موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي:: ولي العهد : صندوق السعودية السيادي "سيتجاوز 600 مليار دولار في 2020" ::التجــديد العــربي:: مجمع بتروكيميائيات بين «أرامكو» «وتوتال» يمهد لاستثمارات بقيمة تسعة مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: نصير شمة يستعد لثلاث حفلات في المملكة تستمر لثلاثة أيام في ديسمبر المقبل، وذلك على مسرح مركز الملك عبدالعزيز الثقافي "إثراء" بمدينة الظهران ::التجــديد العــربي:: الروسي حبيب يحطم رقما قياسيا في إنستغرام بعد هزيمته لماكغريغور ::التجــديد العــربي:: تحذير من تناول القهوة سريعة الذوبان! ::التجــديد العــربي:: جائزة نوبل للطب لأمريكي وياباني توصلا لعلاج جديد للسرطان ::التجــديد العــربي::

أحداث العراق ومخاطر الانطلاقة العفوية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في مقالات سابقة، حذرنا من مخاطر الانطلاق العفوي، لقناعتنا بأن أي تحرك يهدف إلى تحقيق تحولات سياسية جذرية، ينبغي أن يستند على أربعة عناصر، هي القيادة والتنظيم والبرنامج السياسي، وتأييد شعبي واسع. ومن غير ذلك، لا يمكن التنبؤ بمآلات هذا التحرك، وتغدو إمكانية اختطافه واردة، ومحتملة.

 

كان المفكر الإفريقي، المارتنيكي الأصل، فرانز فانون، والذي ارتبط بالثورة الجزائرية، وصار من منظري جبهة التحرير الوطني، قد نشر كتاباً في الأيام الأخيرة من حياته، التي لم تمتد طويلا، حمل عنوان «معذبو الأرض»، حذر فيه من مخاطر غياب البرنامج السياسي والفكري، لحركات التحرر الوطني. وقد رأى أن غياب البرنامج السياسي، من شأنه أن يلحق الضرر بحركة التحرر الوطني، وأن يجعلها خاوية من غير برنامج، لحظة تمكنها من انتزاع الاستقلال، وتسلمها لقيادة الدولة.

 

وقد بات هذا الكتاب، ولا يزال دليلاً نظرياً لكثير من حركات التحرر الوطني، في القارات الثلاث: آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية، كما هو أيضا مرشد لكثير من الأحزاب السياسية اليسارية.

قبل صدور هذا الكتاب بعقدين من الزمن، كان الزعيم الثوري الصيني، ماوتسي تونج، قد دخل في سجال نظري، مع زملائه في الحزب، حين اندلعت انتفاضة فلاحية، في مقاطعة هيونان، تمكنت من طرد الملاك، وتوزيع الأراضي على الفلاحين. وكانت الانطلاقة عفوية في أصلها، لم تكن موجهة سياسياً، ولم يقف خلفها أي نخبة من النخب الثقافية. ولم تكن تحظى بأي تأييد من أي من القوى السياسية الفاعلة في الصين في عقد الأربعينات من القرن الماضي.

في تلك الفترة، احتار الشيوعيون في الموقف الذي ينبغي أن يتخذوه، تجاه انتفاضة هيونان. وكلف الزعيم ماو بزيارة موقع الانتفاضة، وتقديم تقرير عن الموقف الذي ينبغي تبنيه منها. وقام ماو بزيارة الموقع بالفعل، وقدم تقريراً ثرياً، حدد فيه ما ينبغي أن يقوم به حزبه تجاه الانتفاضة المشتعلة، وأشار إلى أن هذه الانتفاضة إن لم يتقدم هو وزملاؤه لقيادتها، فإنها أمام عدة احتمالات، إما السقوط، بفعل غياب الرؤية والنخب المبدعة، أو أن يجري اختطافها، من قبل الخصوم. ورأى أن الحل العملي هو أن يتقدم الشيوعيون لقيادة هذه الانتفاضة، ويوجهونها بما يخدم أهدافهم وغاياتهم، واستراتيجياتهم. وكانت سيطرة الشيوعيين على منطقة هيونان هي المقدمة لما بات شهيرا في التاريخ السياسي الصيني، بالمسيرة الطويلة.

