موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الأمم المتحدة تقبل استقالة رئيس بعثة المراقبين بالحديدة ::التجــديد العــربي:: تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها ::التجــديد العــربي:: موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية ::التجــديد العــربي:: مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: البشير في قطر أول زيارة خارجية له منذ انطلاق الاحتجاجات في السودان ::التجــديد العــربي:: إقرار مخطط "البحر الأحمر": 14 فندقا فخما بـ5 جزر سعودية ::التجــديد العــربي:: 10.6 مليار ريال أرباح سنوية لـ"البنك الأهلي" بارتفاع 9% ::التجــديد العــربي:: تعرف على حمية غذائية "مثالية" لصحة كوكب الأرض والبشر ::التجــديد العــربي:: ماذا يحدث عندما تتناول الأسماك يومياً؟ ::التجــديد العــربي:: جوائز الأوسكار على «أو أس أن» ::التجــديد العــربي:: كوريا الجنوبية تقصي البحرين من الدور الـ16 بكأس آسيا في الوقت الإضافي 2-1 ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يودع منافسات بطولة أمم آسيا أمس (الاثنين) إثر خسارته مباراته أمام المنتخب الياباني 1-0 ::التجــديد العــربي:: مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي::

أزمة الوعي الديني بين ملجأ الهروب وتضامن الالتزام

إرسال إلى صديق طباعة PDF


"يستطيع الدين، إذا تخلص من مساع الهيمنة، أن يصبح واحد من إنزيمات الديمقراطية وليس أفيونها"[1]

لم يعد من المناسب تذكير الناس بكون "الدين أفيون الشعب" - وهي عبارة شهيرة لكل من ماركس وأنجلز- خاصة بعد زوال الاستقطاب الثنائي للعالم واسترجاع الدين لوظيفته التقليدية في المجتمع وتزايد تنامي التعبيرات الراديكالية للجماعات الدينية في الحقل السياسي وبقاء مظاهر استغلال الإنسان واغترابه قائمة.

كما أدى الحدث الرمزي الذي دل على تراجع الحركة اللاّدينية إلى التفكير ضمن تلاقي فضاءات الفلسفة والتيولوجيا والسياسة في صياغة نظرية جديدة في العالم وبناء إنسية جديدة متجهة بالأساس نحو الالتزام.

لقد اتضح للعيان بأن الإبقاء على ثنائية الديني والسياسي في صورة تخاصم دائم هو وضعية متأزمة تؤدي إلى انقسام المجتمع وتمزق النسيج العلائقي بين المجموعات والأفراد وحدوث أزمة في الوعي الجمعي. في هذا السياق ظهرت أصوات تنادي بأن الدين ليس وهما متعاليا ولا مجرد اعتقاد يوتوبي يحرف الواقع ويكرس جبرية صارمة تصادر حق الإنسان في التمتع بالحرية ويتسبب في ظهور التعصب واللاّتسامح وإنما يمنح الناس الثقة في الوعود التأسيسية بتغيير نظام العالم وفضاء قدسي يدفعهم إلى الالتزام بالقيم.

في هذا السياق ظهر تقارب واضح بين الأديان السماوية المنزلة والتي تلتقي حول وجود الله ووحدانيته وبعثه للرسل والأنبياء بمجموعة من الكتب المقدسة من خلال تلاقي اللاهوت بالناسوت ومسالة البعث.

غير أن هذه الأديان السماوية جاءت في فترة متأخرة عن الأديان الطبيعية التي كانت من صنع البشر وتميزت بالوثنية والتصورات الميثولوجية وعقبتها أديان وضعية ساهمت العلمنة والدنيوة في تشكلها.

ان التبعات الحاصلة عن الخروج من الدين خطيرة وكارثية وتتسبب في فقدان البشرية لمعنى وجودها في العالم والهدف السامي للحياة ولكن بروز التعبيرات اللامعقولة والعنيفة للديني في صورة جماعات الدين السياسي تحت عنوان الدفاع عن العقيدة والمحافظة على المقدس يفضي إلى قيادة الديني للفضاء السياسي ويترتب عن ذلك اختراق للقوانين السياسية والحقوق المدنية للمواطنين والطابع السلمي للاتصال والتبادل.

على إثر ذلك ظهرت مشاعر دينية تتميز بالثورية على اليسار وبالمحافظة على اليمين تثمن الانخراط في القضايا العامة وتحرص على الالتزام في المدينة وتقف مع النضال الاجتماعي قصد بلورة إيتيقا تحررية.

كما برز توتر بين رؤية إيمانية للعالم ورؤية علمانية أدى إلى ميلاد تنازع بين تصورين للإنساني يعتقد الأول في اقتدار المجتمع على حكم نفسه بنفسه دون أن يحتاج أعضائه إلى إرادة سياسية وبالتخلص من وساطة الثقافة، بينما يرى الثاني أن إنسانية الإنسان هي ثمرة فعل وسائطي تقوم به الذات على نفسها ضمن مشروع ثقافي متكامل من المراجعات والتنقيحات والتعديلات للتمثلات عن العلاقة مع الآخرين.

