موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

زيارة لمتحف بيكاسو

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ليس الصدفة وحدها كانت المحفز، لقد كانت زيارة المتحف أو أي شيء يعود إلى الفنان العالمي بابلو بيكاسو (بالإسبانية: Pablo Ruiz Picasso، ولِد في25 تشرين أول/ أكتوبر 1881، ملقة، إسبانيا – وتوفي في 8 نيسان/ أبريل1973، في مدينة موجان، فرنسا) ، ضمن برنامج الزيارة لمدينة ملقا الإسبانية. وكنت قد شاهدت برنامجا حواريا في فضائية عالمية مع الممثل الذي مثل دور بيكاسو في الفيلم السينمائي الذي عرض عن حياته، أنه ناقش ما يقال عنه إنه كانت له أصول عربية، وكان يفتخر بذلك، ولكنه أيضا له جذور منوعة، مقابلة لأصله، فإحدى جداته لأمه كانت إيطالية، وولد وعاش في إسبانيا ومن ثم انتقل إلى فرنسا، ليبرز فنه ومجده.. وهكذا تتجدد المعاني وتتنوع الدلالات.

 

تم الحجز في فندق دون معرفة بموقعه الجغرافي وتبين أنه ضمن مربع المتحف المعروف باسم الفنان. فكانت أولى الخطط الذهاب إلى المتحف وطلب السماح من ابن المدينة للدخول إليها، وكانت كذلك، حيث عشرات الأمتار مشيا أوصلتنا إلى بوابة تاريخية جميلة لبناية متواضعة، من طابقين، وعليها لوحة: متحف بيكاسو. هكذا تبدو من الخارج، ولكن الداخل إليها سيعرف أو يبهر بما تحتوي وما فيها من انعكاسات فنية ومعمارية وهندسية. الحارة التي تضم البناية شعبية تاريخية وشوارعها ضيقة مسيجة بدكاكين بيع المواد السياحية والتذكارية صغيرة ومتناثرة حولها، مثلها المقاهي والمطاعم والبارات والمشارب المحيطة بالمكان. وبالقرب منها ما اسمه القصبة، هكذا، والآثار التاريخية العريقة، رومانية وفينيقية، قبل الإسلامية والعربية، وكذلك تقترب منها كاتدرائية تاريخية أيضا، وبناية بلدية المدينة ومركز الجامعة وبالتأكيد ثمة كليات وأقسام أخرى لها. وهي كلها قريبة من ساحل البحر والحدائق المزينة للشوارع المعبدة بالحجر والممتدة على امتداد البحر.

في المعلومات التاريخية، كان قصرا في السابق ثم تحول لمتحف من قبل المهندس الأميركي المعماري ريتشارد غيليك مان متعاونا مع إيزابيل كامارا ورافائيل مارتن ديلغاو وقد كلف هذا التحويل 20 مليون دولار أميركي وذلك لأنهم لم يكتفوا فقط بجعل القصر متحفا بل قاموا بتوسيعه وأخذ الكثير من المباني التاريخية المجاورة له وضمها إليه. وافتتح آواخر عام 2002 ويزوره ما يقارب 2000 زائر في اليوم، حسب إحصاءات السياحة في المدينة، ومن بينهم طلاب المدارس الذين يتميزون بطوابيرهم ونظام حركتهم خارج وداخل المتحف.

حين تدخل المتحف بعد وقوف في الطابور الطويل المنتظر، تشتري أو تمنح بطاقة دخول وتتجول في عالم كبير وبديع مهما رسمت له صورة من قبل. فالمتحف يعرض حياة الفنان بيكاسو في سنواته الأولى، عبر أفلام و285 عملا فنيا وقد تبرع بها أفراد من عائلة بيكاسو وموزعة في أكثر من 12 قاعة من قاعات المتحف. إضافة إلى الآثار الرومانية في الطابق الموجود تحت الطابق الأرضي وهذه الآثار تم اكتشافها أثناء ترميم المبنى. متحف بيكاسو جامع في مبناه التراث والحداثة، حلم بيكاسو الإبداعي المتجدد، في مدينته التي ولد فيها وخطا خطواته الأولى. وكما نقل عن خافيير فيلاتو، ابن شقيقة بيكاسو، أن بيكاسو حلم حتى اللحظة الأخيرة من حياته بأن يكون في مدينته مع أعماله وأنه كان يجلس دائما في منزله في “فايا وريس” قبالة مدينة ملقا وبذلك يحقق مشروع المتحف هذا حلما عبقريا كان له رأس عالمي وقلب محلي.

يكمل متحف ملقا المتاحف العديدة، التي بنيت أو افتتحت له ومنها في مدينة برشلونة الإسبانيّة، وآخر في باريس التي عاش فيها الفنان عقودا وشهد مجده الفني، ورمزه الإنساني، واحتوى كلّ منها على بضعة آلاف من لوحاته (3500 ـ 5000 لوحة).

في الطابق الأول، على يسار المدخل، مكان يعلق أجهزة سوداء صغيرة محمولة ومجهزة بمختلف اللغات المعروفة، تشرح لكل من يختارها معلومات لإطلاعه وتعريفه بمحتويات المتحف، إضافة إلى الكراريس والبوسترات الصغيرة، ومكتبتين في الطابقين، الأول والأعلى، تضم كتبا وصورا وموادا سياحية تحمل أثرا من إبداعات بيكاسو، لا تتركك تخرج دون اقتناء وشراء نماذج منها.

