هائلاً ولكن القوى الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي أصابها مسٌّ من الجنون واعتبرت ما حدث انقلاباً عسكرياً غير عابئة بوزن الضغوط الشعبية التي أدت إلى هذه التطورات، متذرعة بشكليات ديمقراطية لو تم الالتزام بها حرفياً لفقدت الديمقراطية جوهرها. وعندما تأكدت هذه القوى من التأييد الشعبي لتلك التطورات وإصرار الحكم عليها عدلت موقفها القاضي بأن ما حدث انقلاب عسكري وبدأت مرحلة جديدة تركز فيها على المصالحة، وهي مصالحة مستحيلة لأن أحد طرفيها وهو «الإخوان المسلمين» كان هو المقصود بالثورة الشعبية بالإضافة إلى أنهم لم يبدوا أي مرونة في مطالبهم التي كانت تعني ببساطة العودة الكاملة إلى ما قبل 30 يونيو. وأخيراً ركزت هذه القوى على عدم فض اعتصامات «الإخوان المسلمين» مع أنهم كانوا يكدسون فيها الأسلحة ويخرجون يومياً في «بعثات» قطع طرق وتخريب بل وقتل للأبرياء. وعندما بدأت عملية فض الاعتصامات مع عدم استخدام القوة إلا دفاعاً عن النفس أصبح جنون القوى الغربية مطبقاً وبدأت عملية استدعاء سفراء والإدلاء بتصريحات كان أفضلها ما يطالب الطرفين بضبط النفس، مع أن السلطات المصرية صبرت على المعتصمين قرابة شهر ونصف الشهر، ووصل الأمر إلى حد دعوة مجلس الأمن للبحث في التطورات وانعقد بالفعل في جلسة تشاورية انتهت ببيان لا يسمن ولا يغني من جوع.

لقد تعمدت أن أذكـّر بأساسيات الموقفين الأميركي والأوروبي حتى تكون المقارنة بالمواقف العربية بعد أحداث 30 يونيو والتغيرات التي أعقبتها. وقد سارعت كل من الإمارات والسعودية إلى تقديم مساعدات سخية لمصر كان لها بالإضافة لآثارها الاقتصادية الإيجابية أطيب الأثر كدعم معنوي للشعب والحكم في مصر. أما بعد بدء فض الاعتصام والجنون الذي أصاب القوى الغربية، وفي ذروة الإحساس الشعبي بالمرارة من هذه المواقف التي لا يجد لها مبرراً، أدلى خادم الحرمين الشريفين ببيان في منتهى القوة ضرب فيه عرض الحائط بالموقف الأميركي والمواقف الأوروبية. في هذا البيان وصف ما يجري في مصر بأنه يسر كل عدو كاره لاستقرار مصر وأمنها، ويؤلم في الوقت ذاته كل محب حريص على ثبات ووحدة الموقف المصري الذي يتعرض اليوم لكيد الحاقدين في محاولة فاشلة -إن شاء الله- لضرب وحدته واستقراره من قبل كل جاهل أو متعمد أو غافل عما يحيكه الأعداء. ثم أهاب برجال مصر والأمتين العربية والإسلامية من العلماء وأهل الفكر والوعي والعقل والقلم أن يقفوا وقفة رجل واحد وقلب واحد في وجه كل من يحاول زعزعة دولة لها في تاريخ الأمة الإسلامية والعربية مكان الصدارة مع أشقائها من الشرفاء، وألا يقفوا صامتين تجاه ما يحدث، وأضاف قائلاً: «ليعلم العالم أجمع بأن المملكة العربية السعودية شعباً وحكومة وقفت وتقف اليوم مع أشقائها في مصر ضد الإرهاب والضلال والفتنة وكل من يحاول المساس بشؤون مصر الداخلية لردع كل عابث أو مضلل لبسطاء الناس من أشقائنا في مصر، وليعلم كل من تدخل في شؤونها الداخلية بأنهم يوقدون نار الفتنة ويؤيدون الإرهاب الذي يدعون محاربته آملاً أن يعودوا إلى رشدهم قبل فوات الأوان، ومصر الإسلام والعروبة والتاريخ المجيد لن يغيرها قول أو موقف هذا أو ذاك، وأنها قادرة بحول الله وقوته على العبور إلى بر الأمان. يومها سيدرك هؤلاء أنهم أخطأوا يوم لا ينفع الندم».

