موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته ::التجــديد العــربي:: دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم ::التجــديد العــربي:: أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي ::التجــديد العــربي:: ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تنقل سفارتها إلى القدس في الذكرى السبعين للنكبة ::التجــديد العــربي:: دبي تخصص 22 مليار دولار للاستثمار في مشاريع الطاقة ::التجــديد العــربي:: وزير المالية السعودية يشير الى تعافي الاقتصاد في 2018 نتيجة لمؤشرات ايجابية ناجمة عن ارتفاع الصادرات غير البترولية وحزم الاصلاح والتحفيز ::التجــديد العــربي:: باحثون يعثرون على لوحة الفريدة من نوعها في العالم في مدينة جندوبة التونسية تحمل رسما لشخصين على سفينة نوح وآخر في فم الحوت للنبي يونس بعد نجاته ::التجــديد العــربي:: العثور على لوحة مسروقة للرسام إدغار ديغا في حافلة قرب باريس. ::التجــديد العــربي:: المشروبات الحامضية "قد تؤدي إلى تآكل الأسنان" ::التجــديد العــربي:: مواضيع اجتماعية وسياسية ووجودية في جائزة الرواية العربية ترعاها البوكر ::التجــديد العــربي:: افتتاح معرض القصيم للكتاب ::التجــديد العــربي:: تونس تستعد لاستقبال ثمانية ملايين سائح ::التجــديد العــربي:: الإسراع في تناول الطعام يزيد الوزن ::التجــديد العــربي:: عقار يصد ضغط الدم ينجح في كبح السكري من النوع الأول ::التجــديد العــربي:: قمة تشيلسي وبرشلونة تنتهي تعادلية وميسي يزور شباك البلوز ::التجــديد العــربي:: بايرن ميونخ يسحق بشكتاش بخماسية ويقترب من التأهل ::التجــديد العــربي:: زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي::

غزو بيروت والأهداف الصهيونية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

بمناسبة مرور 35 عاماً على العدوان الصهيوني على لبنان، الذي بلغ أوجه باحتلال العاصمة اللبنانية، بيروت، نشرنا مقالاً في صحيفة «الخليج» الغراء تناولنا فيه تأثيرات العدوان في استراتيجية الكفاح الفلسطيني ، وانتقال هذا الكفاح إلى العمل السياسي، بدلاً عن النضال المسلح. في هذا الحديث، نتناول أهداف العدوان، كما صرّح بها قادة الكيان الصهيوني، وإلى أي مستوى تحققت أهداف الكيان الصهيوني من العدوان.

 

حمل برنامج الليكود، بقيادة زعيمه مناحيم بيغن أثناء الحملة الانتخابية، التي قادته للسلطة، شعار تدمير منظمة التحرير الفلسطينية، باعتبار شطب القضية الفلسطينية، من وجهة نظر اليمين الصهيوني، السبيل لتحقيق سلام دائم في المنطقة بين العرب والكيان الغاصب. وقد توافقت هذه الرؤية مع موقف الإدارة الأمريكية، بقيادة الرئيس رونالد ريغان، الذي أعلن أكثر من مرة، عن توصيفه للمنظمة باعتبارها تنظيماً إرهابياً، ليس بمقدور الولايات المتحدة التعامل معها.

كان هنري كسينجر، مستشار الرئيس ريتشارد نيكسون، لشؤون الأمن القومي، ووزير خارجيته فيما بعد، قد تعهد للكيان الصهيوني، بعد حرب أكتوبر عام 1973 مباشرة، وأثناء مفاوضات فصل القوات، على الجبهتين، المصرية والسورية، بأن تمتنع بلاده عن إجراء أي اتصال مع منظمة التحرير الفلسطينية، ما لم تقدم الأخيرة، على الاعتراف بالكيان الصهيوني، دون قيد أو شرط. وقد التزمت إدارتا الرئيسين فورد وكارتر، بذلك التعهد.

وبقي هذا الوضع على حاله، إلى أن غيّرت منظمة التحرير الفلسطينية، موقفها، وتعهد رئيسها ياسر عرفات، من على منبر الأمم المتحدة في جنيف، بالامتناع عن مقاتلة الكيان الصهيوني، معلناً اعترافه بالكيان الصهيوني، على قاعدة الاعتراف بوجود دولتين على أرض فلسطين التاريخية: دولة «إسرائيل» في الحدود التي كانت قائمة بها حتى عدوان الخامس من يونيو عام 1967م، ودولة فلسطينية مستقلة، على أراضي الضفة الغربية وقطاع غزة، وتكون القدس عاصمتها.

ولذلك يأتي تدمير قوة المقاومة الفلسطينية، في لبنان، وإجبار منظمة التحرير الفلسطينية على مغادرة بيروت، استجابة للبرنامج الذي تعهد بيغن بتنفيذه أثناء حملته الانتخابية. لكن الأمر لا يقف عند هذا الحد، وفقاً لتصريحات وزير الحرب الصهيوني، أثناء غزو بيروت، أرييل شارون.

