موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

مرة أخرى بعد كاتب گلگامش، يؤكد » هوميروس « بأن الشعر صورة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

بالرغم من أنّ تخصصي الدقيق في الهندسة المعمارية هو في حقل بيئات العمارة، ولكن في سنين مضت، تم تكليفي من إحدى الجامعات العربية بتدريس مُقرر تاريخ العمارة القديمة والذي كان يتضمن حضارات وادي الرافدين، وحضارة وادي النيل، وثم الحضارة الإغريقية(*) وبعدها الحضارة الرومانية..

 

وكان عليّ في كل وصلة من وصلات هذا التاريخ القديم الذي يمتد إلى آلاف السنين قبل الميلاد، أن أتعرف على الاتجاهات العامة لتلك الحضارات (سواء في معرفة الأوضاع والقيم الاجتماعية أو التيارات السياسية والاقتصادية، أو غيرها) والتي أثرت بشكلٍ عميق على وضائف وأشكال المباني في تلك العصور..

وعند قيامي بدراسة عمارة الإغريق، كان عليّ أن أدرس حقبة من حياة المجتمع الإغريقي والتي تصلح أن تكون بداية تساعدني على دراسة تلك الحضارة ومخلفاتها العظيمة من العمائر التي أثرت بشكلٍ كبير على ما جاء بعدها من فنون عمارية لشعوبٍ أخرى.

وعند توغلي إلى حقل مهم من حقول الثقافة الإغريقية، ألا وهو التراث الأدبي الذي خلفته تلك الحضارة .. وجدتُ نُصب عيني شخصية أدبية بارزة، جَمَعَ صاحبها كُلَّ ما كتبه الشعراء قبله، كمحصلة لتطوير مستمر على مدى طويل. حيث كان كل شاعر يُضيف فيه إلى سابقيه شيئاً جديداً في هيئة مقطوعة أو أنشودة يتغنى فيها بحدثٍ أو أسطورة تحمل معالم الوقت الذي عاش فيه..

تلك الشخصية المهمة في تاريخ الثقافة والأدب والفن، هو الشاعر الإغريقي (هوميروس)، صاحب أهم ملحمتين في تاريخ الفن والأدب، ألا وهما: (الإلياذة) و (الأوديسية). وقد وجدتُ نفسي مسحوراً بإبداع هذا العبقري، فسجلت كل ما كُتِبَ عنه وعن إبداعهِ. متخطياً بذلك هدفي الأساس الذي خططت له في دراسة عمارة الإغريق.

وضمن ما استفدت منه من نتاجات هذا الشاعر الفذ، هو وصفه لنشأة المدن وحلول التقاليد الجديدة التي واكبت ظهورها. وازدهارها مع ظهور نمط جديد من التجمعات البشرية والذي أصبحنا نسميه اليوم بـ (دولة المدينة) كنظام سياسي ومدلول حضاري عام.

ومن الغرابة التي وجدتها في ما كتبه الإغريق نفسهم عن شاعرهم العظيم هذا هو أنه كان أعمى، وكان يُنشد شعره أمام سامعيه من الإغريقين. وخاصةً في قصور ملوكهم ونبلائهم .. على نحو ما كان يفعل غيره من الشعراء المتنقلين الذين كانوا يحملون شعرهم وإنشادهم من مكان إلى آخر. ولكن هوميروس كان في نظر الإغريق غير بقية هؤلاء الشعراء، فهو سيدهم بلا مُنازع، وهو شاعر فيه صدق المعلم وأكثر من لمحة من الوحي الإلهي. اعتقد الإغريق ذلك ولم يشك فيه حتى كبار مفكريهم وأدبائهم الذين اتخذ بعضهم من شخصيات الملحمتين أو حوادثها مادة لما كتبوه من مسرحيات، تُمثل الخلفية التاريخية المستمدة من الواقع والحقيقة في عملهم الأدبي.

هكذا كانت قناعة الإغريق ومن ثم كان كل ما قدمه هوميروس في الإلياذة والأوديسية يُشكل في نظرهم تاريخاً حقيقياً لأحداث ومواقف وقعت وحدثت ووُجِدَتْ فعلاً في حقبة سابقة من حياتهم.

