موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«الخارجية السعودية»: قرارات خادم الحرمين بشأن قضية خاشقجي ترسخ أسس العدل ::التجــديد العــربي:: الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به ::التجــديد العــربي:: السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان ::التجــديد العــربي:: مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي ::التجــديد العــربي:: السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية ::التجــديد العــربي:: اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي::

العراق: لا تنسوا سن الذهب عندما تتظاهرون!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

يشن نظام حزب الدعوة برئاسة نوري المالكي حملتين متزامنتين، في آن، لمواجهة الغضب المتبدي في المظاهرات والاعتصامات الشعبية المستمرة منذ ما يزيد على الشهرين، في العديد من المحافظات والمدن. الحملة الاولى هي حملة اعلامية ذات اغراض متعددة.

 

من بينها تبييض وجه النظام عن طريق تشكيل اللجان والتي صارت تبدأ بلجان سباعية تراقب عمل لجان سداسية وتتفرع الى لجان ثلاثية تفرخ بدورها لجانا ولجانا ولا احد يسمع بنتائجها. بالاضافة الى اطلاق تصريحات، لانهاية لها، عن احترام النظام لمطالب المتظاهرين ' المشروعة، والقانونية، والدستورية، والسلمية، وغير الطائفية'. أي ان تكون مطالب المتظاهرين وفق اهواء ورغبات وانتقائية النظام، ووفق تفسيره الزئبقي لما هو قانوني ودستوري وشرعي. مما يذكرني بقصة سمعتها عند زيارتي للجزائر، منذ عقدين من الزمن، عن واعظ ديني وقف امام حشد من الجياع مبينا لهم مواصفات الخروف الذي يتوجب عليهم اختياره للتضحية في عيد الاضحى. فذكر وزنه ووجوب تمتعه بالصحة وقوة الحركة ولمعان صوفه وصوته الموسيقي. ليضيف بعد سرده قائمة مستحيلة من المواصفات قائلا، بصوت جهوري: ولاتنسوا ... لاتنسوا يا اخوتي في الدين . لاتنسوا اسنانه . يجب ان يكون في فمه سن من ذهب'!

وينطبق شرط سن الذهب، ربما لأسباب أخرى، تعجيزية هذه المرة، على بعض المثقفين الصامتين أو كتبة التهويمات التحذيرية الغامضة عن الاعتصامات، على الرغم من استمرارها وأحقيتها ومساس مطالبها الانسانية بحياة كل مواطن. فهم يضعون شروطهم ومواصفاتهم على الانتفاضات الشعبية، وهي حالة لا يتسع لها المجال حاليا.

أما حملة النظام الثانية، فتشمل الدسائس والتشويهات المستهدفة للمعتصمين بالاضافة الى اساليب الترويع والقمع المختلفة. وهي الوجه الحقيقي للنظام الذي يجب التزام الحذر تجاهه اذا ما أريد للاعتصامات استمرارها. فقد يكون لحملات التشوية وزرع الفتنة والدسائس مفعولها، خاصة في حال استمرار الاعتصامات لفترة طويلة.

عند جرد يوميات حملة النظام الثانية على المتظاهرين، حتى اليوم، تتبين اساليب التعامل الارهابية التالية: أطلاق النار على المتظاهرين مما سبب استشهاد سبعة وجرح 44، بعضهم اصيب بجروح خطيرة. اغتيال عدد ممن شاركوا في التظاهرات او دعوا اليها. مداهمة البيوت وتفتيشها واعتقال متظاهرين او من يساند المعتصمين في مدن مختلفة. اذ قامت قوات النظام الأمنية باعتقال الشيخ محمد الزيدي، أحد أئمة وخطباء ناحية جلولاء شمال شرق بعقوبة، بتهمة دعمه للتظاهرات السلمية التي تشهدها المحافظة، واقتادته إلى جهة مجهولة، يوم 12 / 2، اعتقال المتحدث باسم متظاهري قضاء الحويجة دحام الجبوري. محاولة اعتقال المتحدث باسم متظاهري محافظة الانبار سعيد اللافي، فقال المتظاهرون: 'اللافي موجود في ساحة الاعتصام ولن نسمح لأية قوة باعتقاله'.

