موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

لماذا لم نشهد وحدة آسيوية على غرار «الأوروبية»؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

منذ وصل الرئيس الروسي لسدة الحكم، طرح بقوة تشكيل اتحاد أوراسي، لكن تحويل ذلك، إلى أمر واقع لم يأخذ مكانه إلا في عام 2014م، في منسك حين وقعت خمس دول على الالتحاق بهذا الاتحاد. هذه الدول هي روسيا الاتحادية وروسيا البيضاء، وكازاخستان وقرغيزستان وأرمينيا، وجميعها كانت ضمن جمهوريات الاتحاد السوفييتي السابق.

 

والهدف المعلن لتشكيل هذا الاتحاد، هو تحقيق التكامل الاقتصادي بين هذه البلدان، لتشكل ثقلا منافسا، للاتحاد الأوروبي. وهي تجربة وليدة لا تزال في المهد، ولا يمكن الحكم على نجاحها، من عدمه في وقت مبكر.

 

هذه المقدمة تقود إلى السؤال الذي يتكرر من قبل بعض الباحثين، حول الأسباب التي مكنت الأوروبيين من تحقيق وحدتهم، في حين لم تتمكن القارة الآسيوية من تحقيق اتحاد مماثل، بل إنها عجزت حتى عن تشكيل منظومة سياسية، على مستوى منظمة الوحدة الإفريقية.

هذا التساؤل، يغيب واحدة من أهم معطيات التجربة التاريخية، وهي أن كل تجربة إنسانية، إن في مجال السياسية أو الاقتصاد أو في كافة الأنشطة ذات العلاقة بالشأن العام، تملك فرادتها وخصوصيتها، بمعنى عدم إمكانية استنساخها في تجارب أخرى، وحتى في ظروف متشابهة. ذلك ينسحب على موضوع التكتلات والأحلاف السياسية والاقتصادية والعسكرية، التي أخذت مكانها في التاريخ المعاصر.

إن قراءة أي تجربة إنسانية، لكي تكون قراءة موضوعية وصحيحة، ينبغي أن تقرأ في داخل التاريخ، وليس من خارجه، هناك تكتلات سياسية واقتصادية أخذت مكانها في جميع القارات:

الاتحاد الأوروبي، منظمة الوحدة الإفريقية، منظمة دول أمريكا اللاتينية، مجموعة البريكس، تجمع شنغهاي.. وتجمعات أخرى كثيرة. كل تكتل منهم أخذ مكانه ضمن ظروف تاريخية محددة وسياقات خاصة. تكتلات أخرى نشأت خلال الحرب الباردة، كحلف وارسو ومنظومة دول عدم الانحياز، لم يعد ما يبرر وجودها، بعد انتهاء الحرب الباردة.

المقاربة بين إمكانية قيام شكل آسيوي من أشكال الاتحاد، على غرار التجربة الأوربية أو الإفريقية، تبدو تعسفية. فالأوروبيون ينتمون في الأصل إلى لغة واحدة هي اللغة اللاتينية. ويتبعون إلا فيما ندر، الديانة المسيحية. ويجمع بينهم في الغالب شكل واحد من أشكال الحكم، هو النظام التعاقدي، المستند على الانتخابات وتداول السلطة، ووجود سلطات تشريعية وقضائية وتنفيذية.

ولم يكن بالإمكان تحقيق الوحدة الأوروبية، خارج النتائج الكارثية للحرب العالمية الثانية، وما نتج عنها من برامج إعادة الإعمار، وعلى رأسها برنامج مارشال المعروف، وأيضا ارتباط الجزء الغربي من القارة الأوروبية، بالتحالف مع الولايات المتحدة، أثناء الحرب الباردة، وما نتج عنه من وضع تلك البلدان تحت حماية المظلة النووية.

