موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي:: نكهات السجائر الإلكترونية تدمر خلايا في الأوعية الدموية والقلب ::التجــديد العــربي:: الهلال يكتفي برباعية في شباك الاتفاق ويعزز انفراده في صدارة الدوري ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يحقق الفوز بلقب كأس آسيا تحت 19 عاما، المقامة في إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر ::التجــديد العــربي:: مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يستقبل نجل خاشقجي وشقيقه... وتشديد على محاسبة «المقصّر» أياً يكن ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة تهدد نصف سكان اليمن ::التجــديد العــربي:: بولتون يبحث في موسكو «مشهداً استراتيجياً جديداً» بعد تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى ::التجــديد العــربي:: السيسي يؤكد في رسالة لخادم الحرمين أهمية استمرار التنسيق الاستراتيجي ::التجــديد العــربي:: أكثر من 50 مليار دولار "212 مليار ريال" حصيلة صفقات اليوم الأول لمؤتمر «مبادرة مستقبل الاستثمار» ::التجــديد العــربي:: الشمس تتعامد على وجه الفرعون رمسيس الثاني ::التجــديد العــربي::

هواجس حول فن الكتابة الصحفية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

بداية, حريّ التوضيح, أن كاتب هذه السطور, وعندما يخطّ هذه المقالة تحديداً, فإنه لا يتعدى أو يتطفل على مهنة الصحافة, فهو حائز على دبلوم الصحافة من الجامعة العربية الأفريقية في القاهرة عام 1965. في الاعتقاد أن تلك المرحلة التي كان عنوانها صحفيين كبارا, كل منهم مدرسة صحفية بحد ذاته, من أمثال محمد التابعي وأحمد بهاء الدين ومحمد حسنين هيكل, كانت كافية للمهتمين بالصحافة, أن يكونوا صحفيين مبتدئين دون دراسة أكاديمية. ثم, إن الكاتب عندما تعمدّه التجربة لمدة نصف قرن من احتراف مهنة الكتابة الصحفية, سيصبح ذا تجربة جديرة بالوقوف أمامها. أذكر أن الدرس الأول في كيفية الكتابة الصحفية, كان فحواه ما يلي: لن تشد القارىء إن كتبت: عض كلبٌ رجلاً, فهذا أمر طبيعي, ويحدث في كلّ دقيقة!, ولكن حاول في التغطية الصحفية أن تقول: عضّ رجلٌ كلباً, فهذا ما يثير القاريء. بالطبع, ليس المقصود الكتابة عن الحادثة بعينها, ولكن كيف ستتناول تغطية حدث إذا كنت تعمل مراسلاً لصحيفة.

 

تختلف الكتابة وطرائقها, وفقاً لطبيعة ما ستكتب: تغطية صحفية, مقالة, خاطرة, مقالة يومية أو أسبوعية, تقرير صحفي..إلخ, فلكل من هذه طريقتها واشتراطاتها. تطورت الأشكال الصحفية من الجريدة (وتختلف طبيعة المقالات فيها إن كانت يومية أو أسيوعية), المجلة, كذلك الأمر أسبوعية أو شهرية أو فصلية كانت, الصحيفة الإلكترونية,, الموقع الإلكتروني … الخ. للأسف كثير مما نراه في هذه المرحلة, هو كتابات بعيدة عن المهنية الصحفية, مكتوب على طريقة “عضّ كلبٌ رجلاً” وبخاصة عندما تتّبع هذه المواقع مشاركة قيادي في حلّه وترحاله, وحضوره النشاطات, دون مراعاة إعطاء ملخص(لمحة) عن المؤتمر الذي شارك فيه, وتتجاهل حتى المتواجدين الآخرين ممن يمثلون الجهة التي ينتمي إليها القيادي, بحيث تبدو للمراقب, وأنها قصرت مهمتها على تغطية نشاطات هذا الفرد! هذا مثل أستعرضه عن طبيعة صحافة هذه الأيام! ثم إن المبدأ المهم في الصحافة, هو مبدأ العدالة بين الجميع من خلال التعاطي مع أخبار كافة المسؤولين بنفس المقياس, وهو عكس ما يحري على أرض الواقع. ثم إن النشاط يتوجب أن يُعكس لصالح الجهة, التي أرسلت مندوبها لحضور النشاط وليس للفرد نفسه, فالمفترض أنه جزء من الجهة, وليس أكبر منها! إلا في عقول وأذهان من يرونه كذلك, وهم مخطئون بالحتم.

