موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فيلم "جوسكا لا غارد" (حتى الحضانة) للمخرج كزافييه لوغران حول العنف الزوجي الفائز الأكبر في حفلة توزيع جوائز "سيزار" السينمائية الفرنسية للعام 2019 ::التجــديد العــربي:: عائدات السياحة التونسية تقفز 40 في المئة خلال 2018 ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يغادر إلى مصر في زيارة رسمية و ينيب ولي العهد في إدارة شؤون الدولة ورعاية مصالح الشعب ::التجــديد العــربي:: العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو يعقد مهمة يوفنتوس بفوزه 2-0 ::التجــديد العــربي:: الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات ::التجــديد العــربي:: هل تسهم بكتيريا الأمعاء في زيادة وزنك؟ ::التجــديد العــربي:: الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة ::التجــديد العــربي:: بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما ::التجــديد العــربي:: البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور ::التجــديد العــربي:: اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي::

مزاعم ما قبل السقوط

إرسال إلى صديق طباعة PDF

كشفت تجربة الثورة المصرية الوليدة وقبلها الانتفاضة الثورية التونسية عن كثير من الحقائق بعضها يخص حركة الشعب وقواه السياسية، وبعضها يخص نظم الحكم، وإذا كانت العبقرية الثورية التي أظهرتها التجربتان الثوريتان في تونس ومصر مازالت تجلياتها في تصاعد، وأن التجربة كعملية مازالت في مرحلة إنتاج الفعل الثوري وتفاعلاتها لم تتوقف بعد، وهذا معناه أن أي دراسة علمية تستهدف استخلاص الدروس وتحليل النجاحات والإخفاقات التي واجهت التجربتين ستكون متسرعة وغير دقيقة إذا أجريت الآن، لكن ما يتعلق بأداء نظم الحكم هو الذي يستدعي التفكير ويفرض التدبر نظراً لأن عوامل الإخفاق تبدو مشتركة وتكرر نفسها الآن في ليبيا وفي اليمن وربما في أي تجربة ثورية أو حتى إصلاحية في دولة عربية أخرى.

هناك الكثير من عوامل التشابه في الإخفاق الذي أظهره النظام التونسي ومن بعده النظام المصري ويتكرر الآن في ليبيا واليمن. أول هذه العوامل المسؤولة عن السقوط هو الاعتقاد الخاطئ لكل نظام عربي أنه دائماً على صواب ولا يفعل إلا كل ما هو صحيح، وأنه محصن من أي اهتزازات أو اضطرابات، وأن كل من يمكن أن يقف في وجه النظام هو إما مستأجر من الخارج أو عميل لقوى خارجية، وأنه جزء من مؤامرة خارجية تستهدف النظام.

هذه الاعتقادات الخاطئة هي التي قادت الأحداث في كل من تونس ثم مصر إلى ما وصلت إليه من مطالبة بإسقاط النظام، فأي من الحالتين التونسية والمصرية لم تكن تسعى إلى هذا الهدف، كانت الأهداف تسعى إلى التغيير ولكن التغيير من داخل النظام، ولكن نظراً لأن كلاً من هذين النظامين كان أسير قناعاته أو مزاعمه الخاطئة أولاً ولم يكن يمتلك ثانياً القدرة الكافية على التكيف مع المطالب الشعبية الجديدة، ولأنه ثالثاً، وهذا هو الأهم، لم يكن يتصور أن يخسر أياً من مكاسبه أو أن يعيش يوماً خارج السلطة في ظل أمرين أولهما الاحتكار الكامل للسلطة والثروة من ناحية، وهذه أمور يصعب التخلي عنها بصعوبة، وثانيهما حجم ونوعية الجرائم والأخطاء التي ارتكبها النظام ورجاله.

لهذه الأسباب كلها رفض النظام أن يستجيب لمطالب الإصلاح ومن بعدها لمطالب التغيير، وأغلق كل منافذ التعبير وجعل الشعب وجهاً لوجه أمام ثلاثة طواغيت لا مناص من مواجهتها، أولها طاغوت الاستبداد والقهر الذي تمارسه الأجهزة الأمنية للنظام، وثانيها طاغوت الفساد الذي نهب الثروات وأفقر الشعب وأفقده حقوقه ومكتسباته الاجتماعية، وثالثها طاغوت التضليل الذي وظف الإعلام الحكومي بكافة أنواعه للترويج لنجاحات النظام الرائعة.

من هنا ولد شعار إسقاط النظام، وعندما وجد كل من النظامين التونسي والمصري أن التحدي حقيقي وأن النظام تهتز أركانه، وأن كل التضليل قد سقط، ولم يعد للتزييف أي فرصة للنجاح بدأ يقدم التنازلات الاضطرارية ولكن بشكل محدود ومتأخر، ما جعل هذه التنازلات مرفوضة، وعندما أدرك الشعب أن الفساد الذي كان يعاني من تفشيه متركز في دائرة الزعيم نفسه، وأن الحرمان الذي يعيشه هو الوجه الآخر لنهب الرئيس أو الزعيم أو رجاله وحزبه، أصبح إسقاط النظام هو المطلب الذي لا تراجع عنه.

