موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي:: الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر ::التجــديد العــربي:: النفط عند أعلى مستوى منذ نهاية 2014 ::التجــديد العــربي:: صفاقس التونسية تشهد العديد من الفعاليات الثقافية ::التجــديد العــربي:: مهرجان دبي السينمائي يعدّل موعد تنظيمه الدوري ::التجــديد العــربي:: النشاط الجسدي يحمي المسنين من السقوط أكثر من الفيتامينات ::التجــديد العــربي:: الفيفا يعتزم إلغاء كأس القارات والاستعاضة عنها بمونديال الأندية ::التجــديد العــربي:: تحديد موعد إقامة كلاسيكو إسبانيا بين الغريمين برشلونة وريال مدريد في السادس من مايو المقبل على ملعب "كامب نو" معقل الفريق الكتالوني ::التجــديد العــربي:: الجنائية الدولية تجري استقصاء مبدئيا حول أحداث غزة ::التجــديد العــربي:: لبنان يستعد لانتخابات برلمانية بتحالفات جديدة ::التجــديد العــربي:: 'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم ::التجــديد العــربي:: السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن القضاء على أمير تنظيم داعش في عملية مداهمة لعدد من المناطق الجبلية الوعرة وسط سيناء ::التجــديد العــربي:: كوبا تستعد لانتخاب بديل لعهد كاسترو ::التجــديد العــربي::

الحب المقدس أم الجنس المقدس

إرسال إلى صديق طباعة PDF

ذاكرة مكان

 

ويبدأ العشق من أعالي جبال فيزوف، ويدّون عبر التاريخ بعين الشاهد الوحيد، بليني الصغير(*).

 

ليست أحجية ما بدأت به، بل هي حكاية شعب اندثر عصورا تحت ركام البركان الذي انفجر فجأة، بينما مارس العشاق عشقهم المقدس المسموح به في تلك البلدة الرومانية القديمة، عشرون ألف نسمة بقيت تحت الركام الأسود بقلوب نابضة بالفرح وأجساد حية وميتة! هو اول بركان سجله التاريخ، حيث لم يكن يوجد اسم لكلمة بركان لدى الرومان قبل هذا الحادث!

نلمس التناقض المثير في هذه الحادثة التي حدثت زمن الحاكم الروماني "نيرون" الذي حارب المسيحية وأمر بقتل بطرس سنة 67 مؤسس أول كنيسة في روما، مما أدى إلى بولس تلميذ المسيح، مغادرة روما هاربا من العقاب، سنة 59 م متجها إلى اسبانيا.

لنستمع إلى الحكاية،

كانت ظهيرة يوم 24 أغسطس من عام 79 م مختلفة، غصت بحالات العشق عندما وصل المدينتين بومبي وهركولانيوم، (سوف أخص بالذكر بومبي بما أنني زرتها شخصيا) التجار الغرباء الذين توافدوا إلى المدينة من خلف البحار بقصد تبادل السلع التجارية، وأيضا للنيل من حالات العشق المسموح ومعاشرة النساء المحليات اللواتي انتظرن الوفود القادمة بفارغ الصبر، رغبة جامحة لإطفاء الشهوة، وامتهانا للرزق، أسلوب حياة معيش ضمن حياة الرفاهية والانتعاش الاقتصادي في حينه، وقد زينت جدران الثكنات الخاصة بممارسة الجنس بنقوش وصور جريئة تستحي منها عيون هذا القرن، فحفرت أشكال القضبان الذكورية على جدران مدينة بومبي معلنة عن الأماكن المخصصة لممارسة الحب والتي سميت بثكنات "الجنس المقدس"!

لكن حدث ما لم يكن في الحسبان والجميع منهمك في عمله كالمعتاد في مدينة متحضرة وغنية بكل مستلزمات الحياة الراقية، من طرق معبدة ومرافق صحية منظمة وحدائق غنّاء.

وقعت الفاجعة والعشاق في حالة انتصاب كامل والعاشقات عاريات ومستعدات لمنح الحب لمن يختارهم القلب، وقد امتلكن حق الرفض إن جاء العرض مباغتا.

