موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

«فكر - 15 والتكامل الثقافي»

إرسال إلى صديق طباعة PDF


اختارت مؤسسة الفكر العربي هذا العام «أبو ظبي» لعقد مؤتمرها السنوي «فكر - 15»، لسببين مهمّين: الأوّل، الذكرى الخامسة والثلاثون لتأسيس مجلس التعاون الخليجي، والثاني، الذكرى الخامسة والأربعون لتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

والحدثان البارزان لهما علاقة بتجارب العمل العربي المشترك، حيث كان قد تقرر الأمر في مؤتمر «فكر - 13» المنعقد في الصخيرات بالمغرب، الذي تم تنفيذه بالتئام مؤتمر «فكر - 14» بالقاهرة.

وقد استند مؤتمر «فكر - 15» إلى «فلسفة السؤال» ضمن منهجية اعتمدت على عدد من المحاور والاستراتيجيات التي تنطلق من فكرة التكامل العربي وتصب فيه، خصوصاً ببحث المستجدّات والمتغيّرات، استمراراً لمؤتمر «فكر - 14»، الذي انعقد تحت عنوان «التكامل العربي» بمناسبة مرور 70 عاماً على تأسيس جامعة الدول العربية، بتشجيع أجواء الحوار وتوفير المناخ المناسب لتبادل الرأي والتفاعل والتواصل، لبحث ما هو مشترك من جهة، ومن جهة ثانية، الوقوف عند التحدّيات والعوائق التي تواجه العرب، والتي تحتاج إلى مواجهة مشتركة، خصوصاً أن تبعاتها لا تعود على طرف بعينه، بل إن تأثيراتها ستكون على الجميع، فالجزء يتأثّر بالكلّ، بقدر ما يؤثّر فيه.

وإذا كان العالم يتّجه إلى التعاون والعمل المشترك من خلال إقامة كيانات كبرى وتجمّعات إقليمية ودولية أبعد من حدود البلدان وسيادتها، فالأوْلى بالعرب التقارب والتعاون، لا سيّما وأن ما يجمعهم من مشتركات هو أكثر بكثير مما يجمع الآخرين، الأمر الذي يستوجب تعزيز ثقافة التعاون والعمل المشترك، لا سيّما بوجود مصالح وأهداف مشتركة تتعلّق بالمصير العربي ذاته، والهويّة العربية بشكل عام، ولا يمكن أن يتحقق ذلك من دون استقرار سياسي وأمني ومن خلال ممارسة فعلية بتوفّر إرادة سياسية فاعلة وواعية بالمخاطر التي تهدّد الأمة العربية على الصُّعد الثقافية والاقتصادية والسياسية والأمنية والعسكرية، ليس بحاضرها فحسب، بل بمستقبلها.

وكانت أسئلة مؤتمر «فكر - 14» وضعت مكانة مهمّة للتكامل الثقافي بالدعوة لتعزيز ثقافة المواطنة والانفتاح والتسامح وقبول الآخر في المجتمعات العربية، للإدراك المشترك بأهمية توفير الأبحاث الضرورية لتنفيذ قرارات التكامل العربي ومشروعاته التي سبق لجامعة الدول العربية ومؤسساتها أن اتخذتها، فبعضها لا يزال معطّلاً، أو تم وضعه على الرف، أو أن بعضها الآخر حالت الخلافات دون مواصلته، علماً بأن الكثير من المستجدّات تتطلّب إعادة القراءة ﻟ«مواجهة التطرّف والإرهاب والتدخلات الخارجية ومخاطر حرب الشبكات والحروب الفضائية».

وإذا كان الهدف هو بناء اقتصاد المعرفة المنتج والمؤسّسات الإنتاجية الزراعية والصناعية والتجارية والخدماتية، استجابة لحاجات المواطنين والأجيال القادمة، فإن الاستثمار الأول في التعاون المشترك ينبغي أن يكون في قطاع التعليم والتربية والقضاء على الأمية التي لا تزال مستفحلة في العالم العربي، حيث تقدر بأكثر من 70 مليون إنسان.

وقد خصَّصت المؤسّسة تقريرها السنوي هذا العام لدراسات وأبحاث لها علاقة بموضوع مؤتمرها، تحت عنوان «الثقافة والتكامل الثقافي في دول مجلس التعاون: السياسات والمؤسسات، التجليات»، وهو التقرير التاسع للتنمية الثقافية الذي تصدره المؤسسة. ويأتي هذا التقرير بمواضيعه والمشاركين فيه، تأكيداً لأهمية الثقافة والمثقفين في التنمية وفي عملية البناء من أجل تطوير المجتمع، وهو تقرير متميّز لتركيزه على الحياة الثقافية والمشهد الثقافي بكل ما يتميّز به من حيوية وغنى وتنوّع.

وكما هو واضح من عنوانه، فالتقرير يتكوّن من ثلاثة أبواب، حيث بحث الباب الأول في السياسات والاستراتيجيات من خلال قراءة نقدية للتنمية والاستراتيجية الثقافية. أما الباب الثاني فقد عرّف بالمؤسسات والهيئات الثقافية، سواء كانت حكومية أو غير حكومية، من منتديات أدبية وثقافية، إلى مراكز الأبحاث والدراسات إلى جمعيات اللغة العربية والمراكز الثقافية والمتاحف وغيرها، ولفت التقرير الانتباه إلى دور المرأة ومشاركتها في الحياة الثقافية. وكان الباب الثالث مشوقاً بتسليطه الضوء على جوانب من الإبداع الثقافي في الخليج، قصة ورواية وشعراً ومسرحاً وسينما وفنون بصرية، مثلما قدّم سجلاً بأسماء هيئات ومؤسسات ومراكز أدباء وفنانين وعاملين في الوسط الثقافي.

