موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

الحقيقة السياسية للدولة المدنية في الوضع الجمهوري

إرسال إلى صديق طباعة PDF


"يمكن أن نسمي الحقيقة ما لا يمكن للمرء تغييره، إنها التربة التي نقف عليها والسماء التي تمتد فوقنا"[1]

إذا كانت الأنظمة الديمقراطية قد تم تشييدها بالتزام التام بالقانون ونوايا احترام الدساتير وصيانة الحقيقة من كل تدنيس واختراق

وإذا كانت الأحزاب السياسية هي المؤتمن المفترض على هذا الميثاق الديمقراطي وعلى سلامة الدولة من كل اعتداء فإن سياسة الحذر من المخاطر التي تظل الأمر القطعي زمن الانتقال السياسي العسير تلزم الديمقراطية نفسها على نبذ التعصب والارتداد والتمييز والقطع مع الكذب وتطلب من الفاعلين في واحة المواطنة أن تظل عيونهم مفتوحة على آفة الفساد وفتاوي التوريث وحيل الانقلاب.

من البديهي أن يحوز النموذج الديمقراطي على منزلة مرموقة ويقوم بدور تنظيمي في الأزمنة الحديثة بالانطلاق من الحقيقة القانونية والمعنى الإيتيقي والقيمة الحقوقية التي ساهمت في تأسيسه بشكل عقلاني. على هذا الأساس لا يوجد إلا سؤال ديمقراطي واحد: هل مازالت السياسة قادرة على شيء ما في الحياة؟

الجواب يكون بالنفي بكل تأكيد لأنها عاجزة ومترددة وتراوح مكانها ولم يبقى لها سوى اختيار اللاّكرامة.

إن القادر على صنع المستحيل ليس السياسة وفاعليها وبرامجها فقط بل الشعب وقواه الحية والإرادة العامة والمشتركة التي تحركه نحو تجسيد رغبة العيش السوي ومقاومة الانحطاط والتردي و إلى إرادة الحياة.[2]

رأس المعضلة في الحياة السياسية هو أن: الاحتياج إلى توحيد سلطة القرار والحزم في التنفيذ والمتابعة يؤدي إلى ميلاد السلطة المطلقة والحكم الفردي من جهة والتشجيع على تكريس حق التعددية والتنوع يفضي إلى اشتداد الخلاف والتنازع وتزايد الصراع على السلطة وتعطل المرفق العمومي من جهة أخرى.

علاوة على أن الحقيقة التي يتم تقاسمها مع الشعب وإبلاغ المواطنين بها وبعض الناشطين في الأحزاب الحاكمة والمعارضة وفي هيئات المجتمع المدنية تظل ناقصة وخارج دائرة الصدق والمطابقة مع الواقع.

يصدر العجز السياسي من التنكر للوعود الانتخابية المنتفخة ومن فقدان الشكل التمثيلي للمصداقية والوفاء وبروز هوة فاصلة بين إصدار القرارات ومتابعة التنفيذ والإتمام لمشاريع القوانين والمجهودات التنموية.

لا يتم المحافظة على الحقيقة السياسية للسلطة ولا تعمل الهيئات الدستورية على ضمان الشفافية المطلوبة للنسق القانوني ولا تشتغل مكاتب التشغيل بالنجاعة اللاّزمة ولا تؤدي المرافق العمومية الخدمات الحيوية.

لهذا يتمثل الرهان التاريخي للسياسي في تحقيق المصلحة للدولة والقوة لنظام الحكم وتدعيم السلم الأهلي والاستقرار الاجتماعي والتمنية الاقتصادية والإبداع الثقافي والتقدم الحضاري ورقي التربية والأخلاق.

ان الوضع الجمهوري للدولة المدنية يقتضي الاستمرارية في المنهجية الدستورية التي فرضتها الثورة في سياقها الاجتماعية واستحقاقاتها التحررية والتنموية ويستوجب تشريك القوى المغيبة والطاقات المهدورة.

لكن ما هي الشروط التي تتوفر لكي يصبح الناشط السياسي فاعلا أساسيا ضمن عقلانية الدولة؟ ومتى يرتقي الوعي السياسي للمواطنين إلى درجة التعبير عن المصلحة العامة والرغبة المشتركة في الحق؟

قد يكون الفضاء العام في حاجة ماسة إلى إعادة تأسيس عن طريق إدخال جل المواطنين في مسارات من الأنسنة ومسالك من الدنيوة ودروب من العلمنة وذلك بالتخلي عن الشخصنة وعن وهم الحاجة إلى المنقذ.

لهذا تتمثل العلمنة في القدرة التناسبية على الاستقبال التي تمتلكها السياسة المضيافية والمصارحة الإيتيقية التي تجد فيها الخصوصيات التعبير عن ذاتها وتسمح بتشكل نظام علائقي من مبادئ حرية الضمير والمساواة في معاملة المواطنين رغم اختلاف قناعاتهم الروحية والتوجه الكوني للدولة نحو الخير العام.[3] ان الحقيقة الجمهورية للدولة القانونية تحول دون الارتداد الى بدائل تقليدية وراثية وتيوقراطية.

