موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو مدريد يتوج بطلا للدوري الأوروبي على حساب مارسيليا الفرنسي، بفوزه عليه بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: 12 مليون نازح عام 2017 ::التجــديد العــربي:: قتلى بهجوم انتحاري شمال بغداد ::التجــديد العــربي:: 62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة ::التجــديد العــربي::

ثار المصريون فلم لا يثور العراقيون؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يراقب العراقيون ما يجري في مصر من احداث متسارعة أدت الى تغيير حكومة منتخبة لم يمر على تسلمها الحكم غير عام واحد، والغاء لدستور تم التصويت عليه بالموافقة من قبل ثلثي الشعب، ويتساءل بعضهم بحسرة: لماذا لايثور العراقيون؟ لماذا لا يطوقون المنطقة الخضراء،

حصن النظام الفاسد وسفارة الاحتلال وكل ما يمثل استغلال الشعب، ليتخلصوا منها وما تمثله؟ ألم يبلغ الفساد المستشري بين المسؤولين، ابناء العملية السياسية التي رسمها المحتل، على اختلاف قومياتهم وطوائفهم، حدا جعل العراق يحتل اعلى المراكز في قائمة الفساد في العالم؟ ألم يتسلل الفساد السياسي والمالي والاداري الى كل دقائق الحكومة ليهيمن على حياة الناس اليومية ويحول ابناء الشعب الى رهائن تساوم وتقايض لتبقى على قيد الحياة؟ ألا يكفي المليون مواطن الذين قتلوا جراء تعاون ساسة اليوم مع قوات الغزو؟ فلم لا يثور الشعب؟

 

هذه التساؤلات الهادفة الى البحث عن نقاط التشابه بين الوضع المصري والعراقي ستجعل من الوضع المصري، على ترديه الاقتصادي والسياسي، فردوسا. مما يجعلني اشير الى ايميل تلقيته منذ ايام، من الصديق عماد خدوري، يضم رابطا للقاء مدته عشر دقائق يتحدث فيها احد المواطنين عن فساد المسؤولين في برنامج بعنوان “سوالف آسيا”، على قناة آسيا الإخبارية التي لم اسمع بها سابقا. وانصح القراء بالاصغاء لصوت المواطن النابع من اعماق قلبه كممثل لابناء الشعب. يضم الايميل، ايضا، كارتونا لامرأة عراقية ترتدي السواد الذي بات كانه زي رسمي، قائلة بمرارة: “شكوت همي للبحر طلع السمج (السمك) يلطم”. ولكي نفهم سبب لجوء المرأة والرجل الى اللطم في ظل النظام السياسي الحالي، لننظر الى الاحداث المفجعة التي يعيشها المواطن خلال يوم واحد فقط وفقدانه لابسط حقوق الانسان، وهي حق الحياة والأمان، ففي مساء يوم الثلاثاء 2 تموز/ يوليو، مثلا، وحسب راديو دجلة،

“وقعت انفجارات ارهابية بمناطق مختلفة من بغداد والعراق وادت الى ما يلي: في منطقة الشعلة، شمال شرق بغداد، 6 شهداء و16 جريحاً. في منطقة الشعب، شمال غرب بغداد، تفجير في مجمع طبي أسفرتا عن استشهاد شخصين وإصابة 14 آخرين. في الكمالية، شرق بغداد، استشهد خمسة اشخاص واصيب 15. في الدورة، جنوبي بغداد، استشهاد 4 أشخاص وإصابة 13 آخرين. في الرحمانية، شمال غربي بغداد، استشهد ستة مدنيين واصيب 20 اخرون. في حي عدن، شمال شرقي بغداد، استشهد اربعة مدنيين واصيب خمسة عشر اخرون. في ابو دشير، جنوبي بغداد، استشهد مدنيان واصيب 10. في العامرية، غربي بغداد، استشهاد اربعة اشخاص وإصابة 16 آخرين. في الطوبجي، شمال غرب بغداد، استشهاد شخصين وإصابة 12 آخرين. في ابو غريب، غربي بغداد، انفجار سيارة في مدخل سوق شعبي، أسفر عن استشهاد 3 أشخاص وإصابة 14 آخرين. في محافظة المثنى سيارة ملغومة انفجرت، أسفر عن استشهاد 3 أشخاص وإصابة 13 آخرين. في محافظة ميسان، سيارة ملغومة انفجرت، أسفرت عن سقوط شهيدين وجرح خمسة أشخاص. في ديالى، افجر عبوة ناسفة على مقربة من مجلس عزاء مما أسفر عن استشهاد شخص وإصابة 19 آخرين. في البصرة انفجرت سيارتان ملغومتان مقابل البوابتين الامامية والخلفية لفندق مناوي باشا وسط المحافظة.