سقط نظام ابن علي ومن بعده نظام حسني مبارك بسبب تفاعلات كل هذه الأخطاء، وليس شرطاً حتمياً أن يسقط أي نظام عربي آخر بالصورة نفسها، لكن ما هو حقيقي في هذا كله أن الشعب في كل بلد عربي أصبح واعياً بحقوقه ومطالبه السياسية والاقتصادية والاجتماعية. في مصر خرجت المظاهرات تنادي “خبز عدل حرية” ثم تبلورت الأهداف في العدل والحرية والكرامة الوطنية، وهذه أهداف يمكن أن تتحقق دون إسقاط نظم الحكم، شرط أن تكون هذه النظم أمينة مع شعوبها، وأن يعي الحاكم أنه ليس إلا أحد أبناء وطنه، وأن الشعب هو مصدر السلطات، وأن العدل هو أساس الحكم، وأن الحرية يجب أن تكون للشعب والوطن.

إن ما يحدث الآن في ليبيا من مجازر وما جاء على لسان القذافي وابنه من شأنه أن يدخل ليبيا في مخاطر هائلة. فحديث سيف الإسلام سوف يكون أول وأخطر أسباب تردي الأوضاع في ليبيا، لأنه لا يملك صفة شرعية ودستورية ليكون طرفاً في الحكم وليخاطب الشعب نيابة عن والده، وجعل الحرب الأهلية هي الخيار البديل لن يؤدي إلا إلى مزيد من إصرار الشعب الليبي على الاستمرار في مطالبه وتحويل الانتفاضة إلى ثورة، وما يحدث في ليبيا يمكن أن يمتد إلى دول عربية أخرى.


 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

العلاقات السعودية - الصينية.. 80 عاماً من الشراكة والمصالح الكبرى

News image

تشهد العلاقات السعودية الصينية تطوراً متواصلاً تمتد جذورها لقرابة "80" عاماً، وذلك يعود لحنكة الق...

الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية : نأمل أن تشكل القمة العربية الأوربية انطلاقة لمواجهة التحديات

News image

أعرب الأمين العام المساعد للشؤون السياسية الدولية بجامعة الدول العربية السفير خالد الهباس، عن تطل...

الشرطة الجزائرية تستخدم الغاز المسيل للدموع لتفريق مسيرة مناهضة لترشح الرئيس بوتفليقة

News image

أطلقت الشرطة الجزائرية الغاز المسيل للدموع على مسيرة باتجاه مقر الرئاسة بالعاصمة ضد ترشح الر...

بعد فنزويلا.. بومبيو يحرض مواطني كوبا ونيكاراغوا على حكوماتهما

News image

كشف وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، عن جزء من دور بلاده في الأزمة المحتدمة بفن...

البشير يحل الحكومتين ويوقف إجراءات تعديل الدستور

News image

الخرطوم- أعلن مدير جهاز الأمن والمخابرات السوداني صلاح عبد الله قوش أن الرئيس عمر حسن ...

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«أنهار العسل والحليب» لا تتدفق دائما مع الاستثمار الأجنبى..!

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| السبت, 23 فبراير 2019

    فلنبدأ هذا المقال بسؤال افتتاحى مهم: ما هى العوامل الرئيسية المفسرة لتدفق الاستثمار من ...

لقاء موسكو الفلسطيني .. يدعو للأسف

د. فايز رشيد

| السبت, 23 فبراير 2019

    في جولة جديدة لتجاوز الانقسام, واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية, جرى لقاء لكافة الفصائل الفلسطينية, ...

ضحايا العنصرية وأشد ممارسيها!

د. عصام نعمان

| السبت, 23 فبراير 2019

    يزعم اليهود، أنهم كانوا دائماً ضحايا التمييز العنصري، ولاسيما في «الهولوكوست» على أيدي الألمان ...

إدلب... لماذا التأجيل؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 فبراير 2019

    القمة التي انعقدت في 15 فبراير/شباط 2019 في سوتشي، بين رؤساء روسيا فلاديمير بوتين، ...

نقدُ إسرائيل أميركياً

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في تطور لافت، لم تعد مواقف الأميركيين تصب في خانة واحدة بشأن إسرائيل باعتبارها ...

كوبا «الثورة والدولة» في دستور جديد

د. عبدالحسين شعبان

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    في 24 فبراير/ شباط الجاري سيتم التصويت في استفتاء شعبي على الدستور الكوبي الجديد، ...

الافتئات على المشروع الوطني ومنظمة التحرير

د. إبراهيم أبراش

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فشل السلطة أو انهيارها لأي سبب كان هو فشل لمشروع التسوية السياسية ولنهج أوسلو ...

نحن وإعلام الاحتلال

عدنان الصباح

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    بعد هزيمة عام 1967م وسقوط الضفة الغربية وقطاع غزة في قبضة الاحتلال وانقطاع سبل ...

لا يوجد اقليات فى بلادنا ,بل تنوع حضارى !

د. سليم نزال

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فى فكره التعايش فى التنوع المجتمعى لا يوجد غالب او مغلوب و لا قوى ...

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19014
mod_vvisit_counterالبارحة36561
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع19014
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي298666
mod_vvisit_counterهذا الشهر1099392
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65253845
حاليا يتواجد 4369 زوار  على الموقع