موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص ::التجــديد العــربي:: وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل ::التجــديد العــربي:: تفاقم العجز الأميركي لـ 544 مليار دولار في 5 أشهر و عجز شهري بقيمة 234 مليار دولار في فبراير ::التجــديد العــربي:: باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية ::التجــديد العــربي:: مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة ::التجــديد العــربي:: فرنسا تسقط مولدوفا برباعية في تصفيات يورو 2020 ::التجــديد العــربي:: تنديد واسع بتصريحات ترامب حول دعم سيادة الكيان المحتل على الجولان السوري المحتل ::التجــديد العــربي:: أردنيون يحتجون على اتفاق غاز مع الاحتلال بقيمة 10 مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي" ::التجــديد العــربي:: كم بيضة يجب أن نتناولها يوميا؟ ::التجــديد العــربي:: 27 مؤلفاً يوقعون إصدارتهم اليوم على منصات معرض الرياض للكتاب ::التجــديد العــربي:: اليوم العالمي للسعادة: خمس نصائح تجعلك أكثر سعادة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يطلق مشروعات كبرى في الرياض بـ86 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: مصر تنفذ 4 مشاريع بتروكيماوية بـ1.5 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: ست دول تعطي النساء حقوقا اقتصادية مساوية للرجال ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يشن غارات جوية على مواقع لحماس والجهاد في قطاع غزة رغم نفي حركة حماس مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ ::التجــديد العــربي:: قوات الاحتلال تقتل 3 فلسطينيين أحدهم قتل حاخاماً وجندياً ::التجــديد العــربي:: قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز" ::التجــديد العــربي:: عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم ::التجــديد العــربي:: بريكست: تيريزا ماي رئيسة حكومة بريطانيا تطلب تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي لثلاثة اشهر ::التجــديد العــربي::

عن تونس والدين والدولة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

قبل صعود الطائرة المتجهة إلى تونس من بيروت وهي تقلّ عدداً من المشاركين في ندوة الدين والدولة التي نظمها مركز دراسات الوحدة العربية في الحمامات بتونس، تم تداول

يوتيوب عن لقاء الشيخ راشد الغنوشي زعيم حركة النهضة “الإسلامية”في تونس مع مجموعة من قيادات الحركة السلفية الناشطة هناك، جوهره يتعلق بضرورة استيعاب الخطوات التي تنوي النهضة اتخاذها وصولاً إلى حكم الشريعة الإسلامية .

الأمر كان مثار نقاش مسبق بين مصدّق ومكذّب، فقد دافع البعض بحرارة عن الشيخ الغنوشي لما عُرف عنه من انفتاح وتطوّر، لاسيما في قضية انحيازه إلى الديمقراطية والحرية وتجديد الخطاب الديني، بل ونقد الخطاب السائد، منذ أن نشر له المركز كتابه الشهير “الحريات العامة في الدولة الإسلامية، العام 1994”والذي بسببه حُرمّ على المركز ومطبوعاته ومديره العام في حينها الدكتور خير الدين حسيب، دخول تونس .

في حين كان هناك من اعتبر الشريط حقيقة بالفعل، والمقصود به تحريض السلفيين ضد العلمانيين، ليتمكّن حزب النهضة من قضم السلطة تدريجياً والهيمنة على جميع مفاصلها، وتبرير هؤلاء أن الغنوشي قبل وصول النهضة إلى السلطة شيء، وقيادتها للائتلاف الحاكم شيء آخر، فالسلطة هي السلطة دائماً، إنها “ملكٌ عضوض«، كما قالت العرب، ولا يشذّ في ذلك عروبي أو ماركسي أو إسلامي، فكل من اقترب منها أو هيمن عليها، وجد المبرّرات والذرائع لبقائه سواء بقوة السلاح أو بأساليب الاستتباع وحشد إمكانات الدولة وبعض قوى المجتمع للبقاء فيها، بزعم ما يريده الشعب .

وبغضّ النظر عن صحة أو فبركة الشريط، وعن نوايا الإسلاميين أو السلفيين، أو خصومهم من العلمانيين واليساريين إزاء بعضهم بعضاً، فالأمر مطروح للنقاش والجدل والتعبئة الشعبية، وكل طرف يحاول في المرحلة الانتقالية الراهنة حشد كل الطاقات لتمكّنه من الحصول على مزايا السلطة الجديدة بعد الربيع العربي الذي ابتدأ من تونس ومن مدينة سيدي بو زيد التي ظلّت محرومة ومهمّشة حسبما دلّت أعمال عنف وصدام شهدتها، بما فيها ضد حزب النهضة .

ولكن اتخاذ مواقف أو بناء مواقع استناداً إلى شريط يوتيوب دليل على ضعف جسور الثقة بين الأطراف السياسية وهشاشة ائتلافاتها وتحالفاتها، ولربما بعضها تجلس على برميل بارود قد ينفجر في أية لحظة، فالرئيس يصرّح أو يلمّح أو يوحي، بعدم رضاه لما حصل وما يحصل، بل يمارس دور المعارض أحياناً، فضلاً عن عدم قناعة بموقعه البروتوكولي وصلاحياته المحدودة، ويطمح إلى أن يتحوّل إلى موقع سيادي أو هكذا يظهر ذلك .

