موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

العمر المديد لمعمار العراق

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

مَنْحُ جائزة «تَمّيُز» للمعماري العراقي «هشام منير» مناسبة فريدة فازت فيها الجائزة بِمَن مُنِحت له. أوجَزَ ذلك مؤسس جائزة «تَمّيُز» الأكاديمي المعماري أحمد صلاح الملاك ، وهو من جيل أحفاد «منير»، عندما قال في مراسيم منح الجائزة: «من المهم جداً تسليط الضوء على إنجازات وإسهامات الأستاذ هشام منير، لأهمية اتخاذ شخصيات جادة ومثابرة وصادقة كأمثلة نحتذي بها لكي يعود العراق مرة أخرى قادراً على الوقوف على قدميه». وأي مثال أصدق ممن نال 14 من 18 مسابقة معمارية، وأشاد 100 مبنى، بينها حرم «جامعة الموصل»، ونقابات «المهندسين» و«الجيولوجيين»، ووزارتي «التجارة» و«الداخلية»، و«غرفة تجارة بغداد»، و«شركة إعادة التأمين العراقية»، و«ديوان الأوقاف»، وساهم بتأسيس «كلية الهندسة» في بغداد، ووَضع مناهجها.

 

وأصدق معماريي العراق أقلهم حديثاً عن نفسه، حتى في «إيميل» أرسله إليَّ: «كلما أمسكت بالقلم لأكتب مذكراتي منذ ولادتي في (حي خضر الياس) على ضفاف دجلة في جانب الكرخ ببغداد، أشعر براحة أكبر بأن أخط رسوماً هندسية»! وصعوبة الكتابة عن أعمال «منير» ليس عددها فحسب، بل تنوعها، وأسلوب مكتبه الهندسي الفريد القائم على «العمل الجماعي»، الذي يتبعه المعماري العالمي «والتر غروبيوس» شريك «منير» في بناية «جامعة بغداد». ويختلف «منير» بذلك عن النخبة المعمارية العراقية التي «تكرس أسماءها في المشهد حتى ولو بطرق بدت وكأنها تنزع إلى نوع من التباهي»، حسب «خالد السلطاني» الباحث الأكاديمي في العمارة العراقية والعالمية، الذي كرس في بحثه المسهب عن «مكتب هشام منير» بضعة سطور للحديث عن شخص «منير» نفسه «المنظر الرائد والمعماري والمثقف».

وتتجلى ريادة «منير» في «المتحف الزراعي» الذي يعكس تاريخ «بلاد ما بين النهرين»، حيث نشأت أول الحضارات الإنسانية. ويقول «منير» إنه أراد أن يجعل المتحف «نصباً يعكس محتوى وتاريخ المحتويات التي سيضمها». ولأجل ذلك درس «أكثر أنظمة التصميم المشوقة، التي استخدمها العراقيون عبر التاريخ لتشخيص إبداعات جديرة بالذكر والحفظ»، ومن بينها «حدائق بابل المعلقة»، وأنظمة الزراعة في العراق القديم، التي عُثر على مواصفاتها في الألواح الطينية في «الزقورات»، وفيها وصف تصميم وارتفاع قنوات الري. و«تضمين جوانب التراث العراقي جعل مبنى المتحف الزراعي استعراضاً وتحية للتقدم الفكري في تلك الفترة». وفي مراسيم تسليم جائزة «تَمّيُز» التي رعاها «مجلس الأعمال العراقي» بالعاصمة الأردنية، و«جامعة كوفنتري» في بريطانيا، ذكرت «ويندي بولان» مديرة «مركز النزاعات المدينية» في «جامعة كيمبردج» أن جمال مبنى «المتحف الزراعي» اجتذب «حزب البعث العربي» الحاكم، فجعله مقره، واجتذب بعد الاحتلال عام 2003 قيادة القوات العسكرية الأميركية فاتخذته مقراً!

