موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص ::التجــديد العــربي:: وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل ::التجــديد العــربي:: تفاقم العجز الأميركي لـ 544 مليار دولار في 5 أشهر و عجز شهري بقيمة 234 مليار دولار في فبراير ::التجــديد العــربي:: باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية ::التجــديد العــربي:: مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة ::التجــديد العــربي:: فرنسا تسقط مولدوفا برباعية في تصفيات يورو 2020 ::التجــديد العــربي:: تنديد واسع بتصريحات ترامب حول دعم سيادة الكيان المحتل على الجولان السوري المحتل ::التجــديد العــربي:: أردنيون يحتجون على اتفاق غاز مع الاحتلال بقيمة 10 مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي" ::التجــديد العــربي:: كم بيضة يجب أن نتناولها يوميا؟ ::التجــديد العــربي:: 27 مؤلفاً يوقعون إصدارتهم اليوم على منصات معرض الرياض للكتاب ::التجــديد العــربي:: اليوم العالمي للسعادة: خمس نصائح تجعلك أكثر سعادة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يطلق مشروعات كبرى في الرياض بـ86 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: مصر تنفذ 4 مشاريع بتروكيماوية بـ1.5 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: ست دول تعطي النساء حقوقا اقتصادية مساوية للرجال ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يشن غارات جوية على مواقع لحماس والجهاد في قطاع غزة رغم نفي حركة حماس مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ ::التجــديد العــربي:: قوات الاحتلال تقتل 3 فلسطينيين أحدهم قتل حاخاماً وجندياً ::التجــديد العــربي:: قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز" ::التجــديد العــربي:: عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم ::التجــديد العــربي:: بريكست: تيريزا ماي رئيسة حكومة بريطانيا تطلب تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي لثلاثة اشهر ::التجــديد العــربي::

خياران أمام الفلسطينيين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

صيحة “الشعب يريد تحرير فلسطين” التي انطلقت بقوة هادرة من على بُعد مئات الأمتار من معبر أريز الواقع في أقصى شمال قطاع غزة عند نقطة التماس بين القطاع وفلسطين المحتلة عام 48. في بيت حانون والتي رددها عشرات الآلاف من أبناء فلسطين داخل القطاع بمشاركة الوفد البرلماني المصري

الذي صادفت زيارته لقطاع غزة ذكرى يوم الأرض (30 مارس/ آذار الفائت) كانت بمثابة خط فاصل بين مرحلة يجب أن تكون قد مضت ومرحلة أخرى يجب أن تأتي ليس فقط بالنسبة للعربدة “الإسرائيلية” التي لا تعرف حدوداً ولا ضوابط، لعربدة شملت التوسع الاستيطاني والتهويد المتسارع للأرض والمدن، وامتدت إلى الأقصى الشريف تستهدف هدمه وإزالته، ولم يردعها قانون أو علاقات والتزامات مع أطراف فلسطينية وعربية ودولية في شن الاعتداءات وقت تريد، ولكن أيضاً بالنسبة للعمل الوطني الفلسطيني في مجمله، ابتداء من المنظور الاستراتيجي لإدارة الصراع مع الكيان الصهيوني وفق برنامج وطني أضحى ضرورياً وامتداداً للعلاقات المتهاوية بين الفصائل الفلسطينية وكل مشاكل المصالحة التي لم تعد تهدد فرص احتواء الانقسام المؤسسي والحكومي بين رام الله وغزة ولكنها تتعمق وتهدد بتحويل الانقسام إلى انفصال على الأرض من شأنه انهاء القضية برمتها.

 

صيحة “الشعب يريد تحرير فلسطين” جاءت على لسان رئيس وفد البرلمان المصري - رئيس لجنة الشؤون العربية في كلمته أمام حشود ذكرى يوم الأرض عند معبر أريز ووجدت هوى صادف مشاعر وقناعات حقيقية لدى تلك الآلاف المحتشدة التي راحت تردد الصيحة وكأنها كانت حبيسة في أعماقها وذلك في إنذار لقادة الكيان وقادة الفصائل العاجزة عن تجاوز قيود ومعوقات إنهاء الانقسام، إنذار يقول إنه لم يعد من الممكن تحمل المزيد من الاعتداءات الصهيونية التي لا تجد رادعاً والتي من شأنها تصفية ما تبقى من صمود لدى الشعب الذي يعاني قسوة الاحتلال والانقسام والحصار وقسوة تجاوزات السلطات الوطنية سواء في رام الله أو في غزة.

هذه الحقيقة أدركها تقرير “إسرائيلي” أعدته وزارة الخارجية وعرض على المجلس الوزاري المصغر في الكيان قبل أسابيع ونشرته صحيفة “هاآرتس” (26 فبراير/ شباط الماضي) يقول إن استمرار الجمود في ما يسمى بعملية السلام وعدم الاستقرار في الشرق الأوسط من الممكن أن يدفع قيادة السلطة الفلسطينية إلى تصعيد العنف ضد “إسرائيل” وإن القيام بعملية عسكرية في قطاع غزة سوف يؤدي إلى ردود حادة جداً من مصر.

