موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو مدريد يتوج بطلا للدوري الأوروبي على حساب مارسيليا الفرنسي، بفوزه عليه بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: 12 مليون نازح عام 2017 ::التجــديد العــربي:: قتلى بهجوم انتحاري شمال بغداد ::التجــديد العــربي:: 62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة ::التجــديد العــربي::

هل سيخرج الاتحاد الأوروبي من أزماته؟!

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

لم يكن تصويت البريطانيين على الخروج من الاتحاد الأوروبي، أول أزمة حقيقية يواجهها الاتحاد منذ تأسيسه، وإن كان هذا التصويت هو الأكثر وضوحا بين تلك الأزمات. لكنه رغم ذلك، بقي صامدا، مجسدا وحدة القارة الأوروبية، وتكاملها الاقتصادي والعسكري.

جاءت ولادة الاتحاد، استمرارا لعمل كبير، بدأت مسيرته إثر نهاية الحرب العالمية الثانية مباشرة، حين تبنت الولايات المتحدة الأمريكية مشروع مارشال لإعادة بناء القارة التي دمرتها الحرب. وتزامن هذا المشروع، مع تأسيس حلف الناتو، ووضع أوروبا الغربية، تحت حماية المظلة الأمريكية النووية. وقد وضعت تلك البداية اللبنات الأساسية، للوحدة في شقيها الاقتصادي والعسكري.

ذلك يعني أن دول أوروبا الغربية، حين قررت المضي في بناء السوق الأوروبية المشتركة لم تبدأ من الصفر، بل حلقت بجناحين قويين، هما مشروع مارشال، الذي أسس لبناء قاعدة اقتصادية متينة، في القارة، وبشكل خاص في فرنسا وألمانيا، حيث تعرضت الأولى لاحتلال مباشر من قبل الجيوش النازية، بينما عانت ألمانيا من تدمير ممنهج، وبشكل خاص، خلال السنوات الأخيرة، للحرب. أما حلف الناتو، فوضع القارة الأوروبية في شطرها الغربي، ضمن وحدة عسكرية قوية ومتينة، بقيادة أمريكية.

ولن يكون ممكنا قراءة مسيرة الاتحاد، من غير قراءة التبعات الأخلاقية والنفسية لما خلفته الحرب الكونية الثانية، من نتائج، وبشكل خاص بين الفرنسيين والألمان. وهما شعبان عانيا من الانسحاق الإنساني، بفعل انهماكهما في حربين عالميتين مدمرتين، كانا في الحالتين، من ضحاياها المباشرين.

فقد كان للحرب العالمية الأولى نتائج قاسية على الاقتصاد الأوروبي، في بلدان المهزومين والمنتصرين على السواء. وقد كان من نتائج اتفاقية فرساي، بعد الحرب العالمية الأولى، تقييد استقلال ألمانيا، والهيمنة على أجزاء استراتيجية مهمة من ممتلكاتها. أما في الحرب الكونية الثانية، فالأمور كانت أسوأ بكثير، بالنسبة للأوروبيين جميعا. وكانت من نتائج تلك الحرب، أن تخلت بريطانيا العظمى، عن بعض مناطقها، اقتصاديا لصالح النفوذ الاقتصادي الأمريكي.

فبالنسبة لفرنسا جرى احتلالها، أما بريطانيا، فتعرضت مدنها لقصف جوي ألماني متواصل، وانتهت الحرب بتقسيم ألمانيا إلى شطرين، غربي التحق بالمعسكر الرأسمالي، واتخذ من بون عاصمة له. وشرقي، واتخذ من برلين الشرقية عاصمة، صار تابعا للاتحاد السوفيتي، وجزءً من الكتلة الاشتراكية، حتى سقوط حائط برلين في نهاية عقد الثمانينيات من القرن المنصرم.

وكانت أهم نتيجة من نتائج تلك الحرب، على الأصعدة العسكرية والسياسية والاقتصادية، هي تراجع الدور الأوروبي، ونهاية مرحلة الاستعمار التقليدي، حيث أنجزت دول آسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية، ومن ضمنها عدد من الأقطار العربية، استقلالها السياسي، بسبب تضعضع القوى الاستعمارية القديمة، نتيجة لهزائمها العسكرية الماحقة في الحرب.