وأروع ما يميز المعماريين المبدعين نفحة الإلهام التي تتدفق من إبداعاتهم. يفوح بذلك بحث «خالد السلطاني»، وهو بحد ذاته منجز عمراني يتفحص ناتج عمارة «مكتب هشام منير» ويسبر معه «أغوار مرحلة إبداعية ممتعة غنية بأمثلتها التصميمية، ورصانة مساراتها المهنية، ويُعدُّ ظهورها في المشهد المحلي والإقليمي بمثابة إضافة مميزة للبيئة المبنية المحيطة، نظراً للغتها التصميمية الطازجة، وجزالة أشكالها المعبرة». ولوصفها يجترح «السلطاني» لغة حسيّة جريئة تجعل «واجهات مبنى أمانة العاصمة تهتف إن لم تكن تصرخ»، والأعمدة الرافعة في واجهات مبنى «قصر السلام» مكشوفة، في «جسد» الكتلة البنائية.

ويختتم السلطاني بحثه بمناسبة بلوغ هشام منير الثمانين عام 2010 بتحية مشبوبة: «أيها المعماري المجيد، نحن كثر من زملائك وطلابك، فإننا وددنا أن نعبر عن امتناننا لك، وأن نذّكر الجميع، وننوه للجميع، بأن منجزك المعماري المهم، ما برح يمثل قيمة عالية، خصوصاً للمعماريين، لمهنيته الرصينة، ولحداثته المميزة، المثرية للخطاب وللمشهد على حد سواء.. عمراً مديداً لك أيها المعماري».

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

ثقافة المجتمع والمتاجرة بالجسد

د. حسن حنفي

| السبت, 16 يونيو 2018

  بين الحين والآخر، نقرأ قصصاً حول بيع أعضاء بشرية بسبب الحاجة وضيق ذات اليد. ...

معهد إفريقيا في الشارقة

د. يوسف الحسن

| السبت, 16 يونيو 2018

  - استحضرت في الذاكرة، قاعة إفريقيا بالشارقة وأنا أقرأ بسعادة غامرة خبر تأسيس أول مر...

عجوز فى الأربعين

جميل مطر

| الخميس, 14 يونيو 2018

  جاء مكانها على يمينى فى الطائرة. لم تلفت انتباهى معظم الوقت الذى قضيناه معا فى...

بياضُ الرُّوح!

محمد جبر الحربي

| الخميس, 14 يونيو 2018

1. لعاصمةِ الخير مني الودادْ ولي، أنّها وردةٌ في الفؤادْ أغادرُها.. والرياضُ.. تعودُ   ف...

خمسة فناجين لاتيه

د. نيفين مسعد

| الخميس, 14 يونيو 2018

  الغربة شعور غير مريح بشكل عام لكن في هذه المناسبات بالذات تصير وطأة الغربة...

عيد الطعام العربي

محمد عارف

| الخميس, 14 يونيو 2018

  الطعام عيدٌ تُعيدُ لنا مباهجه وملذاته «نوال نصر الله»، عالمة أنثربولوجيا الطعام العراقية، و«ساره...

القُدس.. أوُرسَالِم..

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

يا قُدْسَ.. صباحُ الخيرِ.. مساءُ الخيرْ، فأنتِ صُبحُنا والمَساءْ.. ضحْكُنا والبُكاءْ.   تميمةُ العربيِّ، ومحراب...

الدين والتنوير العقلاني والسياسي

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

  تساءلنا في مقالة الأسبوع الماضي عن طبيعة العلاقة بين ديناميكيات ثلاث عرفها المجتمع الغربي...

قصة قصيرة شدوا الأحزمة

هناء عبيد

| الاثنين, 11 يونيو 2018

وبخت زوجتي هذا المساء. كيف لها أن تطعمنا قليل من الجرجير فقط في وجبتنا...

الثقافة البديلة.. وتجديد الفكر

د. حسن حنفي

| السبت, 9 يونيو 2018

  في الآونة الأخيرة، جرى البحث في الإعلام بأنواعه ليس فقط عن الثقافة في ذاتها ...

طفلة فى الأربعين

جميل مطر

| الأربعاء, 6 يونيو 2018

  عادت المضيفة مع مضيفة ثانية لإخلاء المكان من صحون الطعام وكؤوس الماء والمشروبات الأخرى...

المُزْنُ الأولى

محمد جبر الحربي

| الأربعاء, 6 يونيو 2018

ما أجملَها ما أجملَ فِطْرتَها كالمزْنِ الأولى إذْ فاضتْ فاضَ الشِّعْبُ   وفاضَ الشعرُ بحضرتِ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2701
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع184409
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر664798
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54676814
حاليا يتواجد 2735 زوار  على الموقع