موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
عائلة الشهيد صالح البرغوثي تخلي منزلها تحسّبًا لهدمه ::التجــديد العــربي:: بومبيو يرحب بنتائج المشاورات اليمنية ويعتبرها خطوة محورية ::التجــديد العــربي:: مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم ::التجــديد العــربي:: الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس ::التجــديد العــربي:: العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد ::التجــديد العــربي:: عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام ::التجــديد العــربي:: 11.72 بليون ريال تحويلات الأجانب العاملين في السعودية خلال أكتوبر ::التجــديد العــربي:: البنك الدولي: 715 بليون دولار تحويلات المغتربين عام 2019 ::التجــديد العــربي:: السعودية أميمة الخميس تحصد جائزة نجيب محفوظ في الأدب ::التجــديد العــربي:: لجنة تحكيم «أمير الشعراء» تختار قائمة الـ 20 شاعراً ::التجــديد العــربي:: زيارة المتاحف تخفف الألم المزمن ::التجــديد العــربي:: قائمة الفرق المتأهلة لدور الـ 32 من الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي::

المشروع الحضاري العربي والفرص الضائعة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

فرض واقع ما بعد الحرب الكونية الأولى على العرب، أن يكافحوا من أجل التحرر من نير الاستعمار، وتحقيق الحرية والاستقلال لشعوبهم. وقد ظل الوطن العربي، باستمرار في القلب من التحولات السياسية والاستراتيجية، التي تجري في العالم. وشاءت المقادير، أن يكون العرب ثقل الجغرافيا والتاريخ. وفي ظاهرة غريبة، كانت عوامل قوة الأمة من أسباب ضعفها.

 

والحديث عن الجغرافيا، هو حديث عن الثروات الطبيعية والمواد الخام، والإمكانيات الزراعية. وهو حديث عن البحار، والثروات الكامنة فيها، وهو حديث عن الممرات والمعابر الاستراتيجية، وعن علاقة وصل بالقارات القديمة الثلاث. أما التاريخ، فليس مجرد سجل راكد لتراكم الأحداث؛ بل إنه حكاية ما تختزنه الأمة من تراكم حضاري وإبداعات وعطاء إنساني، وهو أيضاً استيعاب موضوعي وخلّاق لقوانين حركته، ووضعها في سياق الحاضر والمستقبل.

 

حين دعت حركة اليقظة العربية للوحدة، منذ النصف الثاني من القرن التاسع عشر، كانت متماهية في ذلك مع واقع تاريخي ومعاصر، ربط بين الدولة المدنية التعاقدية، وبين نشوء الأمة/‏ الدولة.

وعلى هذا الأساس، لم تكن فكرة الوحدة مجرد إعادة تجميع لكيانات بقيت طويلاً أسيرة الاستبداد العثماني؛ بل كانت حلاً حضارياً للنهوض بهذا الجزء الممتد من الخليج العربي إلى المحيط الأطلسي، والذي تجمع سكانه لغة وتاريخ وجغرافيا، ومواريث مشتركة.

وكما في تشكل الأمم الأوروبية الحديثة، كانت اللغة هي العنصر الحاسم في تشكيل الأمة، رغم وجود مكونات لغوية تشاطر اللغة الأم في حضورها بتلك البلدان، بقيت اللغة العربية عنصراً حاسماً من عناصر تشكل الأمة في الفكر العربي.

الفارق الرئيسي بين المشاريع القومية الأوروبية والمشروع القومي العربي، هو أن المشروع الأوربي عبر عن بروز قوة اقتصادية فتية هي طبقة أرباب العمل، تناهض قوة آفلة هي الإقطاع، وقد نشأ المشروع القومي في السوق، في حين فرض الواقع التاريخي على الحركة أغرب، مناهضة للسوق، منذ تم الغدر بمشروع الحداثة العربي، باتفاقية «سايكس بيكو» ووعد بلفور.

خضع العرب فيما بعد الحرب الكونية الأولى، لاستعمار غربي تقليدي، كانت خصائصه الرئيسية تغيير البني الاقتصادية للمجتمع العربي، والتعامل مع الشعوب المستعمرة تعاملاً استعلائياً، لا يرى في حضارة العرب سوى الانحطاط والتأخر والهمجية. وهو فوق ذلك كله، احتلال غريب ومتغطرس، يمارس فيه أصغر جندي من قوى الاحتلال، صلفه على أكبر كبير في الأمة. وهو احتلال ثقافي يحاول المحتل عن طريقه قطع صلات الأمة بتاريخها وثقافتها وتراثها.

