موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

مفهوم موت الإنسان عند ميشيل فوكو

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

يعد ميشيل فوكو أحد أهم أقطاب ما يسمى بمفكري ما بعد الحداثة، ومن أهم الفلاسفة الذين أدخلوا الفلسفة إلى أماكن لم تتطرق لها من قبل مثل البحث في تاريخ الجنون أو البحث في شئون السجون أو مولد العيادة والجنس، أو البحث في شئون السلطة بشكل مختلف عما سبقه، ووفق بعض النقاد ومنهم الدكتور عبدالرزاق الدواي في كتابه " موت الانسان في الخطاب الفلسفي المعاصر " يقول أن منهج فوكو قائم على الجمع بين المنهج البنيوي والمنهج التفكيكي. وبإعترافه هو نفسه أي فوكو بتأثره بالمنهج البنيوي والذي كان سائداً في عصره منذُ الخمسينيات من القرن الماضي حيث يقول " لقد اكتشفنا لأنفسنا شيئاً آخر.. هوى وولعاً جديداً أنه الولع بالمفهوم وبما سأسميه بالنسق.. هذا النسق السابق لكل نسق، هو الأساس والخلفية التي ينبثق منها فكرنا " الحر " ويومض للحظة خاطفة ". وبإعترافه بتأثره الكبير بنيتشه وهيدغر يقول " يعتبر هيدغر بالنسبة لي الفيلسوف الأساسي، وقد تحددت معالم مساري الفلسفي كلها من خلال قراءتي له،.. ولكني أعترف بأن نيتشه هو الذي تغلب في نهاية المطاف على توجهي الفلسفي " إذاً الأساس الذي قام عليه منهج فوكو في نقده للإنسان وللحداثة هو تأثره بأفكار نقاد الحداثة هيدغر ونيتشه وتأثره بمنجزات الفكر البنيوي وخاصة اللغة واللسانيات والأنثربولوجيا البنيوية عند ليفي ستروس والتحليل النفسي البنيوي عند لاكان.

 

يزعم فوكو ان النزعة الانسانية لم تكن موجودة قبل القرن التاسع عشر وأن مفهوم الانسان مبتكر ولم يكن موجوداً قبل مئتي سنه، حيث يقول " إن النزعة الإنسانية هي اثقل ميراث انحدر إلينا من القرن التاسع عشر وقد حان الآوان للتخلص منه. ومهمتنا الراهنة هي العمل على التحرر نهائياً من هذه النزعة ". ويقول في موضع آخر " إن الإنسان اختراع حديث العهد صورة لا يتجاوز عمرها مئتي سنة، أنه مجرد انعطاف في معرفتنا، وسيختفي عندما تتخذ المعرفة شكلاً آخر جديداً ". فكرة موت الانسان في الحقيقة هي من منتجات الفكر البنيوي والتي تبناها فوكو مع بعض التعديل عليها بمسمى جديد والذي اخذه من علم الأركيولوجيا أي علم الحفريات بنفس الاحرف وهو العلم الذي يدرس ويبحث في الماضي البشري ولكنه أخذ الاسم بشكل مجازي وطبقه على منهجه. والمقصود بموت الانسان هنا هو موت المفاهيم والمعارف والعلوم الخاصة بالإنسان منذُ القرن التاسع عشر، حيث أن فوكو لا يعترف بهذه المعارف والعلوم مثل علم الاجتماع أو علم النفس وعلم التاريخ والعلوم التي تمركز الإنسان، والتي تبنتها الحداثة وعملت على نشرها والإيمان بها يقول عبدالرزاق الدواي بهذا الصدد " إننا نرجح أن تكون دلالة هذا الاعلان المفاجئ عن " موت الانسان " هي الإنذار بنهاية عهد النزعة الإنسانية : الذي جعلت منه محور التفكير وقيمة عليا : الإنسان الواعي والمسؤول، والمالك لزمام أمره، والفاعل في تاريخه بفعل تضافر إرادته والإمكانيات التي توفرها علومه، إنسان الطموح، والحقوق والواجبات. هذا المخلوق الغريب ليس في نظر فكر فوكو سوى مخلوق حديث العهد في الثقافة الغربية، ليس له في ماضي هذه الثقافة ولا في غيرها... أصل ولا سلف وربما لن يكون له أيضاً في مستقبلها أي خلف، سيختفي قريباً، وبإختلافه تسقط قلاع النزعة الإنسانية : التاريخ والفكر الجدلي... وأحلام التحرر."

