موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

“طلال بن أديبة” بين الألم والأمل

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

سيرة ذاتيّة موجّهة للأطفال، خطتها القاصّة أريج يونس من الأردن لرجل الاقتصاد الفلسطيني المعروف طلال توفيق أبو غزالة، بأحرف تشعّ طاقة إيجابيّة تنتشر في كل من يقرأها لتكون أنموذجا يحتذى به.

صدرت السيرة الذاتية بين دفتي كتاب يحمل عنوان "طلال بن أديبة" يقع في 37 من الصفحات المصورة التي تزخر بالقيم والمبادئ والسلوكيات الحسنة التي نسعى لغرسها في نفوس أطفالنا، فبين الألم والأمل طلّت علينا الكاتبة يونس بالعديد من الأحداث والتفاصيل التي جعلتنا نشعر بالفخر بهذا الرجل الفلسطيني العصاميّ، الذي كان عنوانا للجد والنشاط والذكاء وحمل العديد من المبادئ ودافع عنها، وأثبت أنه قادر على تحقيق حلمه الذي كبر معه يوما بعد يوم، فحقق الحلم بإرادته ومثابرته وجده وتعبه، إذ آمن بقول الله تعالى: (إنّ الله لا يضيع أجر من أحسن عملا) صدق الله العظيم.

جاء (طلول) - كما كانت تدعوه والدته- من عائلة فلسطينية ميسورة، عاشت في يافا قبل عام 1948، تمتلك كغيرها من العائلات اليافاوية بيارات مليئة بأشجار البرتقال. كان (طلول) الذي ولد عام 1938 يعيش حياة سعيدة هنيئة مع أسرته، يحمل بيده الصغيرة سند ملكيته لقطعة أرض كتبها والده باسمه وهو لا زال طفلا. وقد أطلق طلول على الوثيقة اسم "خريطة الكنز"، فقد اعتبر الأرض كنزا، فلا يوجد أغلى من أرض الوطن. إلى أن جاء عام النكبة وتم تهجير الفلسطينيين من قبل العصابات الصهيونية، فغادرت عائلة أبو غزالة يافا قسرا ولجأت إلى جنوب لبنان، على أمل العودة، فلا زالت الأم أديبة تحتفظ بمفتاح باب منزل العائلة.. فعذاب الحنين إلى أرض البرتقال يدمي القلوب.

القيم الواردة في السيرة الذاتية جاءت بصورة جميلة دون إقحام، لم تثقل على القارئ. بل أتت في سياق مقنع غير دخيل، أذكر بعضها:

- اعتبر طلال أنه حصل على كنزين: الكنز الأول تمثل في وثيقة سند ملكيته لقطعة أرض في يافا كتبها والده له وهو ابن اربع سنوات، فلا يوجد أغلى من أرض الوطن. أما الكنز الثاني فهو حصوله على شهادته الجامعية التي فتحت له الآفاق ليدخل سوق العمل.

- علينا تكريس طاقاتنا لتحقيق أحلامنا بجدنا وتعبنا وإصرارنا وإرادتنا وليس فقط بالأمنيات والأحلام. بالتحدي نتخطّى العقبات، ونغزل من قسوة الحياة مستقبلا زاهرا.

- دعوة إلى النشاط والصحوة المبكرة، حيث جاء القول على لسان الأب: (الله يوزع الأرزاق على العباد في كل صباح).

- عندما تم تهجير العائلة من يافا، لفت نظري وصف الكاتبة للأسلوب الذي تعامل به الوالدان مع الطفل طلال ابن العشر سنوات، فرغم الخوف والتوتر والقلق الا أنهم تعاملا بذكاء وهدوء كي لا يدبان الرعب في نفس ابنهما.

- زرع الوالدان في طلال حب العلم فهو السلاح الأمثل الذي به يسترد عزته وكرامته.

- دعوة إلى تحمّل المسؤوليّة، فقد عمل وهو طالب في المدرسة ببيع المثلجات، وبعدها محاسبا في سوق الخضار.