في حقبة ما بين الحربين العالميتين، وما أعقبها، كان الإيقاع السياسي الذي يموج به الشارع العربي، مفعماً بالأماني بقيام أمة عربية واحدة. وقد جاء ذلك متزامناً مع بروز مجموعة من الحقائق، أسهمت في تعضيد هذه التوجهات.

أبرز تلك الحقائق، هي اندلاع حركات التحرر الوطني في آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية، حتى باتت هذه الحركات أهم المعالم السياسية للقرن العشرين. أما الحقيقة الأخرى، فهي السجالات الواسعة حول مفهوم الهوية.

وكانت خلاصة تلك السجالات أن الإنجاز التاريخي الذي حققه العرب، بانطلاق الإسلام، لا يمس في جوانبه الإيجابية، المسلمين من العرب وحدهم؛ بل هو إنجاز تاريخي للعرب جميعاً؛ لأنهم وجدوا أنفسهم أمة واحدة من خلال الانطلاقة التي ارتبطت بالدعوة؛ ولذلك لا بد من تأكيد التواصل الحضاري في النهضة الجديدة.

ولن يكون بالإمكان تحقيق ذلك، إلا بنقلة تاريخية، تلامس عقل الإنسان العربي وروحه؛ توضح الرؤية وتقوي العزيمة... وفي معمعان هذا التحول في العقل والروح، تتحقق مشاريع النهضة القادرة على إجراء تحولات سياسية رئيسية، في البنيان الاجتماعي والسياسي للأمة.

لم يكتف الغرب الاستعماري بتقسيم الوطن العربي، وفقاً لمصالحه واستراتيجياته. فبعد التمكن من الجغرافيا، حان دور تدمير التاريخ، بتشويه وإسقاط المخزون الحضاري للأمة. ولم تكن من وسيلة ناجعة لتحقيق ذلك، أكثر من تدمير عناصر الوحدة والتماهي، وبعث الهويات ما قبل التاريخية.

ومن هنا كان تصريح الرئيس الأمريكي، هاري ترومان، إثر نهاية الحرب العالمية الثانية، بأن خرائط «سايكس بيكو»، تجاهلت حقوق المظلومين من أقليات دينية ومذهبية وإثنية، لكن ظروف ما بعد الحرب الكونية الثانية، واشتعال الحرب الباردة، عطلت مشروع ترومان.

ومنذ بداية هذا القرن، طرح مجدداً مشروع تفتيت الوطن العربي. وتحقق ذلك عملياً، منذ عام 2003، حين سقطت بغداد. ولتكون الهجمة موجهة، بشكل مباشر ضد الجغرافيا والتاريخ، من خلال الفساد والنهب وتدمير صيغة الاندماج بين مكونات المجتمع الواحد، وليتبع ذلك اندلاع خريف الغضب العربي، متسبباً في مصادرة كيانات وتدمير أوطان، ولتبعث هويات التطرف والتكفير، ليعاد لمشروع ترومان، الذي بشّر به قبل أكثر من سبعين عاماً ألقه وحضوره.

إن المراجعة النقدية لأفكارنا وأخطائنا، ينبغي ألاَّ تكون هروباً إلى الخلف. فهناك أخطاء كثيرة وفرص ضائعة، ينبغي أن تكون حاضرة في ذاكرتنا عند محاولتنا الخروج من المأزق الراهن.

yousifmakki2010@gmail.com

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل جنديين للاحتلال واستشهاد 4 فلسطينيين بنيران إسرائيلية بعد عمليات طعن واستهداف مستوطنين

News image

شهدت الضفة الغربية غلياناً أمنياً واستنفاراً عسكرياً للاحتلال بعد مقتل جنديين أمس في هجوم بسل...

خادم الحرمين ورئيس الحكومة التونسية يحضران توقيع اتفاقيتين ومذكرة تفاهم

News image

بحضور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ورئيس الحكومة التونسية يوسف الشاهد، جرى...

الضفة: 69 إصابة برصاص الاحتلال الخميس

News image

رام الله - - أصيب 69 مواطنًا، الخميس، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال ومستوطنيه في ...

العراق: الحكم غيابياً على وزير المال الأسبق بالسجن 7 سنوات بعد إدانته بقضية فساد

News image

أعلنت «دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة» العراقية أن محكمة الجنايات المتخصصة بقضايا النزاهة اصدرت احك...