وبحسب تقديرات هذا التقرير الذي أعده مركز الدراسات السياسية في وزارة خارجية العدو فإن سيناريو اندلاع انتفاضة ثالثة قائم في العام الحالي 2012، سواء جاء بقرار من القيادة أو في إطار تفجر شعبي متأثر بالثورات العربية في الأقطار المجاورة.

ما لم يقله هذا التقرير أن مثل هذه الانتفاضة، إن حدثت، فإنها لن تكون ضد الاحتلال فقط هذه المرة لكنها سوف تكون ضد السلطات الفلسطينية المتصارعة والعاجزة عن الوفاء بالمطالب الشعبية الوطنية منها والشعبية، عندها لن يقتصر الهدف على دعوة الشعب يريد تحرير فلسطين “بكل ما تعنيه من رفض للسياسات الفلسطينية العاجزة عن تحقيق أي إنجاز وطني على طريق تحقيق السلام، والعاجزة أيضاً بصراعاتها الثنائية وتحالفاتها العربية والإقليمية عن توحيد الإرادة الوطنية وطرح خيار بديل للسلام الوهمي الذي تحول إلى استسلام، ولكن سوف يمتد إلى دعوة “الشعب يريد اسقاط النظام” التي باتت شعاراً موحداً للثورات العربية، وهنا ستكون الانتفاضة ضد من يحكمون في رام الله وفي غزة ومن هم عاجزون عن تجاوز تلك الثنائية البغيضة التي باتت تتهدد الوحدة الوطنية الفلسطينية.

قادة العدو أدركوا نصف الحقيقة الخاص بهم وراحوا يستعدون لمواجهة التحديات للحيلولة دون حدوث مثل هذه الانتفاضة ولكن على طريقتهم التي لا تقدم سوى الحلول الأمنية الفاشلة في ظل صراعاتهم الداخلية ومزايداتهم على بعضهم بعضاً داخل حزب الحكومة والائتلاف الحاكم وداخل حزب المعارضة الرئيس (كاديما)، لكن للأسف لم يدرك القادة الفلسطينيون هذه الحقيقة بعد، وما يتردد الآن من فشل يتهدد جهود المصالحة وما تم التوصل إليه في اتفاق القاهرة ومن بعده إعلان الدوحة يؤكد أن هؤلاء القادة لم يدركوا بعد أن شعار “الشعب يريد إسقاط النظام” يقصدهم دون غيرهم، وربما يمكن استثناء عدد من قادة الطرفين الذين يحرصون على إنجاح المصالحة وتنفيذ بنود “إعلان الدوحة” وخاصة تشكيل حكومة الوحدة الوطنية برئاسة محمود عباس (أبو مازن) على نحو ما جاء على لسان موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” بخصوص الجمود الذي يسيطر الآن على جهود المصالحة حيث أوضح أن المبررات التي صدرت من الجانبين (السلطة وحماس) ليست كافية لتعطيل المصالحة بل هي ذرائع، مشيراً إلى “ضرورة التجاوب مع المطالب الشعبية الداعية إلى إنهاء الانقسام لأن الشارع الفلسطيني غير مرتاح، وكاد أن يفقد الثقة بكلا الطرفين لمواقفهما غير القاطعة تجاه المصالحة”.

ما جاء على لسان أبو مرزوق ردده معظم ممثلي المنظمات والفصائل الفلسطينية الذين التقوا وفد البرلمان المصري أثناء وجوده في قطاع غزة (28-30 مارس/ آذار 2012) فقد توافق كل هؤلاء باستثناء ممثل حركة فتح الذي لم يحضر اللقاء بحجة أنه لم يتلق دعوة جادة للمشاركة، بأن المصالحة الوطنية هي الحل الوحيد والحتمي الآن للخروج من مأزق الجمود المسيطر على كل شيء، ومن بينها بالطبع حلول أزمة الكهرباء المتفاقمة في قطاع غزة وغيرها من الأزمات التي ثبت بالدليل القاطع أنها من محصلة التفاعلات السلبية للانقسام السياسي وتعثر المصالحة.

هذا يعني أن المصالحة هي المفتاح السحري لمشكلات قطاع غزة، لكن نجاح المصالحة وتعثرها له أسبابه الكثيرة التي أهمها الشروط “الإسرائيلية” والغربية الأمريكية والأوروبية، التي تربط بين مشاركة حركة “حماس” في حكومة وحدة وطنية وقبولها بمطالب اللجنة الرباعية الدولية، وفي مقدمتها الاعتراف بالكيان الصهيوني ونبذ العنف أي التخلي النهائي عن خيار المقاومة، ما يعني أن المصالحة ستكون، في حال نجاحها، على قاعدة البرنامج السياسي للسلطة الفلسطينية، أي تصفية مشروع حركة “حماس” معنوياً.

