موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا ::التجــديد العــربي:: نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018 ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن ::التجــديد العــربي:: لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية ::التجــديد العــربي:: طرح أرامكو يجذب المستثمرين الروس ::التجــديد العــربي:: الذهب يرتفع بسبب مخاوف التضخم ::التجــديد العــربي:: نصف مليون عنوان في مسقط الدولي للكتاب و 70 فعالية متنوعة وبرنامج عروض مسرحية وأمسيات شعرية وورش وحفلات توقيع ::التجــديد العــربي:: معرض الكتاب بالدار البيضاء يحتفي بـ 'مدن السور' ::التجــديد العــربي:: اكثروا من تناول الزبادي لصحة قلوبكم ::التجــديد العــربي:: الهلال ينفرد بالصدارة إثر فوز مثير على الشباب في الوقت القاتل ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين للسيسي: المملكة حريصة على أمن واستقرار مصر ::التجــديد العــربي:: موناكو يثبت أقدامه في وصافة بطولة فرنسا بفوز كبير على ديجون ::التجــديد العــربي:: الدوري المصري.. الأهلي يكتسح المقاولون ويبتعد في الصدارة ::التجــديد العــربي:: برشلونة المتصدر يتعثر على ارضه في الدوري الاسباني ويعجز بترسانته الهجومية عن الفوز على خيتافي ويكتفي بالتعادل السلبي معه، وفالنسيا يستعيد المركز الثالث ::التجــديد العــربي:: المواظبة على الخضروات والفواكه والبقوليات يحسن وظائف خلايا بيتا المنتجة للأنسولين ويخفض لديها مستويات السكر ما يسهم في الوقاية من المرض لاحقا ::التجــديد العــربي:: أبوظبي: 1.8 بليون دولار لمشاريع صناعية ::التجــديد العــربي:: القصر الملكي البريطاني يعرض 550 رسمة لدافينشي ::التجــديد العــربي:: 42 مليار دولار مكاسب روسيا من اتفاق النفط ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من الانتخابات الرئاسية ::التجــديد العــربي::

ثنائية الدين والسياسة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

في تراثنا القديم تكثر الثنائيات الموروثة مثل النقل والعقل، السمع والعقل، الأصل والفرع، التفسير والتأويل، النص والواقع، التنزيه والتشبيه، الإيمان والعمل ، الراعي والرعية، إلى آخر هذه الثنائيات المعرفية والأخلاقية والاجتماعية والسياسية، وقد زاد الفكر الحديث ثنائيات أخرى: العلم والإيمان، الأصالة والمعاصرة، التراث والتجديد، السلفي والعلماني، الديني والمدني، ثم وقعنا، تالياً، في استقطاب حاد عندما تحولت بعض هذه الثنائيات إلى خصومة فكرية وصراع سياسي، بل وإلى سفك دماء متبادل أحياناً بين فريق يكفّر وفريق يخوّن.

 

وتقوم ثنائية الدين والسياسة على منطق «إما... أو»، إما التوحيد أو الفصل بينهما. وقد مرت المجتمعات بالتجربتين معاً، فما استراحت للحلين، لا التوحيد، ولا الفصل، وما زال النقاش مطروحاً إثر تجارب إنسانية جديدة في لاهوت التحرير في أفريقيا وآسيا وأميركا اللاتينية انطلاقاً من المسيحية وبعض الديانات الآسيوية مثل البوذية والهندوسية، والحقيقة أن هدفهما واحد في بعض الأحيان، وهو الصراع على السلطة، والخلاف فقط في الأداة، الدين أم السياسة.

وفي بدايات العصر الحديث، حدث رد الفعل، الفصل بين الدين والسياسة من أجل تقليم أظافر الدين في الغرب وحصر مجاله في العبادات، وترك المعاملات للسياسة. للدين مجاله الروحي، وللسياسة مجالها المادي. الدين يعد الإنسان للآخرة. والسياسة تعده للدنيا. قام الدين على مكتسبات العصر الحديث مثل العقل فأصبح العقل أساس النقل عند ديكارت واسبينوزا وليبنتز وكانط وهيجل. وكتب كانط أن «الدين في حدود العقل وحده»، واستند الدين إلى العلم والتجربة وقوانين الطبيعة من أجل تفسير المعجزات كظواهر طبيعية ما زلنا نجهل قوانينها.