فمن وجهة نظر شارون، ليس يكفي تدمير منظمة التحرير الفلسطينية، بل ينبغي أن يكون الهدف هو طرد الفلسطينيين بالجملة من لبنان، وإجبارهم عن الرحيل إلى سوريا، ومن هناك يجبرون على التوجه جنوباً نحو الأردن، البلد التي ينبغي أن يكون هو الوطن البديل. والمخطط كما يراه شارون، هو الانقلاب على النظام السياسي في لبنان، والإتيان بنظام ديكتاتوري، يتعهد بتدمير المخيمات الفلسطينية المتواجدة على الأراضي اللبنانية، وطرد الفلسطينيين من لبنان، وإرسالهم نحو الحدود مع سوريا، ومن ثم الضغط على الحكومة السورية، لطرد الفلسطينيين من سوريا، وإرسالهم إلى الأردن.

ولا يمانع المتطرف الصهيوني، شارون من سيطرة الفلسطينيين على الأردن، وإقامة جمهوريتهم فيها، وخلق الوطن البديل، طالما أن ذلك سيريح «الإسرائيليين» إلى الأبد من القضية الفلسطينية.

لكن السحر انقلب على الساحر، فالفلسطينيون الذين رحلوا عن بيروت، لم يذهبوا إلى سوريا، بل توزعوا على أقطار عربية، واتخذوا من تونس مقراً رئيسياً لمنظمة التحرير، والرئيس المرشح ليكون ديكتاتور لبنان، وليقوم بطرد الفلسطينيين، جرى اغتياله. ومنذ ذلك الحين برزت مقاومة لبنانية ضارية للاحتلال، انتهت برحيله عن لبنان عام 2000. وإدارة الرئيس ريغان، وجدت نفسها بعد أحداث لبنان، مجبرة على تقديم مبادرة سلمية، اعترفت بحق الفلسطينيين في قيام كيان يمثلهم، وإن لم يرق ذلك، إلى الاعتراف بحقهم في دولة مستقلة، كاملة السيادة فوق أرضهم.

والقضية الفلسطينية، التي أراد الصهاينة، والقوى الكبرى، في حينه، أن يطويها ملف النسيان، والتي تناساها القادة العرب، لأول مرة في تاريخ الصراع مع الصهاينة، حين جرى عقد مؤتمر قمة عربية، في عمان ركزت على الحرب العراقية -الإيرانية، ما لبثت أن حضرت بقوة، إلى واجهة الإعلام، على المستوى العالمي، حين اندلعت انتفاضة أطفال الحجارة عام 1988م، التي شملت معظم الأراضي الفلسطينية، بما في ذلك الأراضي التي تم احتلالها مع نكبة عام 1948.

لقد أعادت انتفاضة أطفال الحجارة، الروح مجدداً للنضال الفلسطيني. وبالنسبة لمنظمة التحرير وقيادة الرئيس عرفات، كانت الانتفاضة، بوابة أمل جديدة، أخرجت الفلسطينيين من حالة العجز واليأس التي خيّمت على قيادة منظمة التحرير، بعد الرحيل عن بيروت، والعجز العربي الرسمي والشعبي، عن الإصغاء لصيحات أطفال فلسطين في مجازر مخيمي صبرا وشاتيلا.

تمكنت حكومة مناحيم بيغن من طرد قيادة منظمة التحرير الفلسطينية، من لبنان، وأجبرتها لاحقاً على الاعتراف بمشروعية اغتصابها لفلسطين، وتوقيع اتفاقية أوسلو عام 1993م، لكن فكرة الوطن البديل، باتت من الماضي. وبالمثل، صمدت المقاومة الفلسطينية، وتصدّت لاعتداءات متكررة على قطاع غزة. وبالمثل، لم يتزحزح الفلسطينيون عن مطلبهم، في دولة فلسطينية مستقلة، فوق ترابهم الوطني، على الأراضي التي احتلها الصهاينة عام 1967م.

ورغم كل عوامل العجز واليأس لا تزال فلسطين، حية في الوجدان العربي، ولا يزال العرب، يرونها قضيتهم المركزية.

yousifmakki2010@gmail.com

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

هايلي: العمل على صفقة القرن يشارف على نهايته

News image

أعلنت مندوبة الولايات المتحدة الدائمة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي، أن العمل على صياغة اتف...

دفعة جديدة من مقاتلات الجيل الخامس المتطورة الروسية "سو-57" تصل إلى حميميم

News image

أفادت وسائل إعلام ومصادر مطلعة، اليوم السبت، بأن طائرتين مقاتلتين روسيتين إضافيتين من الجيل الخ...

أنجاز للمغرب بانتخابه عضوا بمجلس السلم والأمن الافريقي

News image

اديس ابابا - انتخب المغرب الجمعة عضوا في مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الافريقي وفق...