لوحات ومنحوتات بيكاسو الموزعة على القاعات تمثل مراحل الفنان الأولى وبعض تنقلاته بين المذاهب الفنية وإبداعاته فيها، بين الواقعية والتعبيرية الكلاسيكية والتكعيبية والفترات التي عبر فيها عما يميزها عن غيرها، كما تعرض بعض القاعات أفلاما عن حياته ومعارضه ومراسمه، وأحاديث مختصين وأصدقاء له. اي أن الزائر لا يخرج من المتحف إلا مشبعا بروح بيكاسو وتحولاته وإبداعه الخالد. وكنت أدور وأبحث عن لوحته الشهيرة، الغرنيكا، لأشاهدها مباشرة، والتي رسمها عن الحرب الأهلية الإسبانية في الثلاثينيات من القرن الماضي، واشتهرت كصرخة غضب واحتجاج على الحرب وكوارثها. ولكن للأسف لم اجدها في قاعات المتحف، وكذلك خاب أملي في الحصول على صورة لها من المكتبتين في المبنى، حيث نفدت منهما ذلك اليوم.

زيارة المتحف زادت روعتها ما احتوى من عبقرية فنان خلدته أعماله، وانتصاره لقضايا الإنسانية وانحيازه الفكري والسياسي لها، ورفع اسم بلده إسبانيا في عالم الفن مثلما خط سرفانتس ولوركا اسمها أدبيا، وكذلك عباقرتها الآخرون في المجالات الأخرى، رغم ما تعيشه اسبانيا اليوم من صعوبات وتعقيدات. ظلت رسوم بيكاسو في بداياته الأولى تحفر الذاكرة وتسجل نفسها عن نساء إسبانيا وزيتونها وحمامها وطبيعتها ورموزها التي مجدها وطبعها في لوحاته أو منحوتاته. أو تجاربه الإبداعية في المدارس الفنية أو المراحل التي مر بها، لتجمع في النهاية صورة رائعة لفنان عبقري وفن وثقافة مناضل حقيقي يحتفى به، في المتحف وخارجه، في الفن وآفاقه، في المنجز والذكرى.

بابلو بيكاسو بكل ما عمل ورسم ونحت وكتب وقال، في وقته وظرفه، علامة عبقرية سامقة عالميا وشامخة إنسانيا، يفتخر به رساما مبدعا وشاهد عصر، ترك بصمته وعلامته عليه. مَن لا يعرف بيكاسو؟، رساما ونحاتا وشاعرا ومسرحيا وتشكيليا بامتياز وأحد أشهر الفنانين في القرن العشرين، ولا يتذكر إبداعه، رمز السلام، وصوت الغضب والمقاومة للحروب والاقتتال وصرخة الاحتجاج ضد الفاشية وانتهاكات حقوق الإنسان والشعوب. فنان خلدته أعماله ومواقفه، وسيظل لأجيال عديده اسما بارزا وعلما يستشهد به في الفن والموقف الإنساني. كما قال هو: “قالت لي أمي… إذا عملت جنديا فستصبح جنرالا، وإذا كنت راهبا فستصبح البابا، ولكني أصبحت بيكاسو”!.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

لا تثقوا بهذا الرجل !

د. سليم نزال

| الأربعاء, 21 نوفمبر 2018

  تعطلت سماعة الكمبيوتر منذ بعض الوقت و كان ذلك مساء السبت و المحلات مقفلة ...

قراءة في قصّة أطفال: "دقدوق لا تُزعج أبوك"

رفيقة عثمان | الأربعاء, 21 نوفمبر 2018

  صدرت عام 2018 قصة الأطفال: "دقدوق لا تزعج أبوك"، لفداء أبو كف، عن دار ال...

يا لها النفس البشرية.. بعض شؤون وشجون

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 21 نوفمبر 2018

  يا لها النفس البشريةُ مِن عالم ثَري حَفِيٍّ، ظَاهرٍ وخَفيّ، ذي أنجادٍ وأغوار وأسرار...

أربع حواضر

د. حسن مدن | الأربعاء, 21 نوفمبر 2018

  في بحث علاقة تأثر العالم الإسلامي، والعرب خاصة، بالغرب تتوقف دراسة ضمّها كتاب «الشرق...

كان الأمل في عهد الشهيد عمر...

محمد الحنفي | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

كان الشهيد عمر... ينضح... بكل آمال الشعب......

حكمة البومة

د. حسن مدن | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  في محل لبيع التذكارات في مدينة نائية، استوقفني تذكار هو عبارة عن مجسم برونزي...

طاقات إبداعية واعدة

نايف عبوش | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  في الديرة يمكن تلمس طاقات شبابية كامنة، وواعدة في المجالات الأدبية، الشعرية منها، والنثر...

الحارس والمتمرد في ” حقل الشوفان”

وليد الزبيدي

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

  شاهدت فيلم “الحارس في حقل الشوفان” قبل عدة اشهر، بعد ذلك قرأت الرواية الشهير...

رواية “ليت” ما لها وما عليها

رفيقة عثمان | الأحد, 18 نوفمبر 2018

رواية “ليت” للكاتبة: (رهف السّعد)، 2018، مكتبة كل شيء للنشر حيفا. نسجتِ الكاتبة الشّابّة "ره...

كتاب على الرصيف

د. حسن مدن | الأحد, 18 نوفمبر 2018

ذات مرة اقتنيت كتاباً من تلك التي توصف بالكتب المستعملة، من بائع على الرصيف في ...

هل نسأل التاريخ عن دواعي الاغتيال؟...

محمد الحنفي | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لقد تم اغتيال الشهيد عمر... أمام منزله... فلماذا لا نتوجه......

الكاتب والمدينة

د. حسن مدن | السبت, 17 نوفمبر 2018

  حين أراد بياتريت سارلو دراسة أدب خورخي بورخيس، أولى عناية خاصة للتحولات، التي طرأت ع...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم43469
mod_vvisit_counterالبارحة42336
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع185628
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر1005588
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60789562
حاليا يتواجد 3975 زوار  على الموقع