موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي:: مطار دبي يتصدر قائمة أكبر المطارات من حيث حركة المسافرين ::التجــديد العــربي:: مصر: لم نمنع مرور سفن متجهة إلى سوريا عبر قناة السويس ::التجــديد العــربي:: مصر تنتهي من تجديد مقبرة توت عنخ أمون وتعيد فتحها للزائرين بنظام جديد ::التجــديد العــربي:: ماري منيب: غوغل يحتفي بـ"أشهر حماة في السينما المصرية" في عيد ميلادها 114 ::التجــديد العــربي:: التهاب الأمعاء: كيف يؤثر الهواء الملوث على صحة أمعائك؟ ::التجــديد العــربي:: هل يعد تناول وجبة الإفطار فكرة جيدة دائما؟ ::التجــديد العــربي:: ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي ومحمد صلاح يعزز صدارته للهدافين ::التجــديد العــربي:: ريال يكسب "ديربي" مدريد وينتزع وصافة الليغا من أتلتيكو ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان ::التجــديد العــربي:: دونالد-ترامب-يتعهد-بمواصلة-الحرب-حتى-هزيمة-«داعش»- والسيطرة-الكاملة-على-أرض-خلافتة- وإخراج إيران من سورية ::التجــديد العــربي:: ماكرون يغضب تركيا باحياء ذكرى إبادة الأرمن ::التجــديد العــربي:: الخارجية الروسية تحذر من اللجوء إلى الحل العسكري في فنزويلا ::التجــديد العــربي::

لبعض الناس حقوق انسان اكثر من غيرهم!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يشكل تعامل النظام العراقي، برئاسة حزب الدعوة، مع منظمات حقوق الانسان الدولية والمحلية نموذجا لأزدواجية المواقف من حقوق الانسان وكيفية فهمها وتطبيقها وبالتالي كيفية توظيفها. فحسبما نتذكر جميعا، كان اعضاء الحزب، وشركاؤه في العملية السياسية، قبل استلامهم الحكم، ايام نشاطهم كمعارضة ضد نظام حزب البعث،

يبذلون اقصى الجهد لايصال المعلومات عن انتهاكات حقوق الانسان، الصادقة منها والمبالغ بها والمفبركة، الى منظمات حقوق الانسان واهمها منظمة العفو الدولية وهيومان رايتس ووتش. وكانوا، حسب علمي، يستجدون اصغر الباحثين في هذه المنظمات من اجل لقاء يتم في لندن او اي بلد اوربي آخر، ليقدموا الصور والوثائق والشهادات آملين ان تقوم المنظمة باصدار نداء حول الانتهاكات او ان تضيف خبرا عنها في التقرير السنوي العالمي للمنظمة.

 

فنشر الخبر من قبل منظمات حقوق الانسان الدولية يمنح “الانتهاك” مصداقية الحدوث ويصبح الخبر حقيقة واقعة لا يتطرق الشك اليها. سبب ذلك، سمعة المنظمات الجيدة ومصداقيتها، عموما، نتيجة محاولة المنظمات التحقق، بشكل دقيق من المعلومات التي تصل اليها ومقارنتها بمصادر عدة، حتى ان لم يكن للمنظمات، احيانا، مكاتب داخل البلد المعني نفسه.

وكان رد فعل ساسة المعارضة، عند صدور النداء او التقرير عن العراق، حماسيا محموما. اذ يتم نشر الخبر بكل الطرق الممكنة من الاستنساخ (في الايام السابقة للانترنت والفيس بوك) والتوزيع يدويا بشكل بيانات الى ارسال الرسائل الى اعضاء البرلمانات والمنظمات الحقوقية، الى النشر في صحافة المعارضة العراقية والصحافة العربية، الى اقامة الندوات والمؤتمرات. والكل يؤكد احترامه لحقوق الانسان وعمله الدؤوب من اجل ترسيخها في عراق ما بعد صدام.