كما تم إرجاع الدين إلى الإنسانيات بعيداً عن الإلهيات منذ الإصلاح الديني في القرن الخامس عشر، وأصبحت العلوم الإنسانية، كعلم النفس والأخلاق، والاجتماع والسياسة والاقتصاد أي الأيديولوجيا بديلاً عن الدين. والسياسة تعطي الأولوية للمعاملات. وتترك العبادات أموراً شخصية لحريات الأفراد، واقتصر الدين على دور الوعظ والإرشاد داخل دور العبادة، والتبشير في العالم غير المسيحي خاصة في أفريقيا وآسيا في الخارج، فالدين يصبح خالياً من أي مضمون اجتماعي، وقد يمثل اغتراباً عن هذا العالم، والسياسة تصبح مصالح ومنافع خالصة بلا قيم ولا مبادئ. الرأسمالية تقوم على الاستغلال، استغلال الفرد للجماعة، والاشتراكية تقوم على القهر، قهر الجماعة للفرد، وقد تقوم على عنصرية مثل الفاشية والنازية والصهيونية.

والحقيقة أن الدين ليس مجرد عبادات أو أخرويات، بل هو تصورات للعالم، اجتماعية واقتصادية، فهي رؤية اجتماعية تقوم على العدل والمساواة وعدم استغلال الغني للفقير أو السماح بالتفاوت الطبقي الشديد.

والسياسة تتضمن مذاهب سياسية كالليبرالية والاشتراكية والقومية، وقد يتعصب الناس لها، ويحاربون من أجلها، ويقسمون العالم إلى معسكرات شرقية وغربية متخاصمة متعادية، بل ومتحاربة كما يفعل أهل الطوائف الدينية.

والخطورة إذن في خلط الدين والسياسة هي تبرير أحدهما للآخر لتحقيق نفس الهدف وهو السلطة، أو بمعنى أدق التسلط. الهدف واحد وإن اختلفت الوسيلة، مرة الدين، ومرة السياسة. وخطورة الفصل هي عيش الإنسان في عالمين لا صلة بينهما. الأول عالم يقال إنه روحي شخصي ذاتي رأسي، أقرب إلى التدين أو التزهد. والثاني عالم مادي اجتماعي موضوعي أفقي، أقرب إلى الدنيا أو الحياة الحلوة، ولا يمكن الجمع بين العالمين بدعوى «أعطِ لقيصر ما لقيصر، ولله ما لله». والنتيجة إما أن يتجه الإنسان إلى الرهبنة بدعوى، أو أن يكون علمانياً مدنياً بدعوى أن للبيت رباً يحميه، وأنتم أعلم بشؤون دنياكم.

في الدين رؤية اجتماعية كما حدث في اليهودية أيام موسى وفرعون، وتحرير اليهود من سيطرة من كان يقول أنا ربكم الأعلى. والمسيحية رؤية روحية ضد تحويل اليهود المعبد إلى متجر، والتلاعب بالشريعة، وأخذ الربا وخضوعهم للرومان.

وكما قال غاندي: يوجد في العالم ما يكفي كل إنسان، ولكن لا يوجد في العالم ما يكفي جشع إنسان واحد، والإسلام آخر مرحلة في تطور الوحي، والرسول، صلى الله عليه وسلم، آخر الأنبياء، والعلماء ورثة الأنبياء اعتماداً على العقل والعلم، على النظر والتجربة. الدين والسياسة يحققان أهدافاً مشتركة، تقدم الإنسانية ورقي المجتمع. يعملان معاً في لاهوت التحرير في أميركا اللاتينية وأفريقيا وآسيا. وقد حاول الأفغاني ذلك قبل أن تنطفئ الجذوة بسبب فشل الثورة العرابية. التحدي هو الخروج من الثنائية التقليدية، الدين والسياسة، والحلين التقليديين، التوحيد أم الفصل إلى طريق ثالث يحافظ على المجتمع وحدته وعلى الثقافة فاعليتها، ولا يوظف الدين في أمور السياسة كما تفعل الجماعات المتطرفة.

 

د. حسن حنفي

مفكر وأستاذ جامعي مصري

 

 

شاهد مقالات د. حسن حنفي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

زوما يستقيل من رئاسة جنوب أفريقياو انتخاب سيريل رامابوسا رئيسا جديدا

News image

أختير سيريل رامابوسا رئيسا لجمهورية جنوب إفريقيا بعد يوم واحد من اضطرار الرئيس جاكوب زوم...

نجاة وزير الداخلية المكسيكي بعد تحطم طائرة هليكوبتر كانت تقله

News image

تحطمت طائرة هليكوبتر عسكرية كانت تقل وزير الداخلية المكسيكي الفونسو نافاريتي وحاكم ولاية واهاكا الو...

