موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي:: مطار دبي يتصدر قائمة أكبر المطارات من حيث حركة المسافرين ::التجــديد العــربي:: مصر: لم نمنع مرور سفن متجهة إلى سوريا عبر قناة السويس ::التجــديد العــربي:: مصر تنتهي من تجديد مقبرة توت عنخ أمون وتعيد فتحها للزائرين بنظام جديد ::التجــديد العــربي:: ماري منيب: غوغل يحتفي بـ"أشهر حماة في السينما المصرية" في عيد ميلادها 114 ::التجــديد العــربي:: التهاب الأمعاء: كيف يؤثر الهواء الملوث على صحة أمعائك؟ ::التجــديد العــربي:: هل يعد تناول وجبة الإفطار فكرة جيدة دائما؟ ::التجــديد العــربي:: ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي ومحمد صلاح يعزز صدارته للهدافين ::التجــديد العــربي:: ريال يكسب "ديربي" مدريد وينتزع وصافة الليغا من أتلتيكو ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان ::التجــديد العــربي:: دونالد-ترامب-يتعهد-بمواصلة-الحرب-حتى-هزيمة-«داعش»- والسيطرة-الكاملة-على-أرض-خلافتة- وإخراج إيران من سورية ::التجــديد العــربي:: ماكرون يغضب تركيا باحياء ذكرى إبادة الأرمن ::التجــديد العــربي:: الخارجية الروسية تحذر من اللجوء إلى الحل العسكري في فنزويلا ::التجــديد العــربي::

المؤرخ الذي خان نفسه

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

بیني موریس مؤرخ يهودي عاش في دولة الكيان الإسرائيلي, عندما هاجرت إليها عائلته في أربعينيات القرن الماضي. قام والداه بتأسيس كيبوتس ياسور على أرض قرية فلسطينية تم ترحيل أهلها, واستقرا سنة 1949 بالقدس. تم تعيين والده دبلوماسيا في نيويورك سنة 1957 واستقر فيها مع عائلته مدة أربع سنوات.عند إنهائه للمرحلة الثانوية التحق بالجيش لأداء خدمته العسكرية وانضم إلى وحدة المظليين. أنهى تجنيده قبل بدء حرب سنة 1967 بقليل, وتم إرسال وحدته إلى الجولان. هو صاحب كتاب “ولادة مشكلة اللاجئين الفلسطينيين” الصادر عام 1988, الذي كشف فيه حقيقة طرد أبناء شعبنا, والمذابح التي ارتكبت بحقهم, وفضح فيه كافة الوسائل الصهيونية لتفريغ الأرض, وهدم 450 قرية فلسطينية. هو المبادر إلى إطلاق تعبير “المؤرخين الجدد” في إسرائيل. بدأ تحوله في عام 2004, ذلك في مقابلة أجرتها معه صحيفة هآرتس في 9 يناير من ذلك العام, قال فيها بأن بن جوريون ارتكب خطأ استراتيجيا كبيرا بعدم إتمام مهمة الترانسفير في عام 1948. كما أنه يرى استحالة إقامة دولة إسرائيل النقية دون طرد العرب “في الخط الأخضر” من مدنهم وقراهم, ويضيف بأن إقامة “الدولة اليهودية” هي مهمة “أخلاقية”. يعتبر كذلك بيني موريس العرب والمسلمين “بربريين”, وحياة الفرد المسلم ليست ذات قيمة كما هي في الغرب! يعتبر هذا التصريح انقلابا لموريس على ماضيه وعلى كتاباته السابقة.

 

في مقابلة جديدة له مع عوفر أديرت في “هآرتس” (الأحد 13 يناير الحالي2019 ), يتنبأ بني موريس بالمستقبل, فيقول: “هذا المكان سیغرق مثل دولة شرق أوسطیة فيها أغلبیة عربیة … اليهود سیبقون أقلیة صغیرة داخل بحر عربي كبیر من الفلسطینیین, أقلیة مضطهدة أو سیتم ذبحنا”. بهذا يخدم موريس جیدا الدعایة الصهیونیة: أقلیة أمام أكثریة, داود أمام جولییت, ینهضون من أجل إفنائنا. نبوءات موريس تجافي الواقع وهي ليست أكثر من ترّهات, يرد عليه الكاتب التقدمي اليهودي جدعون ليفي, قائلا: “في الواقع, حدث العكس. الإسرائیلیون تكاثروا, سلبوا, طردوا, قتلوا وأحیانا ذبحوا”. لكن بيني موریس یستخف بذلك, من خلال وصف الجرائم والمذابح الصهيونية يحق شعبنا وأمتنا بأنها قمع بسيط معین, یشمل هنا وهناك جرائم صغیرة”. المؤرخ العتيد ندم على أن إسرائیل لم تطرد كل العرب وراء النهر في 1948, إنه الباحث الذي طرح خیارين: التطهیر العرقي أو إبادة شعب, والذي اقترح حبس كل الفلسطینیین في قفص لأنه “یوجد هناك حیوانات بریة”.