- دعوة إلى الاعتداد بالنفس وعدم الخجل من الفقر وقلة ما باليد، فقد سخر منه أبناء صفه عندما جاء مبلولا من المطر، فلم يمتلك نقودا لكي يركب سيارة توصله إلى المدرسة كغيره من زملائه، فوصل مبلول الملابس، خاصة وأن أمه أخاطت له معطف صوف من بطانيات، لا يرضى أن يلبسه أي طالب لا يثق بنفسه وبأسرته.

- دعوة إلى الجرأة والمبادرة للوصول للهدف، فقد كان طلال يحلم بأن يلتحق بمدرسة المقاصد الإسلامية الثانوية بعد أن تخرجه من مدرسته الابتدائية، ولكنه لم يمتلك المال، فلبس هنداما مرتبا. إذ أن الانطباع الأول دائما مهم لأي لقاء. وذهب إلى مدير المدرسة يطلب منه أن يسجله في المدرسة مقابل أن يحصل على الترتيب الأول بصفه، وإن لم يلتزم بوعده سيسدد له القسط. فوافق المدير.

هذا الموقف يعلم الطفل الجرأة، الارادة، التحدي، المفاوضات والالتزام، وعلى رأس كل هذا يعلمه المبادرة، فلم يطلب من أحد أن يقوم بهذا الدور، اعتمد على نفسه، وعمل بالمثل القائل: لا يحك جلدك إلا ظفرك.

- حصل طلال على منحة دراسية في الجامعة الاميركية في بيروت بسبب تفوقه وحصوله على المرتبة الأولى في امتحان الثانوية العامة في لبنان، نتيجة تعب وجد وتخطيط وإرادة، كلها رسائل للقارئ، فلم تأته المنحة بالصدفة ولا بالواسطة، إنما كان استحقاقا، مما زاد ثقته بنفسه أكثر وأكثر، فواصل بجده ومثابرته وحصل على الجوائز المختلفة التي تشهد له بأنه يستحق التكريم.

- الرأفة والكرم كانتا صفتين في طلال ظهرتا من خلال اعطاء خالد حبة من البوظة دون مقابل عندما كان طلال يبيع المثلجات، فلم يمتلك خالد ثمن حبة البوظة، ولم يهن على طلال أن يرى جميع الاطفال يأكلون البوظة وخالد ينظر إليهم من بعيد. كبرت معه هذه الروح، فقد كان مؤمنا بأنه كلما أعطيت أكثر رعتك يد الله أكثر، فأحبه كل من عرفه، وعندما ترك عمله في الشركة التي عمل فيها بالكويت، غامر بعض العمال باستقالتهم من الشركة، إذ وثقوا به، ووضعوا أيديهم في يده، وغامروا بالعمل معه في مشروع ما كان قد رأى النور بعد. وبحمده تعالى، وفقه الله وتوسعت مشاريعه وشركاته التي انتشرت في بلدان العالم تحمل اسمه.

- الخيرة فيما اختاره لنا الله، مقولة آمن بها طلال، فقد فضل أن يدرس اللغة الانجليزية في الجامعة، إلا أن باب التسجيل لهذا التخصص كان قد أغلق، فاضطر أن يدخل كلية التجارة، فلم يغضب طلال، بل آمن بأن لا تكرهوا شيئا وهو خير لكم، فتوكل على الله وكان كل الخير في التخصص الذي درسه.

- دعوات الوالدين كانت جليّة واضحة في السيرة الذاتية في كل مراحل عمره، وهي تعزيز للوالدين ورضاهم على الأبناء. فالتوفيق يأتي برضا الوالدين.

- عنوان السيرة " طلال بن أديبة" جاء داعما لدور الأم في حياة الطفل، وتكريما للمرأة، الذي يشعر البعض بالحرج من لفظ اسمها، فيدعوها بأم كذا، أو يكتفي بأنها كريمة فلان، أو زوجة فلان. وهي ثقة لطلال بن أديبة بالنفس، فهو يعتز بأمه وبدورها في حياته الذي دفعه نحو النجاح والتفوق والتميز.

