موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

الرمزية في الفن

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

ارتبطت الرمزية (هذه اللغة السرية والكاشفة في آن واحد) بشكل محكم ودائم بالفن، وإضافة الى فن الرسم، فإن العمارة والنحت والزخرفة والفنون الاخرى على وجه التقريب جميعها غارقة في الرموز. و يقدم بعض الباحثين الفن على أنه خلق أشكال ترمز أو تكون رموزاً للمشاعر الإنسانية Art is the Creation of forms symbolic of human feelings وهنا ركزوا على التفريق بين الخلق والإنتاج. فالإنتاج يغطي الحاجة النفعية بينما الخلق الفني أو المعماري يتعامل مع المشاعر الإنسانية بتكوين رموز تشير اليها .

 

هناك ألوانا أخرى من فنون الكتابة كالقصة والمسرحية وغيرها، وهي التي يصعب اقترابها من الموسيقى كثيرا عما هو حال الشعر. فهي فنون تقوم في جوهرها على الحكاية، ولمعاني الكلمات ومدلولاتها هنا دور أكبر بكثير مما لها في الشعر، فالكلمة في الشعر قد تستخدم لموسيقيتها فقط أو لظلالها الموحية كجزء من مكونات الرمز، أما في القصة والمسرحية فالمعنى والمدلول هو الذي يلعب الدور الأول. أما الشعر فهو موضوع آخر، الشعر أقرب الى الموسيقى، فهو يملك اللغة العالمية ومن هنا ظهر تيار الرموز في الشعر.

لقد فتحت الرمزية أمام الأدب بشكل عام والشعر بشكل خاص أبواباً جديدة للتعبير بعد أن كانت تغلق عليها المسالك، وذلك بايجاد آفاق واسعة وخلق صور لم تكن على بال كاتب أو فنان، إذ خرج التعبير عن ذاته وعن مفردات التعبير الواقعي أو الرومانسي الى آفاق غير واقعية، أو وراء الواقع وربطه بأشياء خارج نفس الفنان. وبهذا لم يعد ممكنا تجاهل الرمزية سواء كعنصر طاغ يسيطر على أعمال باسرها أو كجزء من تفسير عمل أو أعمال حديثة، فإن الإنسان قد اكتشف أن حياته لا يمكن أن تخلو من رموز كثيرا ما لا يجد لها تفسير، وهو يقف أمامها حائرا يحاول الايحاء بما يشعر به وايجاد معادل له ولكنه لا يستطيع حصرها في محدودية من الأفكار والمعاني والكلمات .

وهنا يمكننا تعريف الفن بأنه أبداع أشكال قابلة للادراك الحسي بحيث تكون معبرة عن الوجدان البشري. فالفن رمز والعمل الفني صورة رمزية، وقد طبقت هذا المفهوم على فن الموسيقى في البداية، ومن بعد ذلك على كل الفنون الأخرى، حتى الفنون البدائية. فهي تعد الفن أحد الأنشطة الرمزية التي ابدعها الإنسان لكي يعبر من خلالها عن الوجدان البشري. وبهذا يمكننا التوصل الى نظرية جديدة في تفسير الفن، بوصفه رمزاً. والعمل الفني بوصفه صورة رمزية للوجدان البشري. نحن هنا نبني موقفنا في الفن على أنه هو التمييز بين الإشارة والرمز، وبين الرموز الاستدالية و التمثيلية ، بل نذهب في التمييز الى ابعد من ذلك حين نميز بين الإنسان والحيوان، على أساس ان الإنسان حيوان رامز يبتكر الرموز ويستخدمها، فضلاً عن ذلك نظرتنا الى اللغة بوصفها رمزية إستدلالية ليس في مقدورها ان تعبر عن الوجدان أو الحياة الباطنية، على هذا يكون الفن هو السبيل الوحيد للتعبير عما لا يمكن التعبير عنه بواسطة اللغة، فالفن إذن رمز Symbol والعمل الفني صورة رمزية symbolic image ومن ذلك نستطيع أن نحدد الفن على أساس أنه : أبداع أشكال قابلة للإدراك الحسي بحيث تكون معبرة عن الوجدان البشري. عند التمييز بين الرمز الفني والفن كرمز، نجد ان الرمزية الجمالية تختلف تماما عن الرمزية العامة. وان الرمز قد يستخدم في الفن دون ان يكون هناك فن رمزي، فهناك الكثيرمن الرموز التي نستخدمها في الفن، غير ان الفن رمز مفرد، لا يمكن تجزئته، كما أنه يُدرك مباشرة وككل. “فالفن الرمزي ليس رمزاً فحسب، ولكن يؤدي اكثر من الوظيفة الرمزية، ذلك لأن العمل الفني مُعبر بالطريقة التي تكون بها القضايا معبرة، كصياغة لفكرة أو مفهوم”. العمل الفني ككل هو ضرورة للوجدان، بحيث يمكن ان نطلق عليه الفن الرمزي، انه فردي وعضوي بحيث ان عناصره معبرة عن ذاتها وفي ذاتها. والفن عند (كاسيرر) ما هو إلا لغة متكونة من الرموز ثم تطورت هذه النظرية بفضل تقدم ما سمي في المنطق بدراسة الرموز ودلالتها علم الرموزsemiotics وعلم دلالتها semautic.