في فشل حل الدولتین الذي لم یعد قائما, یلقي كامل الأسباب على الفلسطینیین. إنه یتهم العرب بعدم النقد الذاتي. حله, هو “لعب اللعبة الدبلوماسیة من أجل الحفاظ على تأیید الغرب”. إنه یلغي العلاقة بین تنكیل الصهیونیة بالفلسطینیین والكراهیة التي یكنونها لإسرائیل. لا یخطر بباله أن تغییر أحد جوانب المعادلة یمكن أن یؤدي إلى تغییر الجانب الآخر. وفقا لموریس وأمثاله, العرب ولدوا كي یقتلوا. من وجهة نظره, فإن كل فلسطیني یستیقظ في الصباح یسأل نفسه: أي یهودي سأذبحه الیوم, وأي یهودي سألقیه في البحر. إنه يدير مدرسة من الكذب! هذه التي تحرر الصهیونیة من الذنب, وتحرر إسرائیل من جرائمها ومذابحها. إنه المؤرخ الذي كتب عن اقتلاع وطرد مئات آلاف من الفلسطينيين, وبعد ذلك يمنعهم من العودة. بيني موريس غیر مستعد للربط بین السبب والنتیجة. إنه صهيوني بامتياز.

كم هللنا في العام 1988 وفي تسعينيات الفرن الماضي لكتاب بيني موريس, اعتبرناه واحدا من مجموعة الكتاب الإسرائيليين وأساتذة الاجتماع السياسي والتاريخ, الذين أثبتوا أن إسرائيل دولة ملفقة, قامت على أكاذيب وأساطير. لقد سبق وأن وصف الكاتب اليهودي التقدمي آفي شلايم, أستاذ العلاقات الدولية المتقاعد من جامعة إكسفورد, كتاب بيني موريس عن طرد الفلسطينيين, قائلا إن الباحث حقق بالمنهج الذي ينبغي أن يكون بعناية وموضوعية وبلا تعاطف, وقدم إسهاما مهما في دراسة الخروج الجماعي الفلسطيني في 1948. وأضاف شلايم الذي يُعد من أبرز مجموعة “المؤرخين الجدد”, في معرض تعليقه ذاك, منتقدا تمسك اليهود بمعتقدات التاريخ القديم, قائلا: إن “فكرة ولادة إسرائيل ولدت مشوبة بشائبة التعليل الضعيف, القائم بسذاجة على أن دافيد كان يقاتل جاليوت العربي. وهذه, ببساطة, من الأفكار الزائفة, التي لم يبتدعها مؤرخون, وإنما اختلقها مشاركون صهاينة في حرب 48 رغبوا في الكتابة عن أدوارهم, من دون الاستفادة من الدخول إلى أرشيف حكومة إسرائيل, الذي فُتح للمرة الأولى في أوائل الثمانينيات”. بيني موريس ألّف كتابا جديدا بعنوان “1948.. تاريخ الحرب العربية الإسرائيلية”,. يعرض في كتابه ما سماها “الحقوق اليهودية التاريخية”, ويقدم الصهيونية باعتبارها حركة قومية ضمن النسق العام لظهور القوميات الأوروبية. موريس يغالط في الحقائق التاريخية, زاعما أن اليهود حكموا أرض فلسطين ثلاثة عشر قرنا, بينما في كتابات اليهود أنفسهم تقول الحقيقة إنهم لم يحكموا سوى جزء من فلسطين, أقل من قرن (وهذا ما فنده مؤرخون كثيرون). ويكذّب نفسه فيقول نقيض ما قاله في دراساته العلمية: “العرب هم من بدأوا الحرب”, ويقلل من شأن المذابح, مثل دير ياسين التي “ضخّمتها دعاية العرب”, حسب ما يزعم. ويقسّم موريس في كتابه, حرب 1948 إلى مرحلتين, واحدة يسميها اعتباطا “الحرب الأهلية”, وكأن العصابات الصهيونية كانت من الأهل أو من شعب الأرض, وكأن الصراع كان أهليا. أما الثانية فيسميها “الحرب مع الجيوش العربية”. ويقدم الزعامات الفلسطينية على أنها “معادية للسامية” ومشبعة بثقافة إسلامية “تكره اليهود”, ويبرر جرائم العصابات الصهيونية التي بادرت إلى استخدام تقنية التفجيرات والإرهاب. في الواقع, فإن بيني موريس, في كتابه الجديد يقدم نفسه على حقيقتها, أنموذجا للمؤرخ الذي يكذِّب نفسه, ويخون المنهج العلمي الذي رفعه إلى سوية الباحثين.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

News image

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سور...

