موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

إيران وأهمية العودة إلى مياه الخليج الدافئة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

هناك ضرورة دولية ملحة لعدم ترك إيران تخرج في صف يجعلها في مقابل للقوى العالمية؛ لأن ذلك يشكل هاجسا مقلقا للمنطقة ذات التجربة الكبيرة في مجال المواجهات الفردية، وفي هذه الأيام يتم تداول إمكانية زيارة محتملة لأحد القيادات الخليجية إلى إيران الدولة التي تقبع على الجانب الآخر من الخليج وهنا يكمن السؤال الملح حول وجودها في الضفة الأخرى من المياه الدافئة.

تحاول الدول الكبرى في غرب الأرض تحديدا إعادة تركيب منظارها السياسي في منطقة تبتعد قليلا عن مواقع المفاعلات النووية الإيرانية لرؤية أفضل حيث إن الحل العسكري خيار وحيد ومؤلم ولكنه في ذات الوقت غير مستبعد وبإمكان إيران تجنب هذا الخيار ولكن لذلك شروط وسوف تفعل عندما لا تجد مخرجا جديدا في مناوراتها.

طول المناورات وآلياتها تدفع بالشكوك إلى المقدمة حول النوايا الحقيقية للأهداف النووية الإيرانية ولكن هذا الجانب مع أهميته إلا انه يجب الانتباه إلى أنه أصبح من الواضح أن المؤسسة الدينية تدير هذا الاتجاه سياسيا ولا تسمح لمؤسسات سياسية أخرى بالمشاركة في التعاطي مع هذا الملف، فمنذ انطلاق الثورة والحرس الثوري الذي أصبح بديلا أيديولوجيا مباشرا لكل المؤسسات السياسية والاجتماعية والاقتصادية وأصبح الحرس الثوري يدير جانبين مهمين الجانب السياسي والاقتصادي في منظومة السياسة الخارجية.

لقد أصبحت الدولة تتحرك وفقا لأهداف الثورة وهي أهداف ذات انتشار يتخطى حدود الدولة الإيرانية وهذا ما جعل القلق المحلي والعالمي يزداد تجاه إيران الجديدة التي تدخل حربا معلنة وواضحة نحو توسيع أتباع المذهب ومريديه وحدث هذا مع دول ذات عمق تاريخي في المنطقة وأصبحت التقاطعات ذات حساسية شديدة لكونها جزءً من عملية عقدية وصراع سياسي داخل العمق الإسلامي وليس شكلا سياسيا حديثا.

إن نصب التاريخ الإسلامي فوق منصة عالية أمام الشعوب الإسلامية وطرح صراعات المذهبين الرئيسين في الإسلام أثار الكثير من الأسئلة طوال العقود الماضية حول الاتجاه الذي سوف تذهب إليه الثورة في إيران والذي يتطلب إثبات اتجاهه بشكل واضح، لقد كان الخطأ الأكبر في شعارات الثورة الإيرانية متمثلا في تكثيف البث على الموجة المذهبية في المنطقة الخليجية ما أثار حفيظة الخليج وشعوبه.

لقد ثبت خلال العقود الماضية أن مراهنة الثورة الإيرانية على المذهب لم يحقق تقدما عمليا ولن يحقق كما يبدو تجربته في لبنان لسبب بسيط يتمثل في تفاوت عرقي وتفاوت اجتماعي وتفاوت نفسي أيضا، لقد ثبت بشكل كبير أن أتباع المذهب الشيعي في المنطقة الخليجية لم يراهنوا يوما على إيران المذهبية وهذا تستطيع سماعه من الجميع وخاصة أن الخليج ودوله توفر وبشكل متزايد حريات اكبر لشعوبها سواء في الممارسات الدينية أو الحريات الصحفية وهذا نتيجة لتطورات فرضتها المرحلة العالمية وليس بسبب آخر.

أحداث سبتمبر بشكل خاص تطلبت التنبه من العالم اجمع إلى مسارات تحديثه في كثير من الأمور ولذلك نشهد خلال العشر سنوات الماضية ارتفاع وتيرة الإصلاح والتحديث في دول المنطقة وغيرها بشكل اكبر.

إيران تشكل تاريخيا ضلعا مهما في العملية السياسية التي تحدث على الخليج العربي ولكنها خلال العقود الثلاثة الماضية لم تجرب السباحة في مياه الخليج بشكل حقيقي مع العلم أنها تدرك كيف يستمتع جيرانها من سكان الدول الخليجية بمياه الخليج الدافئة، هذا الدفء الاقتصادي هو ما تحتاجه إيران فالجبال الباردة تحيط بها من كل الاتجاهات.