ورئيس البرلمان وإن حاول الموازنة والوسطية، لكن تيار اليسار والوسط يضغط عليه، ويذهب التيار اليساري المعارض إلى رفع شعارات تندّد بمحاولات “أسلمة”الدولة، ويعلن بعضه تعبئة بشأن حقوق المرأة والحريات العامة والشخصية ويدعو إلى إضرابات واعتصامات، في حين يرى تيار النهضة أن ما يجري إنما هو محاولة للإساءة إليه وإلى تاريخه النضالي، فقد لوحق في أواخر الثمانينات ما يزيد على 30 ألفاً من أنصاره الذين دخلوا السجون وتحمّلوا الكثير من العذاب والمعاناة، بمن فيهم من اضطر إلى الهجرة وفي مقدمتهم الشيخ الغنوشي .

والأكثر من ذلك حين يعدّ حزب النهضة أن ما يجري هو مؤامرة ضد الإسلام التونسي الذي يتسم خطابه بالوسطية والاعتدال والعقلانية، وكان الغنوشي قد أنكر قطعياً ما جاء في شريط اليوتيوب واعتبره دسيسة رخيصة ضده وضد حزب النهضة الذي أحرز مكاسب ونجاحات، لاسيما حفاظه على الاستقرار ووضع حدٍّ للعنف الذي كان يمكن أن ينفلت في المجتمع بعد حكم استبدادي طويل، في حين يرى بعض المعارضين التونسيين، أن هناك تنسيقاً واتفاقاً غير معلن بين السلفيين والنهضويين في إطار التصدّي للتيار اليساري والعروبي والعلماني، بحيث يشكل السلفيون رأس حربة في المواجهة، في حين يظهر النهضة بمظهر وسطي ليحصد نتائج الصدام السلفي - العلماني .

كل ذلك كان حاضراً في الندوة، لاسيما في خطاب ومداخلات الشيخ راشد الغنوشي التي أضفت على الندوة عمقاً كبيراً، لاسيما في رؤية التيار الإسلامي لطبيعة علاقة الدين بالدولة، وخصوصاً أنه لم يرفض فكرة العلمانية بالمطلق، لكن مقاربته للدولة استندت إلى موضوع علاقة الإسلام بالسلطة (الحكم) وعلاقة الإسلام بالقانون (الشريعة)، وهي أمور واجهت مرحلة بناء الدستور ونظام الحكم الجديد، في تونس ومصر مثلما تواجهه في ليبيا واليمن، وربما على نحو أكثر حدّة في سوريا، فضلاً عن الأغلبية الساحقة من البلدان العربية سواء التي شهدت ربيعاً عربياً أو تنتظر أو لم تشهده حتى الآن .

وعَدّ الغنوشي الديمقراطية آليات ومنها تنبثق الانتخابات التي هي الأخرى آليات، في حين أن الديمقراطية نظام شامل وهي جزء من منظومة الحداثة وترتبط على نحو وثيق بالعلمانية والمدنية والعقلانية، ولا يمكن اختزالها إلى مجرد آليات مثلما هي العلمانية كذلك . لكن الغنوشي يعود في نهاية مداخلته ليدعو إلى فكرة المواطنة وأن البلاد ملك لمواطنيها ولهم حسب الإسلام نفس الحقوق، ولهم ما شاء من حق الاعتقاد في إطار احترام بعضهم بعضاً وفقاً للقانون الذي يسنّونه هم وعبر ممثليهم في البرلمان .

إن ندوة الدين والدولة التي نظّمها مركز دراسات الوحدة العربية الذي مضى على تأسيسه ثلاثة عقود ونصف العقد من الزمان التي تستحق وقفة أخرى، والتي شارك فيها ما يقارب من 100 باحث ومختص ومفكر وبدعم من المعهد السويدي بالإسكندرية الذي تأسس في العام ،2000 تشكّل إحدى منتديات الحوار الجادة والجريئة، وهي ليست الأولى فقد سبقتها حوارات وورش عمل ما بعد الربيع العربي، ولاسيما في موضوع الدستور وشكل الدولة ونوع النظام السياسي وقضايا الحريات والموقف من حقوق المرأة ومن التنوّع الثقافي، والمقصود به حقوق الجماعات الإثنية والدينية في إطار المواطنة والمساواة .

وقد اجتمع في هذه الندوة متديّنون وغير متدينين، إسلاميون وعلمانيون، وجرى فيها نقاش عميق ومسؤول في الموقف من علاقة الدين بالدولة .

