موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

ثراء الروح العراقية

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أفاجأُ بإبداع أجيال عراقية جديدة طَبَختها أهوال الحصار والغزو، فأتذكَّر قول «يوحنا المعمدان»، مبشراً بالسيد المسيح، «يأتي بعدي من هو أقوى مني، من لستُ أهلاً لأن أحلّ سُيورَ حِذائه».

وما غير ذلك يمكن قوله عن الروائي والشاعر والكاتب السياسي والمترجم والسينمائي والأكاديمي سنان أنطون. عندما كان جورج بوش يهدد «من ليس معنا فهو مع صدام حسين»، كتب أنطون في مجلة «ذي نيشين» الأميركية، يسخر بمرارة من إعلان الأكاديمي العراقي «كنعان مكيه»، في لقاء عام مع بوش في البيت الأبيض، بأن «أصوات الصواريخ وهي تدكُّ بغداد ستكون أجمل موسيقى أسمعها في حياتي».

والمفارقة أن مكية من أغلبية مسلمة في العراق، وأنطون من أقلية مسيحية، أبوه عراقي وأمه أميركية، عاش في العراق حتى أكمل دراسة الأدب العربي في جامعة بغداد، ونال شهادة الدكتوراه من جامعة هارفرد، ويُدرّسه حالياً في جامعة نيويورك.. وجرأته في مناهضة النظام السابق، والاحتلال الأميركي على حد سواء، جرأة العاشق المجنون بالعراق. روايته الجديدة «فهرس»، وهي الرابعة من رواياته، وكُلها تُرجمتْ إلى لغات عدة، تتكون من ذكريات، وحوارات، ومقتبسات تتقاطع وتتهامس، كلوحات ملصقات الفنانين السرياليين. وثراء «فهرس» ثراء الروح العراقية، من الشاعر الشعبي عبود الكرخي إلى جلجامش، مقاطع تفصل بينها أحياناً نجومٌ غُفلٌ أو سطور مستقلة لا تعرف ما جاء بها ولماذا، مثل: «هذه ذاكرتي بكل كنوزها، وبكل الخراب الذي فيها، أمامك فخذ ما تشاء»، أو «أعود إلى الماضي وأنام على السكة التي يسير عليها الزمن كي أجبره على التوقف وتغيير وجهته»، أو «اصْهَرْ أحزانك كلّها، واصنع منها رمحاً، وابحث عن ساعد قوي، لتصوبه إلى قلبك».

ويتفاجأ القارئ بعبارات قرآنية في رواية «فهرس»، ليست مقتبسات، بل جزء من ذخيرة الذاكرة العراقية، تأتي طوعاً في محلها من النص، كما في «منطق السدرة» التي يبغون جرفها: «عند سدرة المنتهى، عندها جنّة المأوى، إذ يغشى السدرة ما يغشى». إنه جيشان الروح في لحظات النزع الأخيرة لشجرة تروي جحيم حياتها التي انتهت بسعير الحرب. وهو كمعظم المقاطع التي تحمل عنوان «منطق»، صرخات أشياء وكائنات عذّبها وقتلها غزو العراق، «منطق الطير»، و«منطق الجدار»، و«منطق العود»، و«منطق الشريط».

وإذا كان فن الكتابة يقوم على الحذف، حسب همنجواي، فإبداع أنطون يقوم على الإضافة. خاتمة روايته «فهرس» يستدركها بإضافة، بل إضافات. و«علينا أن نعترف بأن النهايات التي نتخيلها ونتمناها محض مقترحات، أحياناً تتبناها الحياة عندما تحنو علينا، وهو أمر نادر». ويتجاوز أنطون نقاشات طويلة لأجيال روائيين عراقيين حول استخدام العامية، فيستخدمها، ليس في الحوار فقط، كما فعل «فؤاد التكرلي» في روايته «الرجع البعيد»، بل حتى في النص. «كنا نُخرج قفص الطير ونضعه في الطارمة في العصرونيات». وكلمة «عصرونية» تستحضر فترة العصر البغدادية بكل شذاها وحميميتها.

