موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

فوتو كوبي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

أتيح لي أن أشاهد فيلم فوتو كوبي لمحمود حميدة وشيرين رضا قبل أن يتم رفعه من دار السينما التي قصدتها كما حدث مع دور أخرى بعد أسبوع واحد فقط من عرض الفيلم. يدور الفيلم حول محمود صاحب محل للتصوير والتغليف والطباعة بوسط البلد ويجسد دوره الفنان الكبير محمود حميدة. انشغل بطل الفيلم منذ اللقطات الأولى بسؤال كبير هو ماذا سيتبقى منه كإنسان وكمهنة بعد أن يرحل عن دنيانا، فالبطل لم يتزوج ولم يظهر له أي قريب وبالتالي فلن يحمل اسمه أحد ولن يبقى لعائلته أثر، المخرج لم يهتم أصلا بأن يذكر لقب عائلة البطل في إشارة ربما إلى أن محمود هو آخر من تبقى على قيد الحياة من عائلته. محمود إذن كشخص مهدد بالانقراض ومهنته أيضا مهددة بالانقراض، استثمر محمود خبرته كموظف سابق في إدارة الجمع بدار الهلال ووظفها في مهنته الجديدة، لكن المشكلة أن الطلب محدود على هذه النوعية من الخدمات وأنه في عصر السايبر كافيه لم يكن يملك محمود مقومات المنافسة، هو حتى كان غير قادر على منافسة أقرانه فمحله في شارع جانبي قلما يقصده أحد لتصوير المستندات بعكس صاحب كشك التصوير المواجه للسجل المدني.

 

من هنا أبدى محمود اهتماما خاصا بتاريخ الديناصورات باعتباره مهدد مثلها بالانقراض، فهو يسأل عنها ويقرأ حولها ويبحث عبر جوجل عن كل ما يخصها. وهذه الرسالة حرص المخرج على أن يؤكدها لنا في النصف الأول من الفيلم بإلحاح وبشكل مباشر، فهناك كم معتبر من اللقطات التي توضح قلق محمود من أن يرحل فلا يذكره أحد من أول طلاء العمارة الذي يسقط على لافتة محله "محمود فوتوكوبي" فلا يزيل إلا اسم محمود وانتهاء بحديث محمود الصريح عن رغبته في ولد يخلفه. للمفارقة فإن الفيلم يناقض نفسه لأنه بينما يوضح أهمية الأبناء في تخليد ذكرى الآباء فإنه عندما عرض لقصة صفية التي لعبت دورها شيرين رضا صوّرها كأم لابن عاق بل شديد العقوق، ورغم أنني كمشاهدة لم أقتنع بهذه القسوة غير المبررة من كريم ابن صفية إلا أن الخلاصة هي أن الأولاد ليسوا شرطا للخلود، والدليل أن محمود نفسه وجد وفاء من أهل الحي يَضمن له أن تستمر ذكراه على ألسنتهم دون حاجة للإنجاب.

استمتعت بالجزء الثاني من الفيلم أكثر من الجزء الأول فدرجة المباشرة فيه أقل والإيقاع الذي يميزه أسرع، وتصوري أن المخرج وقد اطمأن إلى أن فكرته الأساسية عن المشابهة بين مصير البطل ومصير الديناصورات قد استقرت تماما في ذهن المتلقي انتقل فى الجزء الثاني ليحكي كيف تحايل محمود ليتجنب المصير المشؤوم . كان البطل يرفض بشدة أن يبيع محله أو يطوره لكنه في الأخير قرر أن يشرك صاحب السايبر كافيه في ملكية المحل فضمن بذلك لمهنته الاستمرار، ومن يدري فلعله قد يعلق على المحل لافتة جديدة يعاد كتابة اسمه عليها مع شريكه أسامة. وكان البطل يكتم حبه لصفية ثم قرر أن ينتقل من التلميح إلي التصريح مراهنا على أن يحين أجله قبلها فتظل تحكي عن سيرته، وكان يعيش على الهامش ثم فجأة نافس بقوة على رئاسة اتحاد مُلّاك العمارة.