انهمك عمال الخزف وصانعي الفخار بعملهم، والمزارعون بجني الحصاد، والنساء بتحضير أشهى المأكولات وملء الأجران في الأسواق لبيع الطعام على المارين، وانشغل أعيان المدينة بإعداد موكب عيد إله النار، وعلى مرأى من عيني الصبي بليني، الشاهد الوحيد الذي استطاع الهرب ليخبر عمه بالحدث المريع، انفجر البركان، حينها توجها الإثنان معا لرصد الحدث من جهة البحر، لكن توفي العم أثر الغازات المتصاعدة التي انتشرت في الهواء وبقي الصبي وحيدا، ومنه استقصيت المعلومات التي دونها التاريخ عن هذا الحادث المريع، لقد وصف بليني حالة الجزع والفوضى عندما حاول سكان المدينة الفرار إما عن طريق البحر أو برا إلى أماكن أكثر أمنا، واصفا هروب بعضهم إلى بيوتهم طلباً للحماية ولم يكتب لهم الوصول أحياء، وكيف سببت السحب المتصاعدة الفوضى وكيف غمرت أجساد البشر من أهل المدينة والغرباء البالغ عددهم عشرون ألفا، وذلك عندما قذف البركان نيرانه الهائلة والتي سقطت رمادا أدت إلى ارتفاع مستوى الأرض عن مستوى سطح البحر، حيث غطى الدخان المدينتين وحجب الشمس وتحول النهار إلى ظلام دامس.

العجيب في الأمر كله أنه عندما تمّ اكتشاف آثار المدينتين وذلك في القرن الثامن عشر، أي بعد 1.600 سنة، حافظت أكوام الرماد المتجمدة على الشكل الطبيعي التي تمتعت بهما المدينتين من ترف وثراء وعمارة رومانية وحياة رخاء ومدنية، وبعد التنقيب المضني الذي استمر سنوات اكتشفت أجساد الضحايا والموتى وهم في ذات الأوضاع التي كانوا عليها فيما قبل الحادث، والمقصود، أن الأجساد حافظت على صورتها الطبيعية جراء غبار البركان الذي تجمد عليها، فأكسيد الكبريت وأنواع مختلفة من الغازات الناتجة عن انفجار البراكين سريعة البرودة وهذا شيء جيد يؤدي إلى التقليل من الإحتباس الحراري.

تجولت في المدينة وسرت في الطرق التي مسدت بحجارة ملساء والمشيدة بقنوات المياه، وإذ بي أدخل طريقا ضيقا محاط بجدران ملساء نقش عليها الصبية، صبية ذلك الزمان، نقوشا لأعضاء تناسلية، منها استقى المنقبون الخلفية الثقافية والفكرية لهاتيك الآونة بمساعدة المصادر التاريخية لتلك الفترة، وقد استرعى انتباهي ظاهرة احترام الجنس ومن يمارسه نساء ورجالا على حد سواء، فقد حمل صبية وفتيات ذلك الزمان هموما تختلف عن هموم صبية هذا القرن، ألا وهي كيفية الوصول إلى جنتهم الموعودة ومتى وكيف ستكون أول مجامعة تأخذهم إلى السعادة المرتجاة، بها تكتمل شخصية الفرد وتصبح اكثر حكمة ورشدا، وكيفية تفريغ المحقون داخل الكيان الإنساني، يفسر هذا المنحى الآن وفي هذا العصر بتابوهات محرمة تؤدي بالفرد إلى الجحيم بمجرد التفكير فيه!

لقد اعترفت جميع الأمم قبل نشوء الديانات السماوية بمنظومة الجسد غير المؤجلة واحترمتها وأقامت لها الشعائر المقدسة، واعترفت بالمرأة كمصدر سعادة وواهبة للحياة ومكمن الاخصاب، ومن الجدير ذكره أن الدمار الشامل لهذه المنطقة المذكورة جاء مع نشوء حضارة الرومان أثناء غياب الدين المسيحي.

يعد المكان مصدرا سياحيا رئيسيا ويبعد عن روما – إيطاليا- حوالي 300 كم يصله السياح من جميع أطراف العالم. وجدنا أنفسنا داخل آثار تنفست حياة وانبعثت الموسيقى من المدرجات المرقمة بأرقام رومانية، لقد احترم القدماء الموسيقى والأعمال المسرحية والدرامية، فأنشأت المسارح الفخمة التي صممت بطريقة حكيمة حتى يصل الصوت للمشاهدين دون مكبرات صوت، وجميعها كانت مطمورة تحت التراب.

