موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

القاسم يشاطر غزة صمودها

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

لا غرابة أن يموت الشاعر الكبير سميح القاسم في هذه الأيام الحزينة الكئيبة، وأن يجد في الموت قصيدته الأخيرة، وربما شفاءه الأخير، من عذاب رافقه على مدى سبعة عقود منذ طفولته إلى كهولته.

والمحزن أن يكون آخر مشهد رأته عيناه، أو رآه قلبه، دخان يتصاعد من قلب غزة، كان دخان الخراب الناتج من انهيار المنازل والمؤسسات التي بنيت بدماء أبناء غزة وعرقهم. كما أن آخر ما تابعه بحزن عميق تعدد "الهدنات" واختراقها من قبل العدو بمبررات واهية أو بلا مبررات. ولعل الذين كانوا إلى جوار سميح القاسم قبل أن يغلق عينيه إلى الأبد، قد استمعوا إليه وهو يردد لنفسه: "يكفي ما رأيت!!". ولم يكن يظن - مجرد ظن- أن أمته العربية ستقف من هذا العدوان الشرس والأسوأ مكتوفة الأيدي، ولا أن المجتمع الدولي سيتجاهل ما يحدث، وينشغل بموضوع "أوكرانيا" و"داعش". ولعل أخطر ما آلمه، وهو ما آلم أصحاب الضمائر النقية، أن الدعوات التي ارتفعت من الوطن العربي ومن العالم كانت كلّها تدور حول شجب العدوان والدعوة إلى التهدئة التي تحقق للعدو ما يريده من متابعة القصف، واستمرار الحصار.

مات سميح القاسم ابن الخامسة والسبعين، وهو يمسح آخر الدموع التي تساقطت من عينيه بمناديل الكلمات التي رافقته منذ صباه ومطالع شبابه، فقد تملّكه الشعر منذ وقت مبكر، وها هو قد رافقه إلى اللحظات الأخيرة من عمره الحافل بالإبداع والدفاع عن القضية، قضية بلاده التي كانت محور كل ما كتبه من شعر باستثناءات ذاتية لا تكاد تذكر. وقد لفتت بداياته انتباه الشعراء، ومحبي الشعر في الأقطار العربية، من خلال ما كان يتسلل من قصائد شعراء المقاومة المقيمين في الأرض المحتلة، إذ كان هو ومحمود درويش وتوفيق زيّاد من أشهر تلك الأسماء. وقد تعرفت إليه شاعراً في أواخر الستينات عندما كنت طالباً في جامعة القاهرة. وعندما انتقل الشاعر الكبير محمود درويش من الأرض المحتلة، إلى بيروت كتبت قصيدة أهديتها إلى سميح أطالبه فيها بألا يبرح الأرض، وأن يظل مكانه حتى لا يبتعد الشعر عن تجسيد نبض الداخل بكل توهجه وسخونته.

وقد فوجئت به يقوم بنشر قصيدتي المهداة إليه مع مختارات من قصائدي في مجموعة شعرية طبعها ونشرها في الأرض المحتلة، وبعث لي بنسخة منها عن طريق سفير فلسطين في صنعاء. كما تحدث معي هاتفياً من القاهرة ومن لندن أكثر من مرة، وكان يحلم بزيارة صنعاء والتعرف إلى موطن أجداده القدماء، على حد تعبيره، لكن أمنية سميح لم تتحقق، فقد كان يحمل جواز سفر (إسرائيلياً) شأن كل العرب المقيمين في الأرض المحتلة. وربما كان التخلي عن هذا الجواز يعني التخلي عن الإقامة وعن رائحة الوطن وترابه، وهو ما حرص عليه طوال حياته، ولهذا السبب فقد اقتصرت زياراته خارج الأرض المحتلة على البلدان التي تعترف بالكيان الصهيوني وبجوازات السفر الصادرة عن هذا الكيان.

