موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

الذائقة العربية الحبُّ والغزل (1)

إرسال إلى صديق طباعة PDF


ننسى في زحامِ الثقافةِ الاستهلاكيةِ السريعة، وهيمنةِ التقنية والوسائط الاجتماعية السائدة، التي تفضح ضعف تعليمنا هويتنا وذواتنا، حتى أصبحنا نفرح لرؤية «تغريدةٍ» لمْ تشتكِ منها أركانُ اللغةِ،

فلا قواعدَ ولا إملاء، ولا بيان، ولا أدب، ولا خلق.. وها هم يتسابقون أمامنا على الجهل وبالجهل وفي الجهل والغَيِّ حتى نسي الناس عظَمة لغتنا وبياننا، وعظَمة شعرنا وذائقتنا العربية، فصرنا أعاجمَ في قلب العروبة والعرب.

ولكن ألم نكن نردد أنّ كلّ ذلك حتميّ إن طغى على المشهد من لا يحسنون فهم التراث ولا فهم الحديث، ويكثر من يفتون وينظرون وهم لا يعلمون؟!

ألم نؤكد على دور التعليم الحقيقي لا تعليم الشهادات، والإعلام؟

ها قد اختفى حبُّ ذاك القديم وهذا الجديد، فلا هم هناك ولا هم هنا.. معنا!

لذا فكرت أنْ أترك بينكم ذاكرةً وتذكيراً بالجمال العربيّ.. علّ أرواحنا تنتصرُ على تطرّف القبح والكراهية والاستعجال لنبنيَ على قواعدِ الخير والجمال وما هو من جيناتنا ودمنا ولغتنا ودفئنا، وعلى ما يرسم ملامحنا لا ملامحَ ما نترجمه أيضا على عجلٍ، ونعيد بثّه على ضعفٍ وخجل.

ومن المهم هنا أنْ نفهمَ أنّ الأوربيين الذين نأخذ عنهم، ولا بأس في ذلك، لم ينسوا أبداً إرثهم الإغريقي في إلياذته وأوديسته وعلومه وفلسفته، ولا تاريخهم وبطولاتهم وانكساراتهم، ولا أمجاد روما والمتوسط، فنحن نلحظ كل ذلك الجمال في علومهم الحديثة، وفي نتاجهم الأدبي والفني، متجليا في نيويورك ولندن وباريس وبقية الاتساع المعرفي الأوروبي شرقاً وغرباً، في مسرحهم، وعبر موسيقاهم بدءاً بسيمفونياتهم إلى آخر صرعات الجنون الحديث، ومن شعرهم حتى تصاميمهم ومعمارهم الذي ينطق شعراً وثقافةً وجمالاً.

نحن فقط الذين نشعر بثقل التراث بسبب ضعفٍ فينا لا فيه، وأعني منا، ممن لا نرى في حداثتهم قيمةً وامتداداً وأفقاً، وأعني بالتأكيد هنا من أرادوا الانقطاع ولم يستأنفوا أبداً..

أما الدافع الذي يسبق هذا فهو الحب، تأملوا خطاب الحب فيما يلي، وأجيبوني أين اختفى هذا الجمال من حضارتنا اليوم، إنْ كان ثمّ حضارة، وحلّ محله القتل والهدم والكره والبغضاء:

هـل تـعـلمــيـن وراءَ الـحـب مـنـزِلَـةً... تدني إليك.. فإنّ الحبَّ أقصاني؟

يا رِئْمُ قولي لمثلِ الرِّئم قد هجرَتْ... يقظَى فما بالُها في النوم تغشاني

- بشار بن برد


منكَ الصّدودُ ومني بالصّدودِ رِضى... مَن ذا علَيَّ بهذا في هواكَ قَضَى؟!

