موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي::

درس خصوصي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

موضوع مقالتي ليس أول تجليات عدم معرفة رئيس حكومتنا الحالية بالدستور وببدهيات أخرى للحكم (خلط بين الكفارة والتكفير) بل هو ثالثة أثافيه في ولايته الثانية التي لم تكمل المئة يوم، ويتطابق مع ما صدر عنه في حكومته الأولى (أثناء نزاع الملك الراحل). فحينها أعلن عينة من حلوله "الخلاقة" لمعالجة البطالة، تتمثل في إعادة "خدمة العلم" الموقوفة، ولكن ليس كخدمة عسكرية بل ليلزم المكلفين بالعمل لدى القطاع الخاص وبالحد الأدنى للأجور وبحيث يدفع صاحب العمل نصفها وتدفع الدولة النصف الآخر!!.

 

فكتبت مقالاً يبين أن هذا "تشغيل إلزامي" ممنوع بنص صريح في دستورنا، ومحرم في القانون الدولي وفي الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وفي مواثيق العمل الدولية. فجرى كف الرئيس عن ممارسات وتصريحات أخرى، وأمكن هذا لكون الأمير حسن كان نائب الملك حينها. بل واعتبر ذلك نهاية فرصة الطراونة في المنصب.. ما يجعل استعادته الآن ذات دلالات.

فجديد الطراونة هو من نوع تلك الحلول "المبدعة" من حيث تناقضه مع الدستور وخدمته لآخرين يريدون من يتورط عنهم فيما يُعد للانتخابات القادمة. فهو يتصدى لإصدار فتوى دستورية تتضمن تهديدًا للمعارضة وللشعب بعامته بقوله "إذا كانت مقاطعة الانتخابات حقًا لأي جهة فإن التحريض على المقاطعة والسعي للتأثير السلبي على العملية الانتخابية هي مخالفة دستورية بامتياز"!!

ما سأقوله في الرد على دولته ليس جديدًا، بل إعادة لما رددت به على الملك الراحل، ويفترض أن يكون الطراونة قد وعاه كونه حوارًا جرى بما لا يقل عن رسالة للملك حسين تذاع بأولوية حتى قبل وصولها لعلم رئيس مجلس النواب المفترض أن الرسالة موجهة له، ورد من نائبة معارضة كانت محل اهتمام إعلامي كبير كونها أول امرأة تنتخب لمجلس نوابنا.

فالذي جرى خريف عام 1993 أنني أعلنت في كلمتي في شأن الثقة بحكومة عبد السلام المجالي أنني لن أعطي الثقة مبدية أسبابي وداعية زملائي لحجب الثقة. وبالفعل جاءت الثقة، رغم التدخلات "العليا"، على الحافة بواحد وأربعين صوتًا من مجموع ثمانين نائبًا. وهي نتيجة استشعرها الملك الراحل فأصدر رسالة غاضبة لرئيس مجلس النواب ينتقد فيها "ممارسة غير دستورية" يأمل أن لا تتكرر، صدرت عن بعض النواب "والسيدة النائب"، بإعلانهم عزمهم عدم إعطاء الثقة للحكومة قبل جلسة التصويت.

وباعتباري "السيدة النائب" وجب أن أرد، بخاصة أن غالبية الناس ظنوا أن الملك محق بناء على أمر واحد هو أنه ذو خبرة طويلة في الحكم. ودفاع المتحمسين لي جاء بأنه لا حرج من أن أقع في "أخطاء بسيطة" كوني امرأة مستجدة على المنصب السياسي.. فيما الأمر ليس بسيطًا بل يتعلق بحق دستوري خطير للغاية.

ردي جاء فوريًا بمقالة تذكر بحرية الرأي المكفولة دستوريًا لكل مواطن وبحق صاحب أي توجه سياسي، سواء مثل أقلية أو مثل نفسه فقط، إبداء رأيه وحشد تأييد له، فهذا هو جوهر حقوق الأقليات التي تمكنها من أن تصبح أغلبية، وبوجوب بيان النائب رأيه ومواقفه لأنه ليس مجرد "واسطة" لنقل رأي شعبي، بل هو "قيادة" منتخبة تتخذ القرار باسم الشعب "مصدر السلطات". والأهم أن للنائب حرية مطلقة في دستورنا، فلا يُلزم ببيان أسباب أي موقف يتخذه، بل ويحق له أن يبدي جملة أسباب لموقف ما ثم يصوت بتأييد نقيضه. وحتى إن أبدى أسبابًا لمواقفه خاطئة أو مزاجية فتصويته يحسب كما جاء في جلسة التصويت، وحسابه الوحيد يكون من الشعب وعبر صناديق الانتخابات. وهذا ليس عيبًا في الدستور بل يجسد أهمية استقلالية وحصانة النائب.

