موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
وزير النفط والكهرباء والماء الكويتي : دول الخليج مستعدة لاحتمال إغلاق مضيق هرمز من قبل إيران ::التجــديد العــربي:: لقاء محتمل بين لافروف وبومبيو على هامش منتدى آسيان في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: عون لقائد الجيش اللبناني: لا وطن من دون الجيش ::التجــديد العــربي:: مقتل صحفيين روس يصورون فيلما وثائقيا في إفريقيا الوسطى ::التجــديد العــربي:: مقتل 3 ضباط بينهم عميد و10 جنود من الجيش السوري بكمين لـ"داعش" في القلمون الشرقي ::التجــديد العــربي:: روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ::التجــديد العــربي:: الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة ::التجــديد العــربي:: المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة ::التجــديد العــربي:: حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ ::التجــديد العــربي:: فيلم «إلى آخر الزمان» يفوز بجائزة «مهرجان وهران» ::التجــديد العــربي:: سورية تطلق الدورة 30 لمعرض الكتاب الدولي ::التجــديد العــربي:: ملك المغرب يعزل وزير الاقتصاد والمال ::التجــديد العــربي:: بعد سنوات من إغلاقه.. دمشق تدرس فتح معبر "نصيب" مع الأردن و شركات طيران أجنبية تبدي اهتماما باستئناف الرحلات إلى سوريا ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدرس رفع التعرفة الجمركية إلى نسبة 25 % على بضائع صينية ::التجــديد العــربي:: البرقوق يساعد في الوقاية من السرطان ::التجــديد العــربي:: دراسة بريطانية حديثة: حبوب أوميغا 3 "لا تحمي القلب" ::التجــديد العــربي:: سقوط ريال مدريد وبرشلونة في كأس الأبطال ::التجــديد العــربي:: فوز سان جرمان على أتلتيكو مدريد في كأس الأبطال الدولية ::التجــديد العــربي:: الزمالك يواجه بتروجيت في انطلاق الدوري المصري ::التجــديد العــربي::

حينما ينقذنا الفن من الرداءة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

" نحن في حاجة أكيدة إلى الجمال لكي نوسع...حقل قيمنا الممكنة ولكي نفكر على نحو مختلف..."1

 

بماذا يتعامل الناقد الفلسفي مع الأثر الفني؟ ماهي الشروط التي تبيح عملية التلقي؟ كيف يمكن لأثر فني أن يغير حياة البشرية؟ وبأي معنى يقاوم الفن التفاهة والقبح والانحطاط القيمي؟ وما شرط إمكان نقد الذوق؟

 

عندما يكون المتلقي أمام أثر فني على غرار أغنية وقطعة موسيقية وقصيدة شعرية وفيلم سينمائي ومشهد مسرحي وتمثال منحوت وهيكل معماري ولوحة مرسومة وفسيفساء جدارية وأنشودة دينية وعمل أدبي فإنه مطالب بأن يتبع الخطوات الذوقية التالية:

1. التركيز على ماهو جميل في هذا الأثر والاستمتاع به وذلك بالاقتدار على بلوغ العمق في السطح.

2. لمح التناغم الذي يوجد في الأثر من وجهة نظر شكلية ورصد التناسق بصورة تجريدية.

3. أن يعيش المتلقي المعنى الذي يتضمنه الأثر ويشارك في سبك الدلالة وفهم المرجع والإحالة.

4. أن يقوم المرء بتصعيد الطاقة الليبيدية في الأثر والتسامي وتحويل إلى هدف ثقافي وفعل ملتزم.

5. أن يشتغل المتلقي على مهمة تقبل السر وتتبع اللغز والخروج المتاهة وتفكيك اللغة المشفرة التي تعبر بها الآثار عن ذاتية مبدعها.

6. أن يعتمد المرء على الأثر الفني من أجل بناء الجسور2 وردم الهوة التي تفصل بين الذات والعالم ويحقق التواصل بين الذوات ويزيل أشكال سوء التفاهم بين الأنا والآخر ضمن وضعية تشاركية.

لا يعتمد العمل الفني على العناصر المادية والأشكال الرمزية فحسب وإنما يخوض تجارب ضمن حقول سياسية ويقوم بالتجريب في المجتمع والخيال والذاكرة واللاوعي والتاريخ والجغرافيا والطبيعة والثقافة.

من المفروض أن يتم وسم الأثر الفني من خلال تعريف بالفنان الذي وقعه وعبر إسناد عنوان واضح له والكشف عن التقنية التي استعملها في عمله ومقارنته بالقياس مع غيره من الآثار الفنية المعاصرة له وتنزيله ضمن السياق الخاص به والإطار الاجتماعي والمناخ الثقافي والوجود السياسي المحيط به.