لي ملاحظة وحيدة على السيرة الذاتية، فلم أتعرف على إخوة طلال، إذ ظننت في البداية أنه وحيد والديه، ولكن في إحدى الصفحات تم ذكر (شقيقتنا الكبرى)، و(شقيقتي الصغرى). ترى كيف كانت طبيعة العلاقة مع إخوته، وهل هو الطفل الذّكر الوحيد في الأسرة؟ فلا بد أن يكون للأشقاء دور في حياة الطفل. تم تغييبهم كليا في السيرة.

وفي الختام، أعتبر أن سيرة طلال بن أديبة موسوعة من القيم التي على كل طفل أن يقرأها، ليتعرف على الحياة، ويدخلها بخطى ثابتة، بعد أن يكون قد تعرف على أهم مفاتيحها التي توصله إلى أبواب تحقيق أحلامه.

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

المدرسة الانطباعية أو التأثيرية : المدرسة الانطباعية في الفن التشكيلي الرسم (1 من 2)

د. عدنان عويّد

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

مدخل:   الانطباعية مدرسة أدبية وفنية، ظهرت في النصف الثاني من القرن التاسع عشر في فرن...

المطاردون : قصة قصيرة

رشاد أبو شاور

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  حططت على صخرة في قمة جبل أجرد تطل على فراغ أرضه متجهمة قاحلة مربدة ...

يوسف جمّال في روضة الابداع

شاكر فريد حسن | الاثنين, 10 ديسمبر 2018

  اعرف الأستاذ يوسف جمّال منذ شبوبيتي، فكنت اقرأ له الكثير من الذكريات والصور القلمي...

قصيدة : سطوع فوانيس الحب

أحمد صالح سلوم

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

ايتها الانوار التي تشعين من جسدها قبل ان يطلع النهار كيف أبحر وقد امتلأت...

نبوخذ نصّر من وجهة نظر أخرى

وليد الزبيدي

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

  جميع المصادر والكتب التي قرأناها منذ زمن تتحدث بإعجاب بالقائد البابلي الشهير نبوخذ نصّر، ...

قنابل شتاينبك الموسيقية

د. حسن مدن | الاثنين, 10 ديسمبر 2018

  بالقياس إلى كتّاب آخرين، كجورج أورويل مثلاً، كان موقف جون شتاينبك من «المكارثية» أكثر ن...

في حوار أجرته الاكاديمية الفرنسية: ابنة البروة الشاعرة استقلال بلادنا: كتاباتي تتحرك في ثلاث مجالات، السياسة والمجتمع والحبّ

شاكر فريد حسن | الأحد, 9 ديسمبر 2018

  تلقت شاعرة والكاتبة الفلسطينية ابنة البروة استقلال بلادنا ،اتصالا من الاكاديمية الفرنسية لإعلامها بوصول ...

البرتو مانغويل و ذلك العشق العظيم !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

  فى كتاب مانغويل(تاريخ القراءه) يجد الانسان نفسه امام ظاهره المؤرخ الاديب الذى يقودك الى رح...

مخطوطة الأديب بعد موته

د. حسن مدن | الأحد, 9 ديسمبر 2018

  يبعث على الانتباه المخطوط الأخير لأي أديب كان يعمل عليه قبل موته، خاصة إذا كا...

التجدد الحضاري.. قولاً وفعلاً

د. حسن حنفي

| السبت, 8 ديسمبر 2018

  يعني التجدد الحضاري انتقال الوعي الحضاري من فترة سابقة إلى أخرى لاحقة، من الماضي...

المَرْثِيَّةُ الرَّابِعَة (1)

محمد جبر الحربي

| السبت, 8 ديسمبر 2018

مَشَيْتُ فلا أهْلاً.. حلَلْتُ ولا سَهْلا وعِشْتُ فلا عيشٌ وكنتُ بهِ أهْلا وعِشتُ زَمَاَ...

فأر وامرأة ورجل- قصة قصيرة

ماهر طلبه

| الثلاثاء, 4 ديسمبر 2018

  فأر على الحبل، امرأة فى ناقذة تنشر غسيلا، رجل فى جلباب ممزق يقف تحت ال...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11645
mod_vvisit_counterالبارحة46216
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع160617
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر496898
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61641705
حاليا يتواجد 3368 زوار  على الموقع