ترك هذا التصريح أبلغ الأثر في نفس كل مصري سواء بالنسبة لتوقيته الذي تكالبت فيه القوى الكبرى على مصر، أو بالنسبة لمضمونه الذي لم يكتف بتأييد مصر وإنما بعث برسالة قوية واضحة لكل من يتدخل في شؤون مصر وعلى رأسهم القوى الكبرى، واستعاد الكثيرون الموقف التاريخي للمملكة العربية السعودية إبان حرب 1973. وقد عبر الرئيس المصري المؤقت عن كل هذه المعاني برسالة إلى العاهل السعودي أوضح فيها أن الشعب المصري استمع إلى بيان خادم الحرمين الشريفين الواضح والحازم لدعم مصر حكومة وشعباً في مواجهة الإرهاب الذي أطل بوجهه البغيض على أرض مصر، وقال الرئيس إن الأوقات العصيبة التي تشهدها الشعوب والأمم هي التي تكشف عن المعادن الحقيقية للقادة والشعوب.

وجنباً إلى جنب مع الموقف السعودي واصلت الإمارات موقفها الأصيل تجاه مصر وما يجري فيها، فأعربت عن تأييدها ودعمها الكاملين لتصريح عاهل السعودية حول مصر، وأكدت أن هذا التصريح ينم عن اهتمامه والمملكة العربية السعودية بأمن واستقرار مصر وشعبها كما يأتي في لحظة محورية مهمة تستهدف وحدة مصر واستقرارها، فأكدت الإمارات أنها تقف مع المملكة العربية السعودية في دعم مصر وسيادتها وتؤكد دعم دعوة العاهل السعودي لعدم التدخل في شؤون مصر الداخلية وكذلك في موقفه الثابت والحازم ضد من يوقدون نار الفتنة ويثيرون الخراب في مصر. ويضاف إلى موقفي السعودية والإمارات مواقف البحرين والكويت والأردن والمغرب وليبيا وغيرها، ولم تتوتر العلاقة إلا مع ثلاث دول هي تونس والتي يشعر نظامها الحالي بالخطر من تداعيات التطورات في مصر عليه نظراً لقيامه على الأسس نفسها للنظام المصري المنهار خاصة وقد حدثت ردود فعل جماهيرية ضد النظام، واليمن الذي يوجد فيه فرع من فروع «الإخوان المسلمين» هو حزب الإصلاح، وقطر التي اختارت منذ البداية أن تقف في صف «الإخوان المسلمين».

إن التطورات السابقة في المواقف العربية تؤسس لعلاقات عربية- عربية على أسس جديدة وراسخة، ولا أعتقد أن مصرياً واحداً سوف يسمح لنفسه بالاختلاف مع الدول العربية التي أيدت مصر في هذه الأزمة العصيبة. ومن ناحية ثانية فإننا نستطيع الآن أن نحلم بميلاد نظام عربي جديد ومتماسك يستطيع بحق أن يقف بفاعلية ضد محاولات اختراق النظام العربي، كذلك فإن مفهوم العروبة الحقيقي عاد للظهور من جديد كي يكون أساساً للنظام العربي المأمول، فرب ضارة نافعة.

 

د. أحمد يوسف أحمد

- أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

- مدير معهد البحوث والدراسات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

- متخصص في العلاقات الدولية والشؤون العربية.

- أشرف على تحرير عدد من المؤلفات من أهمها: سياسة مصر الخارجية في عالم متغير، التسوية السلمية للصراع العربي – الإسرائيلي.

 

 

شاهد مقالات د. أحمد يوسف أحمد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

ايران وانتفاضة البصرة المغدورة

عوني القلمجي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    اذا اخذنا بالحسابات المصلحية، او كما يسموها البرغماتية، فان الحكومة لم تكن مضطرة لمعاقبة ...

بوتين وخطة ترويض أردوغان

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كشفت القمة الثلاثية لدول ضامني «منصة أستانة» الخاصة بالأزمة السورية: روسيا وإيران وتركيا التي ...

الشهيد الريماوي وخطيئة تصريحات عريقات

د. فايز رشيد

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كم انت عظيم أيها الشعب الفلسطيني البطل. كم أنك ولاد للثوار.الشهيد يتلوه رتلٌ من ...

التحالف الدولي يضم فيجي لمحاربة “داعش”!

د. كاظم الموسوي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    يكشف إعلان التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية لمحاربة داعش عن انضمام دولة ...

من يحكم منطقة الشرق الأوسط؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كان هناك اعتقاد راسخ بأن أبناء المنطقة المسماة بالشرق الأوسط محكومة بأبنائها على اختلاف ...

إضاءات على «الجنائية الدولية»

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    أثار التهديد والوعيد الأميركي على لسان مستشار البيت الأبيض للأمن القومي (جون بولتون) بحق ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13241
mod_vvisit_counterالبارحة36073
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع13241
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر766656
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57844205
حاليا يتواجد 2629 زوار  على الموقع