3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان

News image

تحطمت مروحية عسكرية اثيوبية في مجمع للامم المتحدة في منطقة أبيي بين السودان وجنوب الس...

الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ

News image

قصفت مدفعية الاحتلال مساء الأربعاء مرصدين تستخدمهما الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورد الجانب الف...

موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر

News image

أعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف، أن روسيا سترد بالمثل على الولايات المتحدة، وستنسحب من معا...

البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان

News image

استخدم الرئيس السوداني عمر حسن البشير نبرة تصالحية جديدة مع المتظاهرين أمس الأربعاء قائلا إن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

رحيل الشّاعر خليل توما

جميل السلحوت | الخميس, 14 فبراير 2019

  غيّب الموت يوم 2019/2/12 الشّاعر الإنسان الصّديق الوفيّ، خليل توما، ومع أنّ كلّ نفس ...

قراءة في ديوان "عيون القدس"

د. عزالدين ابوميزر | الخميس, 14 فبراير 2019

  قبل البدء بقراءتي أريد ان أنبّه الى مسألة مهمّة، هي نظرتي للحرف والكلمة....

نبيهة راشد جبارين تغني فلسطين في ديوانها "عيون القدس"

رفيقة عثمان | الخميس, 14 فبراير 2019

  تغنت الشاعرة بالأماكن والآثار الفلسطينية، والعربية، ومجدتها بالوصف الجميل، وتدافق العواطف الشخصية نحوها....

ديوان "عيون القدس" قصائد تتدفق فيها الحروف

رائدة أبو الصوي | الخميس, 14 فبراير 2019

  مجموعة قصائد تتدفق فيها الحروف. عيون القدس بالمعنى الكبير الواسع لمصطلح عيون يفتح نوافذ ...

أحمد حسين والشعر والغناء بالبكاء

شاكر فريد حسن | الخميس, 14 فبراير 2019

  الراحل أحمد حسين شاعر مشاكس استثنائي مميز، ومتفرد بفكره وشعره ومواقفه، ومن الاصوات الشعرية ...

هو الحب لا استطيع مقاومته...

محمد الحنفي | الخميس, 14 فبراير 2019

  (1) يملأ صدري... يتعمق......

تجارب التنوير ومخاطر اللاّتسامح

د. زهير الخويلدي

| الخميس, 14 فبراير 2019

" يجب تحرير الناقد من قدسية النظرية ومخاطبة السلطة بلسان الحقيقة"   - إدوارد سعيد-...

أمسية ثقافية متميزة في اشهار كتاب "البطريرك ميشيل صباح للكنيسة والإنسان والوطن"

زياد شليوط

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

  للكاتب زياد شليوط في شفاعمرو تحت رعاية المدبر البطريركي لأبرشية الروم الكاثوليك، قدس الأب ...

الكاتبة فَاطِمَة يُوسُف ذيَاب والشاعرة آمَال عَوَّاد رضْوَان

آمال عوّاد رضوان

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

  في "مَكْنُونَاتٌ أُنْثَوِيَّةٌ"! رام الله- عن دار الوسط للنشر– جميل حامد:...

لست حزينا بتاتا وإن كنت غير سعيد أيضا

فراس حج محمد

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

  سلام من القلب، أما بعد: في حادثة قديمة تعود إلى أكثر من أربع وعشرين ...

عشتار الفصول:111393 صفات المبدع الوطني ،الإنساني، الواقعي، والعالمي

اسحق قومي

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

  جميعنا مبدعون،حتى الأنثى التي تُنجب أطفالاً ليتابعوا الطريق الإنساني مبدعة، والفلاح مبدعٌ، والعامل والصان...

أعجوبة زعتر الجدار

د. حسيب شحادة

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

  في ما يلي ترجمة عربية لهذه القصّة بالعبرية، رواها الكاهن عاطف بن ناجي بن خضر...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم47632
mod_vvisit_counterالبارحة52917
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع293815
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي339382
mod_vvisit_counterهذا الشهر724127
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار64878580
حاليا يتواجد 4824 زوار  على الموقع