انتقل ساسة المعارضة الى العراق عام 2003 ليساهموا، كما طالما صرحوا، في بناء “عراق ما بعد صدام حسين” أو ما اطلق عليه اسم “العراق الجديد”. فما الذي اصاب حقوق الانسان، ولندع جانبا ما جرى للديمقراطية وغيرها، ولندع جانبا التقارير والشهادات العراقية المشحونة بكافة انواع الانتهاكات؟

لنركز على منظمات حقوق الانسان الدولية التي كانت المعارضة تستجدي تقاريرها وتقدمها باعتبارها صوت الحقيقة الذي لا يتطرق اليه الشك بصدد مظلوميتها. لا يمر شهر الا وتقوم ذات المنظمات، اي العفو الدولية وهيومان رايتس ووتش بالاضافة الى مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة، باصدار التقرير تلو التقرير والنداء تلو النداء عن خروقات وانتهاكات حقوق الانسان في ظل “العراق الجديد”.

تتحدث تقارير “هيومن رايتس ووتش”، بعد عشر سنوات على “تحرير” العراق، عن “استمرار الاعتقالات حتى بدون إذن قضائي وكذلك عمليات التعذيب”. كما تؤكد على وجود “أدلة مهمة على أن قوات الأمن تستغل قانون مكافحة الإرهاب لارتكاب انتهاكات خطيرة ضد المحتجزين ومن دون محاكمتهم”. وادانت المفوضة العليا لحقوق الإنسان نافي بيلاي، 20 نيسان/ أبريل، حملة الاعدامات المكثفة قائلة بأنه “من المعيب إعدام هذا العدد الكبير من الناس بما يشبه ذبح الماشية”. وان النظام القضائي “يتضمن ثغرات كبيرة جدا”. واعلنت منظمة العفو الدولية، 10 نيسان 2013، عن أن العراق أصبح على “رأس قائمة الدول الأكثر تنفيذاً لإحكام الإعدام في العالم”، وأن “حالات التعذيب في السجون ما تزال مستمرة على الرغم من مرور عشر سنوات على سقوط نظام صدام حسين”، وأن “تعذيب وإساءة معاملة المعتقلين واحد من أكثر السمات ثباتاً وتفشياً في المشهد العراقي الخاص بحقوق الإنسان”.

فما هو رد فعل ساسة معارضة النظام السابق الذين كانوا يتغنون بالدفاع عن حقوق الانسان عن تقارير المنظمات الحقوقية الدولية بعد ان تسنموا السلطة؟ كيف يقرأون هذه التقارير الدامغة؟

انهم، بانتقائية لامثيل لها، يصفون التقارير، بانها اما كاذبة أو لا تستند الى معلومات موثقة أو انها تقارير صادرة عن جهات اجنبية لايحق لها التدخل بالشأن العراقي!

فبالنسبة الى احكام الاعدام واستناد الكثير منها على وشاية المخبر السري، أكد وزير العدل حسن الشمري الاصرار على الاستمرار في تنفيذ احكام الاعدام، وان وزارته “لا تنفذ أحكام الإعدام بالأبرياء أبداً لأن ديننا يمنعنا من ذلك”. مبينا “إن الجهات التي تدافع عن الإرهابيين، وتتهم الوزارة بتنفيذ أحكام الإعدام، على ضوء بلاغ المخبر السري، لا أساس لها من الصحة، وادعاءاتها لا تتعدى محاولة ذر الرماد في العيون، كما أن تصريحاتها لا تستند الى معلومات موثقة”. وفي مقابلة مع النائب عزت الشاهبندر، المقرب من رئيس الوزراء نوري المالكي، 19 نيسان/ ابريل، وبخ الشاهبندر، بحدة، المفوضة العليا لحقوق الإنسان نافي بيلاي، قائلا: “هذا البيان لا يعني شيئا بالنسبة لنا… إن الذين أعدموا هم مجرمون. وتوقيت الإعدام من صلاحيات القضاء والسلطات الحكومية، وأنها لا تملك الحق في التدخل في قضايانا الداخلية”. ومشيرا الى اعتراضات بعض الدول على تنفيذ احكام الاعدام: “أين كانوا عندما كان صدام قتل المئات من الناس كل يوم؟”.

