موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

حول الانسحاب الروسي من سوريا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

بقيادة فلاديمير بوتين، خرجت روسيا من كبوتها، الكبوة التي تسبب فيها سقوط الدولة السوفييتية. وبرزت روسيا الاتحادية مجددا، كقوة عسكرية واقتصادية. وكان لا بد أن يترجم ذلك، باستراتيجيات جديدة، تعبر عن فائض هذه القوة. وخلال السنوات الأخيرة، أعادت روسيا حضورها، في جمهوريات الاتحاد السوفييتي السابقة، وكان آخر ترجمة لهذا الحضور، ما حدث في أوكرانيا، والذي انتهى بعودة شبه جزيرة القرم، لدولة روسيا الاتحادية.

 

اتخذت روسيا قراراها الاستراتيجي، بالتدخل العسكري في سوريا، للحفاظ على آخر موقع استراتيجي لها بالمتوسط، ولإنهاء حالة الانكفاء، والخروج بقوة إلى المسرح الدولي. والقرار رغم شكله المفاجئ، لم يكن وليد لحظة، من لحظات الأزمة السورية، بل سبقته مؤشرات وافصاحات عديدة, لم تقتصر على حق النقض الذي استخدمته روسيا والصين، ثلاث مرات، لمنع صدور أي قرار أممي يجيز التدخل الأممي في الشأن السوري.

المفاجئة الكاملة، هي في قرار بوتين، ومن غير مقدمات، سحب القوة العسكرية الأساسية الروسية من سوريا، في وقت كانت فيه هذه القوات تتقدم على كل الجبهات، في ما بات معروفا بالحرب على الإرهاب. ومما يضاعف من المفاجأة، أنها أخذت مكانها، قبل أيام قليلة من انعقاد مؤتمر جنيف3، لإيجاد مخرج للأزمة السورية.

قيل أن قرار الانسحاب، كان تعبير عن غضب روسي، من تصريحات، صدرت عن وزير الخارجية السوري، وليد المعلم، والمندوب الدائم للجمهورية العربية السورية، بشار الجعفري. لقد بدت، تلك التصريحات، مفتقرة للمرونة، ومناقضة للتصريحات الروسية، حول أهمية تحقيق عملية انتقال سياسي في سوريا، استنادا إلى توصيات مؤتمر فينا، حول الأزمة السورية. وعلى قاعدة قرارات هذا المؤتمر، وافقت المعارضات السورية، على حضور مؤتمر جنيف3.

رفض المسؤولون السوريون، الحديث عن أي مشروع سياسي، لرسم مستقبل سوريا، باعتبار ذلك استباقا للنتائج، ولم يتقدموا أية خطوة، تساعد في إنجاح اجتماع جنيف. وقد رأت القيادة الروسية، أن تلك تصريحات المعلم والجعفري، ستؤدي حتما لإفشال اجتماع جنيف، حتى قبل انعقاده.

واقع الحال، أن جميع الأطراف، الدولية والإقليمية، متفقة على أن مهمة جنيف3، هي رسم خارطة طريق، لحل الأزمة، على قاعدة تحقيق انتقال سياسي، يكرس وحدة الأراضي السورية، ويصيغ دستورا جديدا للبلاد، ويعتمد على صناديق الاقتراع، في اختيار القيادة السياسية الجديدة.

يبدو أن القيادة السورية، راهنت في تشددها، على قراءة، مفادها أن التدخل الروسي العسكري في سوريا، هو قرار استراتيجي لا رجعة عنه. وأن أي تشدد من قبل القيادة السورية، لن يؤدي إلى انسحاب عسكري روسي، يجعلها تواجه طوفان الأزمة بمفردها.

حرصت أجهزة إعلام الحكومة السورية، على التأكيد، بأن ما حدث هو فعل منسق بين القيادتين الروسية والسورية، وأن لا وجود لأي خلاف بينهما. وجاءت التصريحات حول هذا الانسحاب، غير متطابقة مع التصريحات الروسية. فينما أصر الروس على أن الانسحاب العسكري، سيشمل كل القوات الأساسية، أشار الإعلام السوري أن ما جرى، مجرد إعادة تموضع للقوات الروسية، بعد أن حققت أهدافها، مؤكدا على اقتدار الجيش السوري، في مواصلة الحرب على الإرهاب.