ما فعله الملك الراحل بعدها أن وجه غضبه لمستشاريه الدستوريين (الذين عادوا الآن للعب من وراء ستر عدة). وحين قلت ما هو أشد في حكومة وشخص الشريف زيد بن شاكر وأسميته "عصا الملك" ودعوت النواب لحجب الثقة عنه "لأن من يعطي الثقة للعصا لا بد أن تزرق يومًا جوانبه"، لم يعترض الملك الراحل. بل إن معارضتي لابن عمومته أدت لعزله نهائيًا في صفقة عقدها معي عبر وسيط أولاه تشكيل الحكومة، هو السيد عبد الكريم الكباريتي. واختلاف سويات من هم في السلطتين التنفيذية والتشريعية الآن يتجلى في أكثر من شأن ويتجاوز جهل رئيس وزراء بالدستور لجهلة بحقيقه حقًا دستوريًا سبق وحسم في سجال داخلي وصلت أنباؤه للصحافة العربية والدولية.. ومع ذلك لم تصل" لرجل الملك " السابق واللاحق!!.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مبادئ جديدة في تسوية النزاعات الدولية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 22 فبراير 2018

    تتحفنا الدبلوماسية الأميركية تباعاً بالجديد في مبادئ تسوية النزاعات الدولية، فقبل مدة وجيزة أجاب ...

ترامب متهم يصعب إثبات براءته!

د. صبحي غندور

| الخميس, 22 فبراير 2018

    عاجلاً أم آجلاً، ستصل التحقيقات التي يقوم بها المحقق الأميركي الخاص روبرت مولر إلى ...

جنون العظمة.. وتآكل الردع!

عوني صادق

| الخميس, 22 فبراير 2018

الدول كالأفراد، يمكن أن تصاب بمرض «جنون العظمة»! وليس دائماً يحدث ذلك لأن الدولة، أو ...

عصر الإنذارات الكبرى

محمد خالد

| الأربعاء, 21 فبراير 2018

    القوي لا يخاف، الضعيف هو الذي يخاف، فالخائف لا يخيف، وللأسف الشديد إن واقعنا ...

مراحل محو الذاكرة بالعراق

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

تراجع الاهتمام الإعلامي العربي والدولي، بالعراق، بلدا وشعبا، في السنوات الأخيرة، إلى حد لم يعد...

آفلون وتحوُّلات... ولصوص يمكِّنهم انهزاميون!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

نتنياهو مرتشٍ وفاسد. هذا هو ما توصَّلت إليه تحقيقات شرطة كيانه الاحتلالي وأوصت به لنا...

هل من «صفقة» حول عفرين؟ ومن الرابح والخاسر فيها؟

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ثمة ما ينبئ بأن “صفقة ما” قد تم إبرامها بين دمشق وأنقرة والحركة الكردية في ...

من زوّد الأكراد السوريين بالأسلحة السوفيتية؟

مريام الحجاب

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

ظهر يوم الأحد 4 فبراير شريط الفيديو يصوّر مقاتلي حركة نور الدين الزنكي الذين قبض...

خروج حروب غزة عن السياق الوطني

د. إبراهيم أبراش

| الثلاثاء, 20 فبراير 2018

  مع كامل التقدير والاحترام لفصائل المقاومة ولكل مَن يقاوم الاحتلال في قطاع غزة والضفة ...

دافوس وتغول العولمة 4-4

نجيب الخنيزي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تزامنت العولمة مع نظرية اقتصادية تتمثل في الليبرالية الجديدة، وقد أشار كل من هانس ...

لماذا تركيا ضرورة لمحور المقاومة؟

د. زياد حافظ

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    السؤال المطروح في عنوان هذه المداخلة قد يبدو غريبا خاصة وأن تركيا ساهمت في ...

في مناهضة التطبيع

معن بشور

| الاثنين, 19 فبراير 2018

    اليوم الأحد في 18 شباط/فبراير2009، أقيمت في تونس مسيرة شعبية تدعو البرلمان التونسي إلى ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6291
mod_vvisit_counterالبارحة52309
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع193686
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر986287
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50962938
حاليا يتواجد 4257 زوار  على الموقع