موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص ::التجــديد العــربي:: وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل ::التجــديد العــربي:: تفاقم العجز الأميركي لـ 544 مليار دولار في 5 أشهر و عجز شهري بقيمة 234 مليار دولار في فبراير ::التجــديد العــربي:: باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية ::التجــديد العــربي:: مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة ::التجــديد العــربي:: فرنسا تسقط مولدوفا برباعية في تصفيات يورو 2020 ::التجــديد العــربي:: تنديد واسع بتصريحات ترامب حول دعم سيادة الكيان المحتل على الجولان السوري المحتل ::التجــديد العــربي:: أردنيون يحتجون على اتفاق غاز مع الاحتلال بقيمة 10 مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي" ::التجــديد العــربي:: كم بيضة يجب أن نتناولها يوميا؟ ::التجــديد العــربي:: 27 مؤلفاً يوقعون إصدارتهم اليوم على منصات معرض الرياض للكتاب ::التجــديد العــربي:: اليوم العالمي للسعادة: خمس نصائح تجعلك أكثر سعادة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يطلق مشروعات كبرى في الرياض بـ86 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: مصر تنفذ 4 مشاريع بتروكيماوية بـ1.5 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: ست دول تعطي النساء حقوقا اقتصادية مساوية للرجال ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يشن غارات جوية على مواقع لحماس والجهاد في قطاع غزة رغم نفي حركة حماس مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ ::التجــديد العــربي:: قوات الاحتلال تقتل 3 فلسطينيين أحدهم قتل حاخاماً وجندياً ::التجــديد العــربي:: قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز" ::التجــديد العــربي:: عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم ::التجــديد العــربي:: بريكست: تيريزا ماي رئيسة حكومة بريطانيا تطلب تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي لثلاثة اشهر ::التجــديد العــربي::

العالم العربي رياح عاتية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

نسمع عن رياح الخماسين التي تهب في الخمسين يوماً من فصل الربيع وتأتي من الصحراء الكبرى وهي رياح سريعة تصل سرعتها في بعض الأحيان إلى حوالي مائة وأربعين كيلاً في الساعة، ولكن في هذه الأيام كما يبدو أن رياح الخماسين تهب بطريقة مختلفة وبوقت مبكر قليلا عن المعتاد في بعض دول العالم العربي وهي اليوم لا تحمل غبارا ولا سحبا ولكنها تحمل حكومات ودولا لتقذف بها إلى خارج ميدان السياسة، وهي كما عصفت بدول وصلت الآن إلى ثلاث أو أربع أو خمس دول فقد عصفت بالبشر في ليبيا التي كما يبدو أن قائدها القذافي ينشئ نهرا عظيما من دماء الليبيين على غرار نهره العظيم الذي يمر من جنوب ليبيا إلى شمالها.

عندما يرغب زعيم بالتضحية بالشعب من اجل ذاته فهناك خلل كبير، وعندما يُقدم رب الأسرة بالاستعانة بالجيران لقتل أبنائه وبناته وزوجته وأخواته فهذا إنسان لن يكون اقل من درجة الجنون.

لقد كنت أعتقد أن العقيد القذافي شخصية مهرج فقط ويعاني من الغرور المحدود ولكن أن يكتشف العالم أن هذا الإنسان يرى الآخرين جرذانا وخونة ولا يرى غضاضة في قتلهم وهم أبناء شعبه وكلهم صبر عليه لأربعة عقود مضت فهذه هي الأزمة الكبرى التي سوف تفتح السؤال الكبير لدى الشعوب العربية بأكملها ومدى أهميتها لقياداتها.

لقد أوقع القذافي الحكام العرب بشكل خاص في أزمة كبرى فالقيادات العربية عليها أن تثبت لشعوبها أنهم بشر يستحقون الاحترام بدلا من اعتقادهم أنهم (جرذان) كما وصف قائد عربي شعبه، الحكام العرب أكثر تعقلا من القذافي وهذا ليس بحاجة إلى اثبات ولكن الشعوب العربية أصبحت تتحسس أجسادها لخوفها من أن توصف بالجرذان والخونة، فهذا العقيد الذي يجتمع مع حكام العرب لأكثر من أربعين عاما في اجتماعاتهم لابد وأنهم يدركون ماهيته ويدركون جنونه لذلك عليهم أن يثبتوا لشعوبهم أنهم لا يمكن أن يتم وصفهم بالجرذان بل إنهم محترمون اينما كانوا.

إن نهاية القذافي سوف تفتح أبوابا كبيرة للاستقرار في ليبيا تلك البقعة الطاهرة من العالم العربي فهؤلاء هم شعب عمر المختار وليس القذافي، لقد قدموا الكثير من التضحية في سبيل ثورتهم، ولكن الحقيقة أن ما حدث في ليبيا ليس كما حدث في مصر أو تونس فليبيا اختارت الانتصار لكرامة الشعب الليبي وليس أكثر من ذلك، فعندما يصفهم قائدهم بأبشع الأوصاف ويستعين بمن يقتلهم لكي يحكمهم فهذه الأزمة التي تثير أسئلة كبيرة لدى شعوب العالم العربي.