وحين نأتي إلى القارة الإفريقية، وتشكل منظمة الوحدة الإفريقية، يقتضي التذكير بانتماء شمالها في جله للأمة العربية، وأنه يدين بالإسلام، أما جنوب القارة السوداء، فرغم التنوع في الأعراق والأديان، فإنه عاش ظروفا مشابهة، من حيث تعرض معظم بلدانه للاحتلال، وأيضا من حيث مقاومة بلدانه لهذا الاستعمار، في حقبة تاريخية واحدة، ارتبطت بتضعضع الاستعمار التقليدي، خاصة بعد سقوط فرنسا بيد الاحتلال النازي، واقتراب الألمان من احتلال بريطانيا، وخروج الأخيرة من الحرب، مثقلة بالدمار والخراب، والأعباء الاقتصادية الكبيرة والديون.

لقد كانت نتائج الحرب العالمية الثانية، وتضعضع الاستعمار التقليدي، فرصة اقتنصتها معظم شعوب القارات الثلاث، آسيا وإفريقيا القارة السوداء للتحرر من نير الاحتلال، وانتزاع استقلالها السياسي. وقد خلقت تلك الظروف مشاعر إنسانية جياشة، وعلاقة مصير مشترك، أسهمت في تعبيد الطريق لقيام منظمة الوحدة الإفريقية.

الوضع في القارة الآسيوية، مختلف جدا، عن الأوضاع في بقية القارات في هذا الكوكب. فهذه القارة، تحتل ما يقارب من ثلث مساحة اليابسة، في الكرة الأرضية. وبها ثلاثة أخماس سكانه. وتقع شمالا في منطقة القطب الشمالي، وجنوبا في المنطقة الاستوائية، بل قريباً من خط الاستواء. كما يوجد بها أعلى المناطق في العالم، وأكثرها انخفاضا.

والأهم من ذلك، فيما يتعلق بموضوع مناقشتنا، أنها تضم عدداً من النظم السياسية المختلفة، وهناك حكومات إلى أقصى اليسار، كما هو في الصين وفيتنام وكوريا الشمالية، وهناك نظم تنتهج النظام الديمقراطي على الطريقة الغربية، كما في الهند والفلبين. وقد شهد عدد من بلدانها أنظمة عسكرية مستبدة.

ويختلف سكان آسيا بشكل صارخ، عن بعضهم البعض من ناحية أعراقهم ولغاتهم وعاداتهم وثقافاتهم، ومعتقداتهم الدينية، وأساليب حياتهم. ويعاني كثير من بلدانهم من صراعات إثنية ودينية، ومن نزاعات حادة مع جيرانهم، كما هو الحال في الصراع التاريخي بين الصين واليابان، والصراع المعاصر، منذ نهاية الحرب العالمية الثانية بين الهند وباكستان.

والأهم من ذلك كله، أن المنطقة بأسرها، كانت محط أطماع القوى الخارجية، وكانت في القلب من التكتلات والأحلاف الدولية. ولم تملك أبداً خياراتها الخاصة.

إن مصدات تشكيل الاتحاد الآسيوي، عميقة جدا، يصعب تصور إمكانية حلها بالمدى المنظور، وبعضها ذاتي وبعضها الآخر موضوعي، وتجاوز هذه المعضلات يحتاج إلى حلول سحرية، لا تبدو ممكنة، على الأقل في المدى المنظور.

yousifmakki2010@gmail.com

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

خمسة وعشرون عاماً على اتفاقية أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

  شكل توقيع اتفاقية أوسلو 13 سبتمبر/ أيلول عام 1993، انتقالاً رئيسياً في كفاح الفلسطينيين ...

تصاعد الهجمة على حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 سبتمبر 2018

    بشكل غير مسبوق، تتصاعد الهجمة الأمريكية «الإسرائيلية» المزدوجة على حق اللاجئين الفلسطينيين بالشتات، في ...

