موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

الحريات الأكاديمية والمعوقات الاجتماعية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

كما أن هناك معوقات ثقافية وسياسية وأيديولوجية أمام الحريات الأكاديمية في الجامعات العربية، هناك أيضاً معوقات اجتماعية ، تشمل الموانع الإدارية والمهنية من ممارسة حرية الفكر والبحث العلمي، والتنازل عنها أحياناً لصالح الترقي الوظيفي أو لصالح سوق العمل وكسب الرزق والمعاش. فالأستاذ الجامعي، خاصة بعد تعيينه عميداً وترقيته إدارياً، يبقى قاب قوسين أو أدنى من الوزارة أو رئاسة الحكومة، فيتنازل عن حريته طواعيةً. ولقاءَ ذلك قد ينال الترقية العلمية إدارياً دون المرور باللجان العلمية المتخصصة، إذ ثمة حاجة إليه أستاذاً ورئيساً ووزيراً وليس عالماً ومبدعاً.

 

وهكذا تحوَّل دور أساتذة الجامعة في مجتمعات نامية كثيرة من البحث العلمي إلى التسابق على المناصب الإدارية والسياسية، وأصبح الدخلاء على المجال الأكاديمي هم الأكثر حظوة.

والحقيقة أن الأستاذ هو العالم وليس رئيس القسم أو عميد الكلية أو رئيس الجامعة. المنصب الإداري إخراج له من زمرة العلماء والباحثين.

وإن لم يستطع أستاذ الجامعة الهجرة إلى الخارج، فإنه يهاجر إلى الداخل عن طريق التكسب بالعلم، فيقْصر رسالته على وضع الكتب الجامعية المقررة، يبيع فيها العلم مرتين، مرة في محاضراته الشفاهية للمؤسسة التعليمية الرسمية، ومرة أخرى في كتبه المدونة للطالب. وقد يضيف إلى ذلك الدروس الخصوصية في الكليات العملية، لتصبح الجامعة استمراراً للمدرسة الثانوية التي لا يأخذ الطالب شهادتها إلا بالدروس الخصوصية. ويحرص الأستاذ على أكبر عدد ممكن من ساعات التدريس والانتدابات. وكما وُجد الأستاذ «الكرسي»، هناك الأستاذ «التاكسي» الذي ينتقل من معهد إلى آخر، ومن جامعة إلى أخرى، لإلقاء الدروس.. لكن متى يبحث هذا الأستاذ؟ ومتى يؤلف؟ ومتى يمارس حريته الأكاديمية؟

إنه يتنازل عن ذلك كله لصالح الكسب والمعاش وتربية الأولاد. فإن سُدَّ أمامه الطريق في الداخل وزادت الأعباء، فالإعارة إلى الخارج هي الملجأ الأخير. وقد ينتهي الأمر بالاستقالة من جامعته الوطنية وتحويل الإعارة إلى وظيفة دائمة، فيحجُب الرزقَ عن زملائه، وينعم هو برغد العيش الدائم!

والحقيقة أن هناك فرقاً بين تحسين الحال المعيشي وبين تحول سعة الرزق إلى هدف بحد ذاته. تكفي الحياة الكريمة لممارسة حق النقد وحرية التفكير داخل الوطن وخارجه، دون خوف من فسخ عقد العمل وإنهاء الإعارة. العلم قضية وليس حرفة، رسالة وليس مهنة. والمعاناة من تدني الدخول أفضل من هجرة العقول. ليس الهدف من العلم التكسب به، بل ممارسة حرية التعلم والتعليم من أجل التقدم ونقل المجتمع كله من مرحلة تاريخية إلى أخرى.

ليست مهمة الجامعة تخريج مهنيين أكفاء، فتلك مهمة المدارس المهنية العليا والمتوسطة والمعاهد الفنية، بل مهمتها خلق العالم والمفكر والناقد. لذلك تعجز الجامعات الخاصة عن القيام بهذا الدور. فقد قامت بدافع الربح واستثمار الأموال، ولتزويد طلابها بالقدرات المهنية طبقاً لحاجة السوق. المهمة الأصيلة للجامعة هي البحث العلمي، وخدمة المعرفة الإنسانية.