فرض حصار على مدينة الأعظمية ببغداد. مداهمة جامع الإمام أبي حنيفة النعمان والمقبرة التابعة له. منع الاهالي من الدخول والخروج من المنطقة، والتضييق عليهم في مصادر رزقهم، ومطالبة اي شاب في الشارع بوثيقة تثبت كونه من أهل المنطقة والا تم توقيفه الى ان يدفع الرشوة، صغيرة كانت أم كبيرة. فرض حصار شبه كلي على مدينة بغداد وتحديد نقاط الدخول والخروج. معاملة القادمين الى بغداد من المحافظات الاخرى باساليب تعسفية وتوجيه الاهانات اليهم واعادتهم من حيث أتوا حتى ولو كانوا مرضى قادمين للعلاج. نشر نقاط تفتيش اضافية في بغداد (كأن ما فيها من 1400 نقطة تفتيش تنافس نقاط التفتيش الصهيونية غير كاف) خوفا من انتشار التظاهرات ولمنع المواطنين من الوصول الى المساجد لاداء الصلاة ايام الجمع.

والمعروف ان بعض منتسبي الأمن من ضعاف النفوس يجدون في نقاط التفتيش مكانا لاظهار السطوة عبر اهانة الناس والسخرية منهم واطلاق الشتائم الطائفية، بالاضافة الى محاولة عزل الناس وتقييد حركتهم لاحكام السيطرة عليهم ومنعهم من النشاط الموحد.

هذه بعض تكتيكات النظام لاضعاف سيرورة الحركة الجماهيرية في ظل انحسار حملة التشويه الطائفي، المتعمدة، خلال الاسبوعين الاوليين من الاعتصامات، وبعد سقوط اكذوبة التوصيف 'الارهابي، البعثي، القاعدي'، وتقارب مطالب المتظاهرين مع مطالب ابناء الشعب برمته والرامية الى احلال السلم والامان وتحسن الخدمات والاوضاع المعيشية ووضع حد للفساد المتجذر في نخاع النظام بكافة مسؤوليه.

ولم يكف المسؤولون ومعظم النواب عن اطلاق الاكاذيب المفضوحة بلا خجل. فهاهو النائب (تصوروا انه نائب يفترض فيه تمثيل الشعب) عن ائتلاف دولة القانون علي العلاق يقول بأن 'المطالب التي سميت مشروعة فيعتقد انها انتهت'، حسب موقع 'احباب النائب كمال الساعدي'. واذا كان هذه صحيحا، فماذا عن المسؤولين عن حالات الاغتصاب التي تتعرض لها المرأة العراقية؟ ماذا عن المرأة المسنة التي تحدثت، عبر قناة فضائية، عن تعرضها للاغتصاب في محافظة ديالى على يد ضابط في الأجهزة الأمنية بسبب مطالبتها بابنها المعتقل. وهذه الحالة المفجعة ليست فريدة من نوعها فالمعروف ان المرأة التي تحاول زيارة احد اقربائها المعتقلين او تبحث عن المفقودين، غالبا ما تتعرض للابتزاز المادي والجنسي الذي يصل الى حد الاغتصاب من قبل القوات الامنية المفترض واجبها حماية الناس لا الاعتداء عليهم. فهل تم تقديم احد رجال الامن والشرطة والمحققين الى العدالة من قبل عشرات اللجان التي تم الاعلان عن تشكيلها؟ هل تم ردع احدهم ليكون عبرة لمن اعتبر خاصة وان الاعتداء على المرأة، ايا كانت، جريمة لا تغتفر قانونيا واخلاقيا وشرعيا سواء على مستوى العراق ام العالم، وان احترامها وصيانة حقوقها هو مقياس حضارة المجتمعات والحكومات؟ ام ان الاعتداء على المرأة والرجال هو سمة 'العراق الجديد' الموصومة على جباه مسؤوليه، ولن تزول الا بغسلها.