ومنذ أن كتب هوميروس ملحمتيه الخالدتين، كان يلجأ في الوصول إلى تفاصيله بكل الوسائل التي يُمكن أن تصل إليها مهارة الأديب، سواء أكانت الوسيلة ذكريات عن الماضي يرويها أبطال الملحمة أو تنبؤات عن المستقبل أو مقاربات حوادث وقعت بين أشخاص أو جماعات من الناس. وبين عادات كل منهم أم استطرادات وضعها الشاعر على لسان أبطال الأخيين أو على لسان الآلهة، أو يقوم بها هو ذاته واصفاً أو معلقاً وهو يضع كل هذا خلفية من العصر المبكر الذي تصوره الإغريق ورسموه في أدبهم وفي كتاباتهم عصراً للأبطال. ويتحدث فعلاً عن بعض هؤلاء الأبطال مثل هراكليس (هرقل) Herkales كما يُشير إلى ما دار في ذلك العصر من حوادث رئيسية اعتمد الإغريق في وقوعها مثل (حرب السبعة الأشداء ضد طيبة) وهكذا.

أتمنى أن تسعفني الظروف كي أكتب عما جمعته وقرأته وحللته عن إبداع (هوميروس) في ملحمتيه الخالدتين.

————————————————–

* ملاحظة: تعودت عندما أكتب عن الحضارة القديمة التي وجدت على أرض اليونان الحالية، أن أطلق عليها كلمة (الإغريقية).

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

الموت هو الخطأ

فاروق يوسف

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

معك يمكن للمرء أن ينشغل بأمر آخر، لم تكن لديك مشكلة في أن لا يُن...

أبيض أسود*

خليل توما

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

من هؤلاء تزاحموا؟ يا جسر أحزاني فدعهم يعبرون، وأشمّ رائحة البحار السّبع، أمو...

الكتابة حِفْظٌ للحُلْم

العياشي السربوت

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  أتصور وأنا أكتب بعضا من تجربتي في الحياة، أن كل ما عشته سوف يعود، ...

رحلة سينمائية لافتة لأفلام ذات مغزى خلال العقدين المنصرمين

مهند النابلسي

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  تنوع الثيمات لأحد عشر فيلما "مميزا"، ما بين الكوميديا المعبرة والجريمة المعقدة والدراما المحزنة ...

لقد صنعتُ أصنامي، فهلا صنعت أصنامك أيضا؟

فراس حج محمد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  عمت صباحا ومساء، أما بعد: ماذا يعني أنك غبت أو حضرت؟ لا شيء إطلاقا....

عن المثقفين المزيفين وتصنيع الإعلام لهم (2-2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  هؤلاء بعض النماذج، هم: الكسندر ادلر، كارولين فوريست، محمد سيفاوي، تيريز بلبش، فريدريك انسل، ...

نبض الوجدان والإحساس

شاكر فريد حسن | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

إلى الصديقة الشاعرة الطرعانية روز اليوسف شعبان يا شاعرة النبض والإحساس...

كلمات على قبر خليل توما

شاكر فريد حسن | الاثنين, 18 فبراير 2019

  إيه يا شاعري يا شاعر المقاومة والكفاح وصوت الفقراء والمسحوقين...

بين النظر والعمل

د. حسن حنفي

| الاثنين, 18 فبراير 2019

  في علم أصول الدين، جعل المتكلمون موضوع العلم ليس الذات الإلهية بل الطبيعة والنظر...

المشروع الثقافي.. وبناء جيل جديد من المثقفين

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 18 فبراير 2019

  ليس ثمة مصطلح مثير للالتباس كمصطلح المثقف، وليست ثمة ثقافة دون وجود مثقفين، وليس ث...

إلى معين حاطوم غداة الرحيل

شاكر فريد حسن | الأحد, 17 فبراير 2019

  أيها الجميل في حضورك وغيابك بين الكلمة والحلم بدّدتَ عُمرَك بين الأدب والفلسفة تنوع ...

رحلت إلى أقاصيك البعيدة

محمد علوش

| الأحد, 17 فبراير 2019

(إلى صبحي شحروري) ذهبت بعيداً في دروب سمائك البعيدة رسمت خطا...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم34443
mod_vvisit_counterالبارحة50459
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع187164
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر968876
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65123329
حاليا يتواجد 3348 زوار  على الموقع