لقد شيد «المفكرون الأحرار» فجر النهضة العربية، وآتت أكلها في العصر الليبرالي العربي خلال النصف الأول من القرن العشرين، ثم تبعهم «الضباط الأحرار» الذين قادوا تجربة العرب القومية والاشتراكية في النصف الثاني من القرن العشرين. ومنذ عقدين أو ثلاثة يحن العرب إلى العصر الليبرالي والجامعة الحرة لتأسيس نهضة عربية ثانية تستفيد من تجربتها الليبرالية الأولى. فالجامعات هي وعاء الشعوب ومصدر تطورها.

الحريات الأكاديمية في العالم العربي ليست قضية مهنية صرف، بل هي مسألة حيوية للمجتمعات وتجلياتها في النظم الإدارية والاجتماعية. ليست القضية تعليمية فحسب، بل هي قضية تتعلق بالمجتمع ككل.

 

د. حسن حنفي

مفكر وأستاذ جامعي مصري

 

 

شاهد مقالات د. حسن حنفي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

الكاتب والمدينة

د. حسن مدن | السبت, 17 نوفمبر 2018

  حين أراد بياتريت سارلو دراسة أدب خورخي بورخيس، أولى عناية خاصة للتحولات، التي طرأت ع...

الحُبُّ العَظِيم

محمد جبر الحربي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

وَرَبِّ البَيْتِ والـدَّمِ والـفـؤادِ أمُوتُ وخافقي يَدْعُو: بِـلادِي وأسْعَى آمِناً والـنَّاسُ حَـوْلـي   أُقبِّلُ قبْلَ ...

قصيدة: البوح الكستنائي..

أحمد صالح سلوم

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

على سطح سريرك نبيذ ورماد وبعض العنفوان امر متأنيا امام اعجوبة الاستعارات على سهولك ...

الثنائية في المنهج الديكارتي

د. زهير الخويلدي

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

" يكفي أن نحسن الحكم لكي نحسن الفعل "1   لقد علمنا رونيه ديكارت1596-1650 الكيفي...

هكذا يُفْعل بمن يمسّ بشرف الكاهن الأكبر

د. حسيب شحادة

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

  في ما يلي ترجمة عربية لهذه القصّة، التي رواها الكاهن الأكبر عبد المعين بن صدق...

نبطي أو شعبي؟

د. حسن مدن | الجمعة, 16 نوفمبر 2018

  طرح الأديب العماني عبد الله حبيب ملاحظة مهمة للنقاش حول التفريق بين الشعرين: الشعبي...

الشارقة في مهرجان الكتاب

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

  للشارقة يد بيضاء على الثقافة العربية في هذا الظرف العصيب من تاريخ الأمة، وبعد أ...

حل الشتاء الابيض!

د. سليم نزال

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

  انهض فى الصباح الباكر و انظر من خلال النافذه .الثلج يتساقط بلا توقف و الشج...

البُسْفور (2 ـ 2)

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

  كم على الماءِ كتبْنا، وذَهَب.. يذهبُ الكاتبُ بالماءِ على الماءِ، ويُمحَى ما كَتَب. يذهبُ ...

الشهيد عمر يتهادى بحضور الشهداء...

محمد الحنفي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  الشهيد عمر... قبل اغتياله... كان يبدي استعداده......

"بردة الأشواق" ديوان جديد للشاعر حسن الحضري

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

صدر للشاعر حسن الحضري، ديوانه السابع، بعنوان "بردة الأشواق"، عن مكتبة الآداب للنشر والتوزيع بال...

إلى الهنود الحمر في الخان الأحمر..

محمد علوش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

يا كل جهات الأرض ويا كل الأمم المتحدة والمضطهدة الخان الأحمر عربيٌ ينبت قمحاً عرب...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم1998
mod_vvisit_counterالبارحة56981
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع1998
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر821958
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60605932
حاليا يتواجد 4207 زوار  على الموقع