يقول فوكو في الدفاع عن منهجه ونقده للفلسفة التقليدية والتي تبنت النزعة الإنسانية إن لحظتنا "... قد تحددت في اليوم الذي أظهر لنا فيه ليفي ستراوس يالنسبة للمجتمعات، ولاكان بالنسبة للاشعور، بأن من المحتمل ألا يكون " المعنى " سوى أثر على السطح، سوى بريق وطفاوة، وأن ما يخترقنا في العمق، وما يوجد قبلنا ويسندنا في الزمان والمكان... فهو النسق " ويقصد بالنسق " إننا نعني بالنسق مجموعة من العلاقات، تستمر وتتحول في استقلال عن الأشياء التي تربط فيما بينها " ويقول في موضع آخر " لقد حاولت الكشف عن ميدان مستقل ذاتياً، قد يكون ميدان لا وعي العلوم أو لا شعور المعرفة، وقد يملك قواعده الخاصة، مثلما يملك لا شعورالفرد البشري بدوره قواعده وتحديداته " يقول عبدالرزاق الدواي " ومن خلال هذا التصور الجديد، لم تعد اللغة تكتسب قيمتها من الدلالات التي تتواصل بواسطتها وتحيل إليها، بل من العلاقات القائمة بين وحداتها الصوتية، تلك العلاقات التي تقوم أساساً على الإختلاف والتقابل. هنا تأخذ العلاقة أهمية كبرى وأسبقية على حساب الكينونة والذات. فالعنصر لا قوام له ولا معنى إلا من منظور العلاقات المكونة له، لم تعد اللغة من خلال منظور النسق، مجالاً يعبر الإنسان فيه ومن خلاله وبواسطته عن أفكاره وعن هواجسه ومشاعره المرتبطة بالعالم، أحيائه وأشيائه، لقد ألغيت فيه الإحالة إلى العالم وإلى المواقف المعاشة لفائدة إرادة الكشف عن البنيات الداخلية، ولكي لا يبقى هناك إلا النسق وحده "

البنية أو النسق والذي تبناه فوكو في مؤلفاته ليس ثابتاً في كل العصور وإنما متغير ومتحول من عصر إلى آخر فهو في عصر النهضة غيره في العصر الكلاسيكي وهو يختلف عن عصر الحداثة، لكل عصر فكر ولغة معينة، ولكن فوكو لا يفيدنا كيف تحول هذا النسق في عصر معين إلى نسق آخر مختلف عنه فجأة دون مقدمات. فمثلاً في كتابه " الكلمات والأشياء " حول نشأة المعارف والعلوم يتميز النسق أو " الإبستمي " في عصر النهضة والتي سادت في الثقافة الغربية حتى القرن السادس عشر، هي مقولة التشابه على الحقل المعرفي، لقد انحصرت مهمة المعرفة كما يقول فوكو في البحث عن أوجه التشابه والاتفاق بين المظاهر المختلفة للوجود، وقد تبدل فجأة شكل المعرفة ابتداء من القرن السابع عشر وهو العصر الكلاسكي في نظر فوكو إلى التمثّل، أصبحت اللغة أداة للتحليل وللتمييز، تحليل وجود الأشياء باعتبارها مدركة ومتمثلة، ثم جاء الحدث الجديد والمفاجئ، في الثقافة الغربية في نهاية القرن الثامن عشر، هو بداية انسحاب المعرفة والفكر من فضاء التمثل حيث لم تعد اللغة وحدها بقادرة على تأطير المعرفة الدقيقة للاشياء... وظهر بُعد جديد لمعرفة الواقع هو البُعد التاريخي، وهيمنت بالتالي مقولة التاريخ، وعن هذا الحقل الجديد للمعرفة ظهر المفهوم الحديث عن الإنسان... كما ظهرت العلوم الإنسانية. " إن تعاقب الإبستميات " الانساق " لا يعني أن العقل قد حقق تقدماً، ولكنه يعني فقط أن ".. كيفية وجود الأشيا، والنظام الذي يوزعها ويقدمها للمعرفه، قد لحقه تغيّر عميق " لأن فوكو لا يتتبع تطور وتقدم التاريخ وإنما يبحث عن الإنقطاعات والإنفصالات فيه، لأن الذات لا تملك ذاتها والوعي والقصد والمعنى خلفه اللاوعي واللاشعور والبنية، فالذات وفق منهج فوكو لا وجود لها فهي مقصية عن المعنى والحقيقة.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