قيمة الإنسان العربي اكبر من أي شيء، والشعوب العربية شعوب تهمها القيمة والكرامة المجتمعية، فالشعوب العربية كما أعتقد بحاجة إلى سماع مثل هذه الكلمات من قياداتها والتي تعزز من قيمتها واهتمام قياداتها بها فهناك شعوب عربية كثيرة تمجد قياداتها وتلتف حولها بكل قوة وتتطلع إلى أن تتبادل مع هذه القيادات الشعور بالتلاحم وتشكيل حلقة من السور الذي يحيط بها جميعا قيادة وشعوبا.

ما يجرى في العالم العربي ليس سهلا تفسيره ولكنه أصبح حقيقة في كثير من الدول العربية وأصبحت الرياح العاتية تهب ليلا ونهارا دون استثناء في البر والبحر دون تفريق، لقد كشفت هذه الرياح عن أن المتكهنين في مصير العالم العربي أكثر من العارفين، القيادات التي سقطت كانت تخيف العالم بالإرهاب والعنف بشكل كبير ولكن كما يبدو أن هناك شيئاً مختلفا يحدث بين السطور في العالم العربي.

اليوم لا يمكن لأحد في العالم العربي وشعوبه أن يكون نعامة يدس رأسه بالتراب لكي لا يرى شيئا فمن الواضح أن خفايا الثورات والانقلابات التي حدثت منذ عقود قد بدأت تتكشف والسباق اليوم ليس سباقا للنفي بل سباق للإثبات، والذين يسبقون شعوبهم هم فقط من سيصلون قبلها لَمواطن التغيير والتحديث.

مهما اختلف العالم العربي في تفسير ما يحدث فهناك حقيقة مؤلمة تتمثل في تلك الأعداد الهائلة من الشباب العربي الذي يعيش نظرية أستطيع أن اسميها 60/30، فكل دول العالم العربي بلا استثناء لديها ما يقارب ستين بالمائة من سكانها هم من الشباب من الجنسين في مقابل ثلاثين بالمائة ممن هم تجاوزوا عقدهم الثالث أما البقية فهم غالبا فئات من الكبار والعجزة وقيمتهم الاجتماعية مرتبطة بالاهتمام بهم.

الشباب الذين تقل أعمارهم عن ثلاثين عاما ليس لهم مساهمة فعالة في إدارة دولهم فمعظمهم في الجامعات ومن يديرون الدول في مؤسساتها بجميع أنواعها هم ممن تجاوز أو اقترب من عقده الثالث.

الأزمة تكمن في أن الدخول إلى المجموعات التي تعمل في مؤسسات الدولة من الشباب أصبحت فرصة ضيقة وعنق الزجاجة في هذا الموضوع هو ذلك التسريب الضعيف بين الزجاجة السكانية المليئة بالشباب وبين عنقها المغلق بكبار السن من بقية أفراد المجتمع، فلكي يغادر الفرد وظيفته الحكومية بالتقاعد فهو بحاجة إلى ما لا يقل عن ثلاثين عاما قادمة.

الدول العربية بشكل خاص تحاول أن تفهم ماذا يريد الشباب وتحاول أن تدفع بها إلى القطاع الخاص (الذي يعاني من مشكلات في كيفية وجوده وتنظيماته) والى مسارات الأعمال الأقل مكانة في المجتمعات بمعنى آخر، اكتشفت الكثير من الدول العربية أن الشباب أصبح بكميات اكبر مما تحتمل تلك الدول أن توجد له من الوظائف ولذلك فإن تفسيري الخاص يقول بأن الساعة الرملية تعيد الانقلاب مرة أخرى بسبب امتلاء قاعها السفلي ولكم أن تتصوروا هذه الساعة عندما يمتلئ جانبها السفلي وتصبح جاهزة للانقلاب رأسا على عقب مرة أخرى للبدء من جديد.

ما يحدث في عالمنا العربي سوف يستمر لفترات طويلة إلى أن نرى كيف ومتى سوف تتحول الساعة الرملية وهل ستنقلب بيسر وسهولة أم أنها سوف تتدحرج قليلا أم سوف تنكسر..؟!، لا احد يعلم حقيقة الوضع ولكن الوضع ليس سهلا وغير مأمون الجانب بأي حال من الأحوال.

اليوم يجب أن يفكر العرب بشكل خاص بعيدا عن فزاعة الإرهاب دوليا وليس محليا فالعلاقة التي نشأت بين الاحتجاجات وصلاة الجمعة والخطب تعلن أن شكلا جديدا ومختلفا من تلك الشعوب العربية الشابة يتقدم فلم تعد أغاني (الراب) التي يرددها الشباب العربي اليوم سوى ادوات دعوية لشكل جديد من الشباب تجاوز الكثير من محظورات المزج بين موقفه الديني وموقفه السياسي والاجتماعي والاقتصادي من الحياة التي يعيشها.