أن هذه الثورة السلمية ستتسع، ان آجلا ام عاجلا،، لتضم ابناء الشعب كله، وستشمل مطالب الخدمات الصحية والتعليمية والسكن والبطالة. فهذه الثورة، كانت قد بدأت في الموصل ثم الأنبار إحتجاجا على إغتصاب المعتقلات، وتطورت نحو مطالب العدالة ورفض التمييز الطائفي الصارخ، وتجاوزات الأحزاب والساسة المشتركين بالعملية السياسية بفسادهم وإنتهازيتهم، ونادت بمعاقبة مرتكبي الجرائم في الأجهزة الأمنية المنخورة بالفساد، ثم بالتغييرات القانونية والدستورية لما جاء به الإحتلال وورثته. ولأن للتظاهرات الشعبية آليتها الخاصة المرتبطة بتفاعلات المجتمع والظروف المحيطة فأن نضج الظروف الموضوعية وانضمام الساكتين، حتى الآن، الى المعتصمين، كما نادى ممثلو نقابات مدينة الموصل، سيحقق العدالة للجميع بدون الحاجة الى السير تحت مظلات احزاب تستخدم الطائفية رداء لستر فسادها.

 

هيفاء زنكنة

تعريف بالكاتبة: كاتبة مهتمة بالشأن العراقي
جنسيتها: عراقية

 

 

شاهد مقالات هيفاء زنكنة

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به

News image

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن التفسير الذي صدر، اليوم (السبت)، عن السعودية بشأن ما ...

السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي

News image

صدر أمر ملكي، فجر السبت، بإعفاء أحمد عسيري نائب رئيس الاستخبارات العامة من منصبه.كما تم ...

الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان

News image

وجه الملك سلمان، فجر السبت، بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلم...

مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي

News image

أكد مصدر سعودي مسؤول، فجر السبت، أن المناقشات مع المواطن السعودي خاشقجي في القنصلية السعودية ...

السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية

News image

أعلن النائب العام السعودي، فجر السبت، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلا...

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العولمة وآثارُها المدمّرة على السياسة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 22 أكتوبر 2018

    اعتاد دارسو العولمة، من الباحثين الغربيين والعرب، وخاصة من حلّلوا آليات اشتغالها التدميرية، أن ...

قتل المرأة في العراق حلال!

هيفاء زنكنة

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

أضيفت الى سلسلة التصفيات المستشرية، في جميع انحاء العراق، أخيرا، حملة تصفية، منهجية، تستهدف نسا...

عن المعبر واللاجئين

عريب الرنتاوي

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

احتفى الأردنيون كل على طريقته بافتتاح معبر جابر/ نصيب الحدودي مع سوريا... الكثرة الكاثرة كان...

وسط أوروبا.. مصدر قلق

جميل مطر

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    «ما إن تأتي سيرة وسط وشرق أوروبا، إلا وأسرعت أتصفّح موسوعتي التاريخية».. عبارة سمعت ...

ليست إسرائيل وحدها

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    لاشك أن إسرائيل ككيان استعماري عنصري مجرم تتحمل المسؤولية الأولى عن معاناة الشعب الفلسطيني ...

اللاجئ والأونروا وحق العودة في دائرة الخطر

معتصم حمادة

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    عندما تمّ التوقيع على اتفاق أوسلو، باتت ملامح الخطر الوشيك على حق اللاجئين في ...

مانويل مسلم جبهةُ مقاومةٍ وجيشُ دفاعٍ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 21 أكتوبر 2018

    يشكك بعض المراقبين من الذين يسكنهم الغيظ ويملأ قلوبهم الحقد، في صحة ودقة تصريحات ...

العدو الأقبح في التاريخ

د. فايز رشيد

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    العنوان هو التوصيف الطبيعي للعدو الصهيوني, فهو يستأهل أكثر من ذلك, فالصهاينة وحوش في ...

دعونا نتعلم من تجارب قرن كامل!

د. سليم نزال

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    قرن كامل مر و العرب يسعون ان يكون لهم كيان فى هذا العالم .مروا ...

صاروخان ورسالة!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    مطلق اشتباك هو قابل لأن يتطور إلى حرب لا يريدها الطرفان، وسيميل مجلسهم الوزاري ...

نحو خصخصة حرب أفغانستان

د. عصام نعمان

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    الحرب ظاهرة بشرية قديمة. البشر أفراداً وجماعات، تحاربوا منذ فجر التاريخ وما زالوا يتحاربون. ...

- الله وكيلك يا أبي صرنا فرجة -

عدنان الصباح

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    قد لا يكون هناك من يدري كيف وصل بنا الحال الى ما وصلنا اليه ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم43868
mod_vvisit_counterالبارحة55687
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع99555
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي375748
mod_vvisit_counterهذا الشهر1189693
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59329138
حاليا يتواجد 5211 زوار  على الموقع