موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

كل يوم هو يومك

إرسال إلى صديق طباعة PDF


يوم 12/18 كان يوم اللغة العربية، وخرج لليوم شعار جميل تم بثه عبر الكثير من المواقع، تناولته الصحف العربية بإشارة خفيفة غالبا، وخجلة في أحايين أخرى.

رغم أن اللغة العربية لا تحتاج يوما فكل الأيام هي أيامها، وكل خسران لحرف أو جملة أو تعبير هو مرض لها، فكيف يمكن أن نساعد علاج أمنا قبل أن يتم قبرها للأبد ويقال كانت هناك لغة عربية، ومن ثم لا يبقى إلا القرآن حافظا لها يقرأه أحفادنا بلهجة مكسرة؟

شيء نغص به نحن الكبار ويحرق قلوبنا بما نراه من تكسر للغة العربية، والفوز للغة الأجنبية. لا يمكن أن ننسب تفشي اللغة الأجنبية بين الأجيال الجديدة بسبب وجود العمالة، حيث أينما اتجهنا في المطعم والشارع ومحلات البيع والشراء، بل وصلت لبيوتنا وأصبحت بعض البيوت هي لغة التفاهم المنزلية، لا يعيب المرء أن يعرف كل لغات العالم بل يزيده قدرا واطلاعا، لكن العيب أن تدفن اللغة الأم، وتحل بدلا عنها لغة هجين.

العمالة المنزلية لا تجبرنا على ترك لغتنا، في أي دولة على الوافد أن يتعلم لغة البلد ويتكلم بها، وبعض الدول التي يأتيها لاجئون تشترط معرفة لغتها قراءة وكتابة شرطا لنيل الجنسية. لذا فالعمالة كان يمكن أن تتدرب على لغتنا لتعمل في المحلات العامة من مطاعم ومحلات تجارية وما إليه، مما يؤلم حقا أنه حتى في الدوائر الرسمية القرارات والتقارير باللغة الأجنبية خاصة في المستشفيات. يؤلم أن يكون هناك احتقار للغة الأم لحساب اللغة الأجنبية!.

عندما انتصرت أمريكا وحلفاؤها على دول المحور؛ فتحت اليابان وألمانيا أعينهما على مشكلة كبرى البلدان عبارة عن حطام من الحرب، كل شيء تحطم بما في ذلك الروح المعنوية، فلا مصانع ولا مبان، بل علل وأمراض وبلد محطم كل شيء فيه. راحوا ينفضون غبار الحروب بذكاء وتخطيط وأول شيء تجبير الروح الوطنية بلا تجبر ولا تكبر، ونفض الحقد عنهم كي يستطيعوا التعامل مع الواقع الجديد. الخطوة الأولى هي حفظ اللغة، لأن اللغة تبقى روح الأمة ومتى ما ماتت اللغة سلبت روح الأمة.

ومن ثم ترميم كل ما يمكن ترميمه وبناء ما تهدم، إعادة حركة المصانع والمعامل وجعل حركة الاقتصاد تعود مهما كانت بطيئة ولكن تستمر لتكبر، ولأنه كثر الأيتام وأصحاب الإعاقات البدنية، الذين درسوا ودرسوا برياض الأطفال عرفوا جيدا مشروع (بياجية ومنتسوري) لتعويض وتثقيف الأطفال المعدمين وجعلهم رجالا ونساء أقوياء للوطن الخارح للتو من الحروب، ووضع بيوت خاصة وبناء آمال جديدة لأطفال فقدوا الأسر والأمن الحياتي.

بقي العلم والأدب والتعلم كله باللغة الأم في المدارس والمصانع والجامعات، من يريد لغة أخرى فله أن يجد بالترجمة مساعدا، ولكن تبقى روح الأمة متقدة، وتتوالد اللغة في عباراتها واستنباطاتها.

