موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو مدريد يتوج بطلا للدوري الأوروبي على حساب مارسيليا الفرنسي، بفوزه عليه بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: 12 مليون نازح عام 2017 ::التجــديد العــربي:: قتلى بهجوم انتحاري شمال بغداد ::التجــديد العــربي:: 62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة ::التجــديد العــربي::

اختلاف الصورة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

أهم التغييرات التي طرأت على الساحة الأردنية تتمثل في الفارق بين صورة النظام ممثلة في رأسه السابق والحالي. ونظرًا لكون "صورة" الملك الراحل حسين تبدو مختلفة لحد كبير لدى الشارع الأردني ولدى العالم عن صورة الملك عبد الله الثاني، وجب التوقف هنا عند بعض مؤشرات الاختلاف. وهذه الوقفة هامة لثلاثة أمور:

 

الأول، اختلاف العصر وبالتالي اختلاف بنية الشعب النفسية والفكرية. وهو اختلاف يبدو مضاعفًا في بلد كالأردن كان أقرب للبداوة ويعاني من ارتفاع كبير في نسبة الأمية، وحقق شعبه قفزات هائلة في وقت قصير.

والأمر الثاني، كون جزء من التغيّر كان قد لحق بصورة الملك حسين في سنوات حياته الأخيرة، نتيجة لما يمكن تسميته بردة فعله على تكشف حقائق كثيرة كانت غائبة عن غالبية الأردنيين، مع بدء المفاوضات التي أدت لوادي عربة، أو ما تكشف عبر انتشار وسائل الاتصال ومؤلفات تناولت المملكة والملك حسين. وهذا الكشف أثّر على خطاب الملك لشعبه وعلاقته به، قبل وبأكثر مما أثر على علاقة الشعب به.. فالأخيرة ظلت متأثرة إلى حد بعيد بعوامل عاطفية غلبت بالذات لنهاية الملك المأساوية.. فالأردنيون يحترمون الموت، ومن لا يأتيك مهنئًا لميلاد يأتيك حتمًا للعزاء.

والأمر الثالث، أن وسائل النظام لم تختلف باختلاف رأسه ولا باختلاف العصر. وهذا ناتج عن كون الحاشية العتيقة المسيطرة على القرار قد عادت لتستحوذ عليه كليًا هذه المرة.

وفي ظل الأوضاع الإعلامية القديمة، كانت صورة السياسي أقرب للصورة الانطباعية منها للصورة الحقيقية. وسأورد لقطات للملك حسين (كون "الصورة" تتشكل من مجمل اللقطات)، وأبدأ بصورته الفزيزلوجية التي يمكن تلخيصها بقول الشاعر حيدر محمود "وجهك من ملامحنا"، الذي جاء صادقًا رغم مدائحيته. يضاف لهذا أن الملك حسين كان يعتبر وسيمًا في شبابه، ولكن استوقفني لاحقًا أن أطفالي كان يدعونه "جدو" عندما تظهر صورته على التلفاز. ومعروف عن الملك حسين كارزماتيته التي كانت تتعزز بلقائه الشخصي، بفعل تهذيبه العالي وتواضعه وتعمده الود والألفة بما يشعر مختلف شرائح المجتمع، بأنه واحد منها.

ومثل تلك "الصورة" تسهّل ترويج نظام أبوي، بخاصة لكون الملك حسين كان يدعم تلك "الأبوية "بممارسات تبدو عفوية، ولم تكن تسخّر لها أدوات الإعلام كما يجري الآن بشكل فج، بل كانت تترك لتجد طريقها للإعلام الشعبي الشفوي.

وغني عن القول إن هذا يتطلب ذكاء اجتماعيًا ودبلوماسية وقدرة على ضبط النفس عالية. وهو ما حافظ الملك الراحل عليه بدرجة كبيرة لحين اشتداد المرض عليه، والذي تزامن مع تشكل الشرخ بينه وبين الشعب نتيجة تكشف حقائق مسيرة السلام التي أودت بسلامه الشخصي. ولفترة غير قليلة أمكن السحب من رصيده الشخصي ذاك، وتوقف السحب عند ظهور مرض الموت، لتمتد فترة سماح طويلة جدًا بحيث كان يمكن أن لا تنتهي لولا ما آلت إليه الأحوال في الأردن.

