موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الأمم المتحدة تقبل استقالة رئيس بعثة المراقبين بالحديدة ::التجــديد العــربي:: تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها ::التجــديد العــربي:: موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية ::التجــديد العــربي:: مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: البشير في قطر أول زيارة خارجية له منذ انطلاق الاحتجاجات في السودان ::التجــديد العــربي:: إقرار مخطط "البحر الأحمر": 14 فندقا فخما بـ5 جزر سعودية ::التجــديد العــربي:: 10.6 مليار ريال أرباح سنوية لـ"البنك الأهلي" بارتفاع 9% ::التجــديد العــربي:: تعرف على حمية غذائية "مثالية" لصحة كوكب الأرض والبشر ::التجــديد العــربي:: ماذا يحدث عندما تتناول الأسماك يومياً؟ ::التجــديد العــربي:: جوائز الأوسكار على «أو أس أن» ::التجــديد العــربي:: كوريا الجنوبية تقصي البحرين من الدور الـ16 بكأس آسيا في الوقت الإضافي 2-1 ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يودع منافسات بطولة أمم آسيا أمس (الاثنين) إثر خسارته مباراته أمام المنتخب الياباني 1-0 ::التجــديد العــربي:: مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي::

لماذا لم نشهد وحدة آسيوية على غرار «الأوروبية»؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

منذ وصل الرئيس الروسي لسدة الحكم، طرح بقوة تشكيل اتحاد أوراسي، لكن تحويل ذلك، إلى أمر واقع لم يأخذ مكانه إلا في عام 2014م، في منسك حين وقعت خمس دول على الالتحاق بهذا الاتحاد. هذه الدول هي روسيا الاتحادية وروسيا البيضاء، وكازاخستان وقرغيزستان وأرمينيا، وجميعها كانت ضمن جمهوريات الاتحاد السوفييتي السابق.

 

والهدف المعلن لتشكيل هذا الاتحاد، هو تحقيق التكامل الاقتصادي بين هذه البلدان، لتشكل ثقلا منافسا، للاتحاد الأوروبي. وهي تجربة وليدة لا تزال في المهد، ولا يمكن الحكم على نجاحها، من عدمه في وقت مبكر.

 

هذه المقدمة تقود إلى السؤال الذي يتكرر من قبل بعض الباحثين، حول الأسباب التي مكنت الأوروبيين من تحقيق وحدتهم، في حين لم تتمكن القارة الآسيوية من تحقيق اتحاد مماثل، بل إنها عجزت حتى عن تشكيل منظومة سياسية، على مستوى منظمة الوحدة الإفريقية.

هذا التساؤل، يغيب واحدة من أهم معطيات التجربة التاريخية، وهي أن كل تجربة إنسانية، إن في مجال السياسية أو الاقتصاد أو في كافة الأنشطة ذات العلاقة بالشأن العام، تملك فرادتها وخصوصيتها، بمعنى عدم إمكانية استنساخها في تجارب أخرى، وحتى في ظروف متشابهة. ذلك ينسحب على موضوع التكتلات والأحلاف السياسية والاقتصادية والعسكرية، التي أخذت مكانها في التاريخ المعاصر.

إن قراءة أي تجربة إنسانية، لكي تكون قراءة موضوعية وصحيحة، ينبغي أن تقرأ في داخل التاريخ، وليس من خارجه، هناك تكتلات سياسية واقتصادية أخذت مكانها في جميع القارات:

الاتحاد الأوروبي، منظمة الوحدة الإفريقية، منظمة دول أمريكا اللاتينية، مجموعة البريكس، تجمع شنغهاي.. وتجمعات أخرى كثيرة. كل تكتل منهم أخذ مكانه ضمن ظروف تاريخية محددة وسياقات خاصة. تكتلات أخرى نشأت خلال الحرب الباردة، كحلف وارسو ومنظومة دول عدم الانحياز، لم يعد ما يبرر وجودها، بعد انتهاء الحرب الباردة.

المقاربة بين إمكانية قيام شكل آسيوي من أشكال الاتحاد، على غرار التجربة الأوربية أو الإفريقية، تبدو تعسفية. فالأوروبيون ينتمون في الأصل إلى لغة واحدة هي اللغة اللاتينية. ويتبعون إلا فيما ندر، الديانة المسيحية. ويجمع بينهم في الغالب شكل واحد من أشكال الحكم، هو النظام التعاقدي، المستند على الانتخابات وتداول السلطة، ووجود سلطات تشريعية وقضائية وتنفيذية.