على هذا النحو تحوز كل دولة على حقيقة سياسية يجب أن يتم تمريرها عبر المدرسة والإعلام والثقافة وأن تتقاسمها الأحزاب والهيئات بمختلف تموقعاتها وانتماءاتها وطموحاتها وتتمحور على ضرورة الدافع على المجتمع واحترام سيادة الوطن وإرادة الشعب وحقوق الناس وبناء الثقة بين المواطنين وصنع الأمل. بطبيعة الحال «لا يأتي المواطن الى العالم مسلحا بكل شيء، انه يتشكل ويتم تربيته، وانه شغل جماعي واسع الذي يعمل على منحه الوسائل الضرورية "مؤسسات سياسية، مؤسسات إعلامية، تربية على المدنية"».[4] فمتى تصبح هذه الحقيقة السياسية للدولة بديهية ومعروفة بالنسبة للمواطنين بحيث لا يمكن حجبها أو تزويرها؟ وكيف يحتفل بالجمهورية بوصفها لحظة تأسيسية لدولة مدنية واعدة مكان حكم ثيوقراطي بائد؟

***

الإحالات والهوامش:

[1] Voir Arendt (Hannad), la Crise de la culture, édition Gallimard, Paris, 1989

[2] Bayroux (Francois), De la vérité en politique, édition Plon, Paris, 2013.p204

[3] Entretien avec Henri Pena-Ruiz, Propos recueillis par Claude Obadia, in le Philosophoire, N°33, 2010, p33

[4] Bayroux (Francois), De la vérité en politique, op.cit.p138

 

 

د. زهير الخويلدي

تعريف بالكاتب: كاتب مهتم بالشأن الفلسفي
جنسيته: تونسي

 

 

شاهد مقالات د. زهير الخويلدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في دراسات

آيات الجهاديين*

د. سعد كموني

| الأحد, 7 يناير 2018

قد ينقص من الموضوعيّة الشيء الكثير، عندما يكون الدافع إلى العمل البحثيّ دافعًا شخصيًّا. وأن...

إلى متى ستظل رقاب العرب تحت رحمة "الفيتو" الأمريكي؟

محمود كعوش

| الاثنين, 1 يناير 2018

"فيتو" جديد يضاف لسجل واشنطن الأسود في مجلس الأمن!! ما من عاقل في هذا الك...

النقد الفلسفي للتراث عند طيب تيزيني

د. زهير الخويلدي

| الاثنين, 1 يناير 2018

استهلال: "نعيش لحظات ولادة جديدة والحطام العربي بدأ بالتفكك"...

الاحتلالات المركبة

د. قيس النوري

| الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

الاحتلالات المركبة -الأميركي للعراق. -الصهيوني لفلسطين. -الإيراني للأحواز والعراق. استهلال   استقراء حركة وتفاعلات الاحداث المفصلية ...

الرد الفلسطيني على مستجدات السياسة الأمريكية

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 23 ديسمبر 2017

“ورقة تقدير موقف” إلى ما قبل توقيع ترامب على قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل كان...

القدس في اللاّهوت السياسي الصهيوني

د. ساسين عساف

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

الصهيونية دعوة يهودية وجدت تعبيرها في دولة إسرائيل.. وهي دعوة سياسية تنطلق من الدين.. وال...

التعليم التكويني والتدريس التربوي

د. زهير الخويلدي

| الاثنين, 18 ديسمبر 2017

"إذا كانت الأزمة في التربية هي أزمة في الحضارة بأسرها، فإن التربية في حد ذات...

في ذكراه المئوية..

فهد سليمان

| السبت, 2 ديسمبر 2017

وعد بلفور في مدار سايكس- بيكو 1- مبضع سايكس بيكو 2- فلسطين.. العقدة في منشار سا...

مقدّمات الحرب الأميركية/ الصهيونية على سوريا

د. ساسين عساف

| السبت, 2 ديسمبر 2017

أوّلاً: الأسباب/ الاتهامات منذ قيام الانتفاضة الأولى في فلسطين، ومنذ بدء عمليات "حز...

تعريف الفلسطيني

د. أحمد محمد المزعنن | الخميس, 30 نوفمبر 2017

أولاً- مائة سنة مشؤومة على وعد بلفور أ- قبس من نور المعرفة...

إستراتيجيات التفكيك والتجزئة والتقسيم

د. ساسين عساف

| الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

* رسائل صهيونية لتقسيم لبنان والمنطقة إنّ خطّة تجزئة الوطن العربي هي قدي...

أصوات فكرية عريقة عن تربية فلسفية جديدة

د. زهير الخويلدي

| الأربعاء, 15 نوفمبر 2017

"انه لو ساءت حال صانعي الأحذية، ولم يعودوا كذلك إلا بالاسم، لما كانت العاقبة وخي...

المزيد في: دراسات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com

دراسـات

آيات الجهاديين*

د. سعد كموني

| الأحد, 7 يناير 2018

قد ينقص من الموضوعيّة الشيء الكثير، عندما يكون الدافع إلى العمل البحثيّ دافعًا شخصيًّا. وأن...

إلى متى ستظل رقاب العرب تحت رحمة "الفيتو" الأمريكي؟

محمود كعوش

| الاثنين, 1 يناير 2018

"فيتو" جديد يضاف لسجل واشنطن الأسود في مجلس الأمن!! ما من عاقل في هذا الك...

النقد الفلسفي للتراث عند طيب تيزيني

د. زهير الخويلدي

| الاثنين, 1 يناير 2018

استهلال: "نعيش لحظات ولادة جديدة والحطام العربي بدأ بالتفكك"...

الاحتلالات المركبة

د. قيس النوري

| الثلاثاء, 26 ديسمبر 2017

الاحتلالات المركبة -الأميركي للعراق. -الصهيوني لفلسطين. -الإيراني للأحواز والعراق. استهلال   استقراء حركة وتفاعلات الاحداث المفصلية ...

الرد الفلسطيني على مستجدات السياسة الأمريكية

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 23 ديسمبر 2017

“ورقة تقدير موقف” إلى ما قبل توقيع ترامب على قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل كان...

المزيد في: دراسات

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29695
mod_vvisit_counterالبارحة34103
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع144917
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر634130
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49289593
حاليا يتواجد 3786 زوار  على الموقع