وتفترش العامية أحياناً صفحات عدة، كما في «منطق الشريط» حيث يردد أهزوجة أطفال عراقية معروفة «حجنجلي بجنجلي، صِعَدِت فوك الجبلِ، لكيت كبه كبتين، صحت يا عمي يا حسين». وهذه ليست محض ظرافة فلكلورية، بل «صرخة شريط مسجل لطفل قُتل في القصف، واحترق الشريط».

وعشق «أنطون» للعراق هوس متسلط مثل «الفوبيا»، يستغيث منه بكلمات لا وجود لها في المعاجم، كقوله: «أضعف الإيمان هو أن أتضامن مع الأشياء وأصارخها»، ويستدرك: «نعم أصارخها والنقطة ليست زائدة»، ويوضح: «كلما صرخ بي شيء أو كائن كنت أحاول أن أهدئ من روعه فأنجح أحياناً، وأفشل كثيراً فأضم صراخي إلى صراخ الشيء، أصرخ به ويصرخ بي حتى أهلك من التعب».

 

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

كان الأمل في عهد الشهيد عمر...

محمد الحنفي | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

كان الشهيد عمر... ينضح... بكل آمال الشعب......

حكمة البومة

د. حسن مدن | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  في محل لبيع التذكارات في مدينة نائية، استوقفني تذكار هو عبارة عن مجسم برونزي...

طاقات إبداعية واعدة

نايف عبوش | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  في الديرة يمكن تلمس طاقات شبابية كامنة، وواعدة في المجالات الأدبية، الشعرية منها، والنثر...

الحارس والمتمرد في ” حقل الشوفان”

وليد الزبيدي

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

  شاهدت فيلم “الحارس في حقل الشوفان” قبل عدة اشهر، بعد ذلك قرأت الرواية الشهير...

رواية “ليت” ما لها وما عليها

رفيقة عثمان | الأحد, 18 نوفمبر 2018

رواية “ليت” للكاتبة: (رهف السّعد)، 2018، مكتبة كل شيء للنشر حيفا. نسجتِ الكاتبة الشّابّة "ره...

كتاب على الرصيف

د. حسن مدن | الأحد, 18 نوفمبر 2018

ذات مرة اقتنيت كتاباً من تلك التي توصف بالكتب المستعملة، من بائع على الرصيف في ...

هل نسأل التاريخ عن دواعي الاغتيال؟...

محمد الحنفي | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لقد تم اغتيال الشهيد عمر... أمام منزله... فلماذا لا نتوجه......

الكاتب والمدينة

د. حسن مدن | السبت, 17 نوفمبر 2018

  حين أراد بياتريت سارلو دراسة أدب خورخي بورخيس، أولى عناية خاصة للتحولات، التي طرأت ع...

الحُبُّ العَظِيم

محمد جبر الحربي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

وَرَبِّ البَيْتِ والـدَّمِ والـفـؤادِ أمُوتُ وخافقي يَدْعُو: بِـلادِي وأسْعَى آمِناً والـنَّاسُ حَـوْلـي   أُقبِّلُ قبْلَ ...

قصيدة: البوح الكستنائي..

أحمد صالح سلوم

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

على سطح سريرك نبيذ ورماد وبعض العنفوان امر متأنيا امام اعجوبة الاستعارات على سهولك ...

الثنائية في المنهج الديكارتي

د. زهير الخويلدي

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

" يكفي أن نحسن الحكم لكي نحسن الفعل "1   لقد علمنا رونيه ديكارت1596-1650 الكيفي...

هكذا يُفْعل بمن يمسّ بشرف الكاهن الأكبر

د. حسيب شحادة

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

  في ما يلي ترجمة عربية لهذه القصّة، التي رواها الكاهن الأكبر عبد المعين بن صدق...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30607
mod_vvisit_counterالبارحة50244
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع130430
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر950390
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60734364
حاليا يتواجد 4766 زوار  على الموقع