- أبو العلاء العري


وعذَلتُ أهلَ العِشْقِ حتى ذُقْتُهُ... فعجبتُ كيفَ يموتُ من لا يعشَقُ

وعذرتُهمْ، وعرَفتُ ذنْبي أنني... عيّرْتُهُمْ.. فلَقيتُ منهُ ما لَقُوا!

- أبو الطيب المتنبي


كلانا ناظرٌ قمراً ولكنْ... رأيتُ بعينِها ورأتْ بعيني!

- القاضي عياض


فلو كنتِ ماءً كنتِ ماءَ غمامةٍ... ولو كنتِ درّاً.. كنتِ من درّةٍ بكرِ

ولوْ كنتِ لهواً كنتِ تعليلَ ساعةٍ... ولو كنت نوماً كنتِ إغفاءةَ الفجرِ

- تنسب لأعرابي


وقد زعموا أنّ المحبَّ إذا دنا... يملُّ.. وأنَّ البعدَ يشفي من الوجدِ

بكلٍّ تداوينا.. فلمْ يُشفَ ما بِنا... على أنّ قربَ الدارِ خيرٌ من البعدِ!

- ابن الدمينة


قفا ودعا نجداً ومن حلّ بالحمى... وقلّ لنجدٍ عندنا أنْ يُودّعا

وليست عشياتُ الحمى برواجعٍ... عليك ولكنْ خلّ عينيك تدمعا

* *

حيّ المنازلَ.. إذْ لا نبتغي بدَلاً... بالدارِ داراً ولا الجيران جيرانا

لا باركَ الله في الدنيا إذا انقطعتْ... أسبابُ دنياكِ من أسبابِ دنيانا

- جرير


وأمطَرَتْ لؤلؤاً من نرْجِسٍ وسَقَتْ... ورداً، وعَضَّتْ علَى العُنّابِ بالبَرَدِ!

- يزيد بن معاوية


قالَت قَعدتَ فلم تنظُرْ فقلتُ لها... شَغَلتِ قلبي فلمْ أقدرْ على النظرِ

ما ضرّ أهلكِ ألّا ينظرُوا أبداً... ما دُمتِ فيِهِمْ إلى شمسٍ ولا قَمرِ

- أبو الفضل بن الأحنف


تقولين ما في الناسِ مثلُكَ عاشِقٌ... جِدِي مثلَ منْ أحببْتُهُ تجِدِي مثلي

- المتنبي


للهِ أشواقي إذا نَزَحَتْ... دارٌ بنا.. ونأى بكمْ بُعدُ

إنْ تُتُهمي فتهامةٌ وطني... أوْ تُنجِدي يكن الهوى نجدُ

- الحسين بن محمد المنبجي


رَبيبَةُ خِدْرٍ يجرَحُ اللّحظُ خدَّها... فوَجنَتُها تَدمَى وألحاظُها تُدْمِي!

- صفيّ الدين


وأشْرَفُ النّاسِ أهْلُ الحُبِّ منزِلَةً... وَأشرَفُ الحُبِّ مَا عَفّتْ سَرَائِرُهُ

- أبو فراس


جَزَى الله عَنّي الحُبَّ خَيراً فإنّهُ... بهِ ازدادَ مجدي في الأنامِ وعليائي

- بهاءُ الدين زهير


ما عالجَ الناسَ مثلُ الحبِّ من سقَمٍ... ولا برى مثلهُ عظماً ولا جسَدا

ما يلبثُ الحبُّ أنْ تبدو شواهدهُ... من المحبِّ.. وإن لم يُبدِهِ أبدا!

- الأحوص ا لأنصاري


بكتْ لؤلؤاً رطباً ففاضَتْ مدامعي... عقيقاً فصارَ الكلُّ في نحرِها عقدَا

- التنوخي


وأَبتغي عندكم قلباً سَمَحْتُ بهِ... وكيف يَرْجِعُ شيءٌ وهو موهوبُ!