مما لا شك فيه , أن الصحافة, باعتبارها السلطة الرابعة, مثلها مثل أية مهنة أخرى يتوجب أن تقوم على الأخلاقيات, التي تقوم بدورها على المبادئ والممارسات الإنسانية في عملها ,وتطبيق رسالتها رغم التحديات المهنية التي تواجهها, وتظهر القواعد الأساسية لأخلاقيات الصحيفة في إعلان فلسفتها ومبادئها التي تعمل على أساسها. وبالفعل مثلما قال توني بورمان مدير التحرير الأسبق لـ سي. بي. سي نيوز: يتوجب على كل مؤسسة صحفية الارتكاز على الأخلاق والمصداقية في تعاملها مع كل من هم على علاقة بها, من كتّاب وجمهور. أذكر مقالة للكاتب الكبير محمد التابعي, ركّز فيها على أهمية حرص الصحيفة ليس على حرية الكاتب فقط, وإنما على حرية القارىء أيضاً. في وطننا العربي, بعض الصحف ومحرريها لا يكلفون أنفسهم إبلاغ الكتاب أنها استغنت عنهم! بل هم من يكتشفون ذلك. مسؤولو بعض الصحف, من أصحاب “الجمل الثورية” المرتفعة الأصوات عادة, وخاصة في الفضائيات, افتتحوا صحفاً أو افتتحت لهم – لا فرق- لسوء الحظ تنغش بهم, وإن صدف لسوء حظك وأن تعاملت معهم, تفاجأ بنزقهم وخوائهم وعدم إتقانهم سوى للصوت العالي!, فضلاً عن أنهم منذ البداية, يُفهمونك أن لا مردود ماديا لك من الكتابة عندهم, وفوق كل ذلك يتجمّلون عليك .. ألا فليذهبوا إلى الجحيم.

قد تختلف فلسفات المؤسسات الصحفية, إلا أنها من المفترض أن تجتمع على مبادئ: الحقيقة والدقة والموضوعية والحياد والتسامح والمسؤولية أمام القراء. ويبدأ اتباع تلك الأخلاقيات في الحصول على المعلومات ومراعاة أهميتها ثم توصيلها إلى الجمهور. وكما هو الحال بالنسبة لأنظمة احترام الأخلاقيات, فلتلتزم الصحافة هي الأخرى بمبدأ “عدم إلحاق أقل ضرر بالشخصية”. وهذا يتعلق بعدم كشف بعض التفاصيل في النشر مثل اسم مصاب, أو بأخبار لا تتعلق بموضوع المقال, قد تسيء إلى سمعة الشخص المذكور. هذا بالإضافة إلى ميثاق المصداقية, إذ تعتمد المؤسسات الإعلامية على هيئة داخلية تقوم بدور المحافظ على سلامة ومصداقية العمل أمام الجمهور. وهي تتوسط عند ظهور مشكلة وضغوط من الداخل والخارج, وتعتني بالمسؤولية أمام الجمهور والعمل على تنمية النقد الذاتي وتشجع على الالتزام بأخلاق المصداقية والفضيلة والوطنية.