هنا يختار الشاهبندر، ان يتعامى عن تقارير المنظمات الدولية السابقة عن العراق قبل 2003، كما يتعامى عن مواقف العديد من الدول، اهمها الولايات المتحدة وبريطانيا، التي دعمت احزاب وساسة المعارضة (وكان هو احدهم) ماديا واعلاميا بالاضافة الى التسليح ومن ثم شن الغزو. ويمثل الشاهبندر المثال الافضل على موقف نظام “ائتلاف دولة القانون” من حقوق الانسان وتوظيفه “المظلومية” لا لوضع حد لانتهاكات حقوق الانسان ولكن لجعلها اداة انتقام تتغذى على دائرة العنف والقتل المشرعن.

 

 

هيفاء زنكنة

تعريف بالكاتبة: كاتبة مهتمة بالشأن العراقي
جنسيتها: عراقية

 

 

شاهد مقالات هيفاء زنكنة

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

News image

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سور...

3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان

News image

تحطمت مروحية عسكرية اثيوبية في مجمع للامم المتحدة في منطقة أبيي بين السودان وجنوب الس...

الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ

News image

قصفت مدفعية الاحتلال مساء الأربعاء مرصدين تستخدمهما الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورد الجانب الف...

موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر

News image

أعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف، أن روسيا سترد بالمثل على الولايات المتحدة، وستنسحب من معا...

البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان

News image

استخدم الرئيس السوداني عمر حسن البشير نبرة تصالحية جديدة مع المتظاهرين أمس الأربعاء قائلا إن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

الأسرى الفلسطينيون والتمسك بالأمل

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 16 فبراير 2019

قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ليست قضية إنسانية فحسب، فهي تشكل أحد أهم...

ألغام مؤتمر وارسو

عبدالله السناوي

| السبت, 16 فبراير 2019

في مؤتمر وارسو، الذي ترعاه الولايات المتحدة، لإحكام الحصار الاقتصادي والسياسي على إيران وتسويق «صف...

نعم لرفع الحصار عن غزة، ولكن ليس بأي ثمن

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 16 فبراير 2019

  رفع الحصار أو تخفيفه حق لأهل غزة وواجب على كل فلسطيني وعلى كل إنسان ...

مؤتمر وارسو بين استهداف المقاومة والتطبيع مع الاحتلال

د. زهير الخويلدي

| السبت, 16 فبراير 2019

  مرة أخرى تنظم مؤتمرات في أماكن محددة من العالم من طرف قوى مهيمنة يكون ...

المنطقة بعد وارسو وسوتشي «المزيد من الشيء ذاته»

عريب الرنتاوي

| السبت, 16 فبراير 2019

  في توقيت متزامن، أنهى مؤتمرا وارسو وسوتشي أعمالهما الخميس الفائت، من دون أن يترتب ...

جهاز القضاء وتصاعد الإرهاب اليهودي

عوني صادق

| الخميس, 14 فبراير 2019

    ليس في القول مبالغة إن قيل: إن الكيان الصهيوني «كيان إجرامي»، فقد قام على ...

لا يهم إن كانت ديمقراطية أو ديكتاتورية

جميل مطر

| الخميس, 14 فبراير 2019

    سئلت فاحترت، وفي غمرة الحيرة لم أجب. سئلت وأنا الملم ببعض أفرع علم السياسة، ...

مواجهة موضوع العلوم المهمل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 14 فبراير 2019

    عبر القرنين الماضيين، طرح العديد من المفكرين العرب موضوع الإصلاح والتجديد كمدخل لخروج أمتهم ...

العدوان على المقابر المقدسية والحجر المقدسي يبلغ ذروته

راسم عبيدات | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    العدوان على شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس لم يطل فقط الأحياء بل وحتى الأموات،فالمحتل ...

ماذا عن اللاجئين الفلسطينيين في البيان الوزاري؟

هيثم أبو الغزلان | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تشكّلت الحكومة اللبنانية بعد طول انتظار، قدّم مسؤولون فلسطينيون التهنئة بتشكيلها، ولكن البيان الوزاري ...

"الفراغ الأميركي" لا يملأه الأكراد فهل يحاول الأتراك؟

د. عصام نعمان

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    دونالد ترامب يتوقع «تحرير» كامل المناطق التي يسيطر عليها تنظيم «الدولة الإسلامية» داعش في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم46074
mod_vvisit_counterالبارحة53578
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع46074
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر827786
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار64982239
حاليا يتواجد 4464 زوار  على الموقع