موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

عندما اطلق ادوارد مونك العنان ذات مساء (للصرخة)

إرسال إلى صديق طباعة PDF

لا أدري أي أفكار اتت لادوارد مونك وهو جالس في منطقة ايكبيرج المطله على فيورد (خليج) مدينة كريستيانا الجميلة التي غير اسمها فيما بعد الى اوسلو. لكن الذي نعرفه ان لحظات التأمل هذه أثمرت لوحة (الصرخة) التي تعتبر من أهم رسومات التعبيريين،

المدرسة التي انطلقت في ألمانيا وفرنسا في القرن التاسع عشر في الشعر والرسم والفلسفة لتعبر عن الحالة الذاتية للفنان. واشتهر منها عظاما مثل ووالت وايتمان في امريكا وفيودور ديستوفسكى في روسيا وفان غوغ في هولندا وفريدريك نيتشه في ألمانيا وواوغست ستنغبرج في السويد... الخ.

في مذكراته يكتب ادوارد مونك عام 1892 ليصف مصدر الإلهام للوحته:

(ذات مساء كنت أسير في طريق حيث المدينة (كريستيانا أي اوسلو المعاصرة) تقع على جانب والفيورد على جانب آخر. احسست بالتعب والمرض. توقفت لالقى نظرة على الفيورد (الخليج). كانت الشمس قد بدأت بالغياب. وكانت الغيوم تحولت الى لون أحمر مثل الدم. احسست كأن هناك صرخة في الطبيعة. وبدأ لي اني أسمع الصرخة. قمت برسم الصرخة كما رسمت الغيوم كانها دماء حقيقية. هكذا وجدت الصرخة).

وحقا فالمتأمل لوجه المرأة وحركة يديها الموضوعتنان على اذنيها ووجهها الأصفر الممتقع يشعر انها لا بد ان تمر في لحظة قاسية جدا من حياتها. انها صرخة معاناة إنسانية بلا شك وهذه أهميتها التي تفسر الاهتمام المتواصل بهذه اللوحة كونها عمل رائع عابر للمكان والزمان معبرا عن الذات الإنسانية في قمة زمن المعاناة.

اما لماذا رسم السماء على شكل صورة دماء فقد كان الأمر مبعث الكثير من النظريات التي حاولت تفسير الأمر. احدى هذه النظريات اعتبرت ان بركان كراكتاوا الشهير في اندونيسيا العام 1883 الذي يعتبر اكبر انفجار في العصور الحديثة والذي وصل للنصف الغربي من العالم قد يكون السبب في تلون السماء باللون الأحمر وما فعله ادوارد مونك هو ان رسمه كما رآه.

وربما يتم تفسير الامر في اطار تعريف مؤرخ الفن التشيكي انتوني متيجيك للتعبيرية انها في نهاية الامر تعبر عن حالة الفنان النفسية رغم ان هذا التعريف لم يكن كافيا من وجة نظر التعبيريين.

وربما تشكل (صرخة) مونك احتجاجا على قضايا اجتماعية ما في لحظة تاريخية احتدم فيها الصراع الطبقي في أوروبا، في مرحلة رد الفعل على الاثار الإنسانية والاجتماعية على الثورة الصناعية. وهي المرحلة التي بدات تنتج الافكار الاشتراكية كما هو معروف وهي وجهة نظر ماركسية كما هو واضح.

على كل حال تظل (الصرخة) من أعظم اللوحات التعبيرية في تاريخ الفن. ومن حسن الحظ انها اعيدت الى المتحف بعد سرقتها مرتين. والطريف ان السارق في عام 2004 الذي استغل انشغال النرويج للاعداد للالعاب الاولمبية ترك ملاحظة تقول شكرا للحراسة الرديئة!!!

 

د. سليم نزال

مؤرخ فلسطيني نرويجي. كتاباته وأبحاثه مترجمة إلى أكثر من عشر لغات.

 

 

شاهد مقالات د. سليم نزال

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في ثقافة وفنون

يوسف جمّال في روضة الابداع

شاكر فريد حسن | الاثنين, 10 ديسمبر 2018

  اعرف الأستاذ يوسف جمّال منذ شبوبيتي، فكنت اقرأ له الكثير من الذكريات والصور القلمي...

قصيدة : سطوع فوانيس الحب

أحمد صالح سلوم

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

ايتها الانوار التي تشعين من جسدها قبل ان يطلع النهار كيف أبحر وقد امتلأت...

نبوخذ نصّر من وجهة نظر أخرى

وليد الزبيدي

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

  جميع المصادر والكتب التي قرأناها منذ زمن تتحدث بإعجاب بالقائد البابلي الشهير نبوخذ نصّر، ...

قنابل شتاينبك الموسيقية

د. حسن مدن | الاثنين, 10 ديسمبر 2018

  بالقياس إلى كتّاب آخرين، كجورج أورويل مثلاً، كان موقف جون شتاينبك من «المكارثية» أكثر ن...

في حوار أجرته الاكاديمية الفرنسية: ابنة البروة الشاعرة استقلال بلادنا: كتاباتي تتحرك في ثلاث مجالات، السياسة والمجتمع والحبّ

شاكر فريد حسن | الأحد, 9 ديسمبر 2018

  تلقت شاعرة والكاتبة الفلسطينية ابنة البروة استقلال بلادنا ،اتصالا من الاكاديمية الفرنسية لإعلامها بوصول ...

البرتو مانغويل و ذلك العشق العظيم !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

  فى كتاب مانغويل(تاريخ القراءه) يجد الانسان نفسه امام ظاهره المؤرخ الاديب الذى يقودك الى رح...

مخطوطة الأديب بعد موته

د. حسن مدن | الأحد, 9 ديسمبر 2018

  يبعث على الانتباه المخطوط الأخير لأي أديب كان يعمل عليه قبل موته، خاصة إذا كا...

التجدد الحضاري.. قولاً وفعلاً

د. حسن حنفي

| السبت, 8 ديسمبر 2018

  يعني التجدد الحضاري انتقال الوعي الحضاري من فترة سابقة إلى أخرى لاحقة، من الماضي...

المَرْثِيَّةُ الرَّابِعَة (1)

محمد جبر الحربي

| السبت, 8 ديسمبر 2018

مَشَيْتُ فلا أهْلاً.. حلَلْتُ ولا سَهْلا وعِشْتُ فلا عيشٌ وكنتُ بهِ أهْلا وعِشتُ زَمَاَ...

فأر وامرأة ورجل- قصة قصيرة

ماهر طلبه

| الثلاثاء, 4 ديسمبر 2018

  فأر على الحبل، امرأة فى ناقذة تنشر غسيلا، رجل فى جلباب ممزق يقف تحت ال...

الولد المشاغب والأم الجاهلة والأب الغول

سامي قرّة | الاثنين, 3 ديسمبر 2018

من أهم الأسس عند كتابة قصة للأطفال أن تكون بداية القصة مثيرة بحيث تستحوذ على...

قصة الأطفال دقدوق والنهايات السعيدة

هدى عثمان أبو غوش | الاثنين, 3 ديسمبر 2018

"دقدوق لا تزعج أبوك"، عنوان حيّرني وحاولت أن أجد مبررا لاستخدام الكاتبة كلمة "أبوك" بدل...

المزيد في: ثقافة وفنون

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم47557
mod_vvisit_counterالبارحة52882
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع100439
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر436720
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61581527
حاليا يتواجد 4229 زوار  على الموقع