التطورات التي أعقبت قرار الانسحاب، شهدت إشادة حكومية سورية، بمواقف روسيا ودعمها للشعب السوري، وتراجعا عن لغة التشدد واستعدادا للقبول ببرنامج انتقال سياسي، بل والتقدم بورقة من الحكومة السورية، تعكس رؤيتها لطبيعة الانتقال.

تغيرت صورة المشهد لاحقا، وألقى الرئيس الروسي بوتين، خطابا أكد فيه أنه لن يسحب جميع القوات الروسية من سوريا. وأشار إلى وجود طائرات وقواعد عسكرية، وأساطيل، ستواصل دعمها للدولة السورية في الحرب على الإرهاب. وعبر عن تمنياته باستمرار الهدنة، والتوصل إلى حل للأزمة السورية من خلال مؤتمر جنيف3.

بل إن بوتين ذهب إلى ما هو أبعد من ذلك، فشدد على أن القوات الروسية التي انسحبت، بإمكانها العودة إلى سوريا، خلال ساعات. و تبع ذلك الإعلان، عن وصول طائرات مروحية روسية جديدة، ومتطورة للمشاركة في القتال على الجبهة السورية.

في معرض إشادته بدور قواته في سوريا، أشار بوتين إلى أن الجيش الروسي، تمكن من خلال المشاركة في الحرب بسوريا، من اختبار معدات وأسلحة جديدة، على مسرح المواجهة، بما يسهم في تعزيز قدرات وخبرات الجيش الروسي الاتحادي، ويعزز قدراته في الدفاع عن أمن بلاده.

وإذا فإن قرار الانسحاب العسكري الروسي من سوريا، لم يكن سوى نوع من الضغط، على حليف، تمكن بوتين خلاله تعديل الموقف السوري، وجعله أكثر مرونة، بهدف إنجاح مؤتمر جنيف، ولتحقيق مصالحة وطنية، وإيجاد حل نهائي للأزمة، على قاعدة تحقيق انتقال سياسي، من نظام الحزب الواحد، إلى التعددية وتداول السلطة.

يسعى الرئيس بوتين، بمبادراته الأخيرة، بالشراكة مع الإدارة الأمريكية، لفك الحصار الاقتصادي الذي تعاني منه بلاده، وإشادة علاقة جيدة مع الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي. ويدرك أن حل الأزمة السورية، هو رهن بشراكة دولية، وبقبول جماعي لهذا الحل.

وقد أكد، من خلال تدخله العسكري وخروجه السريع، قدرة قواته على المناورة، وتصميمه على عدم الغرق في الأزمة السورية، وعدم تكرار المشهد الأفغاني. وقد أتاح له هذا التدخل، استعراض قوته العسكرية. وأبرزه كعنصر رئيسي فاعل ومؤثر في السياسة الدولية. وأنه يتقدم بحزم نحو أهدافه، في وقت تتراجع فيه السياسة الأمريكية، ووتبنى نهجا محافظا.

لكن سوريا بالنسبة له هي شأن آخر، فهي سبيله للتواجد في مياه المتوسط، وهي عمقه الاستراتيجي، هي جزء من مصالحه الحيوية. ولذلك لا يمكن وضع الانسحاب من سوريا، إلا ضمن سياقات تكتيكية، ليس لها مكان من الاعراب، في التحليل الاستراتيجي.

 

د. يوسف مكي

ولد في القطيف في المنطقةالشرقية في المملكة العربية السعودية عام 1949
التحصيل العلمي
دكتوراه في السياسة المقارنة
مدرسة الدراسات العليا الدولية جامعة دينفر، ولاية كلورادو 893الولايات المتحدة الأمريكية

 

 

شاهد مقالات د. يوسف مكي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في رأي التحرير

هل من سبيل للخروج من المأزق الراهن؟!

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 19 يونيو 2018

  أكثر من مئة وخمسين عاماً انقضت، منذ بدأ عصر التنوير العربي وأخذ العرب ، ...

دعوة للتوقف عن جلد الذات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    في صبيحة الخامس من يونيو/ حزيران 1967، قامت «إسرائيل» بهجوم جوي مباغت على المطارات ...

فلسطين: التغيرات في الأهداف والاستراتيجيات

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 5 يونيو 2018

  ليس هدف هذا المقال تقديم عرض للتغيرات التي حدثت في مسار الكفاح الفلسطيني، منذ ...