ألا تستدعي هذه التفجيرات الاجرامية المروعة في ظل حكومة اقطاعيات منهمكة بالنهب والفساد ان تكون سببا لثورة لاتنطفئ شعلتها الا بتغيير النظام وتحقيق العدالة واستعادة الكرامة؟ فلم لايثور العراقيون، خاصة وانهم جميعا يشكون، دوما، من الفساد وما يتعلق به من جرائم، ومن سرقة ثروة الشعب بينما يعيش الكثيرون على ما يلتقطونه من النفايات في بلد أصبح وارده النفطي الأعلى في تاريخه؟ فلم لايثور العراقيون… هل صحيح ما يردده البعض عن تخلف الشعب وانقياده الأعمى الى سلطة دغدغت حواسه طائفيا واشترت قادته ماديا أم أن هناك حكمة لدى شعبنا في إختيار اللحظة، وصياغة الشعارات والأهداف، وخلق أساليب جديدة للتواصل والإحتجاج والمقاومة مع إستعادة النسج الإجتماعي لنفسه؟ ألسنا بحاجة الى التأمل بعد تجارب مريرة في الإنقسام وخيبات الأمل والخديعة، كي لا تجير التضحيات لمصلحة هذا الفريق السياسي الانتهازي او ذاك؟

ان من يلجأ الى توجيه تهمة التخلف الجاهزة استعلاء على الشعب، عاجز عن فهم تأثير العقود السابقة على المواطن، سياسيا واقتصاديا، والاهم من ذلك كله نفسيا ومجتمعيا. لقد عاش المواطن المولود في السبعينات ثلاثة حروب مدمرة على كل المستويات. فمن الحرب العراقية الايرانية (1980- 1988)، الاطول في القرن العشرين، الى حرب الخليج الاولى (1990) باسلحة دمارها ذات المدى البعيد، والحصار أو 12 عاما من الأبادة الجماعية، الى الغزو والاحتلال (2003) وما تلاها من حكومات ظل لامريكا وايران.

ان كل حرب من هذه الحروب كفيلة بتعريض الانسان الى الكآبة والانهيار النفسي وتحديد نظرته الى المستقبل، واصابته بالعزلة المجتمعية، وجعله متخوفا من اخذ زمام المبادرة خشية تعريض حياته وحياة الآخرين للخطر والهلاك. فكيف بالانسان اذا ما خضع لثلاث حروب خلال فترة زمنية قصيرة نسبيا؟

وكأن الحروب لم تكن كافية، فكان للاحتلال وحكوماته معتقلاته وتعذيبه ووحشية ممارساته من قصف جوي الى العقوبات الجماعية. هنا، على الرغم من كل معاناته الجسيمة، اختار العراقي ان يسلك طريقا أذهل العالم. اختار ذلك الانسان المنهك المتجذر بارض العراق الا يرحب بالغزاة، كما توهموا بالزهور والحلويات. اختار وهو الناشد للحرية والكرامة المقاومة بديلا للخضوع والاستسلام، مقاتلا عتاة مجرمي الحروب متمثلة باكبر قوة عسكرية في العالم، مجبرا المحتل على جر ذيول الخيبة الى قواعد ترضى به.