وبيت القصيد لدي هو أن اللغة العربية لغة كبيرة واسعة ولا تبقى كذلك إلا باحترامها، وجعلها لغة الجامعات والمصانع واللغة التي تستعمل في كل مكان داخل الوطن العربي، ورفض أي ورقة كتبت بغيرها، سواء على مستوى الأشخاص أو الرسمي.. في هذه الحالة لن تكون لغة عاقرا بل تتوالد وتستكثر وتخرج منها مصطلحات وعبارات علمية مثلما كانت في أيام ابن سينا وابن الهيثم والخوارزمي، لغة انصهرت في داخلها شعوب وقبائل وكبرت وتفرعت بالعلوم والآداب المختلفة، للطب والفيزياء والكيمياء وغير ذلك من مختلف العلوم والآداب.

إنها أمنا فكل يوم هو يومها.. ويحفظ الله لنا أمنا متى ما حفظناها وتلد لنا متى ما عرفنا كيف نستولدها.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

أليكسا وسيرى وأليسا وبيكسبى صناع المستقبل

جميل مطر

| الأحد, 22 يوليو 2018

  أعرفه منذ لحظة خروجه إلى هذه الدنيا وربما من قبلها. ركبنا السيارة وقد بدأ هب...

الحُلوةُ المُرَّة..!

محمد جبر الحربي

| الأحد, 22 يوليو 2018

1. يا محمَّدْ يا صديقاً ماتَ والدّنيا ممَرُّ. والندى شعرٌ، وهذا الشعرُ دُرُّ. أيّه...

ذكريات سينمائية

د. نيفين مسعد

| الأحد, 22 يوليو 2018

  كان حوار الكبار مملا لا شيء فيه يثيرنا نحن الصغار، نعم تترامى إلى أسماعن...

ثلاثمائة مثقف مصري وعربي:الأوبرا تنهب ابداع الخمـيسـي!

د. أحمد الخميسي

| الأحد, 22 يوليو 2018

  نستنكر نحن الموقعين أدناه من كتاب ومثقفين وصحفيين وفنانين وكل من يقف ضد نهب حق...

الى مربي الاجيال الشاعر شكيب جهشان في ذكرى يوم ميلاده

شاكر فريد حسن | الأحد, 22 يوليو 2018

شكيب يا نجمًا هوى وبلبلًا فوق سماء الجليل غرد وشدا في يوم ميلادك   ت...

أزمة كِتاب أم كُتّاب؟

د. حسن حنفي

| السبت, 21 يوليو 2018

  توالت الأزمات في العالم العربي وتشعبت، وأصبح كل شيء في أزمة: السياسة والاقتصاد والمجت...

بين النهوض والتخصص العلميين

د. توفيق السيف

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

  الروائي المعروف عبد الله بن بخيت خصص مقاله هذا الأسبوع لنقد ما اعتبره إفراطا...

رحيل «شيخ المؤرخين»

جعفر الشايب

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

  فقد الوطن الأسبوع الماضي علما من أعلام الثقافة والأدب والتاريخ في محافظة الأحساء هو الم...

حقوق الإنسان.. من فكرةٍ إلى إيديولوجيا

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 9 يوليو 2018

  بدأت حقوق الإنسان فكرةً، في التاريخ الحديث، وانتهت إلى إيديولوجيا لم تَسْلَم من هوْل ن...

ما اجتمعت جميلة وجميل إلا وثالثهما جميل

جميل مطر

| السبت, 7 يوليو 2018

  أكاديمى كبير كتب يعلق معجبا بكتابات سوزان سونتاج وأفكارها ولكنه ختم تعليقه بوصفه لها وه...

مِشْيَةٌ وثباتْ..!

محمد جبر الحربي

| السبت, 7 يوليو 2018

1. تعالَى الصَّباحُ فهاتي الدِّلالْ ومرِّي بها مُرَّةً يا دَلالْ فما كلُّ صبحٍ كما نش...

حكاية غزالة

د. نيفين مسعد

| السبت, 7 يوليو 2018

  هذه قصة حقيقية عن غزالة كانت تعيش فى بلاد تكثر فيها الغابات، بلاد تأخذ ف...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32758
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع32758
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر691857
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55608336
حاليا يتواجد 2755 زوار  على الموقع