موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

ماذا سيحمل لنا العام الجديد

إرسال إلى صديق طباعة PDF

الحياة قانونها التراكم، والتحولات التاريخية، لا وإن اتخذ مشهدها شكل الصدمة والطابع الدرامي، فإنها ليست معزولة عن تلك التراكمات. وقد جرت العادة أن ينبري المحللون السياسيون، عند نهاية أية عام، أو في مطلع العام الجديد، بتقديم قراءات استشرافية، عما يحمله العام الجديد، من آمال وتطلعات، ولسان حالهم يردد: ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل.

 

في مطلع هذا العام، يبدو العالم، مشدودا، للعملية الانتقالية في سدة الرئاسة الأمريكية. فهناك رئيس منتخب جديد، سوف يؤدي اليمين الدستورية، كرئيس للولايات المتحدة الأمريكية، في العشرين من هذا الشهر. ورغم أن هذا الرئيس، هو مرشح الحزب الجمهوري، لكن حملته الانتخابية، اتسمت بلغة مغايرة، لأقرانه من الحزبين الجمهوري والديمقراطي. فقد أدان صراحة الاحتلال الأمريكي للعراق، واستخدم في حواراته لغة تصالحية مع روسيا بوتين. لكنه من جهة أخرى، يعلن رفضه للاتفاق النووي الذي وقعته بلاده مع إيران. ومن جهة أخرى، يعلن رفضه للحروب التي شنتها بلاده، لاسقاط نظم سياسية، وأن هدفه سوف يتركز في الحرب على الإرهاب.

لكن الجمهور العربي، بشكل خاص، اعتاد على عدة لغات للرؤساء الأمريكيين. لغة قبل الوصول إلى سدة الرئاسة، ولغة أخرى بعد قسم اليمين، ولغة ثالثة في الشهور الأخيرة من إدارته.

يمكن القول بقليل من التردد، أن عامنا الذي يوشك على الرحيل، كان عاما صعبا على الجميع. فالإضافة إلى اتساع دائرة الفروقات بين الغني والفقر، واتساع مظاهر الجوع والأمية والأمراض، في عدد كبير من بلدان العالم الثالث، شهد العالم تغولا مريعا لجرائم التطرف، حصدت آلاف الأرواح، في مناطق واسعة من كوكبنا الأرضي. ترى ما الذي ستكون عليه لغة الرئيس بعد أدائه اليمين القانون وتسلمه سدة الرئاسة في أواخر هذا الشهر.؟!

إذا كان علينا أن نستشرف منذ الآن سياسة الرئيس القادم، فليس لنا فعل ذلك اعتمادا على تصريحاته أثناء حملته الانتخابية، بل لا بد من فحص أسماء قائمة الأشخاص المرشحين، لتولي الوزارات السيادية في حكومته، ومواقع الأمن والاستخبارات والجيش. وكلها تشير إلى أن الرئيس القادم دونالد ترامب تعمد اختيارهم من بين الصقور. وبعضهم كان له مواقف متشددة، ومساندة للعدوان على العراق، وتقف من دون تردد إلى جانب السياسات الاستيطانية للكيان الصهيوني الغاصب.

وإذا أخذنا بعين الاعتبار، أن أمريكا هي دولة مؤسسات، وأن أي رئيس أمريكي، ليس بمقدوره تجاور قوى المصالح وجماعات الضغط، والقوى الفاعلة في هياكل الدولة، ومن بينها مؤسسات الدولة، أمكن لنا القول، أن سلوك الرئيس الجديد، لن يكون استثناء بالمطلق، عن سلوك نظرائه من الجمهوريين الذين تسلموا سدة المنصب الرئاسي سابقا.