كما يمكن التفطن إلى المعارف التي وجدت من جهة مصادر الإلهام والخلق وتذكر الاعتقادات التي مثلت الحالة البدئية للفنان الذي وقعه والانتباه إلى جملة الحوارات الافتراضية التي أجراها مع شخوص رموز.

بهذا المعنى يخبر الأثر الفني عن الوطن الذي يوجد فيه الكائن ويدل على وظائف الفن وقيمة الجمال في مجتمع الرداءة ويكشف عن نسيان الوجود واختفاء الذات وتلاشي الوعي ويدعو إلى المقاومة بالصور ويضع العالم ضمن إطار ويترجم تنوع الإحساسات في لوحة ويستدعي الشعب بالقدوم ويحرض على إرادة الحياة ضد انتشار العدم واكتساح الصحراء للمناطق الخضراء ويجعل الضلال تعكس نور الشمس.

التحدث عن الجمال الأصلي زمن المآسي التي تتعرض لها البشرية والكوارث التي تعصف بمدنيتها وبيئتها الطبيعية يمكن أن يمثل علاجا من صدمة الواقع البائس ومواجهة فنية مع البشاعة ومراهنة على حقيقة الغاية الإنسانية ومحاولة للكشف عن المعطيات الأساسية للحرية وانتصارا للكرامة والحق3 .

يتراوح العمل الفني بين الهواية والحرفية وينتقل من دنيا اللعب والتجريب إلى حقل المهارة وفضاء الإتقان ويحاول التأليف بين السماح بالفعل وحسن الصنع ويبذل الجهد للإبحار في الأعماق والتمرد على السائد.

كما يحاول الفنان التحديق في الراهن والنظر إلى المشهد وإبصار المصير وقراءة المستقبل ويجعل من المتحف ميدان مشاركة ويغير زوايا النظر ويركز الانتباه على الأطراف والسطوح والمرايا المحدبة.

يمتلك الأثر الفني إستراتيجية في العرض تتمظهر من خلال قوى إنتاجه وتبرز عناصره التكوينية ويلعب الترتيب الذي تظهر من خلاله امتزاج الألوان والأشكال والخطوط والأحجار والأضواء والرموز والمواد.

هكذا مرت عملية تلقي الآثار الفني بجملة من الأطوار أهمها: فهم عملية الانبثاق والتشكل وبعد ذلك المرور إلى عملية مشاهدة المسحة الجمالية التي يتضمنها والانتهاء بإظهار المعنى من خلال العبارة4 .

جملة القول أن تلقي الأثر يعتمد على مرونة الفنان في تبليغ المضمون الجمالي وتجلية الأشكال الفنية وقدرة الذاتية على الخلق والإبداع والإنشاء والتشكيل والتعبير عن الرائع الجليل والجمال الخلاب.

الهوامش:

[1] Pépin ( Charles ), Quand la Beauté nous sauve, Robert Laffont éditions, Paris, 2013,p 57.

[2] Bourdie Alain , Dominique Bénard et Anne-Marie Houdeville, Découvrir et comprendre l’art contemporain, édition Groupe Eyrolles, Paris, 2010,p82 .

[3] Cheng (Francois), Cinq méditations sur la beauté, texte enrichi et lu par l’auteur , édition Albin Michel, Paris, 2006, Audiolib, 2008.

[4] EwiG (Isabelle) et Maldonado (Guitemie), lire l’Art contemporain dans l’intimité des œuvres, édition Larousse, Paris ,2005 -2013,p 05

المراجع:

-Bourdie Alain , Dominique Bénard et Anne-Marie Houdeville, Découvrir et comprendre l’art contemporain, édition Groupe Eyrolles, Paris, 2010.

- Cheng (Francois), Cinq méditations sur la beauté, texte enrichi et lu par l’auteur , édition Albin Michel, Paris, 2006, Audiolib, 2008.

-EwiG (Isabelle) et Maldonado (Guitemie), lire l’Art contemporain dans l’intimité des œuvres, édition Larousse, Paris ,2005 -2013,

-Pépin ( Charles ), quand la Beauté nous sauve, Robert Laffont éditions, Paris, 2013

 

د. زهير الخويلدي

تعريف بالكاتب: كاتب مهتم بالشأن الفلسفي
جنسيته: تونسي

 

 

شاهد مقالات د. زهير الخويلدي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا: لدينا خطة واضحة لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم

News image

أعلنت روسيا أن لديها صورة واضحة لمواعيد وقواعد عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحة أنه...