ارتباك عناصر المشروع الصهيوني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 سبتمبر 2018

  قبل ثلاثة أسابيع من هذا التاريخ، نشرنا مقالاً في هذه الصحيفة الغراء، حمل عنوان ...

في الهجوم على حق عودة الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 أغسطس 2018

    ضمن المواضيع التي أجلت لمفاوضات الحل النهائي للقضية الفلسطينية، في اتفاقية أوسلو، موضوعان حيويان ...

تركيا والعلاقة مع الغرب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 21 أغسطس 2018

  علاقة تركيا بالغرب، كانت دوماً مشحونة بإرث الماضي وتبعاته. وقد تميزت تاريخياً بالجذب والطرد. ...

الصهيونية.. من حق التوراة إلى الهيمنة الاقتصادية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

  ركز الصهاينة، عند تأسيس حركتهم، على ثلاثة عناصر، روجوا من خلالها لقيام وطن قومي ...

حديث عن الفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 أغسطس 2018

  الدولة بمفهومها المعاصر ظاهرة حديثة، ارتبطت بالثورات الاجتماعية التي شهدتها القارة الأوروبية، وبشكل خاص ...

المشروع الحضاري العربي والفرص الضائعة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 31 يوليو 2018

  فرض واقع ما بعد الحرب الكونية الأولى على العرب، أن يكافحوا من أجل التحرر ...

عدوان جديد على الفلسطينيين

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 يوليو 2018

  في ظل العجز العربي عن صياغة استراتيجية عملية، لمواجهة النهج التوسعي العنصري «الإسرائيلي»، والانتصار ...

أحداث العراق ومخاطر الانطلاقة العفوية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  في مقالات سابقة، حذرنا من مخاطر الانطلاق العفوي، لقناعتنا بأن أي تحرك يهدف إلى ...

العرب والتحولات الكونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 يوليو 2018

    لم يعد موضع اختلاف القول إن العالم يشهد تحولات سياسية واقتصادية كبرى، تشير إلى ...

خواطر حول الأمن والدولة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 يوليو 2018

  في اجتماع مع نخبة من المثقفين، قبل أسبوعين، كان الحديث عن عودة العشيرة والقبيلة، ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

النظام الإقليمي العربي والشرق الأوسط الجديد

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 أغسطس 2006

السياسة الأمريكية ومكوك كولومبيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 فبراير 2003

العرب أمام مفترق الطرق

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الثلاثاء, 14 يناير 2003

طائر الفنيق فوق سماء العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 أبريل 2004

الانضمام لمنظمة التجارة العالمية... المحاذير والآفاق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 16 أكتوبر 2005

...وقتل شعب كامل مسألة فيها نظر!!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 5 يوليو 2006

خطوة إلى الأمام... خطوتان إلى الخلف

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 نوفمبر 2003

السينما والمسرح ومجلس الشورى

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 نوفمبر 2007

نحو وقف نزيف الدم الفلسطيني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 ديسمبر 2006

فوز حماس انتصار لخيار الإصلاح والمقاومة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 فبراير 2006

الإستعمار عمل غير أخلاقي..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 ديسمبر 2003

زيارة للتاريخ

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 مايو 2006

كل عام وأنتم بخير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 نوفمبر 2003

إنها إذن ليست مجرد هزيمة أخلاقية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 يناير 2006

تحولات دراماتيكية باتجاه تغيير الجغرافيا السياسية الكونية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 أغسطس 2008

بعد أربع سنوات من احتلال العراق: المنطقة إلى أين؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أبريل 2007

لبنان في عيون العاصفة!!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 نوفمبر 2007

الشيخ والخيمة والناقة في صناعة القرار العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 28 أغسطس 2003

ماذا بعد السقوط؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 20 يونيو 2007

حول الأهداف التنموية للألفية في البلدان العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 ديسمبر 2004

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3374
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع72696
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر826111
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57903660
حاليا يتواجد 2839 زوار  على الموقع