لقد صنع الإنسان البدائي من رسوم واشكال بعض هذه الأشياء “طواطم Totems” يلتفون حولها ويرفعونها كشعارات ترمز إلى الجماعة أو القبيلة التي ينتمون اليها، وقد كان هذا “الطواطم” بمثابة الرمز المقدس الذي يربط الرجل البدائي بأبناء عشيرته وكان ينظر إليه في احترام وخشوع دون أن يكون هناك سبب معقول يدفعه لذلك وقد وصل في ذلك على حد الاعتقاد بأنه ينحدر عن ذلك الطواطم. وكانت القبيلة التي ينتمي اليها تسمى باسمه أي أن الطواطم عنده رمزا للأب أو الجد وبديل عنه وهكذا ترتبط الرموز بحيلة الإنسان إرتباطا وثيقا، لا غنى عنها لتحقيق التفاهم والإتصال مع غيره من أبناء العشيرة أو القبيلة التي ينتمي اليها

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

ذئب الله... مرآة الواقع العربي

سامي قرّة | الاثنين, 15 يناير 2018

عواد الشخصية الرئيسية في رواية ذئب الله للمؤلف الأستاذ جهاد أبو حشيش شخصية ماكيفيلية انت...

عكا

شاكر فريد حسن | الاثنين, 15 يناير 2018

(مهداة الى أهالي عكا في وقفتهم ضد الهدم والترحيل) أتيتك يا عكا البحر والسور ...

خطورة الشفاهة

د. حسن مدن | الاثنين, 15 يناير 2018

لا يمكن الاستغناء عن المروي شفوياً، فالكثير من التاريخ غير مدون، وكذلك الكثير من الأ...

وصية المهدي، إلى أجيال القرن الواحد والعشرين...

محمد الحنفي | الاثنين, 15 يناير 2018

فقبل الاختطاف... كان المهدي يعلم... أن هناك من يتتبع......

لغز الحب

فاروق يوسف

| الاثنين, 15 يناير 2018

  يعلم الفن الحب، ولأن الحب ليس متاحا وميسرا كما يظن الكثيرون، فإن تعب الوصول...

المثقف والمأزق العربي الراهن

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 15 يناير 2018

  لاحظ كثيرون أن المأزق العربي الراهن لم يولد ردة فعل فكرية حقيقية لتفسيره ونقده ...

أتصدقون ؟ !! لأجل إمرأة لعوب ،تم تدمير طروادة و إحراقها

د. هاشم عبود الموسوي

| الأحد, 14 يناير 2018

  يُجمع أكثر من كتبوا عن التاريخ القديم للإغريق ، بأن هذا الشعب كان في يوم...

هل هناك ثوابت في فهم الدين؟

د. حسن حنفي

| الأحد, 14 يناير 2018

  لا يعني نفي وجود منهج موحد لفهم الدين أنه لا توجد ثوابت يتم الفهم ...

في محاولة لاستشراف الواقع العربي ومتغيراته

د. مصطفى غَلْمَان

| السبت, 13 يناير 2018

يعيش العالم العربي بعد اهتزازات فوضى "الربيع العربي" حالة غموض غير مسبوقة، مدفوعة بتأويلات تار...

قانون حماية اللغة الرسمية للدولة

د. فؤاد بوعلي

| السبت, 13 يناير 2018

كانت كلمات الأستاذ النقيب عبد الرحمان بنعمرو في نهاية اللقاء الدراسي الذي نظمه الفريق الن...

صَرْخَةُ التَّحْرِيرِ

العياشي السربوت

| السبت, 13 يناير 2018

لاَ يُمْكِنُنِي تَأْجِيلَ السَّفَرِ إلَى قَرْنٍ آخَر، لاَ أَسْتَطِيع... فَالكَرَاهِيَّةُ... وَالحُبُّ يَخْنقَانِ حَلْقِي. أَسْتَطِيعُ تَأ...

ألق عينيك

سعيد لعريفي

| السبت, 13 يناير 2018

مع كل صباح.. وقبل ان تشرق شمس مناي.. وقبل ان ينتفض الدثار.. ابتسمي......

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم21270
mod_vvisit_counterالبارحة39130
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع102389
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر591602
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49247065
حاليا يتواجد 3028 زوار  على الموقع