نظرية 60/30 الخاصة بسكان العالم العربي تثبت أن الحياة أصبحت ذات معادلة مختلفة فرئيس أكبر دولة في العالم هو في بداية عقده الخامس، ومعظم سكان العالم العربي هم من فئات صغيرة وبعد سنوات سيكون العالم العربي موقعا لأكبر تعداد من الشباب فثمانون بالمائة من شباب العالم سيكونون من العرب بشكل خاص ولنا أن نتصور هذه المعادلة وكل ما أخشاه أن ما نراه اليوم ليس سوى مقدمات لما هو أبعد مما نتوقع.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص

News image

وصف رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، إالاحتلال الصهيوني، بأنها "دولة لصوص"، قائلا: "لا يمكنك الا...

وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل

News image

غرق مئة شخص، إثر انقلاب عَبَّارة سياحية، كانت تنقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين الس...

باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية

News image

وسط إجراءات أمن استثنائية شملت منعاً للتظاهر في مناطق محددة في باريس ومدن أخرى، تنط...

مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة

News image

أكدت مصر على موقفها الثابت باعتبار الجولان السوري أرضا عربية محتلة وفقاً لمقررات الشرعية الد...

الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي"

News image

ألقت الشرطة الألمانية القبض على عشرة أشخاض للاشتباه بهم في التخطيط لهجوم "إرهابي".واعتُقل العشرة بعد...

قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز"

News image

اجتاح مقاتلون سوريون اكراد مدعومون من الولايات المتحدة آخر جيب لتنظيم داعش بالقرب من الح...

عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم

News image

يحتفل مئات الملايين حول العالم هذا الأسبوع بعيد نوروز (اليوم الجديد) الذي يُعرف برأس الس...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

القمة العربية والمطالب الثورية

د. زهير الخويلدي

| الأحد, 24 مارس 2019

    أول مرة تنعقد القمة العربية في تونس منذ نجاح الثورة الشعبية في الإطاحة بالحكم ...

الجزائر … أبعد من رئاسة

د. موفق محادين

| الأحد, 24 مارس 2019

    تضم المعارضة طيفاً واسعاً لا يقتصر على رموز الحرس الجديد بل يمتد أحياناً إلى ...

أميركا تهوّد هضبة الجولان

د. فايز رشيد

| الأحد, 24 مارس 2019

    ذكرت وكالات الأنباء, أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب, كتب تغريدة على حسابه, أعلن فيها: ...

كيف ولماذا عادتْ موسكو إلى الشرق الأوسط من البوّابة السورية؟

فيصل جلول

| السبت, 23 مارس 2019

    يُعزى الموقع الجديد الذي تحتله روسيا إلى الرئيس فلاديمير بوتين، ودوره الفعّال في وقف ...

تأثيرات «عام العدس» على الشعب العراقي!

هيفاء زنكنة

| السبت, 23 مارس 2019

  لا أظن أن هناك مواطنا، خارج حدود العراق، سيحظى بهدية من حكومته، تماثل ما ...

حدود الدم في فلسطين

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 23 مارس 2019

    ما يجري من أحداث في فلسطين وخصوصا في قطاع غزة يتجاوز الخلافات الفصائلية وأزمة ...

تهدئتان لا تصنعان سلاماً ولا استسلاماً

د. عصام نعمان

| السبت, 23 مارس 2019

    ليس هناك وضع مستقر في غزة؛ إذ إن «إسرائيل» تثابر على التحرش والتعدي والقصف ...

تركيا والغرب والاستثمار الديني

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 مارس 2019

    ما بين مجزرة المسجدين في نيوزيلندا التي ذهب ضحيتها أكثر من خمسين شخصاً مسلماً ...

قبل أن نُصدم بعودة «داعش»

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 22 مارس 2019

    يبدو أن التحذيرات التي أطلقها مسؤولون في قوات سوريا الديمقراطية «قسد» منذ أيام قليلة ...

هذا هو واقع الحال فى اوروبا !

د. سليم نزال

| الخميس, 21 مارس 2019

    المجتمعات المسلمة المهاجرة التى استقرت فى الغرب دفعت و تدفع ثمن انتشار الارهاب الاسلاموى ...

أخرجوا قطاع غزة من أزمته الراهنة

منير شفيق

| الخميس, 21 مارس 2019

    ما جرى في الأيام الفائتة في قطاع غزة من تظاهرات كان هتافها الأول "بدنا ...

كلام في الحرام الاجتماعي

عبدالله السناوي

| الخميس, 21 مارس 2019

    في صيف (١٩٥١) جرت مواجهات وصدامات في الريف المصري مهدت لإطاحة النظام الملكي بكل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم24084
mod_vvisit_counterالبارحة30566
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع24084
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي209954
mod_vvisit_counterهذا الشهر814328
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66244409
حاليا يتواجد 2731 زوار  على الموقع