لم تكن هذه الأفكار بعيدة عن خاطري، وأنا ألحظ الحراك السياسي الملحمي والحركات الاحتجاجية، التي حصلت، والتي حملت مسمى «الربيع العربي» في نهاية عام 2010، في تونس أولاً ثم انتقل بسرعة الهشيم، إلى مصر وليبيا واليمن وسوريا. في ذلك الحين، دخلت في سجالات واسعة مع بعض الأشقاء المصريين، ممن تحمسوا لما جرى، حذرت فيها من الإغراق في التفاؤل. وأن من شأن غياب القيادة والتنظيم والبرنامج السياسي، أن يودي بهذا الحراك، ويجعله في خدمة خاطفيه. وقد تحقق ذلك بالفعل، حيث قفزت عناصر التطرف والإرهاب، لتملأ الفراغ، ولتدمر آمال وطموحات الجموع، التي تحلقت في الميادين.

في العراق الآن حراك شعبي، في عدد من المدن الرئيسية بجنوب البلاد، بدأ في البصرة، وامتد إلى النجف وكربلاء والكوفة والسماوة. ولن يكون بعيدا أن تنتشر هذه التظاهرات قريبا لتعم مختلف المدن العراقية. وقد بدأت الحكومة خطوات تبدو يائسة لقمع هذه الانتفاضة، ومن الممكن أن تتسع دائرتها، وأن يستولي المتظاهرون، على المقرات والمراكز الحكومية في تلك المدن، لكن ذلك لا يعني أن ينجح المحتجون في تحقيق الشعارات التي رفعوها، منذ اليوم الأول لحركتهم الاحتجاجية.

فالعوامل التي أشرنا إليها، في صدر هذا الحديث من ضرورة وجود قيادة وتنظيم واستراتيجية لكي تنجح الحركة السياسية، تكاد تكون معدومة. وما هو ثابت لدينا حتى الآن، أن هناك احتقاناً شديداً، لدى غالبية أبناء الشعب العراقي، نتيجة لتغول الفساد، حيث باتت أخباره، في كبريات الصحف العالمية تزكم الأنوف. يضاف إلى ذلك عجز الحكومة عن مقابلة استحقاقات الناس الأساسية، من سكن وماء نقي وكهرباء، وتعليم، وخدمات صحية.

لقد تم احتلال العراق، من قبل الأمريكيين، عام 2003، تحت ذريعة امتلاكه لأسلحة الدمار الشامل، وأيضا باتهام القيادة العراقية بوجود علاقة لها مع تنظيم القاعدة. وتكشف لاحقا زيف تلك الذرائع. وأن ذلك الاحتلال كان مقدمة لمشروع المحافظين الجدد، الهادف لتفتيت المنطقة بأسرها، وإخضاعها خدمة للمشروع «الإسرائيلي».

لم يكتف الاحتلال الأمريكي، بتدمير العراق والقضاء على دولته، بل رتب لعملية سياسية، تضمن بقاء العراق مفككا إلى ما لا نهاية، حين اعتمدت تلك العملية على التقسيم الطائفي والإثني، وغيبت فيها حقوق المواطنة، وأسس الدولة المدنية الحديثة.

أي تحرك لإجراء تحول حقيقي في أرض السواد، هو أقرب إلى المستحيل، في ظل التجريف الواسع للحركة السياسية، وغياب المصالحة الوطنية، والقمع المتعمد للحريات.

Yousifmakki2010@gmail.com

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة..

News image

خلافاً للتهديدات التي أطلقها رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، الأحد، بتوجيه ضربات مؤلمة إلى حما...

السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر

News image

أعلنت المملكة العربية السعودية أنه إذا فُرِض عليها أي إجراء سترد عليه بإجراء أكبر، مؤك...

خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا

News image

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفيًا بأخيه فخامة الر...

استقالة نيكي هيلي المفاجئة؟ وترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة موضحا أنها ستترك منصبها رسميا أواخر العام الجاري

News image

أكد رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، أنه وافق على قبول استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى...

الاحتلال يكثّف البحث عن منفذ هجوم بركان

News image

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، ملاحقة شاب فلسطيني نفّذ هجوماً في منطقة «بركان» الصناعية الت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

حول التصحر ومشاريع الوحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

  منذ مطلع السبعينات من القرن الماضي، وإثر تراجع المشروع النهضوي العربي، الذي بدا واضحاً، ...