ولم يكن بالإمكان تحقيق الوحدة الأوروبية، خارج النتائج الكارثية للحرب العالمية الثانية، وما نتج عنها من برامج إعادة الإعمار، وعلى رأسها برنامج مارشال المعروف، وأيضا ارتباط الجزء الغربي من القارة الأوروبية، بالتحالف مع الولايات المتحدة، أثناء الحرب الباردة، وما نتج عنه من وضع تلك البلدان تحت حماية المظلة النووية.

وحين نأتي إلى القارة الإفريقية، وتشكل منظمة الوحدة الإفريقية، يقتضي التذكير بانتماء شمالها في جله للأمة العربية، وأنه يدين بالإسلام، أما جنوب القارة السوداء، فرغم التنوع في الأعراق والأديان، فإنه عاش ظروفا مشابهة، من حيث تعرض معظم بلدانه للاحتلال، وأيضا من حيث مقاومة بلدانه لهذا الاستعمار، في حقبة تاريخية واحدة، ارتبطت بتضعضع الاستعمار التقليدي، خاصة بعد سقوط فرنسا بيد الاحتلال النازي، واقتراب الألمان من احتلال بريطانيا، وخروج الأخيرة من الحرب، مثقلة بالدمار والخراب، والأعباء الاقتصادية الكبيرة والديون.

لقد كانت نتائج الحرب العالمية الثانية، وتضعضع الاستعمار التقليدي، فرصة اقتنصتها معظم شعوب القارات الثلاث، آسيا وإفريقيا القارة السوداء للتحرر من نير الاحتلال، وانتزاع استقلالها السياسي. وقد خلقت تلك الظروف مشاعر إنسانية جياشة، وعلاقة مصير مشترك، أسهمت في تعبيد الطريق لقيام منظمة الوحدة الإفريقية.

الوضع في القارة الآسيوية، مختلف جدا، عن الأوضاع في بقية القارات في هذا الكوكب. فهذه القارة، تحتل ما يقارب من ثلث مساحة اليابسة، في الكرة الأرضية. وبها ثلاثة أخماس سكانه. وتقع شمالا في منطقة القطب الشمالي، وجنوبا في المنطقة الاستوائية، بل قريباً من خط الاستواء. كما يوجد بها أعلى المناطق في العالم، وأكثرها انخفاضا.

والأهم من ذلك، فيما يتعلق بموضوع مناقشتنا، أنها تضم عدداً من النظم السياسية المختلفة، وهناك حكومات إلى أقصى اليسار، كما هو في الصين وفيتنام وكوريا الشمالية، وهناك نظم تنتهج النظام الديمقراطي على الطريقة الغربية، كما في الهند والفلبين. وقد شهد عدد من بلدانها أنظمة عسكرية مستبدة.

ويختلف سكان آسيا بشكل صارخ، عن بعضهم البعض من ناحية أعراقهم ولغاتهم وعاداتهم وثقافاتهم، ومعتقداتهم الدينية، وأساليب حياتهم. ويعاني كثير من بلدانهم من صراعات إثنية ودينية، ومن نزاعات حادة مع جيرانهم، كما هو الحال في الصراع التاريخي بين الصين واليابان، والصراع المعاصر، منذ نهاية الحرب العالمية الثانية بين الهند وباكستان.

والأهم من ذلك كله، أن المنطقة بأسرها، كانت محط أطماع القوى الخارجية، وكانت في القلب من التكتلات والأحلاف الدولية. ولم تملك أبداً خياراتها الخاصة.

إن مصدات تشكيل الاتحاد الآسيوي، عميقة جدا، يصعب تصور إمكانية حلها بالمدى المنظور، وبعضها ذاتي وبعضها الآخر موضوعي، وتجاوز هذه المعضلات يحتاج إلى حلول سحرية، لا تبدو ممكنة، على الأقل في المدى المنظور.

yousifmakki2010@gmail.com

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء

News image

أجرى رئيس وزراء الأردن عمر الرزاز اليوم الثلاثاء تعديلاً حكومياً شمل أربع حقائب بينها الس...

تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي

News image

حددت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، خطواتها القادمة بشأن خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي (بر...

الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها

News image

لقي خمسة خبراء أجانب في مجال إزالة الألغام مصرعهم في حادث انفجار ألغام في الي...

موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على مواطنين روس لاتهامهم بالتورط في ...

مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية

News image

أفادت وكالة "سانا" أن سيارة مفخخة انفجرت اليوم الثلاثاء في ساحة الحمام بمدينة اللاذقية شما...

موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو لن تشارك في قمة وارسو الدولية بشأن الشرق الأ...

