موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«الخارجية السعودية»: قرارات خادم الحرمين بشأن قضية خاشقجي ترسخ أسس العدل ::التجــديد العــربي:: الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به ::التجــديد العــربي:: السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان ::التجــديد العــربي:: مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي ::التجــديد العــربي:: السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية ::التجــديد العــربي:: اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي::

العودة إلى علم الكلام

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

عندما كتبت الأسبوع الماضي عن انهيار الدرس الكلامي بالجامعات والمعاهد الدينية في العالم العربي اعتبر بعضهم أن علم الكلام عقيم المناهج والأثر، ومتجاوز معرفياً، ولا معنى للمطالبة بإعادة الاعتبار إليه اليوم. تلك أطروحة معروفة في الكتابات الأيديولوجية الإسلامية التي أرادت أن تعوض المباحث الكلامية التقليدية بكتابات «التصور الإسلامي»، التي ارتبطت بالمدرسة القطبية (سيد قطب ومحمد قطب)، وتعني النظر إلى الإسلام بصفته منظومة أيديولوجية لها رؤيتها للعالم وللإنسان، في مقابل الأنساق الأيديولوجية الأخرى. وإذا كان برز اتجاه معروف لتجديد علم الكلام من محمد عبده إلى حسن حنفي، فإن الحقل الفكري الإسلامي تأثر إجمالاً بالأطروحة الأيديولوجية للإسلام السياسي في نبذه لعلم الكلام. المغالطة الكبرى التي يقوم عليها هذا الموقف هي اعتبار الكلام علماً للاهوت، في حين أنه يختلف جذرياً عن علم اللاهوت الذي ظهر في السياق المسيحي الوسيط، وفق مطلب الصياغة العقلانية لطبيعة الألوهية في نظام الاعتقاد القائم على التجسد والتثليث، بما وظفت له المدونة الفلسفية اليونانية التي تمحورت حول تصورين متمايزين للإله: المثال اللامتناهي أو الجوهر المفارق من جهة، والصانع أو المحرك الأول من جهة أخرى.

 

أما علم الكلام الإسلامي، وإن لم يكن أقل عمقاً نظرياً ولا حيوية إشكالياً من اللاهوت العقلي، فإنه لم يكن علماً لاهوتياً حتى في تناوله موضوعه الأساس الذي هو الصفات الإلهية. فمهما كان الاختلاف داخل المدارس الكلامية في مسألة العلاقة بين الذات والصفات، سواء كان القول إن الصفات هي عين الذات (الأطروحة الاعتزالية)، أو قائمة بالذات دون فصلها عنها (الأطروحة الأشعرية)، فإن المتكلمين اتفقوا على أن الصفات ألا تُخبر عن الله في كنهه وذاته المطلقة. ومن هنا يمكن القول إن البحث في الذات الإلهية لم يكن من مشاغل أهل الكلام التي تركزت في الطبيعيات والأخلاق لا الميتافيزيقا.

فإذا كان مبحث الطبيعيات الكلامي يتعلق أساساً بمجال الفعل الإلهي؛ أي الطبيعة المخلوقة المتناهية مكاناً وزماناً الخالية من التعالي الروحي والوجودي (مركبة من ذرات ليس بينها ارتباط عضوي، بما يمهد للتصور الرياضي للطبيعة)، فإن المبحث الأخلاقي هو الذي استأثر بالنقاش العقدي الأساسي المرتبط بالفعل الإنساني من حيث علاقته بالصفات الإلهية؛ أي صفات القدرة والحكمة والرحمة التي تؤسس البنية الأخلاقية لعلاقة الإنسان بخالقه.

وعلى عكس المقاربة السائدة للمبحث الكلامي حول خلق الأفعال، لم يكن للنقاش في هذه المسألة دلالة كبرى بخصوص مفهوم الحرية الإنسانية، لأن المدار فيها هو تأثير الصفات الإلهية في الوجود، ذلك أن القول بإطلاق الإرادة الإلهية لا يستتبعه نفي حرية الإنسان، بل إن هذا المبدأ العقدي هو المرجعية اللازمة لنظام الوجود ومعقوليته في غياب أي تصور طبيعي محدد على غرار التصورات اليونانية للكون. حرية الإنسان إذن ليست منفية من منظور القدرة الإلهية المطلقة، بل إن مجال هذه القدرة؛ أي ما تتيحه من اختيارات وإمكانات، هو المضمون الموضوعي لحرية الإنسان، ومن دون هذه المرجعية العقدية لا سبيل لتصور حرية الإنسان إلا كإرادة ذاتية فارغة.

ما يتعين التنبيه إليه هو أن لاهوت القدرة لا يمكن فهمه من زاوية القوة التسلطية التي يستأثر بها ملك مهيمن على خلقه، لأن مبدأ التوحيد لا يعني الانفصال الخارجي لما يقتضيه هذا التصور من تجسيم وقول بالجهة وافتراض المشاركة في مستوى الوجود، ولذا أكد المتكلمون - بمن فيهم المغالون في الإثبات - أن صفات القوة والتحكم، وإن أفادت القدرة اللامتناهية، فإنها تفهم في ضوء المخالفة والمغايرة مع الخلق، ولا تدرك إلا مع بقية الصفات التي تعرف بها الحق على خلقه من رحمة ولطف وعناية.