تساؤلات حول المقاومة والنهضة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 أكتوبر 2018

  ضمن الأطروحات التي سادت إبان حقبة الكفاح الوطني، للتحرر من الاستعمار التقليدي، إثر نهاية ...

معركة العبور.. قراءة في التكتيكات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 أكتوبر 2018

  لم تكن معركة العبور، في السادس من أكتوبر عام 1973م، حدثاً عابراً في التاريخ ...

في ملامح النظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

  من الثابت القول إن العالم على أعتاب نظام دولي جديد، مغاير للنظام الذي ساد ...

خمسة وعشرون عاماً على اتفاقية أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  شكل توقيع اتفاقية أوسلو 13 سبتمبر/ أيلول عام 1993، انتقالاً رئيسياً في كفاح الفلسطينيين ...

تصاعد الهجمة على حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018

    بشكل غير مسبوق، تتصاعد الهجمة الأمريكية «الإسرائيلية» المزدوجة على حق اللاجئين الفلسطينيين بالشتات، في ...

ارتباك عناصر المشروع الصهيوني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 سبتمبر 2018

  قبل ثلاثة أسابيع من هذا التاريخ، نشرنا مقالاً في هذه الصحيفة الغراء، حمل عنوان ...

في الهجوم على حق عودة الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أغسطس 2018

    ضمن المواضيع التي أجلت لمفاوضات الحل النهائي للقضية الفلسطينية، في اتفاقية أوسلو، موضوعان حيويان ...

تركيا والعلاقة مع الغرب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 أغسطس 2018

  علاقة تركيا بالغرب، كانت دوماً مشحونة بإرث الماضي وتبعاته. وقد تميزت تاريخياً بالجذب والطرد. ...

الصهيونية.. من حق التوراة إلى الهيمنة الاقتصادية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

  ركز الصهاينة، عند تأسيس حركتهم، على ثلاثة عناصر، روجوا من خلالها لقيام وطن قومي ...

حديث عن الفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 أغسطس 2018

  الدولة بمفهومها المعاصر ظاهرة حديثة، ارتبطت بالثورات الاجتماعية التي شهدتها القارة الأوروبية، وبشكل خاص ...

المشروع الحضاري العربي والفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 31 يوليو 2018

  فرض واقع ما بعد الحرب الكونية الأولى على العرب، أن يكافحوا من أجل التحرر ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

في انتظار عالم متعدد الإقطاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 31 يوليو 2007

المجازر مستمرة... والأهداف أصبحت واضحة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 أغسطس 2006

الاحتلال مشروع حرية أم استلاب؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 أبريل 2007

مقدمات الإعلان عن انهيار المشروع الكوني الأمريكي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أكتوبر 2006

هل من سبيل لمواجهة ثقافة الموت؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2007

هل تتجه الإدارة الأمريكية نحو تبني سياسة شرق أوسطية جديدة؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 فبراير 2005

إيران... أزمة قيم

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 25 أغسطس 2009

الاحتلال مشروع حرية أم استلاب؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 أبريل 2007

حديث عن الأسهم والجمهور والتنمية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 أكتوبر 2004

تنبؤ بتراجع القوة والنفوذ في عهد أوباما

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 نوفمبر 2008

في العلاقة بين السياسي والمثقف

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 6 أكتوبر 2002

39 عاما على النكسة: هل من سبيل لهزيمة المشروع الصهيوني؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 7 يونيو 2006

مصرع بوتو والأزمة المستعصية في باكستان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 يناير 2008

وحدانية الهوية ومصرع بي نظير بوتو

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 يناير 2008

وماذا بعد؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 يناير 2009

نحو صياغة منهجية للعلاقات العربية– العربية .(3/2 ).

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 4 سبتمبر 2003

غزة تحت الحصار والموقف العربي مؤجل حتى إشعار آخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 يناير 2008

من أجل حماية الوطن

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 7 أغسطس 2003

هل ستقلب الإدارة الأمريكية تحالفاتها بالعراق؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 نوفمبر 2005

تنمية الاحتلال: النموذجان الألماني والياباني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 فبراير 2006

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21508
mod_vvisit_counterالبارحة52512
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع290481
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي396707
mod_vvisit_counterهذا الشهر1004871
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59144316
حاليا يتواجد 4246 زوار  على الموقع