وإذا كانت الندوة قد فتحت شهية الحوار، فإن هناك الكثير الذي يمكن مناقشته على هذا الصعيد، فقد غاب مثلاً الموقف الماركسي من الدين والدولة، وهو الذي شكّل أحد إركان المشهد السياسي الخمسيني والستيني من القرن الماضي، والذي يمكن أن يستقطب اليوم إعادة قراءته على نحو جديد بعد الربيع العربي، فضلاً عن فكرة الدولة بعد الثورة العلمية - التقنية ولاسيما ثورة الاتصالات والمواصلات وتكنولوجيا الإعلام، وموضوع سسيولوجيا الدين والتديّن، إضافة إلى العولمة وإفرازاتها والأزمة الاقتصادية والمالية، بما فيها موضوع الدولة الريعية إلى آخره . وأعتقد أن الندوة بحكم تنوّعها وغناها كانت أقرب إلى طرح أسئلة، بحاجة إلى المزيد من الدرس والقراءة وإعادة النظر، خصوصاً في ظل المستجدات والمتغيّرات العربية والكونية .

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص

News image

وصف رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، إالاحتلال الصهيوني، بأنها "دولة لصوص"، قائلا: "لا يمكنك الا...

وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل

News image

غرق مئة شخص، إثر انقلاب عَبَّارة سياحية، كانت تنقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين الس...

باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية

News image

وسط إجراءات أمن استثنائية شملت منعاً للتظاهر في مناطق محددة في باريس ومدن أخرى، تنط...

مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة

News image

أكدت مصر على موقفها الثابت باعتبار الجولان السوري أرضا عربية محتلة وفقاً لمقررات الشرعية الد...

الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي"

News image

ألقت الشرطة الألمانية القبض على عشرة أشخاض للاشتباه بهم في التخطيط لهجوم "إرهابي".واعتُقل العشرة بعد...

قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز"

News image

اجتاح مقاتلون سوريون اكراد مدعومون من الولايات المتحدة آخر جيب لتنظيم داعش بالقرب من الح...

عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم

News image

يحتفل مئات الملايين حول العالم هذا الأسبوع بعيد نوروز (اليوم الجديد) الذي يُعرف برأس الس...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عناصر التنمية: الأمن

سعيد لعريفي

| الأحد, 24 مارس 2019

  بعد أن حاولنا توضيح بعض المعالم في علاقة النخب مع الشعوب، واعتبرنا أن الشكل ...

حركة حماس والحراك ضد الضرائب وزيادة الأسعار

د. أيوب عثمان

| الأحد, 24 مارس 2019

  إذا كانت الأوضاع المعيشية قد ظل ترديها منذ سنوات في ازدياد حتى وصلت حداً ...

«حجيج» الجنرالات إلى دمشق

عريب الرنتاوي

| الأحد, 24 مارس 2019

  ثلاثة جنرالات أموا دمشق الأسبوع الماضي... وزير الدفاع الروسي الجنرال سيرغي شويغو، وقبله الجنرال ...

القمة العربية والمطالب الثورية

د. زهير الخويلدي

| الأحد, 24 مارس 2019

    أول مرة تنعقد القمة العربية في تونس منذ نجاح الثورة الشعبية في الإطاحة بالحكم ...

الجزائر … أبعد من رئاسة

د. موفق محادين

| الأحد, 24 مارس 2019

    تضم المعارضة طيفاً واسعاً لا يقتصر على رموز الحرس الجديد بل يمتد أحياناً إلى ...

أميركا تهوّد هضبة الجولان

د. فايز رشيد

| الأحد, 24 مارس 2019

    ذكرت وكالات الأنباء, أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب, كتب تغريدة على حسابه, أعلن فيها: ...

كيف ولماذا عادتْ موسكو إلى الشرق الأوسط من البوّابة السورية؟

فيصل جلول

| السبت, 23 مارس 2019

    يُعزى الموقع الجديد الذي تحتله روسيا إلى الرئيس فلاديمير بوتين، ودوره الفعّال في وقف ...

تأثيرات «عام العدس» على الشعب العراقي!

هيفاء زنكنة

| السبت, 23 مارس 2019

  لا أظن أن هناك مواطنا، خارج حدود العراق، سيحظى بهدية من حكومته، تماثل ما ...

حدود الدم في فلسطين

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 23 مارس 2019

    ما يجري من أحداث في فلسطين وخصوصا في قطاع غزة يتجاوز الخلافات الفصائلية وأزمة ...

تهدئتان لا تصنعان سلاماً ولا استسلاماً

د. عصام نعمان

| السبت, 23 مارس 2019

    ليس هناك وضع مستقر في غزة؛ إذ إن «إسرائيل» تثابر على التحرش والتعدي والقصف ...

تركيا والغرب والاستثمار الديني

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 مارس 2019

    ما بين مجزرة المسجدين في نيوزيلندا التي ذهب ضحيتها أكثر من خمسين شخصاً مسلماً ...

قبل أن نُصدم بعودة «داعش»

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 22 مارس 2019

    يبدو أن التحذيرات التي أطلقها مسؤولون في قوات سوريا الديمقراطية «قسد» منذ أيام قليلة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1109
mod_vvisit_counterالبارحة28405
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع29514
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي209954
mod_vvisit_counterهذا الشهر819758
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66249839
حاليا يتواجد 2842 زوار  على الموقع