لقد انتهت الحرب ببروز نظام عالمي جديد بثنائية قطبية، عبرت عن حقائق القوة الجديدة. وقد تقاسم المنتصرون أوروبا ذاتها، حيث باتت تابعة لأحد القطبين: الاتحاد السوفييتي والولايات المتحدة الأمريكية. وقعت أوروبا الشرقية بأسرها ضمن النفوذ السوفييتي، وحملت عقيدته الشيوعية، بينا خضعت أوروبا الغربية بأسرها لليانكي الأمريكي، منفذة سياساته وبرامجه، ومشكلة عمقا استراتيجيا له.

في ظل هذا الواقع، أدرك خصوم الأمس، فرنسا وأـلمانيا بشكل خاص، أنهم كانوا أول الخاسرين، من الجدار السميك للكراهية بينهم. وأن سبيلهم الوحيد لإنقاذ أنفسهم هو تحطيم هذا الجدار. وكان عليهم، لكي يحققوا ذلك أن يحاربوا على جبهتين، جبهة تتعلق بكيفية تجاوز عقدهم النفسية، مع بعضهم البعض، والثاني، هو كيفية بناء أوروبا قوية. لا تجعل منهم بلدانا خارج صناعة القرارات الدولية، بل تبقي القارة، كما كانت لعقدة قرون، قلب العالم، وعنوان حركته.

لقد بات على أوروبا ترتيب بيتها الجماعي، واعتبار التصدي لمعضلات الداخل، مدخلا للانطلاق الاقتصادي في العالم، وتجاوز المعوقات الثقافية والتاريخية والنفسية. وخلال عامي 1948 و1949م، بدأت تتشكل أطر مؤسسية، أمنية واقتصادية، أنعشت الحلم القديم، في تحقيق الوحدة الأوروبية. ومن هذه الأطر حلف بروكسل، الذي وقعت عليه فرنسا وبريطانيا، عام 1948م، والمنظمة الأوروبية للتعاون الاقتصادي، ووقعت عليه ستة عشر دولة، استفادت من مشروع مارشال. ومجلس أوروبا الذي وقعت عليه عشر دول أوروبية عام 1949م.

لكن ذلك لم يغر كثيرا الفرنسيين والألمان، الذين تطلعون إلى الدفع بمسيرة الوحدة، بوتائر أعلى من ذلك بكثير. لقد عالجوا أزمة الكراهية، باقتحام آلة الحرب ذاتها، وجعلها شراكة بينهم. فكان توحيد مؤسسات الحديد والصلب أولى خطواتهم على طريق بناء الاتحاد، لتحلق ذلك بعد فترة وجيزة، السعي لبناء السوق الأوروبية المشتركة، ثم لاحقا بناء الاتحاد الأوروبي.

هل سيصمد الاتحاد الأوروبي، ويتمكن من الخروج من أزماته، أم أنه سيتفكك بالقريب العاجل.

القراءة الموضوعية، تقول أن تأسيس الاتحاد الأوروبي، كان ضرورة تاريخية، لتأخذ القارة مكانها تحت الشمس. كما تشير إلى أن الأمريكيين ساهموا بشكل كبير في وضع لبنات الاتحاد، من خلالي مشروع مارشال والناتو. هل انتهت هذه الضرورة؟ أم أن الوعي بأهميتها قد تلاشى.

واقع الحال، أن هناك اكتساح صيني واسع للأسواق العالمية، وهناك عودة طاغية للنفوذ الروسي وتراجع لقوة النفوذ الأمريكي، وليس من صالح أمريكيا، أن ينهار جدارها الصلب الذي اعتمدت عليه، قرابة سبعة عقود. والتاريخ لا تصنعه صناديق الاقتراع، بل حقائق القوة. لذلك فإن ما لدينا من معطيات، تجعلنا نؤكد أن ما جرى ليس سوى سحابة صيف، لكن مرحلة مراجعة نقدية لمسيرة الاتحاد ستبدأ منذ الآن وسيكون من شأنها إعطاء قوة جديدة لفاعليته.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

ثلاثية القدس والعودة والصمود

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2018

  بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، خرج الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مناطق التماس مع قوات ...