ترامب يفرض "أكبر حزمة" من العقوبات على كوريا الشمالية

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه سيفرض أكبر حزمة من العقوبات على الإطلاق على كور...

مجلس الأمن يؤجل التصويت على القرار الكويتي والسويدي في سوريا

News image

أرجأ مجلس الأمن الدولي التصويت على مشروع قرار بشأن هدنة إنسانية في سور...

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

مهام ملحة لمواجهة تحديات الثورة الرقمية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 فبراير 2018

    تعرضنا قبل عدة أسابيع، وفي حديثين متتاليين، إلى التحديات الثقافية والاجتماعية التي نشرت، عن ...

الكفاح الفلسطيني من النكسة إلى أوسلو

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  الكفاح الفلسطيني، منذ الشتات كان دائماً وأبداً يستمد مشروعيته من ارتباطه بالتيارات الفكرية العربية، وعلاقته ...

القضية الفلسطينية إلى أين؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 فبراير 2018

    سنوات طويلة مرت، منذ انطلقت الثورة الفلسطينية المعاصرة، في مطلع عام 1965، بقيادة حركة ...

ولادة عسيرة لنظام دولي جديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 يناير 2018

    هناك إقرار أممي واسع، بأن مرحلة جديدة في التاريخ الإنساني، بدأت في التعبير عن ...

ثورات علمية وانهيار للمنظومات الثقافية العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 يناير 2018

    ما الذي أحدثته حقبة التمدين التي أخذت مكانها في منطقتنا العربية، خلال العقود الأخيرة، ...

العالم المعاصر والثقافة الواحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 يناير 2018

    قبل ربع قرن من هذا التاريخ، قادت قراءاتي الفلسفية والتطور العلمي، إلى متابعة الفراغ ...

ماذا يحمل لنا العام الجديد؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 يناير 2018

    عام مضى، وكان كما سوابقه السبعة، عاماً قاسياً وكئيباً، وكانت خواتيمه استعادة لروح وعد ...

كلام هادئ في وضع ملتهب

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

    فشل مجلس الأمن الدولي، في إصدار قرار يمنع اتخاذ دويلة «إسرائيل»، لمدينة القدس عاصمة ...

وحده الشعب الفلسطيني يرسم طريق النصر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 ديسمبر 2017

    شباب فلسطين، في باب العامود، بالمدينة المقدسة، وعلى الحواجز الأمنية التي تفصل القطاع عن ...

حول انتفاضة مدينة المدائن

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017

    وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم، قول الحق عز وجل، وفي المأثور الشعبي ...

بين العلم والثقافة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 ديسمبر 2017

    نناقش في هذه المقالة العلاقة بين العلم، باعتباره رصداً ومشاهدة وامتحاناً، ونتاج تراكم ومحاولات ...

الإرهاب يضرب مصر مجدداً

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 28 نوفمبر 2017

    اختار الإرهاب هذه المرة، جمهورية مصر العربية، لتكون هدف تخريبه، والمكان موقع لعبادة الواحد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

حول الانضمام لمنظمة التجارة العالمية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 نوفمبر 2005

بعد مؤتمرها السادس: فتح إلى أين؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 18 أغسطس 2009

الإعلان العالمي لحقوق الإنسان و"الترانسفير"

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 17 ديسمبر 2008

تطرف متنافر: التشدد يواجهه الإستسلام

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 2 ديسمبر 2002

الإستراتيجية الأمريكية بعد الحرب الباردة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 فبراير 2003

حديث عن الطريق إلى النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 يونيو 2005

تداعيات الحرب الإسرائيلية على لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 سبتمبر 2006

غياب الاستراتيجية: من النكبة إلى النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 يونيو 2005

نزع للسلاح أم نزع للإرادة؟!

أرشيف رأي التحرير | التجديد العربي | الاثنين, 27 يناير 2003

لن يعاد للأوطان اعتبارها إلا إذا أعيد للإنسان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 7 يناير 2003

في أسباب النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 يونيو 2005

تنمية الاحتلال: النموذج الياباني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 مارس 2006

الانسحاب الأمريكي من العراق والملف الإيراني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 فبراير 2009

أربعون عاما على النكسة... استمراء جلد الذات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 13 يونيو 2007

لماذا ظهر الزرقاوي مؤخرا؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 مايو 2006

لعبة السيرك الأمريكية في لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 سبتمبر 2004

أضم صوتي مع الدكتور آل زلفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 يونيو 2005

بين الخصوصية والكونية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 ديسمبر 2004

خواطر حول العلاقة بين الأنا والآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 مارس 2005

هل انتهى فعلا عصر الأيديولوجيات؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 مايو 2009

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21013
mod_vvisit_counterالبارحة60872
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع269280
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي307548
mod_vvisit_counterهذا الشهر1061881
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار51038532
حاليا يتواجد 1958 زوار  على الموقع