موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

بعد خمسة عشر عاماً على احتلال العراق

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

خمسة عشر عاماً مرت، منذ تم احتلال العراق، من قبل الولايات المتحدة. وكان هذا الاحتلال، هو المختبر الأول، لتنفيذ استراتيجية «الفوضى الخلاقة»، التي تحدث عنها في حينه وزير الدفاع الأمريكي دونالد رامسفيلد، الذي سينبثق من رحمه نظام الشرق الأوسط الجديد، و«إسرائيل» حجر رحاه.

 

بشر المحتل بدمقرطة المنطقة العربية بأسرها، واعتبر العراق هو المحطة الأولى، في إشاعة الديمقراطية. وجاءت براكين الخريف في بداية عام 2011م، لتكون نقطة الحسم في مشروع الفوضى الخلاقة، ولتعمم الخراب والدمار في ليبيا واليمن وسوريا، ولتفتت السودان، وتهدد الأمن القومي في مصر وتونس والجزائر.. والقائمة مفتوحة.

 

واقع الحال، أن الحديث عن العراق، كمختبر أول، قد بدأ قبل ثلاثة عقود من الاحتلال، حين تحدثت تقارير استخباراتية أمريكية، أن العراق سيكون المحطة الأولى في عملية إخضاع المنطقة، لمشروع الهيمنة الأمريكية. وقيل في حينه إن هذا البلد يمثل منطقة رخوة، لكونه متعدد الأديان والأعراق، ومحاطاً بقوتين إقليميتين، ليستا على علاقة ود معه.

وكان سقوط حائط برلين، وغزو العراق للكويت، فرصة سانحة لوضع المشاريع المؤجلة تجاه العراق، قيد التنفيذ. لكن انشغال الإدارة الأمريكية بنتائج سقوط الحرب الباردة، والاهتمام بتركة الاتحاد السوفييتي، وتحديداً وضع ترتيبات جيوسياسية جديدة، لعلاقة أوروبا الشرقية، بالاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، أجلا احتلال العراق، أكثر من عقد، لكن ذلك تم وفق رؤية منهجية، عملية، اعتمدت تضييق الخناق على القيادة السياسية العراقية من جهة، من خلال حصار قاس من جهة، واستنزاف مستمر لقوته العسكرية، ووضع مقدمات تفتيته، من خلال ما عرف بحظر الطيران العراقي العسكري، جنوباً وشمالاً، ضمن خطوط عرض حددتها إدارة الرئيس الأمريكي، بيل كلينتون، بعد تنفيذ عملية عسكرية عرفت بثعلب الصحراء.

أرادت إدارة بيل كلينتون، أن تكون خطوط العرض التي شملها الحظر الجوي، هي خريطة عراق ما بعد الاحتلال: دولة كردية في الشمال، وأخرى شيعية بالجنوب، وثالثة سنية، فيما أطلق عليه، بالمثلث السني، ويشمل محافظات صلاح الدين وديالى والأنبار ونينوى.

ووجه مشروع التفتيت، بتحديين إقليميين، هما ما وضعهما المحتل، في قراءته الأولية، ضمن العناصر الإيجابية لمشروع التفتيت.

إيران استغلت وجود عناصر موالية لها في أعلى هرم السلطة، في العراق، لتمد أذرعتها الاستراتيجية، وتوسع من دائرة عمقها ومصالحها الحيوية. وقد نسقت بشكل عملي مع الاحتلال، للتخلص من تركة النظام الوطني، الذي أدار السلطة في العراق، قرابة خمسة وثلاثين عاماً. لكنها من جهة أخرى، وجدت في استراتيجية التفتيت، عملاً مضراً بمصالحها.

إن مشروع التفتيت، يعني قيام دولة كردية في الشمال والغرب من حدودها، والدولة السنية المقترحة، ستكون مانعاً برياً يحول دون تمكين طهران من الوصول إلى عمقها الاستراتيجي في دمشق وجنوب لبنان.

وبالنسبة للقوة الإقليمية الأخرى، تركيا، فإن وجود دولة كردية على حدودها الجنوبية الشرقية، سيمثل تهديداً حقيقياً لأمنها القومي، خاصة أن الأكراد المتواجدين على أرضها، هم قرابة ثلاثة أضعاف نظرائهم في العراق.

وبالنسبة للإدارة الأمريكية الحالية، فإن التزامها بمواصلة تأييد الطموحات الكردية في إقامة دولة مستقلة في شمال العراق، قد يعني انفراط ارتباط تركيا، حليفتها التاريخية، بحلف الناتو. وهو ما سيشكل مكسبا تاريخياً مهماً لروسيا، الخصم اللدود للغرب، الذي يحث الخطى، نحو تأكيد حضوره بالساحة الدولية.

وهكذا حالت القوتان الإقليميتان، تركيا وإيران دون تنفيذ مشروع التفتيت، لكن ذلك لا يعني أن كلتا القوتين الإقليميتين، ليست سعيدة بوجود نظام ضعيف وهش في العراق. إن ذلك، يتيح لهما التدخل في الشؤون الداخلية لهذا البلد العريق متى ما وجدتا أن ذلك يصب في مصلحتهما.

أما بالنسبة للعراق، فقد مر بحقبة صعبة بعد الاحتلال، حيث جرى تفكيك الدولة العراقية، وحل جيشها الوطني، كما تم تخريب منهجي منظم لمدينة بغداد، شملت نهب المتاحف، وحرق الجامعات والمعاهد العلمية، وانتشار حالة الاحتراب الطائفي، وتغول ظواهر الإرهاب، واستفحال الفساد، وشيوع اجتثاث أنصار حزب البعث، وهروب الملايين من أرض السواد، للدول المجاورة. كما هرب الكثير إلى الدول الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية.