لم أكتف بما شاهدته في المدينة فعرجت إلى متحف نابولي لأرى المزيد من الجثث المحنطة تعود إلى أهالي بومباي الإيطالية.

...

(*) جبل فيزوف: الجبل الذي ثار على مدينة بومبي الإيطالية.

بليني الصغير: الشاهد الوحيد الذي نجي من البركان.

 

دينا سليم

كاتبة وأديبة وروائية فلسطينية

 

 

شاهد مقالات دينا سليم

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل

News image

حالة من الجدل خلفها قرار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بإجراء انتخابات رئاسية وبرل...

بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر

News image

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم الخميس، أن التحضير مازال جاريا لعقد لقا...

الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر

News image

أكدت الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة لا تسعى للمواجهة مع روسيا في سور...

'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم

News image

القدس- أحيا الفلسطينيون الثلاثاء "يوم الاسير الفلسطيني" في مسيرات تضامنية في مدن وقرى الضفة الغ...

السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه

News image

الخرطوم - أعلن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، الأربعاء، أن بلاده تقدمت بشكوى لمجلس الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

رواية نسيم الشوق والزواج المختلط

ديانا أبو عياش | الجمعة, 20 أبريل 2018

  صدرت رواية نسيم الشوق للشيخ جميل السلحوت عن مكتبة كل شيء في حيفا، عام ...

لا تبك عليّ

د. عزالدين ابوميزر | الجمعة, 20 أبريل 2018

إلى كل أسير يسجل بصموده واصراره أسمى معاني النضال بأحرف من نور على جبين الم...

رواية نسيم الشوق والخروج على المألوف

هدى عثمان أبو غوش | الجمعة, 20 أبريل 2018

روايّة "نسيم الشّوق" للكاتب المقدسيّ جميل السّلحوت، عن مكتبة كل شيء في حيفا عام 201...

رواية نسيم الشّوق والحياة الاجتماعيّة

عبدالله دعيس | الجمعة, 20 أبريل 2018

عن مكتبة كل شيء الحيفاويّة صدرت هاذا العام 2018 رواية نسيم الشوق للكاتب المقدسيّ جمي...

بطاقة حب الى دمشق

شاكر فريد حسن | الجمعة, 20 أبريل 2018

صمودًا يا دمشق الفيحاء صدي الطواغيت...

الحلم...

محمد الحنفي | الجمعة, 20 أبريل 2018

عرفت الحلم... وما ذكرته... لأني......

الصوت الواهن

د. نيفين مسعد

| الجمعة, 20 أبريل 2018

  أغلق صاحبنا خط التليفون وارتسمت علي وجهه ابتسامة خجولة، هز رأسه بالإيجاب عدة مرات ع...

فن الحياة

سعدي العنيزي | الجمعة, 20 أبريل 2018

    هناك نوعان من السعادة، الأولى تنبع من الداخل أي من داخل ذواتنا والثانية تأتي ...

شمس الأغنية

شاكر فريد حسن | الأربعاء, 18 أبريل 2018

(مهداء لروح الفنانةالفلسطينية المتألقة ريم بنا) لرحيلك يا أسطورة فلسطين وأيقونة الغناء بعد أن جف ...

قرار العمر

جميل مطر

| الأربعاء, 18 أبريل 2018

  ليس منا من لم يتخذ قرارا. اجتمعنا كعادتنا الأسبوعية وجلست كعادتى المحببة إلى نفسى أ...

جميلة أنت يا صبية...

محمد الحنفي | الاثنين, 16 أبريل 2018

في المهد كنت... فكان الأمر لك... وكان العابرون... يبتسمون... حين يرون المهد... يرون جمالك....

يا شام-قصيدة

د. عزالدين ابوميزر | الأحد, 15 أبريل 2018

أرضَ الوَفَاءِ عَليكِ أنتِ سَلامُ يَا دَارَ جِلّقَ وَالوفاءُ ذِمَامُ أنتِ المَلاذُ لِكلّ حُرٍّ ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم5915
mod_vvisit_counterالبارحة28962
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع195606
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي265402
mod_vvisit_counterهذا الشهر726289
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52858721
حاليا يتواجد 2281 زوار  على الموقع