- مهيار الديلمي


إِذا تَقُومُ يَضُوعُ المسْكُ أصْوِرَةً... وَالزَّنْبَقُ الوَردُ مِنْ أَرْدَانِها شَمِلُ

- الأعشى


لَئِنْ كنتُ أخليتُ المكانَ الذي أرى... فهيهاتَ أنْ يخلو مكانُكَ من قلبي

وكنتُ أظنُّ الشوقَ للبعدِ وحدهُ... ولم أدرِ أنّ الشوقَ للبعدِ والقربِ

- الشريفُ الرضي


رماني كالعدوِّ يريدُ قتلي... فغالطني، وقالَ: أنا الحبيبُ!

وقالوا لِمْ أطعتَ، وكيف أعصي... أميراً من رعيّتهِ القلوبُ؟!

- الشريفُ الرضي

 


 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

بين النهوض والتخصص العلميين

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

  الروائي المعروف عبد الله بن بخيت خصص مقاله هذا الأسبوع لنقد ما اعتبره إفراطا...

رحيل «شيخ المؤرخين»

جعفر الشايب

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  فقد الوطن الأسبوع الماضي علما من أعلام الثقافة والأدب والتاريخ في محافظة الأحساء هو الم...

حقوق الإنسان.. من فكرةٍ إلى إيديولوجيا

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 9 يوليو 2018

  بدأت حقوق الإنسان فكرةً، في التاريخ الحديث، وانتهت إلى إيديولوجيا لم تَسْلَم من هوْل ن...

ما اجتمعت جميلة وجميل إلا وثالثهما جميل

جميل مطر

| السبت, 7 يوليو 2018

  أكاديمى كبير كتب يعلق معجبا بكتابات سوزان سونتاج وأفكارها ولكنه ختم تعليقه بوصفه لها وه...

مِشْيَةٌ وثباتْ..!

محمد جبر الحربي

| السبت, 7 يوليو 2018

1. تعالَى الصَّباحُ فهاتي الدِّلالْ ومرِّي بها مُرَّةً يا دَلالْ فما كلُّ صبحٍ كما نش...

حكاية غزالة

د. نيفين مسعد

| السبت, 7 يوليو 2018

  هذه قصة حقيقية عن غزالة كانت تعيش فى بلاد تكثر فيها الغابات، بلاد تأخذ ف...

“شارلي شابلن ” بعد أن أصبح لا يطيق الصمت !

د. هاشم عبود الموسوي

| السبت, 7 يوليو 2018

ما الذي فعله ، إليكم قصته الديكتاتور العظيم (1940) The Great Dictator   إن ظاهرة ...

وردة إيكو ووردة براديسلافا

د. حسن مدن | الجمعة, 6 يوليو 2018

  ينصرف الانتباه حين نقرأ، أو نسمع عنوان رواية أمبرتو إيكو «بندول فوكو»، نحو المفكر...

الرأي الآخر

سعدي العنيزي | الجمعة, 6 يوليو 2018

  يقول افلاطون ان الرأي حالة بين الظن وبين اليقين، فهو، أي الرأي، لم يصل بع...

واقعنا من الشعر العربي القديم

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 6 يوليو 2018

  ليس في الشعر العربي وحده ما يستحق إعادة القراءة والتأمل في المعاني الثواني التي أ...

مونيه إلى الأبد

فاروق يوسف

| الخميس, 5 يوليو 2018

غالبا ما يُسلط الضوء على لوحات الرسام الفرنسي كلود مونيه (1840- 1926) كبيرة الحجم الت...

سز كين.. علامة يستحق التكريم حيًا وميتًا

شريفة الشملان

| الخميس, 5 يوليو 2018

  توفي في إسطنبول 30 الشهر الماضي الأستاذ الدكتور العلامة (محمد فؤاد سزكين) بعد عمر طو...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16497
mod_vvisit_counterالبارحة51726
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع141145
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر504967
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55421446
حاليا يتواجد 4224 زوار  على الموقع