موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

سعدي.. حكمة العرب والإيرانيين

إرسال إلى صديق طباعة PDF


«اصبرْ، فَكُل الأشياء صعبة قبل أن تصبح سهلة»، قال ذلك الشاعر الفارسي سعدي، ومِن دون صبر سعدي، الذي تلقى العلم في «المدرسة النظّامية» ببغداد في ظروف أتعس من الحالية،

يصعب تصوّر كيف ستوقف الحكمة المشتركة للعرب والإيرانيين النزاعات الحالية، وتمحو الحواجز الطائفية والسياسية القائمة. ومن دون حكمة سعدي لن نعرف أن «المرأة الحسناء جوهرة والمرأة الطيبة كنز»، و«الوردة والشوكة، والحزن والبهجة مترابطة كلها»، وأن «الدين في خدمة الناس فحسب، إنه ليس مسبحة وسجادة صلاة»، و«الله يحب الثري الذي لديه تواضع فقير، والفقير الذي له شهامة غني»، و«الحكيم بين الجهلاء كفتاة جميلة بين العميان»، و«الله يُنعم على الطالح بالنوم كي لا يزعج الصالحين»، و«القلب كالآلة الموسيقية، تقتضي أوتارها المختلفة التناغم».

وجميلٌ تناغمُ قلب سعدي الذي «لا فرق لديه على دين ودين، أو على مذهب، ومذهب... يحب الناس كلهم، ويرى أنه وإياهم من طبيعة واحدة». ذكر ذلك الأكاديمي المصري محمد موسى هنداوي في كتابه «سعدي الشيرازي شاعر الإنسانية» (1951). ومع أن سعدي، يُعتبر من أشهر أدباء الصوفية، إلا أن «العالِم في نظره أفضل من الصوفي». تروي ذلك إحدى قصص كتابه «حديقة الورد» عن صوفي هجر مكان عبادته وانتقل إلى المدرسة، ولما سُئل ما الفرق بين العابد والعالِم، قال «هذا ينقذ نفسه من الموج الذي يقع فيه، بينما يأخذ ذاك بيد الغريق».

و«لمن يقول النظر في الوجه الجميل خطيئة قل: الخطأ أن لا يحدّق الرجل قط في الوجه الجميل». وأشهر قصائد سعدي غزلياته التي استوحاها من الشعر العربي، إلا أنه لم يقتصر على استخدامها التقليدي في مطلع القصيدة، بل جعلها القصيدة كلها، «ووحد بحركتها الأضداد: الحزن والهناء، والحبيب والمحبوب، والخوف والشجاعة، والتوق والصبر، والفراق واللقاء، والجنون والعقل، والشباب والشيخوخة، والسكر والصحو، والحياة والموت، والصداقة والوحدة، والوردة والعندليب، والحياة العابرة والله الذي لا يموت قط. وهذه الأضداد لا يكتفي سعدي بعرضها، بل يرينا الترابط الخفي بين الاثنين»، الأديب البريطاني بول سميث، «كتاب سعدي».

ومن دون معرفة سعدي يصعب تصور كيف تتلمذ أحد أبرز شعراء الفارسية على اثنين من أبرز ممثلي الفكر السني، الشيخ شهاب الدين السهروردي، والشيخ عبدالقادر الكيلاني، والذي فرّ معه إلى مكة عندما اجتاح هولاكو بغداد، وكان ذلك أول حج قام به خلال 30 عاماً من الأسفار على قدميه في بلدان الخليج، وتركيا، والقدس، ومصر، والسودان، والحبشة، والمغرب العربي. وتدهشنا شبكة التواصل الاجتماعي للعالم الإسلامي القائمة قبل قرون من اختراع «الإنترنت»، والتي كانت تهيئ لسعدي مأوى ومكانة أينما حلّ وارتحل. في القدس أسره الصليبيون، وتَعَرّف عليه تاجر حلبي افتداه بعشرة دنانير، ورافقه إلى حلب، حيث زوّجه ابنته.

وعاد بعد السبعين من عمره إلى مدينة مولده شيراز، وشرع في تأليف كتبه، وأشهرها «حديقة الورد»، و«البستان»، وتُرجمتا إلى اللغات العالمية منذ القرن السابع عشر، ويقارن النقاد الغربيون أعمال سعدي بهومر، وشكسبير، وسرفانتس، وأثارت اهتمام فلاسفة كبار، مثل هيجل، وتأثر بها أدباء عالميون، هوجو، وبلزاك، ومونباسان، وهاينه، وجوته، وثورو، وبوشكين. ويلاحظ الفيلسوف الأميركي أمرسن علاقة اسم سعدي بالسعادة، التي «ليست عن خفة، أو مرح، بل أولاً عن طبع سعيد، معتاد على الانتصار، ويمحو بسهولة الحظ العاثر، ويدرك البهجة، ويقدر على قهر الألم».

