موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
عائلة الشهيد صالح البرغوثي تخلي منزلها تحسّبًا لهدمه ::التجــديد العــربي:: بومبيو يرحب بنتائج المشاورات اليمنية ويعتبرها خطوة محورية ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم ::التجــديد العــربي:: الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس ::التجــديد العــربي:: العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد ::التجــديد العــربي:: عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام ::التجــديد العــربي:: 11.72 بليون ريال تحويلات الأجانب العاملين في السعودية خلال أكتوبر ::التجــديد العــربي:: البنك الدولي: 715 بليون دولار تحويلات المغتربين عام 2019 ::التجــديد العــربي:: السعودية أميمة الخميس تحصد جائزة نجيب محفوظ في الأدب ::التجــديد العــربي:: لجنة تحكيم «أمير الشعراء» تختار قائمة الـ 20 شاعراً ::التجــديد العــربي:: زيارة المتاحف تخفف الألم المزمن ::التجــديد العــربي:: قائمة الفرق المتأهلة لدور الـ 32 من الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي::

تحسين صورة اسرائيل لا يخدم الثورات العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

في خضم الثورات العربية تصدر بين الحين والآخر تصريحات تصدر عن نخب في هذا البلد العربي او ذاك تسعى بغير قصد وبغير ادراك ابعاد ما تقول كلاما يصب في مصلحة تحسين صورة اسرائيل.

 

من المؤسف بالطبع ان عنف الانظمة العربية اوصل المواطن العربي ان يقارن بين ما يفعله العدو الصهيوني وانظمة القمع العربية.

لكن ايضا يمكن القول بشكل عام من خلال دراستنا لتاريخ الصراعات التاريخية الداخلية وبدون تبرير العنف الرسمي العربي ان مستوى العنف الذي يحصل في الصراعات الداخلية يكون عادة اكبر من العنف الذي يحصل اثناء الصراع مع الاعداء الخارجيين.

واذا كان من الطبيعي ان يرتبط اسم اسرائيل بالارهاب كونها قامت على الارهاب وكونها اسست دولة على الارهاب فمن غير الطبيعي ان يصدر عن بعض الكتاب العرب ما يساعد اسرائيل على تحسين صورتها البشعة والملطخة بالدماء.

من الممكن للمرء ان يتفهم ان يصدر هذا الكلام عن مواطنين عرب عاديين يعبرون عن مشاعر الحزن والأسى تجاه آلة القمع الرسمية التي تنكل بهم وذلك عبر استخدام تعابير مثل (والله اسرائيل ما بتعمل بفلسطين هيك) ..الخ من المفردات التي يقولها الناس الغاضبين على ما ترتكبه الانظمة العربية من جرائم ضد الابرياء الذين خرجوا بصورة سلمية للمطالبة بحقوقهم.

لكن عندما يبدا بعض الكتاب العرب في استخدام تعابير مثل هذه فان من الواجب ان نلفت النظر انهم لا يفيدون القضية التي يناضلوا من أجلها وهي قضية الاصلاح والحرية والعدالة الاجتماعية.

ولقد بدأت هذه الظاهرة التي اسميها الظاهرة العراقية (من ناحية المصدر لا التعميم) تبرز في ثمانينات القرن الماضي عندما وصل الامر بالكثير من النخب العراقية بما فيها النخب اليسارية بالتنظير للاحتلال الاجنبي تحت شعار أن أي شيء افضل من نظام صدام حسين حسب زعم هذه النخب. واذكر ان معارضا عراقيا قال لي بالحرف الواحد دعنا نبدل معكم، اعطونا شارون ليحكمنا ونعطيكم صدام ليحكمكم..!! رددت بالقول ان هذا امر تبسيطي للغاية لان المقارنة يفترض ان تقوم بين وطن تم الغاءه بالكامل من الخارطة السياسية وبين وطن قائم يحكمه نظام مستبد لن يبقى اكثر من بضعة اعوام.

ولذا فان مقولة (اي شيء افضل من الواقع الحالي) تحتاج لمراجعة جادة لاننا نعرف ان هذه المقولة ساهمت بخلق اجواء نفسية في العراق قابلة للاحتلال الامريكي الذي ما ان احتل العراق حتى بدأنا نسمع عن مصطلحات جديدة مثل مصطلح المثلث السني الذي هو من صياغة مدرسة الاستشراق الامريكية ذات النظرة التفكيكية للمنطقة والتي ساهم فيها مستشرقون عرب من المحسوبين على خط المحافظين الجدد من امثال فؤاد عجمي. ومن الطريف ان وسائل الاعلام العربية او بعضها استخدمت هذه المصطلحات التي ساهمت بتفكيك العراق على المستوى النفسي تمهيدا لتفكيكه قانونيا كما بدأنا نرى بدايتها في مسألة الحكم الذاتي للأقاليم وهي حسب رأيي حق يراد به باطل.

بطبيعة الحال انا لم ادافع ولن اقف مع الانظمة الشمولية العربية لانها هي التي ساهمت بقسط كبير في بروز ظاهرة الترحم على الاستعمار. والتي ظلت حتى ذلك الوقت ظاهرة عراقية محدودة، ولم تكن لتبرز الان لولا العنف الرسمي المفرط وغياب الحكمة في التعامل مع المطالب الشعبية.

ولكي ننتقل من التعميم الى التخصيص دعنا نعرض لنص كتبه احد الكتاب العرب في صحيفة "القدس العربي" في مقالة طويلة اقتطع منها ما له علاقة بموضوعنا الرئيس.