وإذا انتقلنا في قراءتنا الاستشرافية، إلى الصعيد الاقليمي، فإن الأيام الأخيرة من شهر ديسمبر، شهدت انعقاد انعقاد مؤتمر استانا2 في العاصمة الكازاخستانية، بكلمة ألقتها أمينة الدولة في جمهورية كازاخستان غولشار أبديكاليكوفا التي أكدت على أن الأزمة الإنسانية في سوريا تعد من أخطر الأزمات في العالم، وأن "كازاخستان تدعم كل التحركات الهادفة لتسوية النزاع من خلال تقديمها أرضية للسوريين للحوار فيما بينهم". وأن هذا اللقاء سيساهم في الحل السلمي للأزمة السورية وتنشيط عملية جنيف واستكمالها".

وإذا وضعنا هذا المؤتمر في سياق موضوعي، من حيث ربطه بالتحولات السياسية الإقليمية، وباجتماع وزراء روسيا وتركيا وإيران، والتوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار، بضمانة روسية- تركية، أمكننا القول، بتحول سياسي ملحوظ، لصالح التوصل إلى حل سلمي، للأزمة السورية، بما يؤمن مصالح القوى غالبية القوى الإقليمية، المنخرطة في الأزمة.

من جانب أخر، يضيق الجيش العراقي، ومعه الميليشيات المساندة له، الخناق على وجود داعش في محافظة الموصل، وربما يشهد الربع الأول من هذا العام، عملية طرد داعش من هذه المحافظة، لكن الأزمات المستعصية للعراق سوف تتواصل، لأن حلها رهن لتحول في الفكر والممارسة للقيادة الحاكمة. ولن تنتهي أزمة العراق، إلا بمصالحة وطنية حقيقية، تنتفي فيها لغة الكراهية والأحقاد، ولا يستثنى منها أي مكون من المكونات السياسية الوطنية العراقية. مصالحة كهذه ينبغي أن تعيد العراق إلى هويته العربية، التي استمد منها حضوره التاريخي.

من جانب أخر، يواجه العالم، تحدي الإرهاب. وكان العام المنصرم، قد ختم أيامه الأخيرة، بأسبوع مميز في قسوة أحداثه ووحشيتها، شمل بلدانا عربية وإسلامية وأوروبية، وكان المشهد الأقسى والأفظع في المشهد العبثي السيريالي، هو تفخيف الأطفال، وإرسالهم لمحرقة الموت، في مشاهد يصعف وصفها. حوادث إرهاب بالأردن ومصر والعراق وتركيا وألمانيا، وإرسال أطفال بأحزمة ناسفة، بحق الميدان في سوريا، ومصرع لرجال أمن بالكرك الأردنية، ومصرع للسفير الروسي في تركيا، وهو يلقي خطابه وسط حشد من الجمهور.

ولم يكن ما حدث في الأيام الأخيرة، سوى تصوير كاريكاتوري، واقعي، لأحداث ممتدة أكثر من ثلاثة عقود، شملت جميع القارات. وفي كل حدث هناك شهداء وضحايا ومصابين، ودمار وخراب. وقد تحول الإرهاب، في السنوات الأخيرة، إلى إلى حرب عالمية، لا تستثني من أجندتها ومخططاتها أحدا، بما يفرض على المجتمع الدولي، عدم الاكتفاء بالمؤازرة اللفظية، واستنكار الحدث، بل الانتقال إلى ما هو أبعد من ذلك بكثير.

لا بد أن تشمل تكون المواجهة للإرهاب، مواجهة دولية شاملة، تضيق الخناق على مجموعات التطرف، حيثما وجدت، والتصدي لأسباب الفوضى، وانعدام الأمن وبشكل خاص في البؤر المتوترة، التي غالبا ما تكون أماكن أثيرة لتمركزها. ولعل هذه الخطوة العملية هي السبيل لملاحقة الإرهاب وكبح جماحه. هل سيكون العام الجديد عام عودة الوعي، بأهمية دحر التطرف وعودة الأمن والسلام.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

في الهوية وفيدراليات الطوائف

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  تزامن الحديث عن الفيدراليات، بالوطن العربي منذ مطالع التسعينات من القرن المنصرم. وفي هذا ...