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

جدلية الجغرافيا في العصر الحديث

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 يناير 2019

  منذ بداية النصف الثاني من القرن التاسع عشر، برز عاملان رئيسيان، أثّرا بشكل كبير ...

لماذا تعطل تطور الهوية العربية؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 يناير 2019

  لقد استند التكوين التاريخي للعرب، إلى عنصر اللغة، وباتت ثقافة العرب رديفة للغتهم. وحين ...

الفنانة التشكيلية الكبيرة منيرة موصلي في ذمة الله

د. يوسف مكي | الأحد, 13 يناير 2019

News image

تتقدم أسرة التجديد العربي، بخالص التعازي لعائلة الفنانة التشكيلة المبدعة والملتزمة الصديقة الأستاذة منيرة موص...

في الذكرى الـ 54 لانطلاق الثورة الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 يناير 2019

  الحديث عن الثورة الفلسطينية المعاصرة، في ذكراها الرابعة والخمسين، هو في أساسه حديث عن ...

عام جديد.. تباشير مرحلة جديدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 يناير 2019

  عام رحل، وعام جديد يفتح أبوابه، لعله يكون أقل عناء وأكثر رحابة. انتهى العام ...

موت رئيس.. ونهاية مرحلة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 25 ديسمبر 2018

  لم يكن الرئيس جورج بوش «الأب» شخصية عابرة في التاريخ الأمريكي. فقد كان الطيار ...

المسألة الفلسطينية وتعقيدات الصراع

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 ديسمبر 2018

  حدثان أخذا مكانهما بالأراضي الفلسطينية المحتلة، في الأسبوعين الأخيرين، حرضا على كتابة هذا المقال. ...

في الهوية وفيدراليات الطوائف

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  تزامن الحديث عن الفيدراليات، بالوطن العربي منذ مطالع التسعينات من القرن المنصرم. وفي هذا ...

«السترات الصفراء».. هبّة أم ثورة جياع؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 ديسمبر 2018

  ما حدث في العاصمة الفرنسية باريس، بالشانزلزيه قرب قوس النصر، في الأول من هذا ...

الإقليم.. مفهوم جيوسياسي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 27 نوفمبر 2018

  يستند مفهوم الإقليم، في الغالب على الطرق والمواصفات التي تستخدمها جهة ما دون غيرها. ...

غزة في الواجهة مرة أخرى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  بات من الصعب على المرء تذكر عدد المرات التي شنّت فيها قوات الاحتلال الصهيوني، ...

قرن على نهاية الحرب العالمية الأولى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

  يتذكر العالم في هذه الأيام، مرور مئة عام على نهاية الحرب العالمية الأولى. ففي ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

تقرير فينوجراد تحريض على العدوان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 فبراير 2008

قرار مجلس الأمن الدولي: نزع لأسلحة الدمار أم اختيار للحرب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الجمعة, 15 نوفمبر 2002

نحو بناء تربية المستقبل

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 مارس 2005

أمنيات في السنة الميلادية الجديدة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 يناير 2005

أضم صوتي مع الدكتور آل زلفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 يونيو 2005

الانسحاب الأمريكي من العراق والملف الإيراني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 فبراير 2009

شراكة أمريكية عراقية أم انتداب من أجل النفط؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يونيو 2008

لبنان مركز استهداف مرة أخرى

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الاثنين, 14 فبراير 2005

حين يقاضي الجلاد ضحيته

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 12 مارس 2008

في ذكرى التقسيم: نحو صياغة جديدة للعلاقات الفلسطينية- الفلسطينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 3 ديسمبر 2008

التجديد العربي: موقف تضامني مع الدكتور علوش

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الأربعاء, 11 يونيو 2003

ضد التيار!!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أكتوبر 2003

إيران.. من الدولة الوطنية إلى الدولة الدينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 يوليو 2009

عودة أخرى للحديث عن أزمة دارفور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أغسطس 2004

مواجهة استراتيجية أم حرب تحريك؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 يوليو 2008

في الذكرى الخامسة للانتفاضة الفلسطينية: لتتوقف الهرولة نحو التطبيع

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 أكتوبر 2005

لقاء الخريف: الدولة الفلسطينية المستقلة أم التطبيع؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2007

السياسة الأمريكية وضرورة وعي المغيب من التاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 نوفمبر 2002

قمة الأمم المتحدة: نتائج دون الحد الأدنى من الطموحات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 سبتمبر 2005

صناعة القرار الأمريكي بين مواجهة الواقع وأوهام القوة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 أكتوبر 2002

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم36698
mod_vvisit_counterالبارحة58283
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع238748
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر1186042
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63790439
حاليا يتواجد 4493 زوار  على الموقع