الداخلية المصرية تعلن مقتل 5 من حركة "حسم" في القليوبية

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، مساء الثلاثاء، أن خمسة عناصر من حركة "حسم" قتلوا في تبا...

الاحتلال يفرج عن عهد التميمي برفقة والدتها بعد ثمانية اشهر من إكمال مدة العقوبة

News image

القدس - أعلن متحدث باسم مصلحة سجون الاحتلال ان الفتاة الفلسطينية عهد التميمي غادرت الس...

المكسيك.. تحطم طائرة ركاب على متنها 101 شخص ولا قتلى وأسباب التحطم الطائرة يعود إلى عاصفة جوية حادة

News image

أعلن محافظ محافظة هوسيه في المكسيك، روساس أيسبورو، أن سبب تحطم الطائرة التابعة لشركة "Ae...

حظر النقاب في الدنمارك يدخل حيز التنفيذ

News image

دخل القانون الدنماركي الذي يحظر ارتداء النقاب في الأماكن العامة حيز التنفيذ الأربعاء وينص ع...

أربعة ملايين شخص مهددون بالتجريد من الجنسية في ولاية آسام الهندية

News image

أصدرت الهند قائمة إحصاء سكاني ستجرد نحو أربعة ملايين نسمة في ولاية آسام الهندية من ...

ترامب: مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة"

News image

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه مستعد للقاء القادة الإيرانيين "دون شروط مسبقة وفي أي ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

الحريات الأكاديمية والمعوقات الثقافية

د. حسن حنفي

| السبت, 18 أغسطس 2018

    ليست الثقافة نبت الحاضر، بل تراكم تاريخي عبر العصور، يتحول إلى موروث ثقافي، ويصبح ...

حوارية وطن ( شعر )

د. فايز رشيد

| الجمعة, 17 أغسطس 2018

بكيتُ.. حتى.. ملّ .. الدمع.. مني.. وفي… قلبي.. رجاء!.   أبكي… طفلةً…...

العلاقة بين الكاتب وقرّائه

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 17 أغسطس 2018

  إذا كان المُرسِل- في حالة الكتابة - هو الكاتب، فإن المرسَل إليه هو بالطبع...

وميض في الرّماد ومعاناة المغتربين

نزهة أبو غوش | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  قراءة وتحليل وميض في الرّماد للرّوائي المقدسي، عبدالله دعيس في 381 صفحة صدرت عام ...

رواية "هذا الرجل لا أعرفه" والربيع العربي

جميل السلحوت | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

القارئ لرواية "هذا الرجل لا أعرفه" للأديبة المقدسية ديمة جمعة السمان، لا بدّ له أن ...

يقينُ الصباح بدّدَ شكوكَ الليل

كريم عبدالله | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

قصيدة مشتركة الشاعرة/ شاعرة الجمال والشاعر/ كريم عبدالله...

مَنْ يُدَحْرِجُ.. عَـنْ قَلْبِي.. الضَّجَرَ

إبراهيم أمين | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

مِن قعر جحيم تسلّل لفردوسنا عصفورُ النار...

الشهيد عمر ليس شهيدا لصحافة الارتزاق...

محمد الحنفي | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

إن صحافة الارتزاق... صحافة... تتنكر للشهداء......

تحية القلماوي لأستاذها

د. حسن مدن | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  في يناير 1943 قررتْ نخبة من خيرة مثقفي مصر وأدبائها، آنذاك، يتقدمهم الدكتور طه حسي...

- الخيول - اصدار جديد للشاعرة نداء خوري

شاكر فريد حسن | الأربعاء, 15 أغسطس 2018

  عن منشورات مكتبة كل شيء الحيفاوية لصاحبها الناشر صالح عباسي، صدر ديوان " الخيول...

سمير أمين

د. حسن مدن | الثلاثاء, 14 أغسطس 2018

  غادر دنيانا المفكر المصري - الأممي الكبير سمير أمين، وفي بيان صدر أمس نعته و...

مستقبل “المقال”

وليد الزبيدي

| الاثنين, 13 أغسطس 2018

  ليس لدي إحصائيات عن أعداد قراء المقالات من قبل الجمهور، سواء كان في جميع ا...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم18164
mod_vvisit_counterالبارحة39979
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع257355
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي266096
mod_vvisit_counterهذا الشهر657672
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1002358
mod_vvisit_counterكل الزوار56576509
حاليا يتواجد 3966 زوار  على الموقع