الشهادات العلمية لا تصنع مثقفاً!!

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 23 يوليو 2018

  تبتذل مفردة «مثقف» كثيراً لدرجة أن تصبح عنواناً يسبغ على كثيرين دون توقف أو است...

أليكسا وسيرى وأليسا وبيكسبى صناع المستقبل

جميل مطر

| الأحد, 22 يوليو 2018

  أعرفه منذ لحظة خروجه إلى هذه الدنيا وربما من قبلها. ركبنا السيارة وقد بدأ هب...

الحُلوةُ المُرَّة..!

محمد جبر الحربي

| الأحد, 22 يوليو 2018

1. يا محمَّدْ يا صديقاً ماتَ والدّنيا ممَرُّ. والندى شعرٌ، وهذا الشعرُ دُرُّ. أيّه...

ذكريات سينمائية

د. نيفين مسعد

| الأحد, 22 يوليو 2018

  كان حوار الكبار مملا لا شيء فيه يثيرنا نحن الصغار، نعم تترامى إلى أسماعن...

ثلاثمائة مثقف مصري وعربي:الأوبرا تنهب ابداع الخمـيسـي!

د. أحمد الخميسي

| الأحد, 22 يوليو 2018

  نستنكر نحن الموقعين أدناه من كتاب ومثقفين وصحفيين وفنانين وكل من يقف ضد نهب حق...

الى مربي الاجيال الشاعر شكيب جهشان في ذكرى يوم ميلاده

شاكر فريد حسن | الأحد, 22 يوليو 2018

شكيب يا نجمًا هوى وبلبلًا فوق سماء الجليل غرد وشدا في يوم ميلادك   ت...

أزمة كِتاب أم كُتّاب؟

د. حسن حنفي

| السبت, 21 يوليو 2018

  توالت الأزمات في العالم العربي وتشعبت، وأصبح كل شيء في أزمة: السياسة والاقتصاد والمجت...

بين النهوض والتخصص العلميين

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

  الروائي المعروف عبد الله بن بخيت خصص مقاله هذا الأسبوع لنقد ما اعتبره إفراطا...

رحيل «شيخ المؤرخين»

جعفر الشايب

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  فقد الوطن الأسبوع الماضي علما من أعلام الثقافة والأدب والتاريخ في محافظة الأحساء هو الم...

حقوق الإنسان.. من فكرةٍ إلى إيديولوجيا

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 9 يوليو 2018

  بدأت حقوق الإنسان فكرةً، في التاريخ الحديث، وانتهت إلى إيديولوجيا لم تَسْلَم من هوْل ن...

ما اجتمعت جميلة وجميل إلا وثالثهما جميل

جميل مطر

| السبت, 7 يوليو 2018

  أكاديمى كبير كتب يعلق معجبا بكتابات سوزان سونتاج وأفكارها ولكنه ختم تعليقه بوصفه لها وه...

مِشْيَةٌ وثباتْ..!

محمد جبر الحربي

| السبت, 7 يوليو 2018

1. تعالَى الصَّباحُ فهاتي الدِّلالْ ومرِّي بها مُرَّةً يا دَلالْ فما كلُّ صبحٍ كما نش...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23603
mod_vvisit_counterالبارحة33464
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع57067
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر716166
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55632645
حاليا يتواجد 2490 زوار  على الموقع