وأعتقد أن مؤسَّسة الفكر العربي بإصدارها مثل هذا التقرير تكون قد افتتحت بُعداً جديداً في تقارير التنمية العربية، ألا وهو البُعد الثقافي الذي غالباً ما يظل مستبعداً، أو أقل اهتماماً وأدنى استدعاءً من بقية الأبعاد الأخرى، السياسية والأمنية والعسكرية والاقتصادية وغيرها، وهو ما دأبت عليه منذ العام 2008.

وسبق أن ركّزت تقاريرها على التعليم والإعلام وحركة التأليف والنشر والمعلوماتية والإبداع، إضافة إلى ملفات الحراك الثقافي، وكل ما يتعلّق بمعوّقات التنمية، كما خصّصت المؤسّسة تقاريرها لاحقاً لجوانب أخرى راهنة، مثل اقتصاد المعرفة والتكامل المفقود بين التعليم والبحث العلمي وسوق العمل، والربيع العربي بعد أربع سنوات. والتقرير الجديد حسب تقديري بقدر ما هو مبادرة تخص دول مجلس التعاون الخليجي والثقافة الخليجية، فإنه في الوقت نفسه يمكن أن يؤسس لحالة عربية، سواء لبلدان المشرق أو لبلدان المغرب، بحيث يمكن مقاربة مشهدها الثقافي بصورة بانورامية، وذلك بإعلاء شأن الثقافة والمثقفين وقيم الخير والجمال والأمل، كما يمكن أن يسهم في إرساء قيم العمل المشترك والتعاون لما فيه احترام حقوق الإنسان وتعزيز سقف الحريّات وإشاعة التسامح ونبذ التطرّف ومواجهة الإرهاب.

وإذا كانت السياسة قد أبعدت العرب عن بعضهم بعضاً، فإن بإمكان الثقافة والتكامل الثقافي تقريبهم إلى بعضهم بعضاً، والأدب والفن والثقافة بكل فروعها وألوانها وسيلة عملية وإنسانية للتواصل والتفاعل البشري.

***

drhussainshaban21@gmail.com


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

بين النهوض والتخصص العلميين

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

  الروائي المعروف عبد الله بن بخيت خصص مقاله هذا الأسبوع لنقد ما اعتبره إفراطا...

رحيل «شيخ المؤرخين»

جعفر الشايب

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  فقد الوطن الأسبوع الماضي علما من أعلام الثقافة والأدب والتاريخ في محافظة الأحساء هو الم...

حقوق الإنسان.. من فكرةٍ إلى إيديولوجيا

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 9 يوليو 2018

  بدأت حقوق الإنسان فكرةً، في التاريخ الحديث، وانتهت إلى إيديولوجيا لم تَسْلَم من هوْل ن...

ما اجتمعت جميلة وجميل إلا وثالثهما جميل

جميل مطر

| السبت, 7 يوليو 2018

  أكاديمى كبير كتب يعلق معجبا بكتابات سوزان سونتاج وأفكارها ولكنه ختم تعليقه بوصفه لها وه...

مِشْيَةٌ وثباتْ..!

محمد جبر الحربي

| السبت, 7 يوليو 2018

1. تعالَى الصَّباحُ فهاتي الدِّلالْ ومرِّي بها مُرَّةً يا دَلالْ فما كلُّ صبحٍ كما نش...

حكاية غزالة

د. نيفين مسعد

| السبت, 7 يوليو 2018

  هذه قصة حقيقية عن غزالة كانت تعيش فى بلاد تكثر فيها الغابات، بلاد تأخذ ف...

“شارلي شابلن ” بعد أن أصبح لا يطيق الصمت !

د. هاشم عبود الموسوي

| السبت, 7 يوليو 2018

ما الذي فعله ، إليكم قصته الديكتاتور العظيم (1940) The Great Dictator   إن ظاهرة ...

وردة إيكو ووردة براديسلافا

د. حسن مدن | الجمعة, 6 يوليو 2018

  ينصرف الانتباه حين نقرأ، أو نسمع عنوان رواية أمبرتو إيكو «بندول فوكو»، نحو المفكر...

الرأي الآخر

سعدي العنيزي | الجمعة, 6 يوليو 2018

  يقول افلاطون ان الرأي حالة بين الظن وبين اليقين، فهو، أي الرأي، لم يصل بع...

واقعنا من الشعر العربي القديم

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 6 يوليو 2018

  ليس في الشعر العربي وحده ما يستحق إعادة القراءة والتأمل في المعاني الثواني التي أ...

مونيه إلى الأبد

فاروق يوسف

| الخميس, 5 يوليو 2018

غالبا ما يُسلط الضوء على لوحات الرسام الفرنسي كلود مونيه (1840- 1926) كبيرة الحجم الت...

سز كين.. علامة يستحق التكريم حيًا وميتًا

شريفة الشملان

| الخميس, 5 يوليو 2018

  توفي في إسطنبول 30 الشهر الماضي الأستاذ الدكتور العلامة (محمد فؤاد سزكين) بعد عمر طو...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم8747
mod_vvisit_counterالبارحة33124
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع272472
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر636294
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55552773
حاليا يتواجد 2692 زوار  على الموقع