للعلم, على فترات متقطعة ,كتبت على صفحات العزيزة “الوطن” عن العقلية التحطيمية العربية, ومواضيع شبيهة أحرى, وبالفعل, بعض المواقع الإلكترونية تتجمل عليك, بنشر مقالاتك! هذا خطأ صحفي, فالموقع الإلكتروني هو من بحاجة إلى مقالات الكتّاب وليس العكس, غالبية هذه المواقع هي في العادة القريبة من الكتّاب! لأن لها منطلقات حسابية في عدم النشر. كتب صاحب هذه السطور أيضا عن أن القريبين من الكفاءات لا يقدرونها, وعلى الكاتب التقدم لها بالشكر والعرفان, أنها لا تعمل على تحطيمه! الكفاءات معترف بها من الأبعدين, وعشرات المواقع الأخرى تنشر مقالاتها. فلا ضير من الجهلة. فأنت “علَمْ ومعروف” رغم تجاهلهم.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان

News image

أكدت المملكة العربية السعودية حرصها على المضي قُدما نحو تعزيز وحماية حقوق الإنسان، وتحقيق الت...

بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري

News image

أعلنت بريطانيا أمس أنها ستفتح قاعدة تدريب عسكري مشتركة في سلطنة عُمان في شهر آذا...

الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا

News image

شهدت الكويت أحوالاً جوية سيئة في اليومين الماضيين مما أدى إلى هطول أمطار غزيرة تحولت إل...

لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر

News image

أعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون، أمس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرغ...

مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات

News image

أعرب مجلس الوزراء السعودي، الذي ترأسه أمس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

الشهيد عمر يتهادى بحضور الشهداء...

محمد الحنفي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  الشهيد عمر... قبل اغتياله... كان يبدي استعداده......

"بردة الأشواق" ديوان جديد للشاعر حسن الحضري

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

صدر للشاعر حسن الحضري، ديوانه السابع، بعنوان "بردة الأشواق"، عن مكتبة الآداب للنشر والتوزيع بال...

إلى الهنود الحمر في الخان الأحمر..

محمد علوش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

يا كل جهات الأرض ويا كل الأمم المتحدة والمضطهدة الخان الأحمر عربيٌ ينبت قمحاً عرب...

قصيدة : قطرات ندى على صباحك..

أحمد صالح سلوم

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

باسم الحضارات التي استغلت عبقرية الإحساس على قوامك..   باسم الثقافات التي استلهمت...

حدود قراءة محمد شحرور للموروث

د. زهير الخويلدي

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

"القرآن عربي وأنزل بلسان عربي مبين ومن أجل فهم إعجازه البلاغي لابد من التعمق في ...

الكتابة ما بين زمنين

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  لم يترك التقدم العلمي والتكنولوجي دربا من دروب الحياة المعاصرة إلا وترك بصماته الإيجابية ...

صانعة بدرجة نحاتة

فاروق يوسف

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

بياتريس نحاتة هنغارية التقيتها ذات مرة في ملتقى فني أقيم في سلطنة عُمان، بياتريس لا ...

قبل ميعاد الخواء

حسن العاصي

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

غرباء ختمنا التراب وأنهينا التعب خلفنا المرايا الضريرة ابتلعت الفوانيس والأراجيح الموحشة ضجرت الانتظار ر...

ما زلنا نعيش مرحلة ما قبل الماقبل

فراس حج محمد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

الغالية المحبة، الناظرة إلى هذا الأفق، أسعدت روحا ووقتا وجمالا وشعرا وشعورا. أما بعد: ف...

اشعار تمرد نسائيه من افغانستان

د. سليم نزال

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

  وحينها ادرك/ ان الدرب الوحيد/ الذي عليه ان يقطعه/ الطريق الوحيدة المتبقية/ هي التي ت...

قصيدة "دودة الحب" للشاعر أحمد العجمي : بين الصدمة والتأمل

عبدالله جناحي

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

القصيدة النفاذة للشاعر احمد العجمي (( لماذا كل هذا الكلام عن أمراض الشمس؟! مدّو...

قصيدة : حانة فلامنكو..

أحمد صالح سلوم

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

دعيني العن هذا الشرق الذي ملأ صباحاتي بعقد الديانات.. فلم اتعرف على مشاعرك المزرك...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم3316
mod_vvisit_counterالبارحة50485
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع106380
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر555023
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60338997
حاليا يتواجد 4789 زوار  على الموقع