وأختم هنا بحقيقة أن الصورة أعلاه كانت قد طورت في مواجهة القطاعات المثقفة والأكثر تقدمًا وحنكة سياسية، وهي القطاعات التي تعامل معها الفتى حسين حين تولى العرش وهو قاصر. وكان لحدب من أوصاهم الملك طلال به عليه، أثر في مساعدته على تطوير الصورة. وتعميمها مطورة جرى لاحقًا بين القطاعات الأبسط التي لم تكن قد رأته أساسًا لشدة تهميشها. وأورد حقيقة قد تبدو غريبة. فقد كانت تعمل لدينا في ستينيات القرن الماضي فتاة صغيرة من الأغوار الجنوبية، تساءلت عمن يبدو في صورة مؤطرة مع والدي. وحين قلنا لها إنه الملك، ردت من فورها بأننا نكذب عليها، لأن هذا الذي في الصورة "رجل". فصورة الملك لديها تشكلت بفعل الأولاد الذين زعموا أنهم شاهدوه حين زار الأغوار مرة، وقالوا إنه "شيء أحمر كبير تتساقط منه النقود"..

والمفارقة أن تلك الصورة أقرب لما تجري محاولة ترويجها الآن بزعم قيام دولة على مكارم ملك، ليس دون الخوض، بل وبالرغم من الخوض وحتى التشهير والابتزاز ثم الاعتراف بمصدر بعض تلك الأموال. أي أن قبول ما يروج له يستلزم عودة جميع الأردنيين لحالة التجهيل تلك، المستحيل استعادتها في أية بقعة في الأردن، مهما بلغ التهميش والإفقار المتواصل لمناطق بعينها تحديدًا.. فالمناطق المهمشة باتت تتقدم الحراك وتقفز به لآفاق حقوقية تتماشى مع أحدث الطروحات السياسية في العالم المتقدم.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أوروبا والولايات المتحدة وبينهما إيران

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 23 مايو 2018

    لم يكف دونالد ترامب عن ارتكاب الحماقات منذ دخوله البيت الأبيض، بخاصة في مجال ...

يا الله.. ما لهذه الأمة.. تغرق في دمها ومآسيها؟!

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أكثر من مئة شهيد، وأكثر من عشرة آلاف جريح ومصاب في غزة، خلال مسيرة ...

القدس وغزة والنكبة!

د. عبدالله القفاري

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    في الوقت الذي كان يحتفل فيه الكيان الإسرائيلي والولايات المتحدة الأميركية بنقل سفارة الأخيرة ...

عن ماذا يعتذرون ؟

د. مليح صالح شكر

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أما وقد أنقشع الغبار الذي رافق مسرحية الأنتخابات في العراق، يصبح من الضروري مشاهدة ...

قضية إسرائيل

الفضل شلق

| الجمعة, 18 مايو 2018

    فلسطين قضية سياسية عند العرب. هي في الوجدان العربي. لكن هناك من يصالح إسرائيل ...

غزةُ تكتبُ بالدمِ تاريخَها وتسطرُ في المجدِ اسمَها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 18 مايو 2018

    وكأن قدرنا نحن الفلسطينيين مع الرابع عشر من مايو/آيار باقٍ أبداً، ملتصقٌ بنا سرمداً، ...

وهم أرض الميعاد

مكي حسن | الجمعة, 18 مايو 2018

    في 15 مايو الجاري، مرت الذكرى السبعون على احتلال فلسطين عام 1948 وتأسيس الكيان ...

ترامب والاولمبياد والمغرب

معن بشور

| الجمعة, 18 مايو 2018

    تهديدات ترامب لكل من يدعم الطلب المغربي باستضافة اولمبياد 2026، هي استفزاز جديد لكل ...

مذبحة إسرائيلية وبطولة فلسطينية .. ووين الملايين؟

د. فايز رشيد

| الجمعة, 18 مايو 2018

    62 شهيدا فلسطينيا في يوم الإثنين الماضي 14 مايو/أيار, يوم نقل السفارة الأميركية إلى ...

هل تصبح نكبةً لإسرائيل؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 18 مايو 2018

  ثمة تطورات بارزة ومتسارعة، ربما تبدأ بإعادة صياغة الوضع الراهن في منطقة الشرق الأوسط: ...

واقع فلسطيني تضيء معالمه دماء الشهداء

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 18 مايو 2018

    أفسدت مليونية «مسيرة العودة الكبرى» والمواجهات الدامية التي وقعت بين الشعب الفلسطيني ومنظماته وبين ...

انتخابات في زمن الإحباط

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 18 مايو 2018

    ربما كان أصدق وصف للزمن العربي الراهن بأنه زمن الإحباط بامتياز. وزمن كهذا يصعب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16954
mod_vvisit_counterالبارحة26491
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع105938
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي208477
mod_vvisit_counterهذا الشهر644119
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53809863
حاليا يتواجد 1598 زوار  على الموقع