وكما يقول أبو حامد الغزالي، يتعين التمييز بين الخطاب الإيجابي في الإلهيات الذي يدرك بالنص وحده لا العقل والمعرفة الحقيقية لله التي لا تتم عن طريق النظر، بل مسلكها هو التزكية الأخلاقية، بما يعني نقل المشكل النظري إلى أفق أخلاقي خارج المعضلات الأنطولوجية التي لا مخرج منها. طريق النظر العقلي كما يرى الغزالي له مسلكان، أحدهما قاصر لأنه يقوم على التشبيه والإيهام والآخر مسدود لأنه يقوم على رفع الإنسان إلى مستوى الألوهية وهو ما لا سبيل إليه، ولذا فما دامت نهاية معرفة الله عقلاً هي الوعي باستحالة معرفته، فانه يجب الخروج من معضلة التشبيه إلى التشبه بأسماء الله، بما يعني أن علم الكلام يفضي ضرورة إلى الأخلاق لا إلى الميتافيزيقا.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به

News image

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن التفسير الذي صدر، اليوم (السبت)، عن السعودية بشأن ما ...

السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي

News image

صدر أمر ملكي، فجر السبت، بإعفاء أحمد عسيري نائب رئيس الاستخبارات العامة من منصبه.كما تم ...

الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان

News image

وجه الملك سلمان، فجر السبت، بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلم...

مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي

News image

أكد مصدر سعودي مسؤول، فجر السبت، أن المناقشات مع المواطن السعودي خاشقجي في القنصلية السعودية ...

السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية

News image

أعلن النائب العام السعودي، فجر السبت، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلا...

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

أشواك براري جميل السلحوت والعبر المستفادة

بقلم: سماح خليفة | الأحد, 21 أكتوبر 2018

يطول مخاض الصراعات في دواخلنا، ينمو الألم فيها على مخزون الذاكرة الحبلى بتجارب وأحداث ومش...

أشواك البراري وتخطّي الطفولة الذبيحة

بقلم: إسراء عبوشي | الأحد, 21 أكتوبر 2018

لأول مرة أرى منّ يلصق للطفولة صفة الذّبح بقوله "طفولتي الذَبيحة" كان ذلك عندما شرف...

البهاء ومدرسة ثقافة الحياة

جميل السلحوت | الأحد, 21 أكتوبر 2018

صدر كتاب "البهاء باق فينا ومعنا" قبل أيّام قليلة عن دار الرّعاة للدّراسات والنّشر في ...

اللغة العربية.. وضرورات صيانتها من عجمة العامية بالفصحى

نايف عبوش | الأحد, 21 أكتوبر 2018

لاشك أن اللغة العربية هي احد أبرز عناصر هوية الأمة. وبإهمال الارتقاء بها، وتدني مست...

تغيير واقعنا لا يتم إلا بمنهج العلم...

محمد الحنفي | الأحد, 21 أكتوبر 2018

كثيرون هم... من سعوا... ومن يسعون......

قصيدة:ازقة وموشحات..

أحمد صالح سلوم

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

مهما ضعيتني ازقة حبك فهناك وقت لدي اكتب عن سباحة الترنح بين الغرور وصدرك ...

بيكاسو والدير

دينا سليم

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

أغواني المكان فخرج من طوع عقلي ليستقر في ضوع الذكرى.   سوف أصحبكم إلى فرنسا ...

بطاقة إلى الصديقة الشاعرة والكاتبة بنت بلادي استقلال بلادنا في يوم ميلادها

شاكر فريد حسن | السبت, 20 أكتوبر 2018

اسمها استقلال روحها رقة وجمال من بروة الدرويش هي شاعرة الوطن الدفء   والاحساس...

هنريك إبسن (١ـ٣)

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 20 أكتوبر 2018

  أذكر أنه في منتصف الستينيات من القرن العشرين، كان الحوار في صحافتنا يدور حول هن...

دفتر وقلم

د. حسن مدن | السبت, 20 أكتوبر 2018

  لم يكن لديّ، من قبل، موقف سلبي أو متحفظ تجاه رواية «باولا» لإيزابيل الليند...

الدراسات العربية حول الاستشراق

د. حسن حنفي

| السبت, 20 أكتوبر 2018

  يصعب استيعاب الدراسات الاستشراقية الحديثة كلها، منذ القرن السابع عشر حتى العشرين، أي على مد...

طيور البرزخ

أميمة الخميس

| السبت, 20 أكتوبر 2018

  خلال محاضرة قدمها د. سعد البازعي في مركز الملك عبد العزيز الثقافي أمام جمهور ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11641
mod_vvisit_counterالبارحة55687
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع67328
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي375748
mod_vvisit_counterهذا الشهر1157466
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59296911
حاليا يتواجد 4649 زوار  على الموقع