«السترات الصفراء».. هبّة أم ثورة جياع؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 ديسمبر 2018

  ما حدث في العاصمة الفرنسية باريس، بالشانزلزيه قرب قوس النصر، في الأول من هذا ...

الإقليم.. مفهوم جيوسياسي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 27 نوفمبر 2018

  يستند مفهوم الإقليم، في الغالب على الطرق والمواصفات التي تستخدمها جهة ما دون غيرها. ...

غزة في الواجهة مرة أخرى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  بات من الصعب على المرء تذكر عدد المرات التي شنّت فيها قوات الاحتلال الصهيوني، ...

قرن على نهاية الحرب العالمية الأولى

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

  يتذكر العالم في هذه الأيام، مرور مئة عام على نهاية الحرب العالمية الأولى. ففي ...

حول تفعيل مؤسسات المجتمع المدني

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 نوفمبر 2018

المجتمع المدني، مفهوم استخدم أول مرة، إبّان نهوض الحضارة الإغريقية، ويحسب لأرسطو أنه أول من اس...

مساومات كيسنجر

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 30 أكتوبر 2018

  قبل ثلاثة وأربعين عاماً، من هذا التاريخ، انشغلت إدارة الرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون، بإعادة ...

الفيدراليات مشاريع تفتيت

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 23 أكتوبر 2018

  كلما واجه بلد عربي أزمة سياسية حادة، كلما انبرت الأوساط الغربية في الحديث عن طغيان ...

حول التصحر ومشاريع الوحدة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

  منذ مطلع السبعينات من القرن الماضي، وإثر تراجع المشروع النهضوي العربي، الذي بدا واضحاً، ...

تساؤلات حول المقاومة والنهضة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 9 أكتوبر 2018

  ضمن الأطروحات التي سادت إبان حقبة الكفاح الوطني، للتحرر من الاستعمار التقليدي، إثر نهاية ...

معركة العبور.. قراءة في التكتيكات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 أكتوبر 2018

  لم تكن معركة العبور، في السادس من أكتوبر عام 1973م، حدثاً عابراً في التاريخ ...

في ملامح النظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

  من الثابت القول إن العالم على أعتاب نظام دولي جديد، مغاير للنظام الذي ساد ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

على من تراهن؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 نوفمبر 2005

من أجل صياغة جديدة للعلاقات بين الفلسطينيين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 ديسمبر 2008

مستقبل الوطن العربي في القرن الحادي والعشرين

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 فبراير 2007

في استراتيجية النضال الفلسطيني بالمرحلة القادمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 نوفمبر 2004

العدوان الصهيوني على لبنان وخطة أولمرت

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 أغسطس 2006

الأنا والآخر في مؤتمرات ثلاثة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 14 ديسمبر 2005

مرة أخرى: لعبة السيرك الأمريكية في لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 سبتمبر 2004

حتى لا تكون شهادة زور

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 10 أغسطس 2005

خواطر حول العلاقة بين الأنا والآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 مارس 2005

في العلاقة بين الحرية والإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 يوليو 2003

لحظة الحقيقة.. لحظة الإعتراف بالهزيمة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 نوفمبر 2006

خطوة إلى الأمام... خطوتان إلى الخلف

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 نوفمبر 2003

لماذا الإنسحاب من غزة الآن؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 أغسطس 2005

أضم صوتي مع الدكتور آل زلفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 يونيو 2005

التسامح "غرباَ وشرقاً"

أرشيف رأي التحرير | ابنسام علي مصطفى علي حسين | الجمعة, 25 يناير 2008

مصر والجزائر... وحدة المصير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 نوفمبر 2009

لماذا يستهدف لبنان الآن؟!

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 6 يونيو 2007

الأزمة والمواقف

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 20 أكتوبر 2008

كل عام وأنتم بخير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 نوفمبر 2003

قراءة أولية في انتخابات الرئاسة الأمريكية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 فبراير 2004

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31595
mod_vvisit_counterالبارحة49874
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع134351
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر470632
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61615439
حاليا يتواجد 3568 زوار  على الموقع