عالم الفضاء المصري فاروق الباز: الصحراء الغربية بها مياه جوفية تكفي مصر 100 عام

News image

كشف عالم الفضاء المصري وعضو المجلس الاستشاري العالمي برئاسة الجمهورية في مصر فاروق الباز، عن ...

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

في الهوية وفيدراليات الطوائف

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  تزامن الحديث عن الفيدراليات، بالوطن العربي منذ مطالع التسعينات من القرن المنصرم. وفي هذا ...

«السترات الصفراء».. هبّة أم ثورة جياع؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 ديسمبر 2018

  ما حدث في العاصمة الفرنسية باريس، بالشانزلزيه قرب قوس النصر، في الأول من هذا ...

الإقليم.. مفهوم جيوسياسي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 27 نوفمبر 2018

  يستند مفهوم الإقليم، في الغالب على الطرق والمواصفات التي تستخدمها جهة ما دون غيرها. ...

غزة في الواجهة مرة أخرى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  بات من الصعب على المرء تذكر عدد المرات التي شنّت فيها قوات الاحتلال الصهيوني، ...

قرن على نهاية الحرب العالمية الأولى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

  يتذكر العالم في هذه الأيام، مرور مئة عام على نهاية الحرب العالمية الأولى. ففي ...

حول تفعيل مؤسسات المجتمع المدني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 نوفمبر 2018

المجتمع المدني، مفهوم استخدم أول مرة، إبّان نهوض الحضارة الإغريقية، ويحسب لأرسطو أنه أول من اس...

مساومات كيسنجر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 أكتوبر 2018

  قبل ثلاثة وأربعين عاماً، من هذا التاريخ، انشغلت إدارة الرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون، بإعادة ...

الفيدراليات مشاريع تفتيت

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 23 أكتوبر 2018

  كلما واجه بلد عربي أزمة سياسية حادة، كلما انبرت الأوساط الغربية في الحديث عن طغيان ...

حول التصحر ومشاريع الوحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

  منذ مطلع السبعينات من القرن الماضي، وإثر تراجع المشروع النهضوي العربي، الذي بدا واضحاً، ...

تساؤلات حول المقاومة والنهضة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 أكتوبر 2018

  ضمن الأطروحات التي سادت إبان حقبة الكفاح الوطني، للتحرر من الاستعمار التقليدي، إثر نهاية ...

معركة العبور.. قراءة في التكتيكات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 أكتوبر 2018

  لم تكن معركة العبور، في السادس من أكتوبر عام 1973م، حدثاً عابراً في التاريخ ...

في ملامح النظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

  من الثابت القول إن العالم على أعتاب نظام دولي جديد، مغاير للنظام الذي ساد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

أبداً لم يقولوا إنهم دعاة إصلاح

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 يونيو 2004

مرة أخرى: من التجزئة القطرية إلى التفتيت الطائفي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2007

الإعلام العربي والاستعارات المغلوطة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 أغسطس 2005

إيران... تصدير الأزمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 يوليو 2009

مقاربة بين الإتحاد الأوروبي والتكامل الاقتصادي العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 3 ديسمبر 2009

زيارة لشعب يعشق الحياة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أبريل 2009

حتى لا تكون شهادة زور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 أغسطس 2005

السينما والمسرح ومجلس الشورى

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 نوفمبر 2007

لن توقفنا المصاعب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 يوليو 2004

نحو صياغة منهجية للعلاقات العربية- العربية 3/1

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 21 أغسطس 2003

البلقنة ضد الأمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 1 يناير 2007

هل انتهى فعلا عصر الأيديولوجيات؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 مايو 2009

نحو مواجهة ثقافة الإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 12 يناير 2005

مرة أخرى: حول الفدرالية والدستور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 سبتمبر 2005

العراق: من المحاصصات الطائفية والإثنية إلى الحرب الأهلية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 أبريل 2005

انتفاضيات!: الديوان الجديد للصديق اللبدي

أرشيف رأي التحرير | أسرة التجديد | الأربعاء, 21 يناير 2004

ثوابت حول الوطنية والإصلاح والعنف

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 نوفمبر 2003

حول تحديد سلم الأولويات في المواجهات العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 أغسطس 2007

الدين... التنوير... الديموقراطية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 أبريل 2008

حول علاقات الأمة العربية بأمريكا اللاتينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 يونيو 2005

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم49410
mod_vvisit_counterالبارحة55445
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع300836
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر637117
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61781924
حاليا يتواجد 4473 زوار  على الموقع