العرب والتاريخ

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 مايو 2018

  في الأيام الأخيرة، لاحظت اكتظاظ مواقع التواصل الاجتماعي، بالهجوم على العرب، ووصفهم بالعربان والبدو ...

لوطن العربي والنظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 مايو 2018

  شهد القرن الماضي حربين عالميتين مدمرتين، كانت القارة الأوروبية في الحالتين، مركز انطلاقتهما، وكانت ...

مقاربات بين انتفاضة الحجارة ومسيرات العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 مايو 2018

  خمسة أسابيع مرت منذ، بدأت مسيرات العودة، منطلقة من قطاع غزة، باتجاه الخط الفاصل ...

آفاق المشروع الوحدوي العربي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 أبريل 2018

  يبدو الحديث عن وحدة العرب، في ظل الواقع الراهن، أمراً عدمياً وغير مجد، وسط ...

التكامل العربي طريق تجاوز الأزمة العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أبريل 2018

    ليس من المقبول أخلاقياً، وقومياً دس الرؤوس في الرمال، وتجاهل وجود أزمة عميقة في ...

لماذا لم نشهد وحدة آسيوية على غرار «الأوروبية»؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أبريل 2018

  منذ وصل الرئيس الروسي لسدة الحكم، طرح بقوة تشكيل اتحاد أوراسي، لكن تحويل ذلك، ...

يوم الأرض.. يوم حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أبريل 2018

  في الثلاثين من مارس/ آذار من كل عام يحيي الفلسطينيون يوم الأرض، مؤكدين حقهم ...

بين الإدارة والحل في الصراعات الدولية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 27 مارس 2018

  يستوحي هذا الحديث عنوانه من مذكرات وزير الخارجية المصري، عمرو موسى في الفترة من ...

بعد خمسة عشر عاماً على احتلال العراق

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 20 مارس 2018

  خمسة عشر عاماً مرت، منذ تم احتلال العراق، من قبل الولايات المتحدة. وكان هذا ...

الكواكبي وقضية الحرية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 مارس 2018

  حين قرأت كتاب عبد الرحمن الكواكبي، «طبائع الاستبداد ومصارع الاستعباد»، للمرة الأولى، كنت في ...

المعالجة الجذرية للخلل في العلاقات العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 6 مارس 2018

  تشكل النظام العربي الرسمي المعاصر، إثر نهاية الحرب العالمية الثانية، وفي ظل تصاعد المطالبة ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

التطور العلمي ومصير الفلسفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 29 يناير 2003

خيوط أمل تسطع فوق سماء الخليج العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 26 فبراير 2008

مرة أخرى: الاتحاد الأوروبي والتكامل الاقتصادي العربي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 نوفمبر 2009

نحو مواجهة ثقافة الإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 12 يناير 2005

وانتهت رحلة التنافس على كرسي الرئاسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 4 نوفمبر 2008

النفاق السياسي وتقسيم العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 24 أكتوبر 2007

تقرير جولدستون والصراع بين فتح وحماس

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الجمعة, 30 أكتوبر 2009

خواطر حول العلاقة بين الأنا والآخر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 16 مارس 2005

خواطر في المسألة الفلسطينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 مارس 2009

الشرق الأوسط الجديد والعدوان الصهيوني على لبنان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 30 أغسطس 2006

من أجل حماية الوطن

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 7 أغسطس 2003

حديث في الهوية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 مايو 2009

ملاحظات أخيرة حول الإستراتيجية القادمة للنضال الفلسطيني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 ديسمبر 2004

معالم مرحلة كونية جديدة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 2 سبتمبر 2008

صراع إرادات..

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | السبت, 22 فبراير 2003

الطريق إلى النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 يونيو 2005

عيد سعيد ومبارك.. عيد نضال ومقاومة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الخميس, 11 أكتوبر 2007

مرة أخرى: السياسة الأمريكية بين الحزبين الجمهوري والديموقراطي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 نوفمبر 2006

السينما والمسرح ومجلس الشورى

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 نوفمبر 2007

العدوان الإسرائيلي على لبنان والدروس المستفادة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 19 يوليو 2006

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16974
mod_vvisit_counterالبارحة26491
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع105958
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي208477
mod_vvisit_counterهذا الشهر644139
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53809883
حاليا يتواجد 1602 زوار  على الموقع