أمام هذا كله يبدو أن الانتفاضة الشعبية ستفرض نفسها حلاً لا بد منه، لكن يبقى التحدي الأهم هو مدى قدرة الشعب الآن على فرض خياراته.

 

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص

News image

وصف رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، إالاحتلال الصهيوني، بأنها "دولة لصوص"، قائلا: "لا يمكنك الا...

وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل

News image

غرق مئة شخص، إثر انقلاب عَبَّارة سياحية، كانت تنقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين الس...

باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية

News image

وسط إجراءات أمن استثنائية شملت منعاً للتظاهر في مناطق محددة في باريس ومدن أخرى، تنط...

مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة

News image

أكدت مصر على موقفها الثابت باعتبار الجولان السوري أرضا عربية محتلة وفقاً لمقررات الشرعية الد...

الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي"

News image

ألقت الشرطة الألمانية القبض على عشرة أشخاض للاشتباه بهم في التخطيط لهجوم "إرهابي".واعتُقل العشرة بعد...

قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز"

News image

اجتاح مقاتلون سوريون اكراد مدعومون من الولايات المتحدة آخر جيب لتنظيم داعش بالقرب من الح...

عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم

News image

يحتفل مئات الملايين حول العالم هذا الأسبوع بعيد نوروز (اليوم الجديد) الذي يُعرف برأس الس...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عناصر التنمية: الأمن

سعيد لعريفي

| الأحد, 24 مارس 2019

  بعد أن حاولنا توضيح بعض المعالم في علاقة النخب مع الشعوب، واعتبرنا أن الشكل ...

حركة حماس والحراك ضد الضرائب وزيادة الأسعار

د. أيوب عثمان

| الأحد, 24 مارس 2019

  إذا كانت الأوضاع المعيشية قد ظل ترديها منذ سنوات في ازدياد حتى وصلت حداً ...

«حجيج» الجنرالات إلى دمشق

عريب الرنتاوي

| الأحد, 24 مارس 2019

  ثلاثة جنرالات أموا دمشق الأسبوع الماضي... وزير الدفاع الروسي الجنرال سيرغي شويغو، وقبله الجنرال ...

القمة العربية والمطالب الثورية

د. زهير الخويلدي

| الأحد, 24 مارس 2019

    أول مرة تنعقد القمة العربية في تونس منذ نجاح الثورة الشعبية في الإطاحة بالحكم ...

الجزائر … أبعد من رئاسة

د. موفق محادين

| الأحد, 24 مارس 2019

    تضم المعارضة طيفاً واسعاً لا يقتصر على رموز الحرس الجديد بل يمتد أحياناً إلى ...

أميركا تهوّد هضبة الجولان

د. فايز رشيد

| الأحد, 24 مارس 2019

    ذكرت وكالات الأنباء, أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب, كتب تغريدة على حسابه, أعلن فيها: ...

كيف ولماذا عادتْ موسكو إلى الشرق الأوسط من البوّابة السورية؟

فيصل جلول

| السبت, 23 مارس 2019

    يُعزى الموقع الجديد الذي تحتله روسيا إلى الرئيس فلاديمير بوتين، ودوره الفعّال في وقف ...

تأثيرات «عام العدس» على الشعب العراقي!

هيفاء زنكنة

| السبت, 23 مارس 2019

  لا أظن أن هناك مواطنا، خارج حدود العراق، سيحظى بهدية من حكومته، تماثل ما ...

حدود الدم في فلسطين

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 23 مارس 2019

    ما يجري من أحداث في فلسطين وخصوصا في قطاع غزة يتجاوز الخلافات الفصائلية وأزمة ...

تهدئتان لا تصنعان سلاماً ولا استسلاماً

د. عصام نعمان

| السبت, 23 مارس 2019

    ليس هناك وضع مستقر في غزة؛ إذ إن «إسرائيل» تثابر على التحرش والتعدي والقصف ...

تركيا والغرب والاستثمار الديني

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 مارس 2019

    ما بين مجزرة المسجدين في نيوزيلندا التي ذهب ضحيتها أكثر من خمسين شخصاً مسلماً ...

قبل أن نُصدم بعودة «داعش»

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 22 مارس 2019

    يبدو أن التحذيرات التي أطلقها مسؤولون في قوات سوريا الديمقراطية «قسد» منذ أيام قليلة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1266
mod_vvisit_counterالبارحة28405
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع29671
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي209954
mod_vvisit_counterهذا الشهر819915
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66249996
حاليا يتواجد 2895 زوار  على الموقع