أبدع محمود حميدة في تجسيد شخصية سميّه محمود، ونقلنا من حالة التعاطف معه وهو يرسم دوائر حول كل من يحملون اسم محمود في صفحة الوفيات أو وهو يثير سخرية شباب السايبر كافيه، إلى الابتسام معه وهو يستعد لملاقاة حبيبته بالدباديب الحمراء أو وهو يشاغب اثنين من زبائنه ( عثمان من النيچر وعثمان من السودان ) لا تأثير دراميا لهما على العمل لكنهما أشاعا جوا من البهجة. وبذلت شيرين رضا مجهودا كبيرا لتتقمص شخصية المرأة العجوز المريضة بالسرطان ولعب الماكياچ دورا مهما في إقناع المشاهد بأن صفية هي نفسها شيرين رضا فائقة الجمال، لكن أداءها لم يخل من مبالغة فهي لاهثة دوما وتضغط بشدة على الحروف. ولعل اللقطة التي أمتعتني فعلا كانت حين ارتدت شيرين ثوبها الأحمر القاني وراحت ترقص أمام المرآة على أنغام الموسيقي، وتلك مناسبة للقول إنني كواحدة من عشاق أغنية قلبي ومفتاحه فوجئت بأن هناك مقطعا مخفيا منها يقول "يا مسهر دمعي على خدودي.. كرّهني غيابك في وجودي" فشكرا لمن أضاف لي هذه المعلومة. أما مفاجأة الفيلم فقدمها لنا أحمد داش الذي جسد شخصية عبد العزيز ذلك الصبي الفهلوي خفيف الظل الذي يعمل في كل شيء وأي شيء والذي غير صورتنا الذهنية عنه كابن ذوات، وكان مجرد ظهوره في مشهد يبعث على الابتسام.

نحن أمام عمل محترم قدمه لنا الكاتب هيثم دبور والمخرج تامر عشري، عمل لا نختلف على أهمية رسالته، وهي أننا إما أن نتأقلم مع تطور الزمن أو نندثر، لكننا قد نختلف على بعض تقنيات توصيل هذه الرسالة، فشكرا لكل من شارك في الفيلم وليت بوسعنا أن نصنع من هذه النوعية المحترمة من الأفلام أكثر من.... فوتوكوبي.

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

وميض في الرّماد ومعاناة المغتربين

نزهة أبو غوش | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  قراءة وتحليل وميض في الرّماد للرّوائي المقدسي، عبدالله دعيس في 381 صفحة صدرت عام ...

رواية "هذا الرجل لا أعرفه" والربيع العربي

جميل السلحوت | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

القارئ لرواية "هذا الرجل لا أعرفه" للأديبة المقدسية ديمة جمعة السمان، لا بدّ له أن ...

يقينُ الصباح بدّدَ شكوكَ الليل

كريم عبدالله | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

قصيدة مشتركة الشاعرة/ شاعرة الجمال والشاعر/ كريم عبدالله...

مَنْ يُدَحْرِجُ.. عَـنْ قَلْبِي.. الضَّجَرَ

إبراهيم أمين | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

مِن قعر جحيم تسلّل لفردوسنا عصفورُ النار...

الشهيد عمر ليس شهيدا لصحافة الارتزاق...

محمد الحنفي | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

إن صحافة الارتزاق... صحافة... تتنكر للشهداء......

تحية القلماوي لأستاذها

د. حسن مدن | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  في يناير 1943 قررتْ نخبة من خيرة مثقفي مصر وأدبائها، آنذاك، يتقدمهم الدكتور طه حسي...

- الخيول - اصدار جديد للشاعرة نداء خوري

شاكر فريد حسن | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  عن منشورات مكتبة كل شيء الحيفاوية لصاحبها الناشر صالح عباسي، صدر ديوان " الخيول...

سمير أمين

د. حسن مدن | الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

  غادر دنيانا المفكر المصري - الأممي الكبير سمير أمين، وفي بيان صدر أمس نعته و...

مستقبل “المقال”

وليد الزبيدي

| الاثنين, 13 أغسطس 2018

  ليس لدي إحصائيات عن أعداد قراء المقالات من قبل الجمهور، سواء كان في جميع ا...

تجلّيات محمود درويش

عبدالله السناوي

| الأحد, 12 أغسطس 2018

  لم يكن يشك أحد من الذين عانوا النزوح الإجباري من أراضيهم وبيوتهم تحت إرهاب ...

الخُزَامَى

محمد جبر الحربي

| الأحد, 12 أغسطس 2018

مَا أطْيَبَ الأهْلَ فِي أرْضِي وَفِي سَكَنِي هُمْ نُوْرُ عَيْنِي وَهُمْ نَبْضِي وَهُمْ سَكَنِ...

الفنّ الإسلامي.. ملمحٌ آسر لحضارة عريقة

د. عزالدين عناية

| السبت, 11 أغسطس 2018

رغم تناول قضايا الإسلام في شتى مظاهرها وأبعادها السوسيولوجية والدينية والسياسية، في الفترة الحالية في ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6306
mod_vvisit_counterالبارحة47348
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع165195
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر565512
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56484349
حاليا يتواجد 3922 زوار  على الموقع