مقاربات في الاستراتيجيات الفلسطينية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 29 مايو 2018

  قبل أسبوعين من هذا التاريخ، احتفل «الإسرائيليون»، بالذكرى السبعين لتأسيس كيانهم الغاصب. وكانت النكبة ...

ثلاثية القدس والعودة والصمود

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 22 مايو 2018

  بمناسبة الذكرى السبعين للنكبة، خرج الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مناطق التماس مع قوات ...

العرب والتاريخ

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 15 مايو 2018

  في الأيام الأخيرة، لاحظت اكتظاظ مواقع التواصل الاجتماعي، بالهجوم على العرب، ووصفهم بالعربان والبدو ...

لوطن العربي والنظام العالمي الجديد

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 8 مايو 2018

  شهد القرن الماضي حربين عالميتين مدمرتين، كانت القارة الأوروبية في الحالتين، مركز انطلاقتهما، وكانت ...

مقاربات بين انتفاضة الحجارة ومسيرات العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 1 مايو 2018

  خمسة أسابيع مرت منذ، بدأت مسيرات العودة، منطلقة من قطاع غزة، باتجاه الخط الفاصل ...

آفاق المشروع الوحدوي العربي

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 24 أبريل 2018

  يبدو الحديث عن وحدة العرب، في ظل الواقع الراهن، أمراً عدمياً وغير مجد، وسط ...

التكامل العربي طريق تجاوز الأزمة العربية

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 17 أبريل 2018

    ليس من المقبول أخلاقياً، وقومياً دس الرؤوس في الرمال، وتجاهل وجود أزمة عميقة في ...

لماذا لم نشهد وحدة آسيوية على غرار «الأوروبية»؟

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 10 أبريل 2018

  منذ وصل الرئيس الروسي لسدة الحكم، طرح بقوة تشكيل اتحاد أوراسي، لكن تحويل ذلك، ...

يوم الأرض.. يوم حق العودة

د. يوسف مكي | الثلاثاء, 3 أبريل 2018

  في الثلاثين من مارس/ آذار من كل عام يحيي الفلسطينيون يوم الأرض، مؤكدين حقهم ...

المزيد في: رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير, رأي التحرير

-
+
10

من أرشيف رأي التحرير

لماذا نقل السفارة الأمريكية إلى القدس الأن

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الاثنين, 7 أكتوبر 2002

من بغداد إلى دمشق: سيناريو متماثل للعدوان

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 2 نوفمبر 2005

استمرارية التحديث ضمانة رئيسية لصيانة السلم الاجتماعي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 25 أكتوبر 2006

إيران وخيارات أمريكا

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 أبريل 2009

غيوم الخريف والرد الفلسطيني المطلوب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 نوفمبر 2006

كل عام وأنتم بخير

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 26 نوفمبر 2003

مقدمات الإعلان عن انهيار المشروع الكوني الأمريكي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 11 أكتوبر 2006

صهاينة أم يهود؟

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 28 يونيو 2006

مسائل ملحة في الحرب على الإرهاب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 4 يونيو 2003

السياسة الفرنسية تجاه العرب من ديجول إلى ساركوزي

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 9 مايو 2007

قمة الأمم المتحدة: نتائج دون الحد الأدنى من الطموحات

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 21 سبتمبر 2005

لن توقفنا المصاعب

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الثلاثاء, 13 يوليو 2004

حول تراجع الأسهم السعودية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 مارس 2006

التفتيت و"الفوضى الخلاقة" بديلا عن الاحتلال المباشر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 27 يوليو 2005

خواطر في المسألة الفلسطينية

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 8 مارس 2009

أضم صوتي مع الدكتور آل زلفة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 1 يونيو 2005

تنمية الاحتلال: النموذج الياباني

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 8 مارس 2006

في الذكرى الثالثة للعدوان على العراق

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 22 مارس 2006

حديث عن الطريق إلى النكسة

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأربعاء, 15 يونيو 2005

في عيد ميلاد المعلم القائد جمال عبد الناصر

أرشيف رأي التحرير | د. يوسف مكي | الأحد, 15 يناير 2006

المزيد في: أرشيف رأي التحرير

-
+
20
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17835
mod_vvisit_counterالبارحة29467
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع47302
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي218240
mod_vvisit_counterهذا الشهر745931
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54757947
حاليا يتواجد 2639 زوار  على الموقع