لن أتحدث عن سميح القاسم شاعراً مقاوماً وشاعراً مبدعاً، فلذلك مجال آخر، لكني مشدود إلى موضوع التزامن بين رحيل هذا الشاعر الكبير، وما تتعرض له غزة من حرب إبادة وخراب، وما يمكن أن يكون قد تركه هذا الواقع الجارح والفاجع في نفس شاعر على درجة عاليه من الحساسية والشعور المرهف. وربما أحس في لحظة يأس معتمة بعدم جدوى ما نهرقه من حبر، وما نبدده من كلمات لا تستطيع أن تسكت صوت الجوع في أحشاء طفل غزاوي، أو تمنع عنه رصاصة حاقدة، أو ترد عن المنزل الذي يسكن فيه قذيفة غادرة. من حقه أن ييأس من جدوى الشعر والنثر، ومن حقنا أن نشاركه في يأسه المبرر وإحباطه المميت، وإن كان الضوء الطالع من آخر النفق، حيث تصمد المقاومة، يصنع مساحة واسعة من الأمل العظيم، ويجعل الفعل كما هو في الواقع يتقدم الكلمة وينتصر لها، وللإنسان من أعداء الحياة ، وأعداء الشعوب، ولنا أن نتيقن أن وراء ليل غزة الذي هو جزء من الليل العربي، ألف شمس وشمس.

 

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

منظومة المظالم...

محمد الحنفي | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

قلنا لكم... هضموا الحقوق... فلم تبالوا... لم تعيروا الاهتمام...   بالحقوق......

لؤلوة شتاينبك

د. حسن مدن | الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

  بعد أن انتهيت من قراءة رواية جورج شتاينبك «اللؤلوة» فكرت بيني وبين نفسي: كم من ...

أفافا أينوفا أساطير منسية

د. ميسون الدخيل

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

  أسطورة من أساطير الأمازيغ، اليوم سأحدثكم عن حكاية قديمة قدم القرون العديدة التي مرت عل...

وطنُ التواضُع والتَّعالي

محمد جبر الحربي

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

1. لا يعرفُ الفَجْرَ إلا مَنْ صحَا معَهُ فالفَجْرُ أهلي وأحبابي وأوطاني والفَجْرُ أمِّي،...

ابستومولوجيا النص بين التشكّل والتجاوز نموذج من السرد التعبيري ونص ل كريم عبد الله الناقدة والتشكيليّة التونسية : خيرة مباركي

كريم عبدالله | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

  توسّعت دائرة الشعريّة العربيّة بفضل ما يظهر على الساحة الأدبية من أشكال فنيّة تتجاوز...

ديوان جديد للشاعر اليركاوي مفيد قويقس بعنوان: - عشريات ومقطوعات -

شاكر فريد حسن | الاثنين, 24 سبتمبر 2018

  بعد دواوينه " على ضفاف جرحي نما الزيتون والغار " و " غضب "،و"ذا...

دين الفنان جميل راتب

د. أحمد الخميسي

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

  عام 1928 استطاع العالم الاسكتلندي الكسندر فلمنج أن يشتق من العفن أول مضاد حيوي و...

فيلم “الرئيس” في “دولة ما”

وليد الزبيدي

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

  قليلة الأفلام التي تبعث رسائل عديدة في آن واحد، ولا تستطيع أن تجد حشوا ف...

عشتار الفصول:111260 أعداء المسيحية المشرقية .

اسحق قومي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  1= المسيحيون أنفسهم. بقومياتهم، ومذاهبهم ،وأحزابهم ،بعصبياتهم ،وسلوكياتهم ، بعدم أخذهم بواقعية التفكير والموض...

التحرش: ضد الاختصاص (مقدمة ملف)

سماح إدريس

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

الافتتاحية لم أتخيّلْ يومًا أن أكتب عن موضوعٍ لم "أدرسْه."   أكثر من ذلك: لطالما...

الاستشراق.. والاستشراق المضاد

د. حسن حنفي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

  قام الباحثون الأوروبيون برصد الدراسات العربية والإسلامية في جامعاتهم ومراكز أبحاثهم، لاسيما الجامعات الألما...

خيري منصور

د. حسن مدن | السبت, 22 سبتمبر 2018

  يعزّ علينا، نحن قراء خيري منصور، قبل أن نكون أصدقاءه، أن نتصفح باب الرأي ...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم15292
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع84614
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر838029
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57915578
حاليا يتواجد 2390 زوار  على الموقع