ما هي الشروط الفلسفية التي يجدر توفيرها بغية تشييد الالتزام الإيتيقي والوعي الديني للوجود المشترك؟

يتضمن الديني شبكة من العلاقات يقيمها الإنسان مع نفسه ومع الله ضمن مملكة الروح والمطلق ومع الآخر ضمن مملكة البشر والنسبي وبالتالي يهتم الدين بمعالجة مشاكل هذا العالم الدنيوي بنفس القيمة أو أكثر من معالجة الأسئلة المفارقة والقضايا الغيبية ولذلك ينخرط في الصراعات السياسية بين الناس من أجل التخفيف من بؤس الإنسان وتلطيف بشاعة العالم ويلتزم بالمساعدة على التعويض والجزاء والرحمة.

لا يساعد الدين على ضياع وهروب الناس من الواقع مهما كانت درجات بؤسه وانحداره وإنما يسمح لهم بالانخراط في العالم والاندماج في المجتمع وفق توجيه إيتيقي وسياسي يكون غرضه الانعتاق والارتقاء.

بيد أن التجربة الدينية تتلبس بالأزمة من حيث هي تجربة لغوية وما تشير إليه من تعلق وارتباط وتبعية وكذلك ما تفرضه من شعائر وتكاليف وواجبات تجاه الكائنات العليا التي يشعر الفانون تجاههم بالدَّين. كما يشعر الفانون بالإلزام تجاه المقدس والخضوع التام للمشيئة الإلهية ولكنهم يحسون بالتناهي واللاّعصمة بالمقارنة مع الكائن الأول الذي يتميز عن بقية الكائنات بالاطلاقية والسمو والتعالي والكمال واللانهائية.

من هذا المنطلق يقترن الدين بالفضيلة والمحبة ويترجم بشكر البشر للمبدأ الأول والحاكم الأول على جميع الأشياء ويعبرون من خلاله عن امتنانهم وتوفق إرادة نزيهة ومخلصة عن الإحسان والعناية الإلهية. لقد ترتب عن ذلك تحول الدين إلى فضيلة أخلاقية تسمح بتوجيه حياة الناس بواسطة العقل وبتوافق أفعالهم الإرادية واختياراتهم السلوكية مع الغايات اللاّمحدودة والأهداف السامية التي صممتها الحكمة الإلهية.

لكن مصطلح الدين منذ استقراره في الحقل الدلالي ظل يشير إلى سجل الحياة الاجتماعية التي تتحرك، من جهة معتقداتها وممارساتها، حول نقطة مركزية هي تجربة المقدس التي تدار بصورة مستقلة عن الدولة. كما أن مقولة العدل الإلهي تبدو متناقضة مع بروز التفاوت الطبيعي بين الكائنات وظهور الشر في الحياة وقد تصطدم إرادة الله الطيبة ورحمته بالناس ولطفه بعباده بنظام الكون وسننه التي وضعها في الطبيعة.

لكن هل يجوز التسليم بالتطابق بين المشاعر الدينية والأفعال الأخلاقية وبين كونية العقل وثباته من جهة وخصوصية العاطفة وتغيرها من جهة أخرى؟ وكيف تسمح عملية خلع القداسة عن العالم بظهور أشكال دينية جديدة تحاول إعادة إدراج المقدس في العلاقة بين الإنسان والعالم بصور متعددة ومتنوعة ومختلفة؟

***

المرجع:

1. La religion est –elle encore l’opium du peuple ?، sous la direction d’Alain Houziaux، Marcel Gauchet، Olivier Roy، Paul Thibaud، les éditions de l’atelier، Paris، 2008. p11.

*******

الهوامش

[1] La religion est –elle encore l’opium du peuple ?، sous la direction d’Alain Houziaux، Marcel Gauchet، Olivier Roy، Paul Thibaud، les éditions de l’atelier، Paris، 2008. p11.

 

 

د. زهير الخويلدي

تعريف بالكاتب: كاتب مهتم بالشأن الفلسفي
جنسيته: تونسي

 

 

شاهد مقالات د. زهير الخويلدي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء

News image

أجرى رئيس وزراء الأردن عمر الرزاز اليوم الثلاثاء تعديلاً حكومياً شمل أربع حقائب بينها الس...

تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي

News image

حددت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، خطواتها القادمة بشأن خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي (بر...

الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها

News image

لقي خمسة خبراء أجانب في مجال إزالة الألغام مصرعهم في حادث انفجار ألغام في الي...

موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على مواطنين روس لاتهامهم بالتورط في ...

مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية

News image

أفادت وكالة "سانا" أن سيارة مفخخة انفجرت اليوم الثلاثاء في ساحة الحمام بمدينة اللاذقية شما...

موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو لن تشارك في قمة وارسو الدولية بشأن الشرق الأ...

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في دراسات

دراسة حقوق اليهود المزعومة!!

محمود كعوش

| الاثنين, 21 يناير 2019

  "إسرائيل" تطالب بحقوق مزعومة لليهود في دول عربية وتتنكر لحقوق الفلسطينيين!!   "إسرائيل" تطالب باستعادة ...

في فقه التشريع.. تضامن أم تطبيع؟

حسن العاصي

| الثلاثاء, 1 يناير 2019

الحج إلى رام الله يشتد الجدل واللغط في أوساط المثقفين والسياسيين كلما قام...

البعد الاجتماعي في المسألة الدينية

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 25 ديسمبر 2018

"إن القرآن لا يمثل خطابا أحادي الصوت، بل هو خطاب متعدد الأصوات بامتياز"[1] ...

المثقف والسياسي في العالم العربي

د. عدنان عويّد

| الثلاثاء, 25 ديسمبر 2018

يقول الكاتب السوري النهضوي شبلي شميل: (ومن الأسباب القاضية على نبوغ الكتاب في المشرق هو ...

من سمات عربية ابن البطريق

د. حسيب شحادة

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    سعيد بن البطريق الملكي المذهب، طبيب ومؤرّخ مسيحي، ولد في الفسطاط، أصبح بطريركا على ...

العولمة القاتلة وسؤال الهوية الثقافية

حسن العاصي

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    تتحدد شخصية الأمم بهويتها الثقافية بشكل أساسي، والتي هي جزء من المكون العام الموروث ...

الجذور السياسية والفكرية للخطاب السلفي

د. عدنان عويّد

| الأحد, 2 ديسمبر 2018

(مقدمات أولية) إن السلفية بأبسط صورها في الخطاب الديني بشكل عام، هي موقف فكري وسل...

عندما يبطش الاستبداد بالفلسفة..

حسن العاصي

| السبت, 24 نوفمبر 2018

  سؤال الحرية عربياً أهمية الفلسفة تظهر أكثر لكل باحث في مسببات تقدم وتطور الأمم ...

الأنثربولوجيا بين التبشير بالتنوير ومناهضة الاستعمار

د. زهير الخويلدي

| الخميس, 22 نوفمبر 2018

  استهلال:   "صحيح أنه يمكن تحديد الأنثربولوجيا الاجتماعية بشكل كلي ومجرد، بأنها العلم الذي يحدد ...

ثقافة اليأس في النموذج الفلسطيني

فتحي كليب

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

هل وصل الشعب الفلسطيني، بمكوناته المختلفة السياسية والاقتصادية والاجتماعية، الى مرحلة من اليأس تجعله يقف...

الثقافة الشفوية والثقافة الإبداعية

د. عدنان عويّد

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

في المفهوم: الثقافة الشفوية في سياقها العام، هي مجموعة الآراء والأفكار والمبادئ والرؤى والقصص وال...

العالم بين الأزلية والإحداث عند كانط

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

"إذا حاول العقل أن يقرر فيما إذا كان العالم محدودا، أو لا نهائيا من حيث...

المزيد في: دراسات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com

دراسـات

دراسة حقوق اليهود المزعومة!!

محمود كعوش

| الاثنين, 21 يناير 2019

  "إسرائيل" تطالب بحقوق مزعومة لليهود في دول عربية وتتنكر لحقوق الفلسطينيين!!   "إسرائيل" تطالب باستعادة ...

في فقه التشريع.. تضامن أم تطبيع؟

حسن العاصي

| الثلاثاء, 1 يناير 2019

الحج إلى رام الله يشتد الجدل واللغط في أوساط المثقفين والسياسيين كلما قام...

البعد الاجتماعي في المسألة الدينية

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 25 ديسمبر 2018

"إن القرآن لا يمثل خطابا أحادي الصوت، بل هو خطاب متعدد الأصوات بامتياز"[1] ...

المثقف والسياسي في العالم العربي

د. عدنان عويّد

| الثلاثاء, 25 ديسمبر 2018

يقول الكاتب السوري النهضوي شبلي شميل: (ومن الأسباب القاضية على نبوغ الكتاب في المشرق هو ...

من سمات عربية ابن البطريق

د. حسيب شحادة

| الجمعة, 14 ديسمبر 2018

    سعيد بن البطريق الملكي المذهب، طبيب ومؤرّخ مسيحي، ولد في الفسطاط، أصبح بطريركا على ...

المزيد في: دراسات

mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8202
mod_vvisit_counterالبارحة58283
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع210252
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر1157546
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63761943
حاليا يتواجد 4337 زوار  على الموقع