ورغم مضي خمسة عشر عاماً على الاحتلال، فإن تركته لا تزال ماثلة أمام العراقيين حتى يومنا هذا. فالفساد المستفحل، لا يزال يمنع نمو العراق وازدهاره. كما لا يزال أكثر من خمسة ملايين عراقي، خارج أوطانهم حتى هذه اللحظة. وقد ثبت بالدليل، فشل العملية السياسية، التي هندس لها السفير الأمريكي، بول برايمر.

يضاف إلى ذلك، أن الحكومة العراقية، لم تسع حتى هذه اللحظة لإلغاء قرار الاجتثاث، وتحقيق الوحدة الوطنية العراقية، ولملمة الجرح، وإعادة اللحمة بين كل العراقيين. وبقي العراق، حتى الآن قوة غير مؤثرة في المحيط العربي.

العراق بحاجة إلى امتلاك إرادته المستقلة، والعودة إلى محيطه العربي، ولن يكون ذلك ممكناً إلا بتحقيق الوحدة الوطنية، والنهي عن سياسات الاجتثاث والإقصاء، والقضاء على الفساد، ورسم الفرحة والبهجة على شفاه العراقيين، كل العراقيين.

yousifmakki2010@gmail.com

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

العرب والتحولات الكونية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 يوليو 2018

    لم يعد موضع اختلاف القول إن العالم يشهد تحولات سياسية واقتصادية كبرى، تشير إلى ...

خواطر حول الأمن والدولة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 يوليو 2018

  في اجتماع مع نخبة من المثقفين، قبل أسبوعين، كان الحديث عن عودة العشيرة والقبيلة، ...

خطوة بهيجة على طريق الألف ميل

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 يونيو 2018

  الرابع والعشرون من شهر يونيو/ حزيران، هو يوم فرح حقيقي بامتياز بالنسبة إلى المرأة ...

هل من سبيل للخروج من المأزق الراهن؟!

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 يونيو 2018

  أكثر من مئة وخمسين عاماً انقضت، منذ بدأ عصر التنوير العربي وأخذ العرب ، ...

دعوة للتوقف عن جلد الذات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    في صبيحة الخامس من يونيو/ حزيران 1967، قامت «إسرائيل» بهجوم جوي مباغت على المطارات ...

فلسطين: التغيرات في الأهداف والاستراتيجيات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 يونيو 2018

  ليس هدف هذا المقال تقديم عرض للتغيرات التي حدثت في مسار الكفاح الفلسطيني، منذ ...

مقاربات في الاستراتيجيات الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 مايو 2018

  قبل أسبوعين من هذا التاريخ، احتفل «الإسرائيليون»، بالذكرى السبعين لتأسيس كيانهم الغاصب. وكانت النكبة ...

ثلاثية القدس والعودة والصمود

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2018

  بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، خرج الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مناطق التماس مع قوات ...

العرب والتاريخ

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 مايو 2018

  في الأيام الأخيرة، لاحظت اكتظاظ مواقع التواصل الاجتماعي، بالهجوم على العرب، ووصفهم بالعربان والبدو ...

لوطن العربي والنظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 مايو 2018

  شهد القرن الماضي حربين عالميتين مدمرتين، كانت القارة الأوروبية في الحالتين، مركز انطلاقتهما، وكانت ...

مقاربات بين انتفاضة الحجارة ومسيرات العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 مايو 2018

  خمسة أسابيع مرت منذ، بدأت مسيرات العودة، منطلقة من قطاع غزة، باتجاه الخط الفاصل ...

آفاق المشروع الوحدوي العربي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 أبريل 2018

  يبدو الحديث عن وحدة العرب، في ظل الواقع الراهن، أمراً عدمياً وغير مجد، وسط ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

حول مفهوم التجدد الحضاري

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 مايو 2007

عودة إلى أزمة الاقتصاد العالمي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 أكتوبر 2008

حول ازدواجية المواقف تجاه مشاريع الهيمنة الأمريكية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 سبتمبر 2006

احتلال العراق: مشروع تحرير أم هجمة كولونيالية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 يوليو 2003

ملاحظات حول الحوار الوطني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 ديسمبر 2003

في جدل العلاقة بين العلم والأيديولوجيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 مايو 2009

التسامح "غرباَ وشرقاً"

أرشيف رأي التحرير | ابنسام علي مصطفى علي حسين | الجمعة, 25 يناير 2008

الانسحاب من غزة: خطوة نحو التحرير أم تفريط بحق العودة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 أغسطس 2005

هل ستقلب الإدارة الأمريكية تحالفاتها بالعراق؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 23 نوفمبر 2005

الوحدة من الاندماج إلى اللامركزية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 16 مارس 2008

الصحوة... المقاومة... وتراجع أعمال العنف

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 ديسمبر 2007

الطرح القومي والوحدة السورية - المصرية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 5 أبريل 2008

القرار السوري والموقف المطلوب عربيا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 مارس 2005

الاحتلال الأمريكي للعراق: مستلزمات المقاومة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 يناير 2004

الشرق الأوسط الجديد والعدوان الصهيوني على لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 أغسطس 2006

من وحي اجتماعات القمة العربية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 27 مارس 2007

ما بعد العاصفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 أكتوبر 2009

مطلوب خارطة طريق بديلة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 يونيو 2003

الإعلام العربي والاستعارات المغلوطة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 31 أغسطس 2005

بعد أربع سنوات من احتلال العراق: المنطقة إلى أين؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أبريل 2007

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14746
mod_vvisit_counterالبارحة40259
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع87668
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر451490
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55367969
حاليا يتواجد 4474 زوار  على الموقع