وتعكس مؤلفات سعدي «الهزة القوية التي أحدثها القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف في أساليب التعبير والتفكير»، تذكر ذلك الأكاديمية العراقية دلال هاشم كريم في بحثها «مرثية سعدي لمدينة بغداد»، مجلة «دراسات إيرانية» جامعة البصرة 2011. والتأثر مباشر في عبارة سعدي «بنو آدم» المنقوشة على مدخل مقر «الأمم المتحدة» بنيويورك، وفيه يتحدث عن ترابط البشر كأطراف جسد واحد، إذا أصيب أحدها السقم تألمت له سائر الأطراف، وهو مستوحى من قول الرسول عليه الصلاة والسلام «مَثَلُ المؤمنين في تَوَادِّهم وتراحُمهم وتعاطُفهم، مثلُ الجسد، إِذا اشتكى منه عضو، تَدَاعَى له سائرُ الجسد بالسَّهَرِ والحُمِّى».

 

 

محمد عارف

مستشار في العلوم والتكنولوجيا- كاتب عارقي

 

 

شاهد مقالات محمد عارف

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

كان الأمل في عهد الشهيد عمر...

محمد الحنفي | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

كان الشهيد عمر... ينضح... بكل آمال الشعب......

حكمة البومة

د. حسن مدن | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  في محل لبيع التذكارات في مدينة نائية، استوقفني تذكار هو عبارة عن مجسم برونزي...

طاقات إبداعية واعدة

نايف عبوش | الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

  في الديرة يمكن تلمس طاقات شبابية كامنة، وواعدة في المجالات الأدبية، الشعرية منها، والنثر...

الحارس والمتمرد في ” حقل الشوفان”

وليد الزبيدي

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

  شاهدت فيلم “الحارس في حقل الشوفان” قبل عدة اشهر، بعد ذلك قرأت الرواية الشهير...

رواية “ليت” ما لها وما عليها

رفيقة عثمان | الأحد, 18 نوفمبر 2018

رواية “ليت” للكاتبة: (رهف السّعد)، 2018، مكتبة كل شيء للنشر حيفا. نسجتِ الكاتبة الشّابّة "ره...

كتاب على الرصيف

د. حسن مدن | الأحد, 18 نوفمبر 2018

ذات مرة اقتنيت كتاباً من تلك التي توصف بالكتب المستعملة، من بائع على الرصيف في ...

هل نسأل التاريخ عن دواعي الاغتيال؟...

محمد الحنفي | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لقد تم اغتيال الشهيد عمر... أمام منزله... فلماذا لا نتوجه......

الكاتب والمدينة

د. حسن مدن | السبت, 17 نوفمبر 2018

  حين أراد بياتريت سارلو دراسة أدب خورخي بورخيس، أولى عناية خاصة للتحولات، التي طرأت ع...

الحُبُّ العَظِيم

محمد جبر الحربي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

وَرَبِّ البَيْتِ والـدَّمِ والـفـؤادِ أمُوتُ وخافقي يَدْعُو: بِـلادِي وأسْعَى آمِناً والـنَّاسُ حَـوْلـي   أُقبِّلُ قبْلَ ...

قصيدة: البوح الكستنائي..

أحمد صالح سلوم

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

على سطح سريرك نبيذ ورماد وبعض العنفوان امر متأنيا امام اعجوبة الاستعارات على سهولك ...

الثنائية في المنهج الديكارتي

د. زهير الخويلدي

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

" يكفي أن نحسن الحكم لكي نحسن الفعل "1   لقد علمنا رونيه ديكارت1596-1650 الكيفي...

هكذا يُفْعل بمن يمسّ بشرف الكاهن الأكبر

د. حسيب شحادة

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

  في ما يلي ترجمة عربية لهذه القصّة، التي رواها الكاهن الأكبر عبد المعين بن صدق...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30747
mod_vvisit_counterالبارحة50244
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع130570
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر950530
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60734504
حاليا يتواجد 4825 زوار  على الموقع