ويقول البعض: لماذا لايثور العراقيون؟ والجواب هو: ومتى سكت العراقيون على الظلم والطغيان؟ ماذا عن التظاهرات والاعتصامات المستمرة في ارجاء البلاد منذ 2003 وحتى اليوم على الرغم من كل اساليب القمع والترويع والقتل؟ ماذا عن المجازر العديدة؟ عن المدن التي هدمت؟ عن حملات التهجير القسرية؟ اليست هذه كلها نتيجة مقاومة الشعب واحتجاجاته؟ ماذا عن انتفاضة ساحة التحرير في 2011 وعن اعتصامات خمس محافظات منذ 22 كانون الاول/ ديسمبر 2012 وحتى اليوم ؟

فهل هذه استجابة شعب متخلف؟ في لحظات انتظارنا للتغيير، علينا ان نستعيد ما مر به شعبنا، سابقا، وانعكاساته على مايمر به، حاليا، وان نحيي مقاومته الحية، بكافة مستوياتها، مذكرين انفسنا بان قضاء يوم واحد في اعتصامات العراق يعادل شهرا من اعتصامات بقية البلدان.

 

 

هيفاء زنكنة

تعريف بالكاتبة: كاتبة مهتمة بالشأن العراقي
جنسيتها: عراقية

 

 

شاهد مقالات هيفاء زنكنة

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

يا الله.. ما لهذه الأمة.. تغرق في دمها ومآسيها؟!

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أكثر من مئة شهيد، وأكثر من عشرة آلاف جريح ومصاب في غزة، خلال مسيرة ...

القدس وغزة والنكبة!

د. عبدالله القفاري

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    في الوقت الذي كان يحتفل فيه الكيان الإسرائيلي والولايات المتحدة الأميركية بنقل سفارة الأخيرة ...

عن ماذا يعتذرون ؟

د. مليح صالح شكر

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أما وقد أنقشع الغبار الذي رافق مسرحية الأنتخابات في العراق، يصبح من الضروري مشاهدة ...

قضية إسرائيل

الفضل شلق

| الجمعة, 18 مايو 2018

    فلسطين قضية سياسية عند العرب. هي في الوجدان العربي. لكن هناك من يصالح إسرائيل ...

غزةُ تكتبُ بالدمِ تاريخَها وتسطرُ في المجدِ اسمَها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 18 مايو 2018

    وكأن قدرنا نحن الفلسطينيين مع الرابع عشر من مايو/آيار باقٍ أبداً، ملتصقٌ بنا سرمداً، ...

وهم أرض الميعاد

مكي حسن | الجمعة, 18 مايو 2018

    في 15 مايو الجاري، مرت الذكرى السبعون على احتلال فلسطين عام 1948 وتأسيس الكيان ...

ترامب والاولمبياد والمغرب

معن بشور

| الجمعة, 18 مايو 2018

    تهديدات ترامب لكل من يدعم الطلب المغربي باستضافة اولمبياد 2026، هي استفزاز جديد لكل ...

مذبحة إسرائيلية وبطولة فلسطينية .. ووين الملايين؟

د. فايز رشيد

| الجمعة, 18 مايو 2018

    62 شهيدا فلسطينيا في يوم الإثنين الماضي 14 مايو/أيار, يوم نقل السفارة الأميركية إلى ...

هل تصبح نكبةً لإسرائيل؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 18 مايو 2018

  ثمة تطورات بارزة ومتسارعة، ربما تبدأ بإعادة صياغة الوضع الراهن في منطقة الشرق الأوسط: ...

واقع فلسطيني تضيء معالمه دماء الشهداء

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 18 مايو 2018

    أفسدت مليونية «مسيرة العودة الكبرى» والمواجهات الدامية التي وقعت بين الشعب الفلسطيني ومنظماته وبين ...

انتخابات في زمن الإحباط

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 18 مايو 2018

    ربما كان أصدق وصف للزمن العربي الراهن بأنه زمن الإحباط بامتياز. وزمن كهذا يصعب ...

ماذا تبقى من الماركسية ؟ 2 - 3

نجيب الخنيزي | الجمعة, 18 مايو 2018

    رغم ما هو منقول عن كارل ماركس قوله «الشيء المؤكد أنني لست ماركسياً» فقد ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2002
mod_vvisit_counterالبارحة26491
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع90986
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي208477
mod_vvisit_counterهذا الشهر629167
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53794911
حاليا يتواجد 1735 زوار  على الموقع