(في الفيلم الذي بثته الجزيرة نقلا عن اليوتيوب، ويعتدي فيه جنود إسرائيليون على عائلة فلسطينية، لإخلاء الدار وهدمها ملاحظات. أولها أن عربا كثيرون كثيرون يطمحون إلى مثل هذا الاعتداء 'الحريري'، غير القاتل

والملاحظة الثانية ان أحد الجنود. انتزع طفلة من 'المعركة'، فراحت الطفلة تمسح رأسه، فرحة بصلعته، وكأنه جدها او عمها واتمنى على قناة من قنوات الله على الارض ان تجعل من هذا المشهد ايقونة تذاع على البطيء، مدة شهر على الأقل)

واذا كان الكاتب لا يرى سوى هذا (المشهد الايقونة) الذي يريد اعادته شهرا على الاقل، فاني اود ان اذكره ان ذاكرتنا وتاريخنا حافل بمشاهد قاسية لا يمكن نسيانها مثل مشاهد سجن ابو غريب وهي (مشاهد ايقونة) لابشع انواع امتهان الكرامة الانسانية وكذلك سياسة تدمير كرامة المواطن الفلسطيني من قبل العدو الصهيوني المستمرة منذ حوالي القرن.

اذن تكمن خطورة عودة الحياة (للظاهرة العراقية) انها تقدم للعدو الصهيوني خدمة مجانية حيث يتم استخدام مثل هذا الكلام للادعاء بتفوق اسرائيل الاخلاقي كدولة ديمقراطية وهي الكيان الذي اقيم من الفه الى يائه على العنف والقتل وسفك الدماء.

كما تكمن خطورة هذه الظاهرة انها تقدم نوعا من التهيئة النفسية تساهم في قبول العدو الصهيوني حتى وان كنت اعتقد ان هذا الامر ليس من قصد هؤلاء الكتاب.

ان مبدأ ادانة العنف ضد الابرياء قضية اخلاقية وسياسية وقانونية لصالح ثقافة القانون مسـلة تحتاج لنضال طويل لا نها تتعلق بالدرجة الاولى بتغيير البنى السياسية والقانونية والثقافية للمجتمع وهنا يكمن التحدي الاكبر للثورات

 

د. سليم نزال

مؤرخ فلسطيني نرويجي. كتاباته وأبحاثه مترجمة إلى أكثر من عشر لغات.

 

 

شاهد مقالات د. سليم نزال

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين

News image

شهدت الضفة الغربية غلياناً أمنياً واستنفاراً عسكرياً للاحتلال بعد مقتل جنديين أمس في هجوم بسل...

خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم

News image

بحضور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، جرى...

الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس

News image

رام الله - - أصيب 69 مواطنًا، الخميس، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال ومستوطنيه في ...

العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد

News image

أعلنت «دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة» العراقية أن محكمة الجنايات المتخصصة بقضايا النزاهة اصدرت احك...

عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام

News image

كشف عالم الفضاء المصري وعضو المجلس الاستشاري العالمي برئاسة الجمهورية في مصر فاروق الباز، عن ...

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

نحن وضرورة استحضار البطل الجمعي

عدنان الصباح

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    باستمرار تتكرر الأحداث البطولية الفردية لأبناء شعبنا في مواجهة الاحتلال ومستوطنيه ويوميا يبادر الاحتلال ...

عبر من استشهاد نعالوة والبرغوثي

د. عبدالستار قاسم

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    استفاقت فلسطين يوم الخميس الموافق 12/كانون أول/2018 على يوم صعب إذ استشهد ثلاثة من ...

هل الوضع يتوجه نحو انتفاضة فلسطينية جديدة..؟!

شاكر فريد حسن | الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    تصاعدت حدة المواجهات في الضفة الغربية بعد الاعدامات التي نفذتها قوات الاحتلال، وعقب عملية ...

حتى لا يفسر الدستور وفق الأهواء السياسية

حسن بيان

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    بعد حوالي سبعة أشهر على تكليف الرئيس الحريري تشكيل الحكومة، ما تزال المحاولات تتعثر، ...

ليلة كانت باريس على وشك الاحتراق

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    منظر غير مألوف ولا متوقع، ذلك الذي شهدته الملايين عبر التلفاز، لباريس وهي تحترق، ...

حتى لا نتحول إلى «مجتمعات خطر»

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    لا أستطيع أن أستبق الأحداث، وأقرر بقناعة شخصية إلى أي مدى استطاعت «مؤسسة الفكر ...

ربيع إسرائيلي في أفريقيا

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    منذ سنوات، أنجزت إسرائيل وما زالت، الكثير من المشاريع في أفريقيا من خلال مجالات ...

حول المسالة الفلسطينية

د. سليم نزال

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    يمكن تعريف النشاط السياسى الى مستويات اساسيية الاول المستوى الوطنى و الثاني المستوى الدولى ...

هل توجد خطة اسمها «صفقة القرن» ؟

عوني صادق

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    منذ سنتين يدور حديث يعلو ويهبط، وأحياناً يتوقف عن «خطة سلام» مزعومة تعود حقوق ...

ماذا بعد هزيمة الجماعات الإرهابية؟!

د. صبحي غندور

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    ما الذي سيحصل بعد النجاح في هزيمة أماكن الجماعات الإرهابية داخل مشرق الأمة العربية ...

الأنماط الحياتية القابعة وراء الأشخاص

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    أبدا، يعيد التاريخ نفسه المرة تلو المرة فى بلاد العرب. مما يتكرر فى مسيرة ...

ماكرون وتيريزا ماى: المصير الغامض

عبدالله السناوي

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

  «أتوقف اليوم عن ممارسة مهامى رئيسا للجمهورية الفرنسية».   هكذا فاجأ «شارل ديجول» الفرنسيين والعالم ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم50915
mod_vvisit_counterالبارحة55445
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع302341
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر638622
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61783429
حاليا يتواجد 4349 زوار  على الموقع