الجيش المصري يقضي على ثلاثة مسلحين ويدمر 68 هدفًا في عملية سيناء 2018

News image

تمكنت القوات المسلحة المصرية من القضاء على ثلاثة مسلحين وتدمير 68 هدفًا تستخدم في تخز...

مجلس الأمن الدولي يوافق على تعيين مارتن غريفيث مبعوثا خاصا إلى اليمن

News image

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تعيين البريطاني مارتن غريفيث مبعوثا أمميا خاصا إلى الي...

لافروف يسخر من اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأميركية غداة توجيه الاتهام إلى 13 روسيا في هذه القضية

News image

ميونخ (ألمانيا) - وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف السبت اتهام روسيا بالتدخل في الا...

الجيش المصري يحقق في " الوثائق المخفية" لذا سامي عنان حسب تصريح لهشام جنينة الرئيس السابق للجهاز المركزي للمحاسبات واحد المقربين للمرشح المستبعد من ال

News image

القاهرة - أعلن الجيش المصري مساء الاثنين أن جهات التحقيق ستتخذ اجراءات بحق رئيس الا...

400 من سيناء بينهم أجانب في قبضة القوات المصرية

News image

القاهرة - قال الجيش المصري في بيان بثه التلفزيون الرسمي الثلاثاء إن قوات الأمن قتلت عش...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

القبض على الفكرة

د. حسن مدن | السبت, 17 فبراير 2018

الكُتاب، وكل المعنيين بالكتابة، يعرفون أنه تمر في أذهانهم، وفي أوقات مختلفة، فكرة أو مجم...

هل يتوقف فكر المهدي، عن التأثير في فكر اليسار؟...

محمد الحنفي | السبت, 17 فبراير 2018

فكر المهدي... فكر علمي... واليسار معتمد......

«القانون» بين النقل والإبداع

د. حسن حنفي

| السبت, 17 فبراير 2018

  إذا كانت نشأة النص الفلسفي الإسلامي يمكن تحديدها بالترجمة بنوعيها الحرفية والمعنوية، المباشرة عن الي...

دور العرب في النهضة الأوروبية

سعدي العنيزي | الجمعة, 16 فبراير 2018

    في الكتاب الذي أصدرته المجلة العربية (الإسهام الإسلامي في التجديد الفلسفي للقرن الثاني عشر) ...

تفاءلوا بالعراق تجدوه

محمد عارف

| الخميس, 15 فبراير 2018

  «يالأهوال الأكاديمي الوطني النجفي»، كان عنوان هذا المقال، عندما شرعتُ بكتابته عن «حكمت شُبّر»...

«الإسلامفوبيا» و«الويستفوبيا»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 14 فبراير 2018

  بتواضعه الجمّ وعلمه الوافر لفت المفكر المغربي عبدالله الساعف، في كلمته المكثفة التي ألقاها...

بوح الأمكنة/ نابلس والذاكرة

زياد جيوسي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

الحلقة (1) حين كنت أتجه من بلدتي جيوس إلى قلقيلية ومن هناك للقاء نابلس لقا...

مدارس النحو العربي

عبدالعزيز عيادة الوكاع | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

من المدارس النحوية، واعلامها، في تاريخ اللغة العربية.. المدرسة البصرية، والمدرسة الكوفية. لقد سبقت الم...

(الفصْليّةْ)*

كريم عبدالله | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

اهتضمتْ أزهارها الملوّنةِ المترنّحةِ ايدي التقاليد الخشنة شققتْ ملمسها آثار (العمّالة) وزناد البنادق الرعناء تتج...

طقوس همنجواي

د. حسن مدن | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

  «زرافة من الخشب، سلحفاة من الحديد، نماذج لقطارات، دب بمفتاح زمبركي، جيتار صغير، نموذج ...

ها قد وهن العظم

نايف عبوش | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

قصة قصيرة.. لم يكن يدور في خلده.. وهو الصبي المهووس بقوة الشباب.. أنه سيكون ختي...

اليسار على نهج المهدي يسير...

محمد الحنفي | الثلاثاء, 13 فبراير 2018

عندما نختار الانتماء... إلى أحزاب اليسار... فلأن اليسار......

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30809
mod_vvisit_counterالبارحة33260
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع305328
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي332700
mod_vvisit_counterهذا الشهر790381
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1321188
mod_vvisit_counterكل الزوار50767032
حاليا يتواجد 2828 زوار  على الموقع