خلال السنوات الأخيرة أصبحت هناك عملية دفع شديد من جانب الكثير من قيادات المذهب في الحوزات الدينية ومؤسسات الدولة العسكرية لجعل المذهب السني هدفا للهجوم عليه ولم يكن هذا الهجوم شاملا لكل ما هو سني في مقابل المذهب الشيعي ولكنه اختصر في فئة بعينها تعيش في المنطقة الخليجية هذا التصعيد غير المبرر شكل أزمة حقيقة نحو عملية التقارب السياسي مع إيران ولذلك فإن أول النوايا لممارسة السباحة في مياه الخليج هو النزول إلى الماء دون عمامة بيضاء أو سوداء وهذا لو حدث سيكون مؤشرا حقيقا لأن يسمع الجيران أصواتهم وهم يمارسون السباحة على ضفاف الخليج بدلا من أن يظلوا مسترقي سمع لبعضهم متأهبين خوفا وقلقا.

ليس هناك جهة تتمتع بالدفء والحميمية أكثر من بحر الخليج ولذلك يظل هذا البحر خيارا استراتيجيا لكل من يستطيع الوصول إلى هذا الخليج كما أن هناك حقيقة مهمة لا بد أن تعيها المنطقة بكاملها وهي أن المياه الدافئة تجلب الكثير من الراغبين في الاستمتاع بالدفء وهم كثر في العالم ولذلك وهم مستعدون كثيرا للحفاظ على هذا الدفء أن يستمر ويظل باقيا.

إن عودة إيران إلى مياه الخليج الدافئة يجب أن تتجاوز تسميته فالكل يذهب إلى الخليج العربي بينما تذهب هي إلى الخليج الفارسي وهنا أزمة الاستدلال الجغرافي فلا أحد يستطيع أن يغير الجغرافيا ولكن الجميع قادر على أن يتكيف متى ما أراد ذلك ولعل ذلك المطلب الملح للتكيف لم يأت بعد.

يقول محمد خاتمي في كتابه (المشهد الثقافي في إيران: مخاوف وآمال) "أهم مشكلة تواجهها ثورتنا وتستحق منا الاهتمام هي تضادها الجوهري مع ما يدور في العالم" ومع أنه ساق تبريرات فلسفية لهذا التضاد إلا أن عملية التضاد هذه تعتبر الأزمة الأكبر منذ أن قامت الثورة فإيران دولة وحيدة وثورة وحيدة في مساحة جغرافية وحيدة وبسكان لم يصلوا إلى الثمانين مليون نسمة وبمذهب يعتبر ثانيا من حيث العدد بين المسلمين هذه المقومات هي التي ساهمت وسوف تساهم تدريجيا على تقلص الكثير من أهداف الثورة الإيرانية وذهابها إلى طرق مقلقة.

الكثير ينظر إلى القضية الإيرانية اليوم من خلال مقارنة بينها وبين دول الخليج وما قد يسببه الصراع العسكري من أزمة في المنطقة وخاصة مع وجود إسرائيل في المنطقة، إن قرب إيران من الخليج ليس هو المهم كما يبدو فلن يترك العالم مياه الخليج الدافئة اقتصاديا تتعكر أو تمس شواطئها فالخوف المحتمل عالمي وسوف يدخل المنطقة بأكملها في صياغة خطيرة؛ ولذلك تتجنب دول الخليج إعادة تجربة الكويت والعراق في حرب الخليج الثانية والحل الأمثل أن تستجيب إيران لرغباتها الداخلية في تجربة مياه الخليج الدافئة بدلا من رمي الحجارة هناك.

الدول الخليجية وعبر تجاربها السياسية قادرة على تجميد الصراع الثقافي بين المذهبين السني والشيعي في حال ضمان موقف موحد ومشترك لأن الاستمرار في صراع تكون مادته المذاهب سوف يقلص الثقة بين المنتمين وليس بين السياسيين الذين يستطيعون الارتداد عن مواقفهم بمجرد تغير مواقفهم ومصالحهم.

المشكلة الثقافية الكبرى تكمن في المتلقين والمرسلين من قيادات المذاهب الأكثر انتشارا بين المسلمين حيث لا تتوفر القدرة الكافية للمجتمعات الإسلامية السنية والشيعية من تقبل نقض المواقف السلبية عن الآخرين من أتباع المذهب المضاد لمجرد تغير الموقف السياسي لذلك فإن الخطوة الثانية الأهم للسباحة في مياه الخليج الدافئة هي إغلاق البحث في التاريخ المتصارع مذهبيا.

دول الخليج كما أعتقد وهي تقدم نصائحها الأخيرة للراغبين في السباحة في مياه الخليج الدافئة تستطيع أن ترحب بوجود آخرين على الضفة الأخرى من الخليج ولكنها ترغب في أن يكون ظهورهم هناك ملتزما بمشتركات سياسية واقتصادية وثقافية واجتماعية يحافظ الجميع عليها.


 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

لبنان والعراق حكم المحاصصة والفساد

حسن بيان

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

    كما الحال في لبنان، هي الحال في العراق، اشهر تمضي على إجراء انتخابات نيابية، ...

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم28164
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع97486
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر850901
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57928450
حاليا يتواجد 3993 زوار  على الموقع